18 أكتوبر 2019 11:46 ص

وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات

الثلاثاء، 18 أبريل 2017 - 01:53 م

المستقبل.. تكنولوجيا، ووزارة الاتصالات اللاعب الرئيسي لهذا المجال الذي تسعى مصر حثيثا فيه للحاق بمصاف الدول الكبرى ليس فقط في مجالات استخدام التكنولوجيا بل في مجال تصنيعها ايضا.

وهذا هو الاتجاه الذي تبنته وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لبناء المجتمع الرقمي في مصر كمحرك دافع نحو اقتصاد المعرفة وتحسين الخدمات الحكومية وإتاحتها بشكل متكامل لجميع أفراد المجتمع بما في ذلك سكان المناطق الريفية والنائية والمهمشة بالإضافة إلى خططها في دعم وتمكين ذوي الإعاقة وكذا استخدام أدوات ادارة المعرفة لدعم مؤسسات المجتمع المدني وتمكين المرأة والشباب وتفعيل التعاون الدولي ونقل الخبرات العالمية في هذا المجال.

ومن أجل ذلك وانطلاقاً من المسئولية الاجتماعية للوزارة فقد تم :

توقيع بروتوكول تعاون مشترك بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والاتحاد الدولي للاتصالات بهدف اطلاق المركز الاقليمي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للأشخاص ذوي الاعاقة في مصر، والذي يعد تنفيذاً للمبادرة العربية الإقليمية للاتحاد الدولي للاتصالات بشأن إتاحة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، باعتباره مركزاً اقليمياً للأشخاص ذوي الإعاقة بالمنطقة العربية في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات يهدف الى دعم جهود بلدان المنطقة في تعزيز إتاحة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لذوي الإعاقة.

اطلاق تطبيق “انطلق” الذي يمكن ذوي الإعاقة من التعرف وتحديد الأماكن التي يمكن الوصول إليها على هواتف الأندرويد والهواتف التي تعمل بنظام IOS ..

افتتاح مدرستين للأشخاص ذوى الإعاقة وهما مدرسة التربية الفكرية، ومدرسة الأمل للصم وضعاف السمع بمدينه الغردقة.

تسليم 130 جهاز حاسب لوحى (تابلت) للطلبة ذوى الإعاقة السمعية والبصرية والذهنية بمدينة الغردقة مقدمة من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، في إطار خطة الوزارة لدعم المدارس بالأجهزة والتكنولوجيات المختلفة وتحميلها بالبرمجيات المساعدة والتعليمية والترفيهية لمساندة ذوي الاعاقة على التقدُم في العملية التعليمية باستخدام التكنولوجيا؛ كما يشمل المشروع أيضاً تنفيذ دورات تدريبية للطلبة من ذوي الاعاقات المختلفة لتدريبهم على كيفية التعامل مع الحواسب اللوحية والبرمجيات المحملة عليها.

توقيع بروتوكول تعاون مشترك بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ومحافظة الجيزة، من أجل تطوير 20 مركزاً مجتمعيا لخدمة سكان المحافظة من خلال تقديم خدمات التدريب والتأهيل من خلال كبرى الشركات العالمية، لتطوير المنتج البشري من شباب وسكان المحافظه لمواكبة تطور سوق العمل ورفع قدراتهم التكنولوجية. كما تشتمل الاتفاقية أيضا على دعم المحافظة بـ 5 وحدات للعلاج عن بعد للمساهمة في التيسير علي المواطنين من ذوي الإعاقة من سكان المحافظة الذين يعانون في الإنتقال لتلقي الخدمات العلاجية.

توقيع بروتوكول تعاون مشترك بين الوزارة ومحافظة البحر الأحمر لدعم 10 مراكز بالمحافظة وتحويلها الى مراكز مجتمعيه متكاملة دامجة لخدمة سكان المحافظة، بالإضافة الى دعم المحافظة بـــ5 وحدات علاجيه للعلاج عن بعد في 5 قري فقيره بالمحافظة، تساهم في تطوير القطاع الصحي للمحافظة باستخدام أدوات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، .

توقيع اتفاقية لتنفيذ برامج لتأهيل 20000 معلم خلال 3 سنوات من المتعاملين مع الطلبة ذوي الإعاقة بمدارس الصم وضعاف السمع والمكفوفين والتربية الفكرية، وتدريبهم على استخدام الأدوات المساعدة والتكنولوجيا من أجل رفع كفاءة العملية التعليمية، هذا إلى جانب توفير الاحتياجات لـ 3000 مدرسة تشمل كافة مدارس التربية الخاصة ومدارس التعليم العام المهيئة كمدارس دمج خلال 3 سنوات، ويشمل ذلك الأجهزة والبرمجيات المتخصصة اللازمة لدعم العملية التعليمية لمدارس التربية الخاصة بذوي الإعاقة، وأيضاً دمج الطلاب ذوى الإعاقات البسيطة في مدارس التعليم العام ومؤسسات التعليم العالي.

توفير منحة لتدريب 2000 شخص من متحدى الإعاقة خلال 3 سنوات على استخدام الحاسب الآلي بشكل احترافي وبشهادات معتمدة دولياً، وأيضاً التدريب على برامج متخصصة مثل التسويق الالكترونى، وادخال البيانات، وصيانه الحاسب الألى مما يؤهلهم لسوق العمل.

تخريج دفعة جديدة من منحة التأهيل والتدريب من أجل فرصة عمل افضل في محافظتي أسيوط وقنا، وتوظيف بعض الخريجين بهاتين المحافظتين.

إطلاق المرحلة الأولى للعلاج عن بعد من خلال توفير 12 وحدة لخدمة 3 محافظات خلال سنة، تصل إلى 100 وحدة علاج عن بعد في 20 محافظة خلال ثلاث سنوات، وذلك من خلال ربط الوحدات الصحية في تلك المناطق بالمستشفيات الجامعية والمستشفيات الكبرى ليتم التشخيص من خلال أطباء متخصصين، على أن يتم تقييم المرحلة الأولى للاستفادة منها في التوسع الذى يمكن أن يحدث طفره في توفير الخدمات الصحية على مستوى الجمهورية.

عقد المؤتمر والمعرض الدولي السنوي الخامس للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة ( دمج – تمكين – مشاركة ).

وبالنسبة لخدمات البريد

تم ميكنة عمليات صرف المعاشات آليا من خلال الكارت الذكي، وتوصيل المعاشات الي البيوت لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة دون تحمل تكاليف اضافية.

هذا وقد قامت وزارة الاتصالات بتدشين بوابة تمكين كبوابة رسمية للوزارة لتواصل مع ذوى الإعاقة وهى بوابه عالية الإتاحة تمكنهم من متابعة الأنشطة المختلفة والتسجيل فى المنح التدريبية.

يذكر أن وزارة الاتصالات من أولى الوزارات التي بادرت بالعمل في مجال تمكين الأشخاص ذوى الإعاقة منذ عام 2006 من خلال مشاريع استرشادية لتكنولوجيا الاتصالات والمعلومات في توفير الخدمات لأشخاص ذوى الاحتياجات الخاصة.

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى