17 أكتوبر 2019 07:44 ص

النشرة الاقتصادية الاسبوعية من ( 16ديسمبر - 22 ديسمبر )

السبت، 23 ديسمبر 2017 - 12:51 م

إعـــداد .. نهـــى أبـــو ريـــا

باكورة انتاج حقل ظهر تخرج للنور .. مناقصة عالمية لـمشروعي "مونوريل" 6 أكتوبر والعاصمة الإدارية ..صندوق النقد يشيد بالنتائج المبشرة لبرنامج الاصلاح .. تحويلات المصريين بالخارج تسجل أعلى مستوى في تاريخها .. هذا أبرز ما نستعرضه فى نشرتنا الاقتصادية هذا الاسبوع

بدأ ضخ الغاز من حقل ظهر.. والاكتفاء الذاتي منتصف العام المقبل

أعلن وزير البترول والثروة المعدنية طارق الملا عن بدء ضخ الغاز الطبيعي الفعلي من الآبار البحرية بحقل ظهر إلى المحطة البرية الجديدة بمنطقة الجميل ببورسعيد لمعالجته وضخه في الشبكة القومية للغازات بمعدل إنتاج مبدئي 350 مليون قدم مكعبة من الغاز يوميا، وذلك بعد نجاح اختبارات التشغيل الفنية لوحدات المعالجة وخطوط نقل الغاز من آبار الحقل إلى محطة المعالجة، وفقا لبيان صادر عن وزارة البترول.

 وأكد الملا أنه جرى وضع باكورة إنتاج حقل ظهر على خريطة الإنتاج في وقت قياسي غير مسبوق مقارنة بالاكتشافات الغازية الكبرى المماثلة في دول العالم. ومع اكتمال المرحلة الأولى من هذا المشروع والمخطط لها في يونيو 2018، سيصل الإنتاج تدريجيا إلى أكثر من مليار قدم مكعبة غاز يوميا، وهو ما سيساهم إيجابيا في تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز الطبيعي وتخفيف العبء عن كاهل الموازنة العامة للدولة وتقليل فاتورة الاستيراد، وفقا للملا.

وأضاف أنه فور الانتهاء من تلك المرحلة سيبدأ تنفيذ المرحلة الثانية من المشروع، ومن المخطط الانتهاء من تلك المرحلة في نهاية 2019 ليصل الإنتاج باكتمال كافة مراحل المشروع إلى 2.7 مليار قدم مكعبة غاز يوميا.

"النقد الدولي": أزمة نقص العملات الأجنبية في مصر انتهت بعد تحرير سعر الصرف


أكد صندوق النقد الدولي أن أزمة نقص العملات الأجنبية في مصر انتهت واختفت السوق الموازية للعملة، وبات سعر الصرف يتحدد بناء على قوى العرض والطلب، وتمكنت مصر من إعادة بناء احتياطيها من النقد الأجنبي ليتجاوز 36 مليار دولار؛ بفضل استعادة الثقة وعودة التدفقات الرأسمالية بعد قرار البنك المركزي المصري بتحرير سعر الصرف في 3 نوفمبر 2016.

وذكر الصندوق - في رده على استفسارات الصحفيين على موقعه الإلكتروني -الخميس 21 ديسمبر 2017- أنه سيكون لسعر الصرف الذي تحدده قوى السوق أهمية كبرى في ضمان تنافسية الاقتصاد المصري دوليا ودعم الصادرات ومن ثم تحقيق نمو أقوى وأكثر توفيرا لفرص العمل، مشيرا إلى أنه قبل تعويم الجنيه كان مركز مصر الخارجي – أي الفرق بين تدفقات النقد الأجنبي الداخلة والخارجة – غير قابل للاستمرار، حيث كان يتداول الدولار في السوق الرسمي بسعر 8ر8 جنيه، وهو سعر لم يكن يعبر عن القيمة السوقية الحقيقية للجنيه المصري.

وأضاف أنه نتيجة لذلك، حدث نقص في العملات الأجنبية في مصر مما جعل مؤسسات الأعمال تواجه صعوبة في ممارسة أنشطتها وكانت هناك سوق موازية (سوداء) للعملة.

وأخذت مصر تفقد قدرتها التنافسية مقارنة بالعالم كما أخذ البنك المركزي يفقد احتياطياته.

وأشار إلى أن الإجراءات التي اتخذها البنك المركزي المصري مؤخرا، والتي تتعلق بإلغاء القيود على السحب والإيداع بالدولار الأمريكي وفرض رسوم على الاستثمار في أدوات الدين وآلية تحويل أموال المستثمرين الأجانب، تتسق مع استعادة أوضاع السوق العادية والقضاء على نقص العملات الأجنبية منذ نوفمبر 2016، متوقعا أن تقدم هذه الإجراءات دعما أكبر لزيادة العمق والسيولة في سوق النقد الأجنبي.

وحول ارتفاع معدلات التضخم عقب إطلاق برنامج الإصلاح، أوضح صندوق النقد الدولي أن ذلك كان أمرا متوقعا نظرا لكونه انعكاسا لآثار الزيادات في أسعار الكهرباء والوقود، وضريبة القيمة المضافة الجديدة، وتأثير انخفاض سعر الصرف، وكان التحدي الأساسي على صعيد السياسات هو التأكد من أن هذه العوامل لن تؤدي إلى ارتفاع دائم في التضخم.

ولفت إلى أن البنك المركزي المصري كان على دراية كاملة بهذه المخاطر، وقد اتخذ العديد من الإجراءات الصحيحة لتخفيضه، وساعدت الخطوات التي اتخذها البنك في مواجهة هذا الارتفاع وبدأنا نرى انخفاضا مطردا في التضخم خلال الثلاثة أشهر الماضية؛ حيث هبط معدله من 33% في يوليو إلى 26% في نوفمبر الماضي، وذلك في الوقت الذي اتخذت فيه الحكومة المصرية توازيا عدة إجراءات للحماية الاجتماعية؛ منها: زيادة قيمة الدعم النقدي على السلع الغذائية بأكثر من الضِعْف من خلال بطاقات التموين الذكية لترتفع من 21 إلى 50 جنيها لكل مواطن وزيادة تحويلات الدعم لألبان الرضع وأدوية الأطفال.

وأعلن صندوق النقد الدولي أن مصر ستحصل على ملياري دولار عقب كل مراجعة لبرنامج الإصلاح الاقتصادي الذي تطبقه الحكومة المصرية منذ نهاية العام الماضي، وذلك من قيمة القرض الموقع بين الصندوق الحكومة في نوفمبر 2016 بقيمة إجمالية تصل إلى 12 مليار دولار.

وذكر الصندوق  أن مصر بعد حصولها على دفعة بقيمة 2 مليار دولار على خلفية موافقة المجلس التنفيذي للصندوق الأربعاء 20 ديسمبر 2017 سيصل إجمالي ما حصلت عليه من القرض إلى 6 مليارات دولار -أي نصف المجموع الكلي لقيمة القرض.

وأضاف أن برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي وضعته الحكومة المصرية حقق بالفعل نتائج مبشرة؛ حيث اعتمدت السلطات المصرية ضريبة القيمة، وسمحت بتحديد سعر الصرف من خلال قوى السوق، وخفضت الدعم غير الكفء على الوقود والكهرباء، وكان رد الفعل إيجابيا من جانب المستثمرين الأجانب وغير المقيمين؛ ليصل إجمالي التدفقات النقدية الوافدة خلال الشهور الستة الأولى من 2017 وعقب تحرير سعر الصرف إلى 5ر15 مليار دولار، فضلا عن الارتفاع الكبير في الاستثمار الأجنبي المباشر وتحويلات العاملين في الخارج.

ولفت الصندوق إلى التعافي الكبير في قطاعي السياحة والصناعات غير البترولية، وهما مساهمان أساسيان في خلق فرص العمل، موضحا أن الحكومة المصرية تتخذ- في نفس الوقت- إجراءات لزيادة فرص العمل للشباب وتشجيع المرأة على العمل، ومنها: برامج التدريب المتخصصة للشباب وبرامج المساعدة في البحث عن عمل، وتخصيص مبلغ 250 مليون جنيه مصري ضمن موازنة 2016/ 2017 لزيادة دور الحضانة العامة، مع زيادة هذا الإنفاق إلى 500 مليون جنيه في موازنة 2017/ 2018 وذلك لتشجيع المرأة على العمل، كما تخطط الحكومة لتنفيذ نظام الميزانية المراعية لنوع الجنس اعتبارا من 2018 /2019.

وحول زيادة معدلات الديون بعد بدء تطبيق برنامج الإصلاح الاقتصادي، أوضح صندوق النقد أن الدول عادة ما تستعين بالصندوق طلبا للتمويل عندما تواجه مصاعب اقتصادية، وفي الوقت الذي طلبت فيه مصر الدخول في برنامج مع الصندوق، كانت تكاليف اقتراضها من الأسواق الدولية أعلى بكثير مقارنة بسعر فائدة سنوي قدره حوالي 2.7% فقط على قرض الصندوق.

"الإسكان" و"النقل" تطرحان مناقصة عالمية لتنفيذ مشروعي "مونوريل" 6 أكتوبر والعاصمة الإدارية

دعت وزارتا الإسكان، والنقل، الشركات المصرية والدولية للتأهيل المسبق لإعداد التصميمات الهندسية والتمويل والمشتريات والتشييد والتشغيل والصيانة لمشروعي القطار المعلق (المونوريل) العاصمة الإدارية الجديدة – مدينة نصر، ومدينة السادس من أكتوبر – الجيزة.

 ويشترط في الشركات المتقدمة ألا يقل إجمالي المشروعات التي نفذتها خلال السنوات الخمس الأخيرة عن مبلغ يعادل 3 مليارات يورو وكذا مشروع مماثل واحد على الأقل تنفذه الشركة بقيمة إجمالية مليار يورو على الأقل، كما تنص الشروط على أن تتولى الشركات توفير التمويل اللازم من خلال المؤسسات المالية الدولية. وستتلقى وزارة الإسكان عروض الشركات حتى 15 يناير المقبل.

الحكومة توافق على تعديل بعض أحكام قانون تفضيل المنتجات المصرية فى العقود الرسمية

وافق مجلس الوزراء على مشروع قانون بتعديل بعض أحكام القانون رقم 5 لسنة 2015 فى شأن تفضيل المنتجات المصرية فى العقود الحكومية، بما يضمن تلافى أوجه القصور، التى ظهرت خلال التطبيق العملى لأحكام هذا القانون، ووضع حد لمحاولات التحايل والالتفاف على أحكامه، ويأتى التعديل استمراراً لنهج الدولة فى مساندة الصناعة الوطنية، وتحفيز المستثمرين لضخ استثمارات جديدة فى المجال الصناعى للاستفادة من الميزات التفضيلية الممنوحة للمنتج الصناعى المصرى.


"الاستثمار": 25.5 مليار دولار حجم التمويلات والمنح لمصر العام المالى الماضى

ارتفع إجمالى التمويلات والمنح المقدمة لمصر من شركاء التنمية بنهاية العام المالى 2017/2016 الماضى "يونيو2017"  إلى 25.5 مليار دولار.

وأشار التقرير الشهرى لوزارة الاستثمار والتعاون الدولى اليوم الأربعاء، إلى وصول حجم مسحوبات تلك القروض خلال يونيو الماضى نحو 16.5 مليار دولار مقارنة بـ7.9 مليار فى سبتمبر 2015، بزيادة 8.6 مليار دولار.

وأضاف التقرير، أن أكثر القطاعات المستفيدة من التمويل خلال الفترة من سبتمبر 2015 حتى نهاية يونيو الماضى، كان فى المرتبة الأولى دعم الموازنة العامة للدولة بـ3.5 مليار دولار، ثم قطاع الكهرباء بـ1.75 مليار دولار، يليه الإسكان بـ585.612 مليون دولار، وقطاع النقل والطيران بـ507.051 مليون دولار، وأخيرًا قطاع الرى والزراعة بـ392.92 مليون دولار، أما بقى التمويلات وقيمتها 9.8 مليار دولار، فموجهة لدعم القطاعات الاقتصادية الأخرى.

احتفالات رأس السنة ترفع حجوزات فنادق شرم الشيخ لـ50 %


أكد رامى رزق الله، عضو لجنة التسويق والترويج السياحى بشرم الشيخ، أن نسب الحجوزات بالفنادق والمنتجعات السياحية بشرم سترتفع لـ 50 % اعتبارا من 27 ديسمبر الجارى، نظرا لتوافد السياح لقضاء عطلاتهم تزامنا مع احتفالات رأس السنة الميلادية .

يذكر أن عدد السائحين الوافدين من كافة دول العالم بلغ 826  ألف سائح خلال شهر أكتوبر 2017 ، مقابل 506.2 ألف سائح خلال أكتوبر 2016، وفقا للإحصائية الصادرة عن الجهاز المركزى للتعبئة والإحصاء،  وأشارت الإحصائية إلى أن نسب الزيادة فى عدد السياح الوافدين من أوروبا الغربية بلغ 136 ألف سائح فى أكتوبر الماضى بنسبة نمو قدرها 74.7 % مقارنة بنفس الشهر من عام 2016، لافتا إلى زيادة عدد سائحى ألمانيا بنسبة 96.8 % وسائحى دول المملكة المتحدة بنسبة 70.3 % تليها إيطاليا بنسبة 99.9 %.

تحويلات المصريين بالخارج تسجل أعلى مستوى في تاريخها في 2017


اعلن مصدر بالبنك المركزي ان تحويلات المصريين العاملين بالخارج سجلت أعلى مستوى في تاريخها خلال الإثنى عشر شهرا التي تلت قرار تحرير سعر الصرف (من شهر نوفمبر 2016 إلى نوفمبر 2017 ) وذلك بفضل الإجراءات التي اتخذها البنك المركزي وأدت إلى القضاء على السوق السوداء للدولار .

وأضاف المصدر ان قرار تحرير سعر الصرف والذي أدى إلى القضاء على السوق السوداء للدولار نجح في إعادة تحويلات المصريين العاملين بالخروج لتكون من خلال الجهاز المصرفي بعد أن كان جزء كبير منها يتم من خلال السوق السوداء.

وأعلن البنك المركزي في بيان له أن تحويلات المصريين العاملين بالخارج سجلت خلال الإثني عشر شهرا (من نوفمبر 2016 إلى نوفمبر 2017) قد بلغت 24.2 مليار دولار وهو أعلى مستوى لها على الإاطلاق بما يزيد بنحو 20 % عن الفترة المماثلة من العام السابق والذي بلغ 20.2 مليار دولار، وبنحو 43 % عن العام 2015 -2016 والذي بلغت فيه نحو 17 مليار دولار فقط.

“الاستثمار”: 2017 تشهد ارتفاعا بمعدل تأسيس وتوسعات الشركات

أظهرت النشرة الشهرية لوزارة الاستثمار والتعاون الدولي ارتفاعا في معدل تأسيس الشركات وتوسعات بعض الشركات القائمة إلى 2155 شركة.

وورد في أحدث تقرير نشر على موقع وزارة الاستثمار والتعاون الدولي أن من بين هذه الشركات 1730 شركة جديدة مؤسسة و 425 توسعات بشركات قائمة خلال نوفمبر الماضي، مقارنة بـ 1462 شركة جديدة وتوسعات لكيانات قائمة خلال نفس الفترة من عام 2016، بفارق 693 شركة.

وكشف التقرير وصول إجمالي رأسمال الكيانات المؤسسة والقائمة خلال نوفمبر الماضي إلى 3.9 مليار جنيه مقابل 1.6 مليار جنيه عنه في نوفمبر 2016، بفارق 2.3 مليار جنيه.

وذكر التقرير أن الشركات الجديدة وفرت 7300 فرصة عمل مقارنة بـ 7900 فرصة عمل وفرتها الشركات المؤسسة في نوفمبر 2016.


إنشاء مصنع للمطاط الصناعي باستثمارات 100 مليون دولار

صرحت وزارة البترول والثروة المعدنية, أنه يتم حاليا إجراءات تنفيذ مصنع المطاط الصناعي” البولى بيوتادين” داخل مجمع الشركة المصرية لإنتاج الإيثلين ومشتقاته ” إيثيدكو” بالأسكندرية باستثمارات تقدر بنحو 100 مليون  دولار.

أوضح رئيس الشركة المصرية القابضة للبتروكيماويات سعد هلال ,في تقرير  لوزير البترول المهندس طارق الملا,أن الطاقة الإنتاجية للمصنع تصل إلى 36 ألف طن من المطاط الصناعي والذي يعتمد على توافر  منتج البيوتادين من مجمع “إيثيدكو” كمدخلات إنتاج والذي يتم تصديره حاليا.

وأضاف أنه سيتم بدء إجراءات الطرح على المقاولين العموميين للتنفيذ خلال الربع الأول من عام 2018 حيث يتم حاليا الانتهاء من الدراسات الاقتصادية للمشروع بواسطة شركة نيكسنت الأمريكية, والحصول على رخصة المنتج من شركة يرساليس الإيطالية.

راشد: تجاوزنا الأزمة.. وعام 2018 انطلاقة جديدة للسياحة

أكد يحى راشد وزير السياحة أن القطاع نجح فى تجاوز أزماته، وجميع المشكلات المعوقة للنهضة والنمو المطلوب لاستعادة السياحة المصرية لمعدلاتها الطبيعية، ودورها المؤثر فى دعم الاقتصاد المصرى باعتبارها من أهم مصادر الدخل ومن أهم مصادر العملات الأجنبية.

وتوقع راشد أن يكون العام المقبل 2018 انطلاقة جديدة للسياحة المصرية .

واشار وزير السياحة الى ان مسار العائلة المقدسة وقرب عودة السياحة الروسية، بالإضافة إلى الأسواق التي رفعت حظر السفر إلى المناطق المصرية كافة، وتلك التي قامت بزيادة رحلاتها إلى مصر والأسواق الجديدة التى تم فتحها مؤخرا، كلها عوامل تساعد على تلك النهضة المرتقبة والتي نسعى إليها منذ سنوات.

وأضاف ان برنامج الحج إلى مصر (مسار العائلة المقدسة) يعتبر تجربة فريدة تقدمها مصر كهدية للعالم أجمع حيث يعتبر أحد أهم الرحلات التاريخية في العالم ومنتج سياحي جديد وفريد والذي من المتوقع أن يلقى إقبالا كبيرا.

وأكد يحي راشد وزير السياحة أن هيئة تنشيط السياحة وشركة الدعاية المصرية نجحتا فى استعادة معدلات الحركة السياحية الطبيعية من العديد من الاسواق التقليدية المصدرة للسياحة إلى مصر مثل المانيا التى اقتربت من أرقام العام 2010، فيما تجاوزت السوق العربي أرقامها المحققة فى العام 2010 .

وزير الصناعة: 3.3 مليار دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وتجمع "الميركسور" في ٢٠١٦

أكد المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة أن المرحلة المقبلة ستشهد نقلة نوعية في حركة التجارة الخارجية بين مصر ودول تجمع الميركسور بصفة خاصة ودول قارة أمريكا اللاتينية بصفة عامة. وأضاف خلال مشاركته فى اجتماعات قمة رؤساء دول الميركسور بالعاصمة برازيليا أن حجم التبادل التجاري بين مصر ودول التجمع (البرازيل، والأرجنتين، وأوروجواي، وبارجواي) بلغ العام الماضي نحو 3.3 مليار دولار.

وقال قابيل إن العلاقات التجارية بين مصر والأرجنتين تشهد تطورا كبيرا خلال المرحلة الحالية، حيث بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين خلال العام الماضي، مليارا و555 مليون دولار، ويميل الميزان التجاري بشدة لصالح الأرجنتين، حيث تبلغ الصادرات المصرية نحو 7.4 مليون دولار فقط، من حجم التبادل التجاري، مقابل مليار و547.5 مليون دولار قيمة الواردات المصرية من الأرجنتين، مشيرا إلى أهمية الإتفاقية الجديدة في إصلاح الخلل في الميزان التجاري بين البلدين.

وأضاف أن أهم الصادرات المصرية للأرجنتين، تتمثل في خيوط ومواد الأكريليك، الرخام، والسجاد، فيما تتمثل أهم الواردات المصرية من الأرجنتين في فول الصويا، والزيوت المستخرجة منه، والذرة الصفراء، ومركزات البروتين،والمنتجات السمكية.

وأوضح وزير الصناعة أن هناك فرصة ضخمة أمام مجتمع الأعمال الأرجنتيني، للاستثمار بالسوق المصري في المشروعات القومية الكبرى التي تنفذها الحكومة حاليا، مشيرا إلى أن عددا من الشركات الأرجنتينية أبدت استعدادها للاستثمار في السوق المصري، في مجالات تدوير المخلفات الصلبة، وتحلية المياه، والغزل والنسيج وصناعة السيارات وتوريد اللحوم الأرجنتينية المتوافقة مع الشريعة الإسلامية.

وأشار قابيل إلى أن مصر تتمتع بعلاقات تجارية قوية مع البرازيل حيث بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين، نحو مليار و678 مليون دولار خلال العام الماضي، وارتفعت الصادرات المصرية إلى البرازيل خلال الفترة من يناير / يونيو 2017 بنسبة 411% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى، حيث بلغت 97 مليون دولار أمريكى، مقارنة بحوالي 19 مليون دولار فقط خلال نفس الفترة من العام الماضى، وبذلك فقد تجاوزت الصادرات المصرية خلال هذه الفترة، إجمالى الصادرات المصرية إلى البرازيل خلال العام الماضى 2016 بالكامل، حيث بلغت 94 مليون دولار. وأوضح أن هذه الزيادة الكبيرة في حجم الصادرات المصرية خلال تلك الفترة، ترجع إلى نفاذ المنتجات المصرية من الأسمدة النتيروجينية والفوسفاتية وبعض الكيماويات، ومنتجات الحديد والصلب بكميات كبيرة.

ولفت الوزير إلى أن الواردات المصرية انخفضت من البرازيل خلال الفترة من يناير / يونيو 2017 بنسبة 25% حيث سجلت 653 مليون دولار مقارنة بـ 873 مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضى.

كما انخفض العجز في الميزان التجارى بين البلدين بنسبة 35% خلال الفترة من يناير / يونيو 2017، لتبلغ نسبة تغطية الصادرات للواردات لأول مرة 14.8% مقارنة بـ 2% خلال نفس الفترة من العام الماضى، مشيرا إلى أن أهم الصادرات المصرية إلى السوق البرازيلي تتضمن الحيوانات الحية من الأبقار، واللحوم المجمدة، وسكر القصب، والذرة، وخامات حديد ومركزاتها، ومضخات هواء ومراوح.

وأوضح الوزير أن حجم التبادل التجاري بين مصر وأوروجواي انخفض خلال عام 2016 إلى 26 مليون دولار، مقابل 81 مليون دولار خلال عام 2015 نتيجة انخفاض الواردات المصرية من أوروجواي خلال عام 2016 إلى 15.8 مليون دولار بالمقارنة بـ78.8 مليون دولار، منوها إلى أن الصادرات المصرية إلى أوروجواي، ارتفعت خلال العام الماضي إلى 10.19 مليون دولار مقابل 2.44 مليون دولار خلال عام 2015.

وأضاف أن حجم التبادل التجاري بين البلدين، بلغ خلال النصف الأول من العام الجاري 10.98 مليون دولار منها 7.9 مليون دولار صادرات مصرية و3 ملايين دولار واردات، ودعا إلى ضرورة تكثيف جهود حكومتي البلدين لزيادة معدلات التدفقات التجارية المتبادلة بين الجانبين خلال المرحلة المقبلة.

ونوه قابيل بأن حجم التبادل التجاري بين مصر وباراجواي انخفض خلال عام 2016 إلى 27.9 مليون دولار مقابل 50.36 مليون دولار خلال عام 2015 نتيجة انخفاض قيمة الواردات المصرية من باراجواي خلال عام 2016 إلى 27.22 مليون دولار بالمقارنة بـ49.7 مليون دولار، وكذلك ارتفاع الصادرات المصرية إلى باراجواي خلال العام الماضي إلى 68 ألف دولار مقابل 66 ألف دولار خلال عام 2015.

وأكد أن هناك فرصة كبيرة لزيادة الصادرات المصرية إلى سوق باراجواي خاصةً من المنتجات التي تتمتع بها مصر بميزات تنافسية مرتفعة.


“مجلس الوزراء” ينفي ارتفاع سعر الدولار لـ23 جنيها

نفى مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء ما تردد عبر بعض وسائل الإعلام وصفحات التواصل الاجتماعي عن ارتفاع سعر الدولار إلى 23 جنيها داخل البنوك المصرية.

وذكر المركز – في تقرير توضيح الحقائق حول ما يثار في وسائل الإعلام – أنه تواصل مع البنك المركزي الذي نفى تلك الأنباء وأكد أن سعر الدولار اليوم سجل نحو 17.77 جنيه للشراء و17.87 جنيه للبيع مسجلا فروقا طفيفة من بنك لآخر.

وأوضح البنك أن سعر صرف الدولار يعتمد على عملية العرض والطلب وأن احتياطي النقد الأجنبي لدى البنك المركزي في تزايد مستمر مسجلا 36.7 مليار دولار بنهاية نوفمبر 2017 وهو ما يغطي كافة الاحتياجات الاستيرادية للدولة لمدة 8 شهور.

“المالية” تطرح أذون خزانة بقيمة 13.2 مليار جنيه


طرحت وزارة المالية في 21 / 12 / 2017 أذون خزانة بقيمة إجمالية بلغت 13.250 مليار جنيه.

وذكرت المالية – عبر موقعها الإلكتروني – أنه تم طرح أذون خزانة أجل 182 يوما بقيمة 6.5 مليار جنيه بمتوسط عائد 18.743 % فيما بلغ أعلى عائد 18.839 % وسجل أقل عائد 17.6 %.

وأضافت أنه تم طرح أذون خزانة أجل 364 يوما بقيمة 6.750 مليار جنيه بمتوسط عائد 17.58 % في حين سجل أعلى عائد 17.69 % وأقل عائد 17.45 %.

رئيس البورصة يصدر قرارين لضبط التعاملات بالسوق

أصدر محمد فريد رئيس البورصة الخميس 21 / 12 / 2017 قرارين تنفيذين لضبط التعاملات بالسوق يتعلق اولهما بأثر التوزيع النقدي على السعر السوقي للسهم وما يستتبعه من ضوابط تحريك حدود الإيقاف المؤقت والحدود السعرية، والثاني يتعلق بمحددات حساب سعر الإقفال.

وذكرت البورصة في بيان ان القرارين اصدرا بناء على قرار مجلس إدارة البورصة بجلسته رقم 8 لسنة 2017 واعتماد الهيئة العامة للرقابة المالية لهذه القرارات.

واوضح رئيس البورصة، إن القرار المتعلق بأثر التوزيع النقدي على السعر السوقي للسهم، يتيح لآليات العرض والطلب بالسوق القدرة على استيعاب كامل أثر التوزيع النقدي على السعر السوقي دون حيلولة حدود الإيقاف المؤقت أو الحدود السعرية المعمول بها لاستيعاب ذلك الأثر، وبما يسهم في استمرارية التداول وتوفير بيئة أفضل لتحديد السعر السوقي في ضوء تفاعل قوى العرض والطلب ،ويضمن حرية تسعير الورقة المالية وفقا للمعطيات الجديدة .

وأضاف فريد أنه و فيما يتعلق بتعديل محددات سعر الإقفال، وفِي ضوء مراجعة أحجام التداول التي سجلت ارتفاعات كبيرة منذ ٢٠١٢ ، فقد قرر مجلس إدارة البورصة رفع قيمة الحد الأدنى لقيمة التداولات المحددة لسعر الإقفال الى ٣٠ ألف جنيه بدلا من ١٠ آلاف جنيه، بما يسهم في إحكام الرقابة على التعاملات بالسوق.

 

 


اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى