18 نوفمبر 2017 09:21 م

المشاركة المصرية في بورصة لندن السياحية

الأحد، 12 نوفمبر 2017 - 11:00 ص

شاركت مصر بوفد مصري رفيع المستوى برئاسة هشام الدميري، رئيس هيئة تنشيط السياحة، في فعاليات بورصة لندن الدولية WTM، خلال الفترة من 6 إلى 8 نوفمبر 2017، بالعاصمة البريطانية لندن.

أكد هشام الدميرى رئيس هيئة تنشيط السياحة ورئيس الوفد على أهمية المشاركة المصرية فى بورصة لندن السياحية التى تعد ثانى اكبر بورصة سياحية على مستوى العالم بعد بورصة برلين السياحية كما أنها تعتبر مركزا رئيسيا لتجمع شركاء المهنة من ممثلى منظمى الرحلات وشركات الطيران إلى جانب الإعلاميين من مختلف دول العالم ، مشيرا إلى أن تواجد السياحة المصرية فى المعرض هذا العام له أهمية كبيرة خاصة بعد المؤشرات الإيجابية للسياحة المصرية خلال الأشهر التسعة الأولى من عام ٢٠١٧.

وتابع أن مصر تحرص على المشاركة فى كبريات المعارض السياحية للعمل على إيضاح الصورة الحقيقية للمقصد السياحي المصرى وللترويج له ولتعظيم الاستفادة من المشاركة المكثفة لصناع السياحة.

ومن جانبها أوضحت الدكتورة عادلة رجب نائبة وزير السياحة أن المشاركة المصرية فى المعارض والبورصات الدولية الهامة تعد أداة هامة للترويج للمقصد المصرى من خلال الالتقاء بشركاء المهنة من منظمى الرحلات وصناع القرار فى صناعة السياحة على مستوى العالم.

تشارك مصر هذا العام فى المعرض بجناح مساحته 630م2 ودور علوى بمساحة 75م2 ويشارك فيه 16 شركة سياحة و25 فندقا وجناحا للاتحاد المصرى للغرف السياحية وجناح لغرفة شركات السياحة وجناح لشركة مصر للطيران وجناح لمحافظة البحر الأحمر.
يستهل الوفد مشاركته فى البورصة بمؤتمر صحفي في اليوم الأول يحضره السفير المصرى ناصر كامل، وعمرو العزبي مدير مكتب لندن وسوف يقوم بتغطية المؤتمر العديد من وسائل الإعلام العالمية والبريطانية وسيتم خلاله استعراض آخر المستجدات عن السياحة المصرية.

أبرز فعاليات المشاركة :


وصل  إلى العاصمة البريطانية لندن 7 / 11 / 2017 ، يحيى راشد وزير السياحة للمشاركة فى فعاليات البورصة ، وإجراء عدد من اللقاءات المهنية والإعلامية الهامة التى يستعرض خلالها آخر مستجدات السياحة المصرية لاسيما فى ظل الزيادة الملحوظة التى شهدتها الحركة السياحية إلى مصر منذ بداية العام الحالى.

عقد وزير السياحة 8 / 11 / 2017 عددا من الاجتماعات بحضور السفير ناصر كامل سفير مصر لدى المملكة المتحدة ، وهشام الدميرى رئيس هيئة تنشيط السياحة وعمرو العزبى المستشار السياحى بلندن، واستهل الوزير الاجتماعات بلقاء مع اتحاد وكلاء وشركات السفر البريطانيين ABTA، خلال اللقاء أشار الوزير إلى مشروع الحج إلى مصر واعتماد بابا الفاتيكان للأيقونة ووضعه على برامج الحج الفاتيكانى فى 2018، كما تمت مناقشة كيفية الترويج له فى بريطانيا.

وأشاد مسئولو" ABTA " بالتحسن الملحوظ الذى تشهده حركة السياحة الى المقصد المصري، مؤكدين تفاؤلهم برفع حظر السفر الذى تفرضه الحكومة الإنجليزية على شرم الشيخ قريبا، وأشاروا إلى أن السياحة البريطانية ستعود إلى شرم الشيخ فور رفع الحظر، مؤكدين أن هناك طلبا متزايدا من الشعب البريطانى على السفر إلى المقصد المصرى، كما أبدى المسئولون ترحيبهم بالتعاون مع مكتب لندن  للمساهمة فى الترويج لهذا المنتج الهام.

وأشار الدميرى إلى أن مصر اتجهت إلى  أسواق جديدة، موضحا التنوع الذى بدأت تشهده الأسواق المصدرة للسياحة إلى مصر، مثل السوق العربى و الأسيوى و الأمريكى و الجنوب أمريكى.

كما التقى الوزير مع ممثلى شركة " Jet2 " التى تعد ثانى أكبر منظم رحلات فى بريطانيا،  وتمتلك خطوطا للطيران، إذ أكد ممثلو الشركة على أنهم عملوا بنجاح فى مصر حتى عام 2010 كما أبدوا استعدادهم للعودة والعمل فى مصر مرة أخرى اعتبارا من موسم الشتاء القادم حال استمرار الطلب المتزايد على مصر.

وتحدث الوزير معهم خلال الاجتماع عن مشروع تحفيز الطيران ونجاحه فى تشجيع منظمى الرحلات فى تسيير مزيد من الرحلات إلى المقصد المصرى.

وأكد السفير ناصر كامل على أن المطارات المصرية تطبق معايير الأمن والسلامة العالمية.

كما التقى راشد مع ممثلى منظم الرحلات " Thomas Cook " حيث تم عرض جزء من الفيلم الترويجى الخاص ببرنامج الحج إلى مصر ورحلة العائلة المقدسة بعد اعتماد الأيقونة الخاصة بها من قداسة بابا الفاتيكان، وقد تم التباحث حول الترويج لهذا المنتج الواعد، حيث أكد الوزير على المقومات الفريدة لهذا المنتج الذى يستطيع جذب شريحة كبيرة من السياحة الدينية من مختلف دول العالم، وفى نهاية الاجتماع تم الاتفاق على قيام الشركة بتقديم مقترح لخطة الترويج لهذا المنتج فى بريطانيا.

وفي حواره الصحفى الذى أجراه مع الصحفى سام كالدر كبير محررى السياحة صحيفة الاندبندنت البريطانية، على هامش مشاركته فى بورصة السياحة الدولية WTM بلندن أكد يحيى راشد وزير السياحة، على أن المؤتمر الكبير الذى تشهده مدينة شرم الشيخ حاليا والخاص بملتقى شباب العالم، يعتبر خير دليل على أن مدينة شرم الشيخ مازالت وسوف تظل ترحب بكافة السائحين وتحظى بإعجاب وثقة ضيوفها من مختلف دول العالم.

كما أكد الوزير على تفهم الجانب المصرى لموقف الحكومة البريطانية الخاص بفرض حظر الطيران إلى مدينة شرم الشيخ والنابع من الحرص على ضمان أمن وسلامة المواطنين البريطانيين، مشددا على عمق العلاقات بين مصر وبريطانيا والتى تمتد منذ عقود وفى العديد من المجالات.

 وأشار الوزير إلى أنه يرى أن التوقيت الآن هو التوقيت الأمثل لعودة السياحة إلى مدينة شرم الشيخ لمعدلاتها الطبيعية، مشيرا إلى الأمن والأمان الذى تتمتع به المدينة.

 وخلال الحوار استعرض الوزير آخر مستجدات السياحة المصرية، لافتا إلى المؤشرات الإيجابية والزيادة الملحوظة التى شهدتها السياحة المصرية فى الفترة الأخيرة بما يؤكد استعادة الحركة السياحة الوافدة لمصر لمعدلاتها قريبا.

 وأوضح الوزير، أنه بالرغم من فرض حظر الطيران من بريطانيا إلى مدينة شرم الشيخ إلا أن كافة المقاصد السياحية المصرية الأخرى كالقاهرة والغردقة والأقصر وأسوان ترحب بكافة زائريها حول العالم.

 وفى سؤال حول مخاوف السفر أكد الوزير، على أن هذه المخاوف لا تقتصر على السفر إلى مصر فقط إنما تمتد لكافة دول العالم، موضحا أنه يجب على جميع المجتمعات المتحضرة ألا تمنعها الأحداث التى تقع فى مختلف دول العالم من الاستمتاع بحياتها والسفر حول العالم كما تعتاد.

 وشدد الوزير على أنه بالرغم من المؤشرات الإيجابية لعودة السياحة إلى مصر إلا أن هذا لا يكفينا بل أننا نطمح فى مزيد من الحركة السياحية واستعادة مصر للمكانة التى تستحقها على خريطة السياحية العالمية.

 وتطرق الوزير للحديث عن حج الفاتيكان واعتماد البابا فرانسيس لأيقونة رحلة العائلة المقدسة إلى مصر، موضحا أن حج الفاتيكان يعتبر قيمة مضافة ومؤثرة بالنسبة للسياحة المصرية.

 وفى نهاية الحديث أعرب الوزير عن ثقته الكبيرة فى عودة حركة السياحة البريطانية لمصر مرة أخرى، مشيرا إلى أن العلاقات تمتد بين مصر وبريطانيا لمئات السنين وأن الحضارة المصرية تمتد لآلاف السنوات، ومؤكدا على أنه لن يستطيع أى ظرف أو سبب أن يحول دون استمرار تدفق السياحة إلى مصر.

وزير السياحة لـ"التليجراف": نواصل جهود رفع حظر بريطانيا السفر لشرم الشيخ ، قال يحيى راشد وزير السياحة، إنه على الرغم من تفهمه للقرار البريطانى بحظر السفر إلى شرم الشيخ إلا أننا مازلنا نعمل مع المسئولين لرفع هذا الحظر، ونواصل الجهود للعمل على عودة الطيران مرة أخرى خاصة أنه لا يوجد حاليا أى داعى لاستمرار هذا القرار.

وأكد وزير السياحة خلال اللقاء، على أن السياحة المصرية تتعافى بشكل جيد ومستمر، وأننا نأمل فى استعادة الحركة السياحية إلى مصر لمعدلاتها الطبيعية من كافة الأسواق السياحية قريبا، خاصة وأن مصر وحضارتها تمتد منذ آلاف السنوات وسوف تبقى لآلاف السنوات القادمة.

 وأشار الوزير، إلى أن التحديات والتهديدات التى واجهتها وعانت منها مصر أصبحت تواجه العالم كله حاليا، وأن شرم الشيخ ستظل مدينة الأمن وأن السائح يستطيع التجول والاستمتاع بكل مقوماتها فى أى وقت على مدار اليوم وأنه يوجد بها الآن سائحين من جميع الجنسيات فرنسيين وألمان وأوكرانيين، وغيرهم.

 كما تحدث الوزير عن المقاصد السياحية المصرية الأخرى مثل الغردقة والأقصر وأسوان والمنتجات السياحية المصرية المتنوعة والفريدة مثل السياحة النيلية والثقافية والترفيهية وغيرها منوها إلى أن المقصد المصرى شديد التنوع وأننا دائما نحرص على تلبية متطلبات وأذواق مختلف شرائح السائحين.

 وأوضح الوزير أن الاستراتيجية التى تعتمد عليها السياحة أثمرت نتائج إيجابية، مشيرا إلى أنه من أهم عوامل هذه الإستراتيجية برنامج تحفيز الطيران والذى حقق نجاحا ملحوظا فى العديد من الأسواق.

 ولفت راشد إلى أن السائح البريطانى لا يمكنه الاستغناء عن مدينة شرم الشيخ كمقصد سياحى يمتاز بمقومات سياحية فريدة، موضحا أن عودة السياحة البريطانية إلى مصر لمعدلاتها سيفيد كلا الطرفين، مشيرا إلى أن هناك تواصل دائم مع منظمى الرحلات وأن الوزارة لديها خططا قوية لجذب مزيد من الحركة من الأسواق الواعدة.

 كما تحدث راشد عن الإجراءات الأمنية فى مصر، مشيرا إلى أن الأمن أصبح مسألة تهم العالم بأسره،  مضيفا أن مصر تحارب الآن الإرهاب بكل قوة وتتخذ كافة الإجراءات الأمنية لتأمين مواطنيها والسائحين على السواء وتضع هذا الأمر كأولوية قصوى.

 وأضاف راشد، أننا نعمل على دفع السياحة المصرية ليس على حساب أى من المقاصد الأخرى المنافسة ولكن من خلال العديد من الجهود التى تبذل لتحسين صورة المقصد المصرى، مؤكدا على أن السفر إلى المقصد المصرى آمن، وأن مصر تفتح ذراعيها لاستقبال السائحين، وأن هناك تنوعا بالمنتج السياحى المصرى يجذب جميع الشرائح والأعمار.

هذ وقد غادر يحيى راشد وزير السياحة العاصمة البريطانية لندن، 10 / 11 / 2017 ، عائدا إلى القاهرة بعد الانتهاء من المشاركة فى فعاليات بورصة لندن الدولية للسياحة، وإجراء مجموعة من الاجتماعات المهنية والإعلامية والتى اختتمها بلقاء إعلامى مع التليجراف.

المشاركة الأفضل منذ 7 سنوات

             

قال الدكتور خالد المناوى مستشار وزير السياحة، فى تصريحات صحفية ، إن المشاركة المصرية فى بورصة السياحة بلندن تعد الأفضل منذ 7 سنوات، موضحًا أن هناك طلب من منظمى الرحلات على المقصد السياحى المصرى ومناقشات جادة للعمل مع مصر لم تكن موجودة خلال السنوات الماضية فى إشارة منه إلى مجرد زيادة الإقبال على الجناح تعد مؤشرًا إيجابيًا على بداية العمل.

وأضاف المناوى، أن بداية التعافى الحقيقى للسياحة ستكون خلال الربع الأول من العام المقبل والاقتراب من الوصول إلى معدلات الذروة فى عام 2010.

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

العلاقات المصرية الباكستانية
الخميس، 09 نوفمبر 2017 12:00 ص
الزيارات المتبادلة
الثلاثاء، 14 نوفمبر 2017 12:00 ص
الزيارات المتبادلة
الثلاثاء، 14 نوفمبر 2017 12:00 ص
التحويل من التحويل إلى