23 يونيو 2017 10:44 م

نشاط مكثف لوفد الهيئة العامة للاستعلامات فى الصين

الخميس، 29 سبتمبر 2016 - 12:26 م

قام الوفد الاعلامى المصري برئاسة السفير صلاح الدين عبد الصادق رئيس الهيئة العامة للاستعلامات يرافقه عبد المعطى ابو زيد رئيس قطاع الاعلام الخارجى، واحمد سلام مدير عام ادارة الملتي ميديا بزيارة مدينة جينان بمقاطعة شاندونج، حيث كان فى استقبالهم مسئول اتحاد الصحفيين فى مقاطعة شاندونج، وقامت فرقة اكروبات واستعراضات شاندونج بالصين بتقديم عرضا استثنائيا مبهرا للوفد المصرى.

وقال يان تشانج مدير فرقة الاكروبات انه سعيد بزيارة الوفد المصرى وان مصر والصين بلدان ذاتا حضارة ثقافية قديمة و قال تشانج  أن أعمار أعضاء الفرقة تتراوح ما بين الـ12 والـ16 عاما، يتم اختيارهم من طلاب المدارس وتجرى لهم اختبارات لليونة العضلات، ومدى قدرتها على الحركة والتدريب، كما يخضع المشاركون لاختبارات أخرى من وقت لأخر.

 موضحا  أن الفرقة تحرص على مستقبل الراقصين، وتوظفهم كمدربين أو إداريين، لافتًا إلى حرصه أيضًا على دراستهم، رغم التدريب الشاق الذى يمتد لساعات يومًيا و أن العروض المقدمة مستقاة من الثقافة الصينية التقليدية وترمز إلى الفسلفة الصينية والحضارة القديمة، وجرى تصميمها لتجمع بين الأصالة والمعاصرة.
  
كما زار الوفد، قرية شيانغقو نغتشوانج التابعة لحى قوهديان فى منطقة ليتشنج بمدينة جينان وتعد هذة القرية  اشتراكية جديدة ضمن مشروعات البناء الثقافى فى المناطق الريفية الاشتراكية الجديدة وقد حققت هذة القرية تنمية  خلال خمس سنوات من بدء مخطط  نهضة الصين حيث يعمل سكانها  بصناعة الأحبار والصناعات الثقافية، حيث قامت الحكومة بهدم بيوتهم وتسليمهم وحدات جديدة بدون مقابل  بالإضافة إلى إدخال التنمية الصناعية بالمدارس وتدريب التلاميذ على الصناعات الثقافية.
 
 ويوجد بالقرية متحف يضم مقتنيات صينية تقليدية من مقاعد خشبية قديمة، وأدوات طحن الغلال وتماثيل لبوذا وكونفوشيوس وعربات يجرها حصان، بالإضافة إلى معرض للمنتجات الورقية وصناعة الأحبار التى تشتهر بها هذة القرية ، و قدم رئيس مجلس القرية، وانج لى مخططًا لمستقبلها حتى عام 2020 برعاية الحكومة الصينية والحزب الشيوعى الصينى الحاكم.

وانتقل الوفد بقطار عالى السرعة من بكين الى شاندونج يسير بسرعة 300 كيلو متر فى الساعة والذي تم انشاؤه منذ خمس سنوات.

وفى نهاية الزيارة قام السفير صلاح عبد الصادق الكتابة على لوحة تذكرية كلمة تحيا مصر وتحيا الصين وقاموا بوضعها بمتحف القرية

كما قام الوفد الإعلامى  المصرى برئاسة السفير صلاح الدين عبد الصادق بزيارة دارصحيفة الشعب الصينية كبرى الصحف فى الصين، الناطقة باسم حزب الشعب الصينى الشيوعى الحاكم.

واستقبل شان شنبياو نائب رئيس تحرير صحيفة الشعب ورئيس شبكتها الإخبارية الوفد المصرى بلافتات حمراء تحمل ألوان العلم الصينى، كتب عليها "مرحبًا بالوفد المصرى"، بالإضافة إلى عدد من الصحفيين الناطقين باللغة العربية.


كما تفقد الوفد المصرى استديو تصوير تليفزيونى مزود بأحدث تكنولوجيا حديثة يسع لـ٢٠٠ شخص و قال شان رئيس الشبكة الإخبارية، إنه حظى بزيارة أهم الشخصيات الصينية من كتاب وفنانين ورسامين وأبطال أوليمبيين بالإضافة إلى كافة الرؤساء الذين حكموا جمهورية الصين.

كما استعرض شان فى قاعة اجتماعات الصحيفة تاريخ الصحيفة الأولى فى الصين التى صدرت عام ١٩٤٨ أول نسخة مطبوعة منها. 

وقال شينباو إن صحيفة الشعب لديها تليفزيون على الإنترنت ويبلغ مساحة مبنى الشبكة ٧٥٠ مترا، مؤكدًا أن الجريدة تتمتع بمركز سياسى خاص فى الصين وتطبع ٣ ملايين نسخة يوميًا.

وأكد أن الموقع الإلكترونى لصحيفة الشعب يحظى بـ٣٥٠ مليون قارئ يوميًا على الإنترنت، لافتًا إلى أن قراء صحيفة الشعب هم نصف عدد مستخدمى الإنترنت فى الصين.

واضاف شان ان  لدينا ٤٣ مطبعة على مستوى جمهورية الصين، وافتتحنا شبكة الشعب عام ١٩٩٧، وبعيدًا عن الأخبار المنقولة من الصحيفة الورقية الأم، هناك أخبار ومقابلات حصرية خاصة بالشبكة، لافتًا إلى أن الشبكة تشهد غدًا احتفالية بمناسبة الذكرى التاسعة عشر لإطلاق قمر صناعى بالصين.

وعن فروع شبكة الشعب الإخبارية قال إنها تمتلك ٣١ فرعا بالصين، و١١ مكتبا بالخارج، وأهم ثلاثة مكاتب بأمريكا واليابان وكوريا الجنوبية، وافتتحت الشبكة شركة خاصة بها فى جنوب إفريقيا، وكذلك فروع للشركة فى روسيا ولندن وفرنسا والسويد . 

ولفت شينباو إلى أن الشبكة سوف تتفتح فرعًا لها بمصر ضمن خطة ٢٠٢٠ الذى تعمل عليه الشبكة  حاليًا مؤكدًا أن الصين تضم ٣ آلاف صحيفة حتى تقلص هذا العدد بعد ظهور الإعلام الإلكترونى. 

و ان هناك عدة صحف إقليمية فى المقاطعات الصينية بينهم صحيفة الصين اليوم التى كانت جزءًا من صحيفة الشعب، حيث كانت النسخة الإنجليزية من صحيفة الشعب ثم استقلت لتصبح صحيفة منفردة.

فيما قالت رهيفة رئيسة النسخة العربية، إن النسخة العربية افتتحت عام ٢٠٠١ ويحل هذا العام الذكرى الخامسة عشر، وقالت اننا نترجم الأخبار الهامة والافتتاحية من النسخة الورقية لصحيفة الشعب بالإضافة إلى قسم خاص بالموقع عن حجم التبادل بين الصين والبلاد العربية.     
                   
من جانبه، شكر السفير صلاح عبد الصادق رئيس الهيئة العامة للاستعلامات، الحضور على الدعوة، مؤكدًا أن الهيئة أدخلت اللغة الصينية لصفحاتها الرسمية أثناء زيارة الرئيس الصينى لمصر.

وقال إن الهيئة وقعت بروتكول تعاون مع وكالة شنخوا الصينية بحضور الرئيسين المصرى والصينى بالقاهرة معربًا عن رغبته فى توقيع اتفاقية تعاون مع صحيفة الشعب الصينية وشبكتها الإخبارية.

ولفت السفير إلى أهمية التعاون مع مصر فى مشروع طريق الحرير الذى تعمل فيه إلى جانب الصين مشددًا على أهمية قناة السويس كفرع بحرى لهذا المشروغ خاصة بعد أعمال التوسعة التى تمت بها مؤخرًا.

وأشار السفير إلى أن كلا البلدين يواجهان حربًا إعلامية من إعلام ثالث يعمل على تشويه الصورة مؤكدًا أن الحل فى تبادل إعلامى مباشر بين البلدين خاصة وأن العلاقات المصرية الصينية شهدت تقدمًا خلال العامين الأخيرين.

ورحب السفير بالتعاون مع هيئة الاستعلامات المصرية بهدف نقل حقيقة جمهورية الصين حكومة وشعبًا للمصريين والعرب.

الأخبار المسائي

هيئة الاستعلامات توقع اتفاقية تعاون مع جمعية الصحفيين الصينيين


اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى