22 سبتمبر 2019 12:04 ص

العلاقات الثنائية مع الدول الإفريقية

التعاون فى مجال التنمية

الإثنين، 03 ديسمبر 2018 - 12:00 ص
التعاون فى مجال التنمية

في 11/9/2019 قامت السلطات المصرية بإرسال شُحنتا مُساعدات مصرية إلى العاصمة جوبا على مدار يومي 11 و12 سبتمبر 2019، تتمثل في كميات من الأدوية والخيام والملابس العسكرية، كما وصلت ثلاث شحنات أُخرى من المُساعدات المصرية تباعاً أيام 13 و15 و16 سبتمبر 2019، تأتي تلك المساعدات لدعم إنشاء مُعسكرات تجميع القوات الجنوب سودانية وإعادة تأهيلها للعمل في مؤسسات الدولة، وذلك بعد التنسيق مع الأمم المتحدة في هذا الشأن.

 - في 17/11/2018
أعلنت وزارة الصحة والسكان، عن إيفاد قافلة طبية تشمل عددا من التخصصات إلى مدينة جوبا، بجنوب السودان. تأتي هذه القافلة بعد الزيارة الأخيرة رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي، لدولة السودان، فى إطار تقديم الدعم الطبى والتعاون المشترك بين البلدين. 
 طلب وزير الصحة السوداني، دعم وزارة الصحة و السكان المصرية لتشغيل وحدة الغسيل الكلوي المهداة من مصر لشعب السودان و تدريب الكوادر الطبية بها، الأمر الذى وجهت وزيرة الصحة والسكان به وبسرعة تشغيل الوحدة وتدريب الفريق الطبى، كما أشار وزير الصحة السودانى إلى ضرورة تجديد بروتوكول التعاون المشترك بين البلدين في مجال الصحة والدواء بما يتيح تداول الدواء المصري فى السودان بنفس معايير تسجيل الدواء المتبعه في مصر، الأمر الذى أكدت عليه وزيرة الصحة والسكان وجار العمل عليه.


- في 21/10/2018 قامت وزارة الخارجية عبر الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية بإعداد برنامج تدريبى فى مجال البروتوكول لـ11 من كوادر جنوب السودان من العاملين فى مكتب الرئيس سلفا كير ميارديت رئيس جنوب السودان. 

- فى 7/10/2018 قامت مصر بتقديم شحنة من المساعدات الدوائية للأشقاء في جنوب السودان. 

- فى 12/3/2018 أعلن سامح شكري وزير الخارجية عن زيادة عدد وحدات الغسيل الكلوي في مستشفى جوبا التعليمي من وحدتين إلى 8 وحدات، وإرسال وفد طبي لتشغيل مركز الغسيل الكلوي لمدة شهرين اعتباراً من أبريل 2018، وتدريب طاقم طبي جنوب سوداني على تشغيله، فضلا عن إرسال قافلة طبية إلى مدينة "واو"، معربا عن تطلع مصر لإبرام اتفاق تعاون شامل بين البلدين. 

- فى 21/8/2017 أرسلت مصر الشحنة العاشرة من المساعدات الإنسانية المصرية المقدمة إلى جنوب السودان، وذلك في إطار طائرات الجسر الجوي المصري الذي تم تدشينه استجابة لتطورات الأوضاع الإنسانية في جنوب السودان، انطلاقاً من الروابط القومية وموقف مصر الثابت تجاه أشقائها من دول القارة الإفريقية والتضامن والتعاون الكامل معهم من أجل البناء والتنمية ومواجهة المحن والأزمات. شارك في استقبال المساعدات د. لورانس دينج مدير عام الشئون المالية والإدارية في وزارة الشئون الإنسانية وإدارة الكوارث بجنوب السودان. بدأ الجسر الجوى للمساعدات الإنسانية بين القاهرة وجوبا يوم ١٢ يونيو ٢٠١٧. تسلمت حكومة جنوب السودان 10 شحنات من المساعدات الغذائية والطبية المصرية حتى 21 أغسطس 2017. 

- فى 16/8/2017 أرسلت مصر الشحنة التاسعة من المساعدات الإنسانية المصرية المقدمة إلى جنوب السودان، وذلك في إطار طائرات الجسر الجوي المصرى الذى تم تدشينه استجابة لتطورات الأوضاع الإنسانية في جنوب السودان. 

- فى 12/6/2017 قامت مصر بإرسال الدفعة الأولى من المساعدات الإنسانية والتى تشتمل على مواد غذائية وأدوية ومستلزمات طبية، لتخفيف المعاناة عن الأشقاء بدولة جنوب السودان، وذلك ضمن عدد من الدفعات التى سترسلها مصر إلى العاصمة "جوبا".
 

- فى 4/3/2017  قدمت مصر قافلة طبية ودوائية وغذائية تبلغ نحو 20 طنا، هدية من شعب مصر إلى شعب جنوب السودان. 

- فى 15/12/2016 أكد د. محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية أن مشروعات التعاون الثنائى بين مصر وجنوب السودان حققت العديد من النجاحات حيث تشمل تنفيذ المشروعات التنموية لخدمة المواطنين الجنوب سودانيين فى المناطق المعزولة التى لا تصل اليها الخدمات الأساسية. مثل مشروع توفير مياه الشرب الصالحة عن طريق حفر وتجهيز 30 بئرا جوفية مزودة بمجمعات وشبكات توزيع لتأمين مياه الشرب النقية لحوالى 500 ألف مواطن جنوب سوداني، وتم الانتهاء من حفر 17 بئراً جوفية فى العديد من الولايات منها 6 مزودة بشبكات توزيع لمياه الشرب بنطاق جوبا وجار تنفيذ بقية الآبار الجوفية. كما أنه تم الانتهاء من تنفيذ محطة رفع كبيرة بمدينة "واو" لتوفير الاحتياجات المائية للاستخدامات المنزلية والثروة الحيوانية للتجمعات السكانية القريبة من المجارى المائية. 

- تتولى وزارة التعاون الدولي  المصرية ملف التنمية في الجنوب من خلال تمويل وتخطيط مشروعات، ومنح واتفاقيات مع الجنوب بغرض التنمية الشاملة، خصوصاً في مجالي التعليم والصحة، ومتابعة التنفيذ مع الجهات المعنية الأخرى في الدولتين .
نظمت مصر مؤتمرًا لعرض دراسات إقامة سد متعدد الأغراض فى جنوب السودان، من أجل توليد الكهرباء وتوفير مياه الشرب لأكثر من 500 ألف نسمة فى إطار دعم مصر لدولة الجنوب . 
تنفيذ مشروع لإنشاء مجمعات لمياه الشرب، عبر حفر 30 بئرا جوفيا، لتوفير مياه الشرب الصالحة لأهالي جنوب السودان، وكذلك إنشاء معمل مركزي لتحليل نوعية المياه بالجنوب ، ومشروع آخر لقياس مناسيب وتصرفات المياه ، بالإضافة إلى إنشاء سد متعدد الأغراض يعمل على توفير الطاقة الكهربائية اللازمة لأهالي المنطقة. وعدد من الدورات التدريبية لإعداد الكوادر، وتوفير المنح الدراسية بالجامعات المصرية لأبناء جنوب السودان، ضمن مشروعات التعاون بين مصر وجنوب السودان  جامعة فى جوبا أايضا تقوم بإنشاء مدارس هناك بالإضافة إلى مشاريع الرى المصرى حيث يقوم بعمل تنظيف لمجرى النهر فى بعض أفرع بحر الغزال وأيضا قامت بعمل ثلاث محطات للكهرباء منها واحدة فى "واو".  كما أقامت عيادة طبية بولاية "جوبا "الجنوبية، بالإضافة إلى البدء فى تطهير مياه النيل، والذى يعد شريان الحياة لجميع دول حوض النيل، والرابط بين دولة الجنوب ومصر، من أجل الملاحة والمشاريع المشتركة فى مجال المياه.
 

 التعاون فى مجال المياه 

- في 3/8/2018 صرح وزير الرى، أنه تم افتتاح محطة قياس المناسيب والتصرفات بمدينة "منجلا" الواقعة على بحر الجبل والتى يرجع تاريخ إنشاؤها إلى عام 1905، حيث قامت الوزارة بتأهيلها مرة أخرى وتزويدها بأحدث الأجهزة والمعدات لتوفير البيانات والمعلومات للمشروعات التنموية بجنوب السودان، كما تم تزويد هذه المحطة ببئر جوفى مزود بشبكة صنابير عمومية لخدمة المواطنين فى الحصول على مياه الشرب النظيفة فى المدينة. وأشار وزير الرى، إلى أنه تم الانتهاء من تنفيذ محطة مياه بمدينة "واو" لتوفير الاحتياجات المائية للاستخدامات المنزلية والثروة الحيوانية والأهالي ، وهى ضمن المنحة المصرية، علاوة على مشروعات إنشاء المراسى النهرية. 


- في سبتمبر 2016  افتتح الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري أحد آبار المياه بجنوب السودان، وقامت  إدارة الري المصري بجنوب السودان وبمرافقة رئيس جامعة جوبا بزيارة بئر محطة جامعة جوبا للوقوف على تشغيل المحطة وتبين من خلال المعاينة أن المحطة تعمل بكفاءة وتوفر المياه إلى كافة منشات الجامعة، مما وفر حوالي 45 ألف جنيه سوداني أسبوعياً وذلك بسبب ضخ البئر نحو 48 ألف لتر يوميًا لتغطية احتياجات الجامعة تقوم مصر إنشاء مشروع المرسى النهرى بمدينة كواجوك عاصمة ولاية "جوجريال" بجمهورية جنوب السودان، الذى يهدف إلى تنشيط الملاحة النهرية بين المدن الرئيسية في حوض بحر الغزال وتعزيز التجارة البينية بينها ضمن حزمة من مشروعات تنموية تتماشى مع متطلبات المرحلة الحالية لجوبا بمنحة مصرية قدرها 26.6 مليون دولار، وتم تدعيمها من خلال التوقيع على بروتوكول التعاون الفني بين البلدين في 28 مارس 2011، وتوقيع اتفاقية التعاون الفني والتنموي في نوفمبر 2014 بالقاهرة، بحضور رئيسى الدولتين.

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى