21 أكتوبر 2017 05:43 م

سيوة .. العلاج بالدفن في الرمال

الثلاثاء، 29 ديسمبر 2015 - 12:00 ص

 تقع سيوة الى الغرب من مرسى مطروح بنحو 300 كيلومتر , تحتل موقع الصدارة من بين الأماكن المثلى للسياحة العلاجية والاستشفاء الطبيعى بمصر , وتتميز بالهدوء الشاعرى الساحر , ونقاء الجو , وصفاء السماء , واعتدال درجة الحرارة .
 
جبل الدكرور:
 
 يقع فى الجنوب الشرقى من واحة سيوة , ويعتبره مواطنو سيوة جبلاً مقدساً , ويقيمون عليه احتفالاً سنوياً فى شهر أكتوبر من كل عام بعد موسم الحصاد ( موسم الوادى ) يستغرق ثلاثة ايام ويشترك فيه جميع الأهالى .
 
اكتسب الجبل عند الأهالى منذ قديم الأزل أهمية علاجية فى الأمراض الروماتزمية وآلام المفاصل والشعور العام بالضعف والوهن .
 
ويقوم على العلاج شيوخ متخصصون فى طمر الجسم بالرمال ( العلاج بالدفن ) لفترات تتراوح بين ربع الساعة ونصف الساعة يومياً على امتداد أسبوعين فى أشهر الصيف , خلال ساعات محددة من النهار .
 
وقد ذاع صيت هذا النوع من العلاج البيئى حتى صار جبل الدكرور مقصداً مشهوراً للسياحة العلاجية يتردد عليه المصريون والإخوة العرب والأجانب على حد سواء .
 
العيون الساخنة:
 
تنتشر فى واحة سيوة عيون المياه المعدنية التى تستخدم للعلاج الطبيعى من عدة أمراض مثل الصدفية وأمراض الجهاز الهضمى والأمراض الروماتزمية .
 
واشهر هذه العيون وأهمها جميعاً بئر كيغار التى تبلغ درجة حرارة مائها 67 مئوية وبتحليل مياه هذه البئر وجد أنها تحتوى على عدة عناصر معدنية وكبريتية تماثل العيون المعدنية بمنطقة كارلو فيفارى التشيكية الشهيرة التى يقصدها السائحون من شتى انحاء العالم كمنتجع للعلاج الطبيعى .
 

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى