18 نوفمبر 2017 09:15 م

رئيس الوزراء: مصر دولة تقوم على القانون ومؤسساتها تدرس أي مشروع قبل تنفيذه

الجمعة، 20 أكتوبر 2017 - 01:04 م

قال رئيس مجلس الوزراء المهندس شريف إسماعيل إن مصر لن تحصل على أي قرض إلا إذا كانت دراساته متكاملة، مشيدا بأجواء وأسلوب المناقشات التي تمت بين مجموعة الوزراء وأعضاء البرلمان عن محافظة الإسكندرية خلال اجتماعهم بديوان عام المحافظة.

وأكد رئيس مجلس الوزراء أن الدولة حريصة على استكمال تنقية بطاقات التموين ليتم تقديمها للمستحقين، كما أكد على أن الدولة حازمة فيما يخص التصدي للتعديات على أراضي الدولة والتعامل بحسم مع مخالفات البناء، وأيضا علي عدم امكانية التوسع في زراعة الأرز بمحافظة الإسكندرية عن الزمام الحالي نظرا لأنه يستهلك الكثير من المياه.

وذكر بيان صادر عن المكتب الاعلامي لمجلس الوزراء ـ في ختام زيارة المهندس شريف اسماعيل لمحافظة الإسكندرية ـ أن رئيس مجلس الوزراء إختتم زيارته للمحافظة بلقاء عقده بمقر ديوان عام المحافظة مع أعضاء مجلس النواب عن المحافظة للاستماع الي طلباتهم وتبادل الآراء والمقترحات لحل المشاكل التي تواجههم ، وجاء ذلك بحضور وزراء الاسكان والشباب والرياضة والتنمية المحلية والتعليم العالي والنقل.

وفي مستهل الإجتماع ، أعرب رئيس مجلس الوزراء عن سعادته بالتواجد في مدينة الإسكندرية ذات المكانة الهامة في قلوب المصريين ، والجلوس مع نوابها للاستماع الى مطالب المحافظة واحتياجاتها والعمل على حلها.

من جانبهم ، طرح النواب عددا من المطالب المتعلقة بالخدمات المطلوبة على مستوى دوائرهم وعلى مستوى المحافظة ككل ، مؤكدين أن هناك ضرورة ملحة لايلاء إهتمام خاص بقطاعي التعليم والصحة.
وفي ذات السياق ، ثمن النواب الدور الكبير الذي تقوم به الحكومة والجهد الذي يبذله رئيس مجلس الوزراء والوزراء في التعرف على مشاكل المحافظات والعمل على حلها ، مؤكدين أن دورهم ودور الحكومة يهدفان بالأساس الي تحقيق مصلحة المواطن.

وشدد رئيس الوزراء على أن الدولة المصرية والقيادة السياسية لا يمكن أن تتستر على الفساد ، بل إن أجهزة الدولة تعمل على التخلص من هذه الظاهرة ، وأكد أن مصر دولة تقوم على مباديء القانون وبها مؤسسات تعمل على دراسة أي مشروع قبل تنفيذه ، فالحكومة لا تعمل دون دراسة، والمشروعات يقوم باعداد دراساتها والإشراف عليها خبراء من الجامعات.

أ ش أ

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

العلاقات المصرية الباكستانية
الخميس، 09 نوفمبر 2017 12:00 ص
الزيارات المتبادلة
الثلاثاء، 14 نوفمبر 2017 12:00 ص
الزيارات المتبادلة
الثلاثاء، 14 نوفمبر 2017 12:00 ص
التحويل من التحويل إلى