23 أكتوبر 2017 11:10 م

العلاقات الثقافية والتعليمية

الأحد، 22 فبراير 2015 - 12:00 ص

  تؤمن القاهرة وواشنطن ان دعم العلاقات الثقافية والعلمية والتعليمية هي اساس توثيق العلاقات في المجال السياسي والاستراتيجي كما سيق ذكر ذلك في التمهيد واهمية العلاقات وفي السطور التالية نستعرض ابرز محطات العلاقات الثقافية بين البلدين:

  1. تطور العلاقات الثقافية بين البلدين:

  • - في 1/12/2016 شهد سامح شكري وزير الخارجية مراسم تسليم  وتسلم  4 قطع أثرية كانت مهربة داخل الولايات المتحدة، وذلك في حفل كبير اقامته السفارة المصرية في واشنطن. وقع شكرى على مذكرة تفاهم مع نظيره الامريكي فى مجال حماية الاثار من التهريب، والتى تعد أول اتفاقية توقع عليها الولايات المتحدة مع دولة شرق أوسطية فى هذا المجال، والتي تضع قواعد وقيود والتزامات لمنع الاتجار غير الشرعى فى الأثار ومواجهة ظاهرة تهريب الاثار المصرية داخل الولايات المتحدة الامريكية.
  • - افتتاح المركز الثقافي الأمريكي في مدينة الإسكندرية عام 1970.
  • إقامة معارض للآثار المصرية الفرعونية في المدن الأمريكية الكبرى ومن أمثلة ذلك معرض توت عنخ آمون ومعرض رمسيس الثاني، حيث حظيت هذه المعارض بإقبال منقطع النظير من قبل الشعب الأمريكي.
  •  في يوليو1980 ، بدأ برنامج «منح السلام « بين مصر والولايات المتحدة في شكل تعاقد بين وزارة التعليم المصرية والهيئة الأمريكية للتنمية الدولية.
  •  في 23 سبتمبر 1994، وقع اتحاد الإذاعة والتليفزيون المصري عقداً مع التليفزيون الأمريكي قضى بأن تستقبل الولايات المتحدة بث 12 ساعة من إرسال القناة الفضائية المصرية يومياً لمدة 3 سنوات، حيث بدأ الاستقبال الفعلي للبث في الولايات المتحدة في بداية عام 1995.
  •  في سبتمبر عام 1994 ، وأثناء زيارة نائب الرئيس الأمريكي «آل جور» لمصر لحضور مؤتمر السكان وخلال لقائه بالرئيس الأسبق مبارك تم الاتفاق على دعم التعاون التكنولوجي وعمل لجنة رئيسية تقوم بالإشراف على المفاوضات الخاصة بالاتفاقية العلمية والتكنولوجية بين البلدين.
  •  في 14-9-1994، وقع وزير الدولة لمجلس الوزراء لشؤون التعاون الدولي د. يوسف بطرس غالي والسفير الأمريكي بالقاهرة إدوارد ووكر اتفاقية بمنح لا ترد في مجال العلم والتكنولوجيا من أجل التنمية.
  •  في 20-3-1995، وقع الرئيس الأسبق مبارك ونائب الرئيس الأمريكي اتفاقية تتعلق بالتعاون في مجال العلوم والتكنولوجيا تكون سارية المفعول لمدة خمسة أعوام.
  •  في أبريل عام 1995، أجرى الرئيس الأسبق مبارك خلال زيارته لواشنطن مباحثات مع وزير الخزانة والتجارة الأمريكية بخصوص تنفيذ اتفاقيات الشراكة الاقتصادية والتكنولوجية بين البلدين، والتي بدأ تنفيذها فعلياً في 25 أغسطس 1995. وتساند حكومتا البلدين عدة برامج تصل قيمتها إلى 300 مليون دولار في العام، تستهدف زيادة دخول تكنولوجيات جديدة في القطاع الخاص في مصر، حيث يقوم صندوق مشترك قيمته مليونا دولار بمساندة الأنشطة التي تتم في ظل اتفاقية العلوم والتكنولوجيا، ويتم تمويله من مساهمات متساوية للحكومتين المصرية والأمريكية.
  1.  الاتفاقيات الدولية في المجال الثقافي:
  •  في مايو 1962 ، تم توقيع اتفاق ثقافي بين البلدين في القاهرة .
  •  في يوليو1967 ،  تمت الموافقة على الكتاب المتبادل لتمويل برامج التبادل العلمي بين البلدين الموقع في القاهرة.
  • في يوليوم 19974 ، تم توقيع بروتوكول بين جمهورية مصر العربية ومركز البحوث الأمريكية.
  • في نوفمبر 1975 ، تم توقيع بروتوكول حول وضع وتنظيم الجامعة الأمريكية في القاهرة.
  • في فبراير 2000 ، تم توقيع بروتوكول حول الوضع القانوني وأنشطة مركز البحوث الأمريكي بمصر في القاهرة .
  • تم توقيع اتفاق للتعاون التعليمي والتكنولوجي بين حكومتي جمهورية مصر العربية والولايات المتحدة الأمريكية في القاهرة بتاريخ 31 مارس 1995، وتم تجديد العمل به بتاريخ 29 يناير 2001. ثم تم تجديده مرة أخرى خلال الفترة من 11 مايو 2006 حتى 27 أغسطس 2006.
  1. التعاون بين الجامعات في البلدين:
  • تم توقيع العديد من اتفاقيات التعاون العلمي والثقافي بين جامعات جمهورية مصر العربية ونظيراتها في الولايات المتحدة الأمريكية ومنها:
  •  اتفاقية بين جامعة الزقازيق وجامعة تكساس والتي وافق عليها مجلس جامعة الزقازيق في 16 يوليو 2002.
  • اتفاقية بين جامعة المنوفية وجامعة أريزونا والتي وافق عليها مجلس جامعة المنوفية في 23 يوليو 2002.
  • تم توقيع اتفاقية التعاون الأكاديمي بين المكتب الثقافي والتعليمي المصري بواشنطن وكلية الهندسة والعلوم التطبيقية، جامعة جورج واشنطن في 20 مارس 2002.

وخلال السنوات الاخيرة يمكن التعرف علي واقع العلاقات الثقافية بين البلدين من خلال  التصريحات التي أكدت د.باتريشا كابرا مستشار الشئون الإعلامية والثقافية بسفارة الولايات المتحدة الأمريكية عليها في حوارها مع صحيفة الاهرام حيث قالت ، انه علي الرغم من الأحداث السياسية التي مرت بها مصر عقب ثورة يناير وما شاب العلاقات من توتر بين الدولتين ولاسيما بعد ثورة 30 يونيو فإن عملية التبادل التعليمي بين الدولتين لم تتأثر على الإطلاق، بل على العكس تماما فقد ارتفعت أعداد الدارسين المصريين إلى الولايات المتحدة الأمريكية فى الفترة الأخيرة وكذا الحال بالنسبة للدارسين الأمريكيين في مصر.

 أكدت كابرا أنه كلما قوى الجانب الثقافي كلما أسهم ذلك في تقوية العلاقات بين واشنطن والقاهرة .

ولتقريب الصورة اكثر نستعرض في السطور التالية اهم البرامج التي تستخدمها الولايات المتحدة في توثيق علاقاتها الثقافية والتعليمية مع معظم دول العالم ومنها مصر باعتبارها الدولة الرئيسية في العالم العربي ومنطقة الشرق الاوسط .

  • منظمة امديست  :  منظمة غير ربحية تعمل في أنشطة التعليم والتدريب والتطوير الدولي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. 
  • برامج التبادل الأكاديمي والمهني: يوجد عدد من البرامج تمولها الحكومة الامريكية للتبادلات الاكاديمية بين مصر والولايات المتحدة كل عام ، ويمكن عرضها في البيان التالي:
  1. برنامج فولبرايت.
  2. مبادرة الشراكة الشرق أوسطية (MEPI) .
  3. برنامج قادة الغد.
  4. مبادرة كلية المجتمع.
  5. برنامج المنح الدراسية.
  6. برنامج القيادة في التربية والتعليم وبرنامج التنميو (LEAD).
  7. نموذج الكونجرس الامريكي.
  8. مركز البحوث الأمريكي في مصر الزمالات.
  9. برنامج فولبرايت للعلماء.
  10. برنامج الباحث العلمي والإقامة.
  11. برنامج التربية المدنية وزمالة القيادة.
  12. برنامج باحث المعاهد (سوسي).
  13. برنامج التربية المدنية وزمالة القيادة.
  14. برنامج الكاتب الدولية ايوا ، ورشة عمل.
  15. برنامج فولبرايت التخصصي.
  16. برنامج مدرسة ثانوية، برنامج تثقيف المعاهد.
  17. برنامج التميز والانجاز فى التدريس (TEA).
  18. برنامج المراقبين الدولية في برنامج التعليم.
  19. برنامج هيوبرت همفري، برنامج زمالة.
  20. برنامج الإرشاد فورتشن / وزارة الخارجية العالمي للمرأة.
  21. زمالة الديمقراطية ، بتمويل من مبادرة الشراكة الشرق أوسطية (MEPI).
  22. برنامج بورلوغ ، يهدف إلى تعزيز الأمن الغذائي والنمو الاقتصادي عن طريق زيادة المعرفة العلمية والبحوث التعاونية لتحسين الإنتاجية الزراعية.
  23. برنامج زمالة كوكران ، يوفر التدريب عالي الجودة لمساعدة البلدان المتوسطة الدخل ، والأسواق الناشئة ، والديمقراطيات الناشئة، تحسين النظم الزراعية وتقوية وتعزيز الروابط التجارية مع الولايات المتحدة.

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى