23 أكتوبر 2017 11:08 م

أسوان .. زهرة الجنوب المصرى

الأربعاء، 30 ديسمبر 2015 - 12:00 ص

هي زهرة الجنوب المصرى وأبدع مشتى عالمى، وبها العديد من مواقع السياحة العلاجية.

جزيرة إلفنتين:
 
تستخدم فيها حمامات الطمر بالرمال للأغراض العلاجية من شهر مارس الى شهر أكتوبر من كل عام .
 
حيث تشتد أشعة الشمس . ويوجد مركز للعلاج الطبيعى بفندق أوبروى , يعمل به خبراء فى الرياضة والعلاج الطبيعى , كما يحتوى المركز على حمامات الساونا وحمامات بخار تركية مع توافر القائمين على اعداد برنامج للتمرينات السويدية على أساس علمى .
 
منتجع جزيرة إيزيس:
 
بعد استقراء غير منهجى دام عدة سنوات لوحظ التحسن البالغ الذى يطرأ على مرضى الروماتويد المفصلى من بين السائحين بعد إقامتهم بضعة أسابيع فى جزيرة أسوان . وبناء على هذه الملاحظة أجرى المركز القومى المصرى للبحوث دراسات منهجية منظمة أثبتت هذه الظاهرة بما يقطع الشك باليقين .
 
وحدد المركز برنامجاً علاجياً خاصاً بالاستشفاء البيئى لمرضى الروماتويد بمنتجع جزيرة إيزيس , يجمع بين العلاج بالطمر فى حمامات الرمال السمراء والتعرض للشمس وأشعتها فوق البنفسجية لمدة ثلاثة اسابيع متتالية . وكان لابد من هذا التنسيق الطبى على أسس مدروسة لضبط القدر المناسب من التعرض للأشعة فوق البنفسجية حتى يخرج المريض منها بأعظم فائدة , وكانت ثمرة هذا البرنامج المنظم فوق كل تصور , فقد أدى الى تحسن ذى قيمة احصائية عظيمة فى أعراض المرض , والمؤشرات المعملية لكفاءة الجهاز المناعى , وسرعة ترسيب الدم ومؤشرات نشاط الروماتويد .
 
ويعزو الأطباء هذا النجاح المنقطع النظير للعلاج البيئى لمرض الروماتويد المشهور بشراسته المدمرة للمفاصل , إلى كثافة الأشعة فوق البنفسجية المنعكسة من الجبال المحيطة بجزيرة إيزيس ومن صفحة النيل أثناء طمر الجسم بالرمال المشعة السمراء على سطح الجزيرة هذا بالإضافة الى نقاء جو أسوان وجفاف مناخها على مدار العام .
 
وتتميز المنطقة بارتفاع مقدار الأشعة فوق البنفسجية فى جوها وبانخفاض نسبة الرطوبة مما يجعلها مكاناً مثالياُ لعلاج الأمراض الروماتزمية وأمراض الجهاز التنفسى كالربو الشعبى وما إلى ذلك .
 
الاستشفاء:
 
تتحدى أسوان بجوها الجاف البديع أعظم المنتجعات الشتوية العلاجية فى العالم بأسره , وهى تلائم على نحو خاص مرضى الكلى والجهاز التنفسى والروماتيزم , ويوجد بها مركزان للعلاج بالرمال والمياه حيث يطمر جسم المريض بالروماتيزم فى الرمال الساخنة , وقد أثارت أسوان اهتمام عدة مؤسسات طبية عالمية اضطلعت بدراسة مناخها ومقومات السياحة الاستشفائية بها وتحققت من تفرد أسوان بدرجة عالية من الأشعة فوق البنفسجية من سمائها إضافة الى الإنخفاض البالغ فى نسبة الرطوبة والعلاج بالأعشاب الطبية.
 
مازال أهل النوبة يؤمنون بطب الأعشاب الذى اهتمت به الدراسات الحديثة وأثبتت فاعليته فى الكثير من الأمراض ولم يزل الكثير من هذه النباتات الطبية التى وردت فى المراجع العربية القديمة كتذكرة داود الأنطاكى و"المواد الطبية" لأحمد بن رشيد و"القانون" فى الطب لأبن سينا , يستخدم فى النوبة بنجاح للتداوى من عدة أمراض ومنها :
 
حلف البر :

وهو نبات يستخدم فى علاج نزلات البرد والمغص الكلوى بعد غليه وشربه كما يشرب الشاى .
 
الدمسيسة :

يستخدم أيضاً بنجاح فى أمراض الكلى .
 
قشر الرمان :

يستخدم لعلاج الدوسنتاريا المعوية بعد تحميصه ودقه وسحقه وإعداده بواسطة الغلى كمشروب الشاى .
 
الحرجل :

يستخدم لعلاج الإمساك وعسر الهضم .
 
العلاج البيئى النوبى:
 
يستخدم النوبيون أسلوب العلاج بالطمر فى الرمال الساخنة أثناء سطوع الشمس للعلاج من التهابات المفاصل وتنشيط الدورة الدموية , حيث يشرف على العلاج شيوخ متخصصون فى هذا الضرب من العلاج الطبيعى .
 
ويتخذ العلاج مظهراً احتفالياً بهيجاً , إذ يتجمع أقارب المرضى وأهالى المنطقة الذين يتغنون الأغانى الفولكلورية النوبية المخصصة لهذه المناسبة حتى لا يتسرب الملل الى نفس المريض فترفع روحه المعنوية .
 
وبعد أن ينتهى الزمن المحدد للطمر بالرمال يلف المريض فى أغطية ثقيلة لحمايته من التيارات الهوائية , ثم ينقل سريعاً الى مكان مغلق حيث يقدم له شراب الدمسيسة أو حلف البر الساخن .
 
كذلك يستخدم هؤلاء الشيوخ النوبيون لبخة الطمى النيلى ( الدميرة ) لعلاج الصداع النصفى وآلام الأسنان والمتزق العضلى .
 
التفسير العلمى للعلاج البيئى بالنوبة:
 
يرجع التحسن الملموس فى الآلام الروماتزمية إلى سخونة الرمال التى تؤثر تأثيراً محموداً على النهايات العصبية المختصة بالألم وعلى الدورة الدموية , وهو ذاته أسلوب العلاج الطبيعى المعاصر المعروف بالـ Biotherapy الذى يعتمد على استخدام الطمى الساخن أو الرمال الغنية بعناصر معدنية مثل اليود والكربونات ذات النشاط الإشعاعى فى الحدود المسموح بها , والتى تمتص عن طريق الجلد .
 
ولبخة الطمى النيلى (الدميرة ) هى ذاتها أسلوب الـ Pleoma المستخدم فى المصحات العالمية التى تمزج الطمى بالمياه المعدنية لأغراض علاجية استناداً إلى خاصية السخونة الرطبة Humid Heat .
 
وقد أظهرت نتائج التحليل فى معامل هيئة الطاقة النووية المصرية احتواء الرمال السطحية فى منطقة أبو سمبل على عدة عناصر مثل السيلت والكربونات , كما أظهرت البحوث أن النشاط الإشعاعى بهذه الرمال فى الحدود الآمنة ذات الفائدة العلاجية .

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى