12 ديسمبر 2017 09:53 م

الأداء الرئاسي خلال شهر يونيو 2017

الإثنين، 03 يوليو 2017 - 03:08 م

لقاءات وقرارات وجلسات عمل مستمرة طوال شهر يونيو الماضي، حيث حرص الرئيس عبد الفتاح السيسي على متابعة خطط الحكومة و إنجاز الكثير من الملفات الخاصة بالشان المحلى بما يساهم  في دفع عجلة التنمية وزيادة معدلات النمو، مؤكداً ثقته في قدرة الشعب المصري على تحمل الثمن المرتفع الذي يفرضه الإصلاح، وتجاوز هذه المرحلة الصعبة وتحقيق النجاح في تنمية الاقتصاد الوطني.. وعلى الصعيد الخارجى..قام الرئيس السيسي باستقبال عددا من المسئولين الأجانب لبحث تطوير علاقات التعاون كما شارك في قمم دولية لطرح الرؤية المصرية نحو العديد من القضايا بما يحقق الاستفادة المتبادلة و المشتركة..

أولاً: اجتماعات بمسئولين حكوميين

الرئيس السيسي يترأس الاجتماع الأول للمجلس القومي للمدفوعات في الثالث من يونيو 

  ترأس السيسي الاجتماع الأول للمجلس القومي للمدفوعات، وانتهى الاجتماع إلى  التأكيد على قيام المجلس بإعداد مشروع قانون تطوير المعاملات المالية غير النقدية خلال ستة أشهر، وكذا إلزام جميع وحدات الجهاز الإداري للدولة بعدم سداد أي مستحقات للموردين المتعاقدين معهم نقديا، بالإضافة إلى تكليف كافة الجهات الحكومية أن تتيح للمتعاملين معها وسائل للدفع غير النقدي خلال عامين .

الرئيس السيسي يجتمع برئيس الوزراء، ووزير التربية والتعليم في الرابع من يونيو

  أكد الرئيس السيسي خلال الاجتماع على أهمية الارتقاء بجودة التعليم وإعطاء الاهتمام الكامل لتنفيذ كافة الإجراءات للنهوض بهذا القطاع. وشدد على ضرورة الاهتمام بتحسين أوضاع المعلمين الاجتماعية والمعيشية ورفع كفاءتهم .
  

الرئيس السيسي يشهد في السابع من يونيو مؤتمراً لمتابعة نتائج إزالة التعديات على أراضي الدولة

  أشار السيسي خلال المؤتمر إلى أن قرار إزالة التعديات على أراضي الدولة لم يكن انفعالا أو غضبة، مشيرا إلى أنه لن يسمح بالتعدي على حرم نهر النيل أو الترع أو المصارف. وقال الرئيس إنه يفكر في تخصيص 15-20% من أموال الأراضي المستردة بكل محافظة للتنمية بها.

الرئيس السيسي يجتمع مع رؤساء المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام وهيئات الصحافة والإعلام والاستعلامات في الثامن من يونيو

 أشار الرئيس السيسي إلى التزام الدولة بإعلاء حرية التعبير وعدم الحجر على فكر أي شخص، طالما لم يكن محرضاً على العنف أو مهدداً لأمن واستقرار البلاد. كما أكد سيادته على أهمية تطوير الهيئة العامة للاستعلامات وتعزيز دورها بما يساهم في توضيح حقيقة مجريات الأمور في مصر وتعزيز صورتها أمام العالم. ومن جانبهم، أكد السادة الحضور خلال اللقاء تطلعهم للعمل على تطوير المنظومة الإعلامية والصحفية في مصر.

السيسي يجتمع برئيس الوزراء ووزير المالية في الرابع عشر من يونيو لمتابعة الأداء الاقتصادى

  أكد الرئيس السيسي خلال الاجتماع أهمية الاستمرار في المتابعة الدورية لمختلف المؤشرات الاقتصادية والمالية وتقييم إجراءات الإصلاح الاقتصادي بشكل دوري. حيث تطرق الاجتماع إلى موقف عرض موازنة العام المالي الجديد 2017-2018 على مجلس النواب، ويشدد على ضرورة متابعة جهود تخفيض العجز في الموازنة والدين العام. 

الرئيس يجتمع بوزير الإسكان في الخامس عشر من يونيو

 وافق السيسي خلال الاجتماع على التصميم المقترح لحي المال والأعمال بالعاصمة الإدارية. كما أكد أهمية توفير أفضل الخدمات لمختلف أحياء العاصمة الجديدة، كما أكد أهمية ربط العاصمة الإدارية بمختلف أنحاء الجمهورية عبر وسائل المواصلات المختلفة. 

السيسى يجتمع بوزير التعليم العالى في السابع عشر من يونيو ويوجه بإنشاء منطقة الابتكار فى العاصمة الإدارية

  أكد الرئيس السيسي خلال الاجتماع ضرورة مواصلة تطوير التعليم في مصر للتغلب على التحديات التي يعاني منها المجتمع المصري، كما أكد ضرورة اكتساب خريجي مؤسسات التعليم العالي الحكومية المهارات التي تواكب احتياجات سوق العمل. وطالب الرئيس بإنشاء منطقة للتعليم والعلوم والابتكار في العاصمة الادارية الجديدة تضم مجمعات للجامعات الوطنية والدولية .

السيسي يجتمع بوزير الآثار في السابع عشر من يونيو ويوافق على رئاسة مجلس أمناء المتحف الكبير

  طالب السيسي خلال الاجتماع بالبدء الفوري في تنفيذ مختلف المشروعات الخاصة بتطوير المناطق الأثرية والمتاحف، ووافق على ترأس مجلس أمناء المتحف المصري الكبير .

السيسى يتابع أداء شركات قطاع الأعمال خلال اجتماعه بوزير قطاع الأعمال في السابع عشر من يونيو

أشارالسيسي خلال الاجتماع إلى أهمية مواصلة تنفيذ خطة إصلاح وتطوير شركات قطاع الأعمال العام لتساهم بفعالية في جهود التنمية، كما أكد أهمية متابعة جهود إصلاح الشركات الخاسرة والعمل على تحويلها إلى شركات رابحة. وطالب بإعداد برنامج متكامل لتطوير المحالج في مصر والعمل على زيادة الرقعة المزروعة من القطن المصري

رئيس الجمهورية يجتمع بوزير الدفاع في الثامن عشر من يونيو

الرئيس يجتمع برئيس الوزراء وعدد من الوزراء والمسئولين في العشرين من يونيو

وجه الرئيس السيسي خلال الاجتماع بتشديد العقوبات والغرامات على المخالفين والمحتكرين والمتلاعبين بالأسعار، كما وجه بالاستمرار في تكثيف الرقابة على منافذ بيع وتوزيع السلع الأساسية. الاجتماع استعرض أيضاً إجراءات ضبط الأسعار لتتناسب مع محدودي الدخل .

ثانياً: قرارات جمهورية

الرئيس السيسي يعتمد حركة ترقيات وزارة الخارجية .

السيسي يصدق على قانون الاستثمار الجديد .

السيسي يصدق على قانون ربط الحساب الختامي للموازنة العامة للدولة

رئيس الجمهورية يصدق على قانون مكافحة أعمال الإخلال بالامتحانات .

الرئيس يصدر قرارا بالعفو عن مسجونين بمناسبة عيد الفطر وثورة يوليو في 18 يونيو

السيسي يصدر 7 قرارات لصالح محدودي الدخل من ضمنها زيادة الأجور والمعاشات في 20 يونيو .

الرئيس يصدر قراراً بالعفو عن 502 من المحبوسين .

رئيس الجمهورية يصدق على صرف علاوتين استثنائيتين في 23 يونيو .

رئيس الجمهورية يصدق على اتفاقية تعيين الحدود البحرية بين مصر والسعودية في الرابع والعشرين من يونيو .

ثالثاً: خطب وكلمات

الرئيس عبدالفتاح السيسي يشهد احتفال وزارة الأوقاف بليلة القدر في الحادي والعشرين من يونيو ويلقي كلمة بهذه المناسبة .

توجه الرئيس السيسي في كلمته بهذه المناسبة بالتهنئة إلى المصريين والعالم الإسلامي بمناسبة الاحتفال بليلة القدر، وأكد الرئيس أن هناك من تعمدوا للإساءة إلى الدين الإسلامي بنشر الخراب والكراهية، مشيرا إلى ضرورة تجديد الخطاب الديني دون المساس بالثوابت قضية مهمة وأساسية

و أكد الرئيس  خلال كلمته بمناسبة ثورة الثلاثين من يونيو على أن :

-  ثورة 30 يونيو نموذج فريد في تاريخ الثورات الشعبية وسيظل ملهماً لأجيالٍ مقبلة .

-  المسار الأول للثورة هو رفض الحكم الفاشي الديني ورفض الاستئثار بالسلطة .

-  مصر رفضت الرضوخ للإرهاب.. وأمر الشعبُ قواته المسلحة وشرطته بمواجهته والقضاء عليه .

-  المسار الثاني للثورة كان مواجهة القوى الخارجية الداعمة للإرهاب ولجماعات التطرف .

-  الثورة واجهت الدول التي تسعى لتدمير المنطقة عن طريق تمويل ورعاية الإرهاب وجماعاته .

-   بعد 4 سنوات للثورة ظهرت نوايا بعض الأشقاء وغير الأشقاء على حقيقتها ووُضِع كلٌ أمام مسؤولياته .

-   المسار الأخير الذي قرره الشعب في ثورته هو التنمية بشقيها السياسي والاقتصادي .

رابعاً: المشاركة في الإفطار مع فئات المجتمع

الرئيس السيسي يُشارك وحرمه في مأدبة إفطار في إطار الاحتفال بعام المرأة في الثالث من يونيو

  أكد الرئيس السيسي في حفل إفطار المرأة المصرية على أنه يضع أسس حقيقة لدولة قوية، مشيراً إلى أن الدولة حريصة على تعزيز دور المرأة في كافة المجالات. وشدد على أن إعلان عام 2017 عاما للمرأة يؤكد مدى احترام وتقدير الدولة لها على كافة مستوياتها .

الرئيس السيسي يُشارك رجال الجيش الشرطة في حفل إفطار بمناسبة ذكرى العاشر من رمضان (6 يوينو (

 شارك الرئيس السيسي رجال الجيش والشرطة حفل الإفطار السنوي في ذكرى العاشر من رمضان، وأشاد الرئيس خلال الافطار بالدور الوطني الذي تقوم به القوات المسلحة في حماية الوطن، مشيراً إلى أن قوة وتماسك الجيش هما صمام أمان لاستقرار البلاد وأمنها. واكد السيسي أن مصر ستظل تتذكر بكل تقدير جميع شهداء ومصابي القوات المسلحة والشرطة .

الرئيس عبد الفتاح السيسي يفاجئ أحد الأكمنة الأمنية بالقاهرة بالزيارة وقت الإفطار في الرابع عشر من يونيو و يتناول وجبة الإفطار مع ضباط وجنود الكمين الأمني .


الرئيس السيسي يستضيف 28 مواطنا لتناول الإفطار على مائدته الخاصة في الثامن عشر من يونيو

الرئيس السيسي يشهد حفل إفطار الأسرة المصرية في العشرين من يونيو  

  شهد الرئيس عبد الفتاح السيسي حفل إفطار الأسرة المصرية، وذلك بحضور عدد من كبار المسئولين فى الدولة،وفيما يتعلق باتفاقية تعيين الحدود البحرية بين مصر والسعودية، أكد الرئيس السيسي أن الدول تدار بالدستور والقوانين والحقوق المشروعة، وليس بالأهواء أو الانفعالات،كما استعرض الرئيس خلال حفل الإفطار آخر مستجدات الأوضاع الإقليمية وتطورات جهود مكافحة الإرهاب، مطالبا الشعب المصري بمواصلة الوقوف صفاً واحداً ضد الأزمات والتحديات التي تواجهها مصر .

خامساً: استقبال رؤساء دول

رئيس الجمهورية يستقبل روك مارك كابوريه رئيس بوركينا فاسو في السابع من يونيو، ويبحث معه العلاقات بين البلدين

 ناقش الرئيس مع نظيره البوركيني سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين. واتفق الرئيسان على مواصلة التنسيق بين البلدين من خلال القنوات الثنائية وتجمع الساحل والصحراء والاتحاد الإفريقي. وخلال مؤتمر صحفي مشترك، أكد الرئيس السيسي على أهمية تفعيل اللجنة المشتركة والإسراع بعقد دورتها المقبلة، وعلى دعم مصر لجهود تحقيق التنمية الشاملة في بوركينا فاسو. 

قضايا المنطقة تتصدر مباحثات السيسي وملك البحرين في الثامن من يونيو بالقاهرة

 أكد الرئيس السيسي خصوصية وتميز العلاقات المصرية البحرينية، والحرص على الدفع قدماً بالعلاقات الثنائية على كافة الأصعدة. من جانبه، أشاد ملك البحرين بحرص مصر على التضامن العربى وإيمانها بأن الأمن القومى العربى جزء واحد لا يتجزأ. وقد أكد الرئيس السيسي وملك البحرين خلال اللقاء أن قرار مقاطعة قطر جاء نتيجة إصرار الدوحة على اتخاذ مسلك مناوئ للدول العربية. وقد اتفق الجانبان على أهمية العمل على تعزيز جهود العمل العربى المشترك لما فيه صالح الدول العربية وشعوبها .

الرئيس وولي عهد أبو ظبي يبحثان العلاقات الثنائية وقضايا المنطقة في التاسع عشر من يونيو

 أشاد الرئيس السيسي خلال اللقاء بتميز العلاقات المصرية الإماراتية وصلابتها وبمستوى التنسيق والتشاور المستمر بين البلدين حول مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك. من جانبه، أكد ولي عهد أبو ظبي أهمية دورمصر في المنطقة باعتبارها ركيزة للاستقرار والسلام والأمن، مشيداً بالجهود التي تبذلها مصر في مكافحة الإرهاب. و أكد الجانبان خلال اللقاء أهمية تضافر جهود كافة الدول العربية الشقيقة وكذلك المجتمع الدولى في مكافحة الإرهاب على جميع المستويات.

سادساً: استقبال مسئولين أجانب

الرئيس السيسي يستقبل وفدا من مجلس أساقفة وممثلي الكنائس الرسولية الشرقية في أستراليا ونيوزيلندا في الاول من يونيو

  أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال اللقاء حرص الدولة على إعلاء مبدأ المواطنة وترسيخ ثقافة التعددية وقبول الآخر، مشيداً بشجاعة الشعب وقدرته على تحمل الأعباء التي تفرضها مواجهة الإرهاب رغم الصعوبات الاقتصادية . من جانبه، ثمن وفد الكنائس حرص مصر على تقديم نموذج للتعايش السلمى ودعوتها للتسامح والتعايش بين الديانات، وأشاد بجهود مصر في التصدي للفكر المتطرف والدعوة للتسامح وقبول الآخر.

 الرئيس السيسي يستقبل وزير الخارجية السوداني في الثالث من يونيو

 أشار السيسي خلال الاجتماع إلى خصوصية العلاقات بين البلدين والشعبين، مشددا على ضرورة استمرار العمل من أجل تذليل العقبات أمام تطوير العلاقات الثنائية. 

السيسي يستقبل وزيرة القوات المسلحة الفرنسية في الخامس من يونيو

  السيسي وسيلفى جولار أكدا خلال اللقاء أهمية مكافحة الإرهاب، وأشار الرئيس السيسي إلى أن تداعيات الإرهاب لا تقف عند حدود منطقة الشرق الأوسط ، مناشداً دول العالم اتخاذ مواقف صارمة ضد الدول التي تدعم الإرهاب بالمال والسلاح .

الرئيس يستقبل وزير الخارجية الفرنسي في الثامن من يونيو

  أوضح الرئيس السيسي خلال اللقاء أهمية مواصلة التنسيق والتشاور بين مصر وفرنسا حول مختلف القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك من أجل مواجهة التحديات القائمة، وفي مقدمتها خطر الإرهاب. من جانبه، أشار الوزير الفرنسي إلى تطلعه لمواصلة العمل على الارتقاء بالتعاون الثنائي المتميز بين البلدين، مشيراً إلى اعتزاز بلاده بما يربطها بمصر من علاقات وثيقة وحرصها على تطويرها في مختلف المجالات. كما تطرق اللقاء إلى آخر تطورات الوضع الإقليمي المتأزم، بالإضافة إلى الجهود الدولية لمكافحة الإرهاب.

السيسي يستقبل نائب الرئيس العراقي اياد علاوي في الرابع عشر من يونيو

  أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال اللقاء دعم جهود العراق لمكافحة الإرهاب واستعادة أمنه واستقراره، فيما أكد نائب الرئيس العراقي أن بلاده تعمل على الاستفادة من الخبرة المصرية في إعادة إعمار المناطق المتضررة بسبب داعش.

الرئيس يستقبل مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية، ونائب مستشار الأمن القومي في الخامس عشر من يونيو 

 أشاد السيسي خلال اللقاء بالعلاقات المصرية الأمريكية، مؤكدا أنها علاقات ممتدة ومتشعبة وذات طابع استراتيجي، كما أشاد بقوة العلاقات الأمنية والعسكرية بين مصر والولايات المتحدة. و أكد السيسي خلال اللقاء أيضاً ضرورة تعزيز جهود مكافحة الإرهاب في المنطقة ومواجهة التنظيمات الإرهابية والمتطرفة .

سابعاً: المشاركة في قمم دولية

السيسي يشارك في قمة مجموعة العشرين للشراكة مع أفريقيا في ألمانيا في الثاني عشر من يونيو

 - شارك الرئيس السيسي في القمة الألمانية للشراكة مع إفريقيا، و يؤكد تأييد مصر للمبادرات التي أطلقتها ألمانيا لجذب الاستثمارات لإفريقيا .

 - التقى الرئيس السيسي بريجيتا تسيبريس وزيرة الاقتصاد والطاقة الألمانية، واستعرض الرئيس  خلال اللقاء مجمل تطورات الأوضاع الاقتصادية في مصر، مشيراً إلى الإجراءات التي تتخذها مصر لتحسين بيئة الأعمال وجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية. و من جانبها، أشادت الوزيرة الألمانية بعودة الاستقرار والأمن إلى مصر وبالدور الذي تبذله مصر في مكافحة الإرهاب. كما أكدت اهتمام بلادها بزيادة حجم استثماراتها في مصر، وتناول اللقاء العلاقات الثنائية والمشروعات التي تنفذها ألمانيا بمصر .

  - أشار الرئيس السيسي خلال لقائه توماس دي مازيير وزير الداخلية الألمانى إلى أهمية تعزيز التشاور والتعاون المشترك بين مصر وألمانيا، مؤكدا على ضرورة تكثيف جهود المجتمع الدولي لتجفيف منابع الإرهاب والقضاء على مصادر تمويله. من جانبه، أشاد الوزير الألماني بالعلاقات بين البلدين، وبدور الرئيس في إرساء دعائم الاستقرار والأمن في مصر، مؤكداً حرص بلاده على تقديم كافة سبل الدعم لمصر. منوها إلى دور مصر الهام في مكافحة الإرهاب والتصدي له على أكثر من مستوى .

  -أكد الرئيس السيسي حرص مصر على مواصلة العمل على تعزيز علاقات التعاون بين مصر وألمانيا على كافة الأصعدة، و ذلك خلال لقائه المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في دار المستشارية في برلين. من جانبها، أشارت ميركل إلى أهمية دور مصر في منطقة الشرق الأوسط، معربة عن تقديرها لما تبذله مصر من جهود في التصدي للإرهاب، فضلاً عن دور مصر في دفع عملية التسوية السياسية للأزمات القائمة بالمنطقة. كما شهد اللقاء تباحثاً حول القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وخاصة مكافحة الإرهاب .

 

  - شهد الرئيس السيسي التوقيع على محضر الدورة الرابعة للجنة الاقتصادية المصرية الألمانية المشتركة .

  - أشاد الرئيس السيسي بمستوى التنسيق والتشاور حول سبل مواجهة التحديات الإقليمية والدولية الراهنة، خلال لقائه وزير خارجية ألمانيا وزعيم أغلبية البرلمان الألماني. فيما أكد الوزير الألمانى أهمية دور مصر في منطقة الشرق الأوسط، منوهاً إلى ضرورة تعزيز التشاور بين البلدين بما يتواءم مع طبيعة التحديات التي تواجه المنطقة والعالم .

   -استعرض الرئيس السيسي خلال لقائه فولكر كاودر زعيم الأغلبية في البرلمان الألماني مجمل التطورات الاقتصادية في مصر، مشيراً إلى مواصلة تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي الشامل، والذي يهدف لمعالجة الاختلالات الهيكلية في الاقتصاد ووضعه على مسار التنمية المستدامة. من جانبه، أشاد زعيم الأغلبية البرلمانية الألماني بالخطوات التي تقوم بها مصر لترسيخ الاستقرار ودفع عملية التنمية، مؤكداً أهمية دور مصر في الشرق الأوسط باعتبارها ركيزة أساسية للأمن والاستقرار في المنطقة .

  - السيسي يستقبل رئيسي شركتين ألمانيتين للأوراق المالية وصيانة السكك الحديدية، ويستعرض مع رئيسي الشركتين تطورات برنامج الإصلاح الاقتصادي في مصر.

السيسي يترأس وفد مصر في قمة حوض النيل بأوغندا في الحادي والعشرين من يونيو 

و في إطار الأهمية التي توليها مصر لتعزيز التعاون مع جميع دول حوض النيل وتقريب وجهات النظر والمواقف بين دول مبادرة حوض النيل جاءت مشاركة الرئيس السيسي في القمة الأولي لدول حوض النيل .

الرئيس السيسي يعقد جلسة مباحثات ثنائية مع نظيره الأوغندي بمدينة عنتيبي

 -  أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال اللقاء على  ضرورة بلورة رؤية مشتركة للأسلوب الأمثل والمستدام لاستخدام مياه النيل ، أشار الرئيس السيسي إلى أهمية مراعاة الشواغل المصرية فيما يتعلق بمياه النيل .

  - كما أوضح الرئيس حرص مصر على إنهاء الانقسام وتجاوز الاختلافات بين دول حوض النيل

  - أكد السيسي دعم مصر لمساعي الرئيس الأوغندي لاستعادة التوافق بين دول حوض النيل .

 مشاركة الرئيس في قمة حوض النيل

أشار الرئيس السيسي خلال المناقشات إلى ضرورة العمل على تجاوز أية اختلافات تعوق التعاون المشترك في إطار مبادرة حوض النيل، مشيراً إلى أن دول الحوض لديها جميعاً تحديات تنموية كبيرة، وهو ما يتطلب العمل على توثيق التعاون بينها والارتقاء به إلى أفاق أرحب في قطاعات عديدة مثل الطاقة والزراعة والتعدين والصناعة وغيرها، منوهاً إلى أن هذه الإمكانات للتعاون يجب أن تتجاوز بكثير أية مساحات للخلاف، ومن ثم يتعين استغلالها والتمسك بها ..كما ركزت القمة على :

-الرؤية الاستراتيجية للتنمية الشاملة لحوض النيل .

- أكد المشاركون أهمية القمة الأولى لتعزيز المصالح المشتركة .

- حرصت مصر خلال القمة على إبداء مرونة دون التفريط في الحقوق المصرية .

إعداد: ولاء مؤنس عبد الفتاح 

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى