أخر الأخبار

17 أكتوبر 2017 07:42 ص

مشاركة مصر في اجتماعات الدورة (72) للجمعية العامة للأمم المتحدة

مشاركة مصر في اجتماعات الدورة (72) للجمعية العامة للأمم المتحدة

الأحد، 17 سبتمبر 2017 - 10:00 ص

غادر الرئيس عبد الفتاح السيسي القاهرة مساء السبت 16 / 9 / 2017 متوجها الى نيويورك للمشاركة في اجتماعات الدورة الثانية والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة التي ستبدأ فعالياتها في 19 سبتمبر الجاري بمقر المنظمة الدولية بمدينة نيويورك الأمريكية، وتعقد الدورة هذا العام تحت عنوان (على الشعوب السعي إلى تحقيق السلام والحياة الكريمة للجميع على كوكب مستدام).

 ويشهد الشق رفيع المستوى من أعمال الدورة عقد قمة خاصة بمجلس الأمن الدولي بهدف مناقشة إصلاح عمليات حفظ السلام في الأمم المتحدة، وهي القمة التي تكتسب أهمية خاصة لمصر في ضوء التقدير الدولي المتزايد للمساهمات المصرية في بعثات حفظ السلام بمكوناتها العسكرية والشرطية والمدنية، حيث تعد مصر سابع أكبر مساهم بقوات عسكرية في هذه البعثات.

ويشارك الرئيس في قمة مجلس الأمن حول إصلاح عمليات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة ، وسيلقي بيان مصر أمام هذه القمة ، والذي سيتضمن استعراض الجهود المصرية في هذا الصدد كونها سابع أكبر دولة مساهمة في قوات حفظ السلام ، حيث شاركت مصر فى 37 بعثة أممية ، بإجمالي قوات تجاوز 30 ألف فرد في آسيا وأفريقيا وأمريكا اللاتينية وأوروبا ، كما يتضمن البيان موقف مصر من تطوير عمليات حفظ السلام الأممية سعياً للتوصل إلى رؤية متكاملة لمنع النزاعات واستدامة السلام.

كما سيشارك الرئيس أيضا في الاجتماع الخاص بالوضع في ليبيا الذي تنظمه الأمم المتحدة سعياً لدعم جهود التوصل إلى تسوية سياسية للأزمة الليبية.

وستشهد زيارة الرئيس السيسي إلى نيويورك أيضاً نشاطاً مكثفاً على المستوى الثنائي بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية ، حيث من المنتظر أن يعقد الرئيس لقاءً مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ، بالإضافة إلى عدد من اللقاءات مع الشخصيات المؤثرة وذات الثقل بالمجتمع الأمريكي ، وكذلك مع قيادات كبريات الشركات الأمريكية وصناديق الاستثمار وبيوت المال في إطار غرفة التجارة الأمريكية ، فضلاً عن أعضاء مجلس الأعمال للتفاهم الدولي.

ويتضمن جدول أعمال زيارة الرئيس إلى نيويورك لقاءات مع عدد من رؤساء الدول والحكومات لبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين مصر ودولهم ، فضلاً عن تبادل الرؤى ووجهات النظر إزاء تطورات الأوضاع والقضايا الإقليمية والدولية ذات الإهتمام المشترك.

وتكتسب مشاركة مصر في أعمال الدورة الجديدة للجمعية العامة أهمية خاصة في ضوء كثرة القضايا والموضوعات والاجتماعات المرتبطة بمنطقتي الشرق الأوسط وأفريقيا والدور الهام الذي تضطلع به مصر نظرا لعضويتها الحالية في كل من مجلس الأمن الدولي ومجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقي.

وتعد مشاركة الرئيس السيسي في هذه الدورة هي المشاركة الرابعة حيث أنه قد سبق له المشاركة في اجتماعات الدورة الـ 71 للجمعية العامة للأمم المتحدة في سبتمبر 2016، والتي عقدت تحت عنوان "قمة الأمم المتحدة المعنية باللاجئين والمهاجرين"، وقبلها مشاركته في اجتماعات الدورة الـ 70 في سبتمبر 2015. حيث تطرق في كلمته إلى عدد من الموضوعات الدولية، وكيفية التعامل مع الشباب والاستفادة من طاقتهم في دفع عملية التنمية. فضلاً عن مشاركته في اجتماعات الدورة الـ 69 في سبتمبر 2014 والتي عقدت تحت عنوان "صياغة وتنفيذ خطة للتنمية لما بعد عام ٢٠١٥".

وجدير بالذكر ارتباط علاقة مصر بالأمم المتحدة على مدار تاريخها الطويل منذ أن تأسست رسمياً في الرابع والعشرين من أكتوبر عام 1945، بالعديد من الشخصيات المصرية رفيعة المستوى. ويأتي على رأس هذه الشخصيات قادة مصر بدءاً من الرئيس جمال عبد الناصر، وصولاً إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي، بالإضافة الي وزراء خارجية مصر خلال العقود الماضية، وكذلك مندوبو مصر وممثلوها في المنظمة الدولية.


  -  هيئة الاستعلامات : رموز مصرية على قمة الدبلوماسية العالمية

  - هيئة الاستعلامات: مصر سابع أكبر مساهم في قوات حفظ السلام الدولية

  - هيئة الاستعلامات: مصر والأمم المتحدة.. تاريخ حافل من الثقة في دور القاهرة الإقليمي والعالمي
  
  -  هيئة الاستعلامات: سجل مشرف ودور فعال لمصر في مجلس الأمن الدولي


  - هيئة الاستعلامات: مكافحة الإرهاب.. أولوية على آجندة زيارة الرئيس للأمم المتحدة






معرض الصور

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى