24 أكتوبر 2017 01:09 م

المشروعات التنموية الجديدة بصعيد مصر

الإثنين، 15 مايو 2017 - 11:12 ص

استمرارًا لإستراتيجية الدولة في دفع عجلة التنمية الشاملة، وتخفيف العبء عن كاهل المواطنين بكافة محافظات الجمهورية، افتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، في 14 مايو 2017عددًا من المشروعات التنموية الجديدة بصعيد مصر، شملت تنفيذ البنية الأساسية لاستصلاح وزراعة 21 ألف فدان جديدة بمدينة الفرافرة بالوادي الجديد.

وافتتاح محطة سكك حديد أسوان، بعد تطويرها ورفع كفاءتها، بما يتناسب مع الطابع التاريخي والحضاري للمدينة، و4 كباري جديدة بكل من طهطا ونجع حمادي والاقصر وأسوان، وافتتاح 8 صوامع وشون متطورة لتخزين الغلال بعدد من محافظات الجمهورية، بالتزامن مع موسم حصاد القمح.


وأكد المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، أن الافتتاحات الجديدة تأتي في إطار حرص الدولة على توفير الحياة الكريمة لأبناء الصعيد، مشيرًا، إلي أن مصر بما لديها من أجيال واعدة من الشباب، وإمكانيات وقدرات هائلة، قادرة علي التغلب على كافة التحديات التي تواجهها، بما يجعلها واحة للتنمية الزراعية، ومركزا للعديد من الصناعات بمختلف أنواعها، وذلك باشتراك جميع قطاعات الدولة لتحقيق إنطلاقة شاملة في النمو والاستثمار وتعميق الاصلاح الاقتصادي والإداري، والتي سيجني ثمارها الشعب المصري العظيم خلال الفترة القادمة .

وأكد، أن المصريين جسد وحد ونسيج واحد، يجسد علاقة التاريخ ووحدة الهدف والمصير، مشيرا، إلى أن مصر ماضية على الطريق الصحيح لتحقيق الإصلاح الاقتصادى، والأمان الاجتماعى، وتطوير الخدمات المقدمة للمواطنين لتعود لمصر مكانتها التى تستحقها .

وأضاف، أن تلك المشروعات العملاقة، بما تحققة من تنوع في حجم الإنجاز لتوسيع الرقعة الزرعية، والحفاظ على المخزون الإستراتيجى من القمح، والانتهاء من جزء كبير من الشبكة القومية للطرق والكبارى، والتى أضافتها القوات المسلحة إلي رصيدها الحافل بالتضحيات والإنجازات، بالتعاون مع جميع قطاعات الدولة من وزارات وهيئات وشركات مقاولات مدنية حكومية، وخاصة، يجدد الأمل نحو غد مشرق مزدهر تتحد فيه الرؤي، وتتضافر الجهود لصنع المستقبل المشرق الذي نحلم به دائما لمصرنا الحبيبة .

واستعرض الدكتور عبدالمنعم البنا، وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، السياسة الزراعية للمحاصيل الإسترتيجية فى مصر، وجهود الدولة لتقليل الفجوة الغذائية وترشيد استخدام الموارد الزراعية، وتحقيق النمو السريع والتنمية المستدامة، واستعرض الخطط الزراعية لأهم المحاصيل الإستراتيجية، وخطط الوزارة لتحسين الإنتاج فى مختلف الحاصلات الزراعية .

واستعرض الدكتور على المصيلحى، وزير التموين والتجارة الداخلية، إستراتيجية الوزارة فى مجابهة الفجوة الغذائية، من خلال دعم التجارة الداخلية وإدارة مخزون السلع الإستراتيجية، وتوفير مخزون أمن منها، وضبط الأسعار، طبقا لآليات السوق وحماية المستهلك، وتفعيل آلية الرقابة وحوكمة منظومة التفتيش الفنى وزيادة معدلات الاستثمار وتطوير منظومة الدعم، مشيرا الى أهمية المشروع القومى لتطوير الشون، وإنشاء الصوامع الحديثة لتقليل الفاقد من الحبوب .

واستعرض المهندس عاطر حنوره، رئيس مجلس إدارة شركة الريف المصرى الجديد، إجراءات الانتهاء من المرحلة الأولى من المشروع، بمساحة تقارب 500 ألف فدان بالمغرة والفرافرة وغرب غرب المنيا وتوشكى، وطرحها على المستثمرين وصغار المزارعين، تمهيدا لتسليمها لخلق مجتمعات زراعية متكاملة المرافق والخدمات، وتوفير فرص العمل .

واستعرض الدكتور هشام عرفات، وزير النقل، جهود الوزارة فى الانتهاء من مشروعات الطرق والكبارى بمحافظات الصعيد، والتى تمثل 45 % من إجمالى المشروعات المستهدفة فى مجال النقل والمواصلات، مستعرضا الخطط المستقبلية لمشروعات المحاور أعلى النيل، منها محور ديروط بطول 30 كيلو متر، ومحور قوص بطول 20 كيلو متر، ومحور سامالوط بطول 19 كيلو متر، كما استعرض خطة الوزارة لتطوير السكة الحديد بالصعيد، وعبر شبكة الفيديو كونفرانس افتتح الرئيس كوبرى طهطا والكباش .

جهود القوات المسلحة فى تنفيذ المشروعات التنموية الكبرى

واستعرض اللواء اح كامل الوزير، رئيس الهيئة الهندسية، جهود القوات المسلحة فى تنفيذ المشروعات التنموية الكبرى، لدعم جهود القيادة السياسية فى كافة المجالات .

وأشار اللواء كامل الوزير، بأنه قد تم تكليف الهيئة بإنجاز 225 مشروعًا تنمويًا بصعيد مصر، تم الانتهاء من تنفيذ 148 مشروعًا، وجار العمل بـ 177 مشروعًا آخر، حيث سنفتتح اليوم نماذج من 56 مشروعًا تم الانتهاء منها.

فى مجال الأمن الغذائى

 تم الانتهاء من تنفيذ 105 شون غلال فى 19 محافظة، منها 46  فى الصعيد، وقام الرئيس عبر الفيديو كونفرانس بافتتاح شونة الطيبة للغلال بالمنيا وشونة الغلال بفارسكور بمحافظة دمياط وشونة الغلال بكفر الباسل بمحافظة الفيوم.

كما أشار كامل الوزير، إلى أنه تم إنشاء 25 صومعة فى 17 محافظة، بطاقة إجمالية 1.5 مليون طن، من 8 صوامع فى الصعيد، حيث افتتح الرئيس عبر الفيديو كونفرانس صومعة الغلال بالمفالسة بأسوان، وصومعة سدس الفشن بمحافظة بنى سويف، وصومعة الغلال بميناء دمياط، بسعة تخزينية 70 ألف طن.

كما استعرض اللواء كامل الوزير، مراحل الانتهاء من أعمال البنية الأساسية لاستصلاح 21 ألف فدان بالفرافرة، حيث تم الانتهاء من حفر 88 بئرًا، و28 حوض أكسدة، وتدبير 128 جهاز رى محورى، و166 طرمبة رفع، و117 مولدًا كهربائيًا.

مشيرا، بأنه جار استكمال استصلاح 224 ألف فدان أخرى، ضمن مشروع المليون ونصف المليون فدان، واستصلاح وتنمية 43 ونصف ألف فدان، بالمراشدة بمحافظة قنا، حيث تم حفر 27 بئرًا، وزراعة 200 فدان كتجربة، وإنشاء 4 صوب زراعية، حيث كانت نتائج الإنتاج مبشرة، وقام الرئيس بإعطاء إشارة البدء فى طرح الـ 21 ألف فدان للاستثمار.

وفي مجال النقل والمواصلات
 استمع الرئيس عبدالفتاح السيسي، إلي عرض، تضمن رفع  كفاءة محطة السكة الحديد بأسوان، والذي نفذته الهيئة الهندسية لتكون مثالًا يحتذي به في الارتقاء بالمرافق الخدمية وتطوير المبنى الرئيسى وأرصفة ومظلات الركاب والمبانى الإدارية والواجهات الخارجية المداخل الرئيسية والصالات والأسوار.

كذلك فى مجال الطرق والكبارى، تم تنفيذ العديد من المشروعات، منها إنشاء آخر كوبري ضمن منظومة كباري تأمين عبور المزلقانات الأكثر خطورة.

كوبري نجع حمادي
 والذي يهدف إلي القضاء علي التقاطعات السطحية مع خط سكه  حديد نجع حمادي وتسهيل الحركة المرورية لخدمة القادم من قرى نجع حمادى إلى داخل المدينة والحد من الحوادث المرورية.

كوبرى طهطا بسوهاج
 والذى تم إنشاؤه بالتعاون مع وزارة النقل أعلي خطوط السكك الحديدية، ويهدف لتوفير السيولة المرورية من الشرق إلي الغرب بطول 10500 مترًا، وعرض 16 مترًا، ولسهولة ربط شرق وغرب النيل، كما تم إنشاء كوبري الكباش بالأقصر ليحقق مدي الرؤية لطريق الكباش الأثري كمنطقة جذب سياحي.

الرئيس يعطى إشارة البدء فى الافتتاحات عبر الفيديو كونفرانس

وعبر شبكة الفيديو كونفرانس، أعطى الرئيس إشارة البدء فى افتتاح المشروعات الجديدة بكل من الوادي الجديد وقنا وسوهاج والأقصر وأسوان ودمياط والمنيا والفيوم، وكذلك الصوامع الجديدة.

وشاهد الرئيس السيسى، فيلمًا تسجيلياً، من إنتاج إدارة الشئون المعنوية للقوات المسلحة، بعنوان "فجر جديد لصعيد مصر" تضمن الافتتاحات الجديدة التي تأتي ضمن جهود كافة أجهزة ووزارات الدولة لزيادة الرقعة الزراعية، وتحقيق الأمن الغذائي وتطوير الخدمات المرتبطة بقطاعي الطرق والكباري والنقل والمواصلات، كذلك المشروعات التي سيجري افتتاحها خلال الفترة المقبلة، تنفيذا لرؤية القياده السياسية بإعطاء الأولوية والأسبقية لقري ومدن الجنوب، لخلق أفق تنموي وحراك اقتصادي، يسهم في دفع عجلة التنمية، وتوفير مقومات الحياة الكريمة للمواطنين في محافظات الصعيد.

كما قام الرئيس عبدالفتاح السيسي، بجولة تفقدية، شملت صومعة المراشدة، استمع فيها إلى شرح تفصيلى من أحد المهندسين المشرفين، حيث تسير دورة القمح داخل الصومعة بموجب منظومة دقيقة، تبدأ بعملية وزن الشاحنات، وتوفير حمولتها، بعدها تأتي حركه القمح الرأسية من خلال برج الروافع.

حيث تتم غربلته من الشوائب، ليعاد وزنه مرة أخرى، قبل وصوله لخلايا التخزين عبر السيور العلوية، كما توجد فتحات سفلية لكل خلية، يتم من خلالها تجميع القمح بالأنفاق السفلية، حتي برج الروافع لتوزيعها علي خلايا التسليم، تمهيدا لاستغلالها في سد الفجوه الغذائية من الحاصلات الزراعية علي مستوي الجمهورية.

الرئيس يتفقد كوبرى جرجا ويزيح الستار عن اللوحة التذكارية

كما قام الرئيس السيسى، بافتتاح وتفقد كوبرى جرجا العلوى، والذى أنشأ بطول 10 كيلو مترات، لربط شبكة الطرق شرق وغرب النيل، بما يحقق ربط طريقى القاهرة أسوان الصحراوى والصعيد البحر الأحمر شرقاً والصحراوى غرب النيل، ويلغى التقاطعات السطحية بين حركة المركبات والمشاة على مزلقانات السكك الحديد بجرجا، بهدف خلق مجتمعات عمرانية، ومحاور تنمية جديدة، وتنشيط حركة التجارة والسياحة والصناعة على جانبى النيل، والحدث من الحوادث، والحفاظ على أرواح المواطنين.



 





معرض الصور

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى