17 أكتوبر 2019 08:06 ص

المشاركة المجتمعية في كافة مراحل المشروع

الإثنين، 03 أغسطس 2015 - 12:00 ص

د. أحمد أبوالحسن زرد


  حرصت القيادة السياسية على مشاركة مختلف طوائف المجتمع عند إطلاق إشارة البدء... شباب وأطفال و ذوو إعاقة وغيرهم ، فعندما أعطى الرئيس إشارة بدء الحفر وتفجير الساتر الترابى ( 5 أغسطس 2014 ) طلب أن يشارك الجميع من مختلف الأعمار قائلاً لن أفعل ذلك وحدى. ويعنى هذا أن المشروع لا يهدف لخدمة الأجيال الحالية بل والأجيال القادمة .

  أما الأمر الآخر ، فيتمثل فى الاكتتاب الشعبي عبر شهادات الإستثمار التى اتيحت لكل المصريين دون شروط ، فى بنوك وطنية هى : بنك مصر وبنك القاهرة والبنك الأهلى وبنك قناة السويس  بنسبة فائدة  12 % . وشهدت مصر خلال أيام الاكتتاب تجاوبا شعبيا وإقبالاً غير مسبوق على عملية الشراء ، ففي العشر الساعات الأولى من اليوم الأول (5 سبتمبر 2014) تجاوزت حصيلة بيع الشهادات حاجز الستة مليار جنيه ، ثم ارتفع الرقم خلال ثلاثة أيام إلى 20 مليار جنيه.... وتواصل إقبال المواطنين على عملية الشراء ليصل إجمالي حصيلة بيع الشهادات مع إغلاق باب الاكتتاب في 15 سبتمبر 2014 إلى 64 مليار جنيه.           

  وتفعيلاً لمبدأ الشراكة المجتمعية ، دعا الرئيس عبد الفتاح السيسي جموع الشباب إلى زيارة مواقع العمل ، وهي دعوة حملت في طياتها دلالات بالغة على صعيد ترسيخ وتعظيم قيمة العمل في وجدان الشباب من ناحية ، وشحذ همم القائمين على العمل من ناحية أخرى ، ووجدت تلك الدعوة تجاوباً شعبياً سريعاً ، ولم تقتصر حملات الشباب على مجرد الزيارة ، وإنما الحرص على المشاركة في عمليات الحفر...

اصطفاف وطني على كافة المستويات الرسمية والشعبية:

خلال عام مضى شهدت مسيرة العمل الوطني تفاعلاً عميقاً على كافة المستويات من أبرز ملامحها ذلك الاصطفاف الوطني على كافة المستويات الرسمية والشعبية...فعلى مدار عام كامل لم تتوقف زيارات الوفود الشعبية من كل الأعمار إلى منطقة الحفر... الأمر الذى كان له ابلغ الأثر فى شحذ الهمم ورفع المعنويات لدى العاملين الذين واصلوا الليل بالنهار وتخلوا عن اجازاتهم حتى انتهاء هذا المشروع الوطنى العملاق .  
                                          
وبعد ثلاثة أيام فقط على انطلاق عملية الحفر تفقد الرئيس عبد الفتاح السيسي ( 8 أغسطس 2014) على أرض الواقع اعمال الحفر حيث تواجد مع العاملين في جولة استغرقت خمس ساعات من الخامسة فجرا وحتى العاشرة صباحا.

وفي العشرين من أغسطس 2014 حرص رئيس الوزراء المهندس ابراهيم محلب على زيارة موقع الحفر... وبكلمات بالغة الدلالة خاطب العاملين قائلا "اعتبروني تحت أمركم... باعتباري مهندسا عندي خبرة قليلة واسمحوا لي أن أعمل معكم يوما لأنال هذا الشرف وأحكي لاحفادي وسأعمل اليوم كاملا ".
ثم توالت بعد ذلك زيارات المسئولين تعضد وتساند وتؤازر حيث تفقد الفريق أول صدقي صبحي وزير الدفاع القائد العام للقوات المسلحة (5 سبتمبر 2014) مواقع الحفر وكرم العاملين والقائمين على أعمال الحفر بالقناة .

ولم تتوقف متابعات وجولات رئيس الجمهورية ، ففى 22 فبراير 2015 قام بجولة تفقدية مفاجئة للمشروع ، حيث استقل أحد اللنشات التابعة لهيئة قناة السويس ، وتفقد المجرى الملاحي للقناة الجديدة ، في المناطق التي تمت فيها أعمال التكريك ، وكان ذلك أول مرور في المجرى الملاحي للقناة الجديدة.

زيارات الوفود الرسمية والشعبية لشحذ الهمم :

على مدار عام كامل لم تتوقف الزيارات الداعمة والمساندة على كافة المستويات الرسمية والشعبية... تابعنا فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر(17 اغسطس 2014) يؤكد من "موقع الحفر" على دعم المشروع الوطني الذي يمثل تحدياً يثبت قوة وإرادة وصمود المصريين... وقداسة البابا تواضروس بابا الإسكندرية وبطريريك الكرازة المرقسية ( 11 يونيو 2015 ) وهو يقدم الدعم المعنوي والمادي ويؤكد أن مشروع حفر قناة السويس يعد إنجازا عظيما ، وأن مجد مصر تجدد بتأميم القناة أيام عبد الناصر وإعادة افتتاحها أيام السادات ، وأن "المجد يتجدد بصورة مبهرة بحفر القناة الجديدة التى هى فخر للعالم وفخر للمصريين".

كما تابعنا زيارة العالم الدكتور احمد زويل ( 18/9/2014) ، والتي أكدت على ارتباط المشروع بمختلف جوانب النهضة العلمية فى مصر . وقد اتضح ذلك فى تأكيد الدكتور زويل على ضم مشروع قناة السويس لمراكز الأبحاث العلمية لمدينة زويل للعلوم إلى جانب دراسة إقامة فرع للمدينة بوادي التكنولوجيا . وأضاف الدكتور زويل أن الهدف من زيارته هو الوقوف على مدى التعاون المشترك بين مشروع النهضة العلمية وتنمية محور قناة السويس مع وجود نحو 16 ألف فدان بمنطقة وادي التكنولوجيا شرق قناة السويس تحتاج إلى المنهج العلمي للاستفادة منها  .

وتوكيدا للمنهج العلمي والذي يشكل إطارا حاكما لمشروع قناة السويس وما يرتبط به وبخاصة تنمية منطقة قناة السويس كلف الرئيس السيسي (6/10/2014) الفريق مهاب مميش بزيارة الدول التي توجد بها مناطق لوجيستية صناعية مثل سنغافورة وهونج كونج والصين وذلك للإطلاع على تجارب تلك الدول في إدارة هذه المناطق والإطلاع على أحدث وسائل التكنولوجيا والتشريعات الخاصة بها والتي تحقق الربحية في الاستثمار .

تنفيذ المشروع بسواعد مصرية دليل على استقلال القرار الوطني :

وفى 8 مارس 2015  قام النائب العام المستشار هشام بركات –رحمه الله-  بزيارة لمشروع قناة السويس الجديدة . وقال “إن تنفيذ المشروع بسواعد مصرية دليل على استقلال القرار الوطني  مؤكدا أن المشروع يمثل طفرة كبيرة على جميع الأصعدة  حيث إنه من المقرر أن يخرج مصر من التراجع الاقتصادي إلى آفاق التقدم والازدهار والاستقرار”. ودعا بركات أبناء الوطن إلى أن يتحدوا في مواجهة الصعاب من أجل رفعة شأن الوطن ووضع مصر على خارطة التقدم  خاصة وأن مصر تمتلك العديد من الإمكانيات التي تؤهلها لاحتلال مكانة كبرى بين دول العالم.

ومن الزيارات ذات الدلالة  قيام وفد من غرفة الصناعات الهندسية بإتحاد الصناعات المصرية بزيارة موقع عمل قناة السويس الجديدة ( 18 مارس 2015 ) ، وآخر من كلية السياحة والفنادق جامعة الفيوم ينظم زيارة علمية لقناة السويس الجديدة ، و شرح تفاصيل المشروع للطلاب .

وكانت المناسبات الوطنية فرصة مواتية للتفاعل مع ما يجرى على ضفاف القناة ، ففى إطار احتفالات وزارة الشباب بيوم الفتاة المصرية ( 24 مارس 2015 ) زار وفد شبابي  من 800 فتاة يحملن العلم المصرى ، ضم الوفد طالبات الجامعات الحكومية والخاصة والمعاهد العليا وأسقفية الشباب وفتيات النوبة وجوالات مراكز الشباب ، بالإضافة إلى بطلات الأولمبياد الخاص وعضوات أندية التطوع ، للتعرف على آخر المستجدات فى حفر القناة .  وعلى وجه العموم تجاوزت اعداد الوفود الشعبية الزائرة للقناة ابان عملية الحفر والتكريرك حاجز الـ خمسة ملايين زائر . 

أما على المستويات غير الرسمية العربية والأفريقية والدولية ، فيمكن رصد عدد من الزيارات منها : زيارة جمعية الصداقة الكورية المصرية 27 مايو 2015  التى نظمت (27 مايو 2015  ) رحلة إلى موقع العمل بقناة السويس الجديدة تعبيراً عن تأييدها ومشاركتها لجهود مسيرة مصر الاقتصادية والحضارية . وزيارة وفد من الشباب الأفارقة الدارسين بمصر والعاملين فى الشأن الإفريقي ( 17 يونيو 2015 ) وينتمى الوفد الى 13 دولة منهم دول “مصر ، السودان ، جنوب السودان ، إثيوبيا ، تنزانيا ، بوروندى ، كينيا ، روندا، أوغندا ، جيبوتى ، الصومال ، الجزائر ، المغرب” ، وزيارة مجلس ادارة سيدات الاعمال العرب (15 سبتمبر 2014) حيث أعلنت رئيسة المجلس الشيخة حصة الصباح أن المجلس بصدد إنشاء شركة للاستثمار بمنطقة محور تنمية قناة السويس وقالت " أن مشروع قناة السويس الجديدة هو مصدر فخر للعرب جميعا وليس للمصريين وحدهم " .

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى