أخر الأخبار

×

أخر الأخبار

15 ديسمبر 2019 11:47 م

"محمد خالد" ..  "محارب لا يهدأ"

الأحد، 30 يوليو 2017 - 12:49 م

"محمد خالد" ذو الـ 29 عامًا، ابن مدينة شبين الكوم بمحافظة المنوفية أيقونة مؤتمر الشباب لم تعجزه الإعاقة التي يعانى منها، والتي يأبى تسميتها "إعاقة"، انطلاقًا من إيمانه، أن الإعاقة في العقل فقط، والتي تعرض لها في صغره، والتي أفقدته القدرة على التحرك والمشى بسبب خطأ طبي، لم تعجزه عن المشاركة مثل شباب جيله، في المؤتمر الوطني الرابع للشباب بالأسكندرية ليجلس بجوار رئيس الجمهورية، وكبار رجال الدولة من الوزراء والمسئولين.


           

 

"كنت أبكي بمجرد استيقاظي من النوم لأنني أدركت أننى سأعيش طوال عمري جليس الكرسي المتحرك"، هكذا وصف محمد شعوره، وكانت نقطة التحول في حياة محمد -حسب وصفه- جملةُ طبيبٍ له أثناء طفولته، قال له "ليه تعتبر المرض عدوك ممكن تصاحبه"، وكانت هذه بداية تحول شعور محمد من الإحساس بالعجز، إلى إيمانه بأن الإعاقة في العقل، مشيرًا إلى أنه وفقا لهذا المبدأ، أصبح يتعامل مع جميع الصدمات والأحزان والأوجاع.


            

 

تخرج محمد خالد من كلية الآداب قسم الفلسفة، ثم دفعه إصراره وطموحه إلى تعلم "الجرافيك" من خلال الإنترنت، واحترف الرسم الرقمي، وأنشأ شخصيات خاصة به، وحصل على العديد من شهادات الاعتماد الدولية من شركة "أوتوديسك"، كما التحق بمؤسسة للتدريب وخاض معسكراتها بجميع محافظات الجمهورية، حيث كون تجربة رائدة فى عالم الرسوم المتحركة، حتى كتب عنه أحد عمالقة هذا الفن "مصطفى عزازي"، واصفًا إياه بـ"المحارب الذى لا يهدأ"، ومتوقعًا له مستقبل باهر.


         

 

يؤكد محمد أن طريقة التفكير هي المتحكمة في الحالة النفسية للإنسان، وأنه يجب مواجهة المخاوف لا الهروب منها، وأن الإرادة هى الخط الفاصل بين المستحيل والممكن، والسعادة هي أن تنظر للجوانب المشرقة.

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى