14 ديسمبر 2019 03:57 م

وزير الخارجية يلتقي وزيرة الدفاع الفرنسية علي هامش مؤتمر ميونخ

السبت، 17 فبراير 2018 - 09:07 ص

صرح المستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية أنه في إطار مشاركة وزير الخارجية الحالية في مؤتمر ميونيخ للأمن، عقد السيد سامح شكري لقاءً هاماً مع وزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي يوم الجمعة ١٦ فبراير ٢٠١٨، حيث عبرا خلال اللقاء عن رضائهما عن المستوي الذي وصلت إليه العلاقات بين البلدين والآفاق المتنامية للتعاون فى مختلف المجالات على ضوء نتائج الزيارة الرئاسية الأخيرة لباريس فى أكتوبر2017 .

وذكر أبو زيد، أن وزيرة الدفاع الفرنسية ابدت اهتماما خاصاً خلال اللقاء بالتعرف علي تفاصيل العملية العسكرية الشاملة "سيناء ٢٠١٨"، حيث استعرض وزير الخارجية الهدف من العملية ونطاقها، مؤكداً أن مصر عازمة كل العزم علي اقتلاع جذور الإرهاب من أراضيها علي ضوء ما تكبدته من تضحيات خلال السنوات الماضية، وأن استقرار مصر وقدرتها علي القضاء علي الإرهاب علي أراضيها من شأنه أن يعزز من استقرار المنطقة وشركائنا الأوروبيين علي السواء .

وأضاف المتحدث باسم الخارجية بأن محادثات شكري وبارلي تطرقت الي الأوضاع في ليبيا، حيث قدم الوزير شكري عرضاً لتقييم مصر ورؤيتها لمسار العملية السياسية في ليبيا والجهود التي تبذلها مصر للمساعدة في توحيد المؤسسة العسكرية الليبية. كما تناولت المباحثات جهود كل من مصر وفرنسا في محال مكافحة الارهاب، حيث أبدي وزير الخارجية اهتمام مصر بتعزيز التعاون القائم بين مصر وتجمع G5 Sahel ، لاسيما اتصالاً بقوة مكافحة الإرهاب الوليدة التابعة له، والتنويه في هذا الشأن إلى حرص مصر على المشاركة في مؤتمر بروكسل للمانحين المقرر عقده في 23 فبراير، فضلاً عن اهتمام مصر بعضوية الآلية التنسيقية التي تم إنشاؤها في بروكسل مؤخراً لإدارة التمويل والمساعدات المقدمة إلى القوة من الشركاء الدوليين .

وأردف أبو زيد، بأن الوزير شكري عبر عن ترحيب مصر بالزيارة المقترحة للرئيس "ماكرون" إلى مصر، حيث تم الاتفاق علي أهمية الإعداد الجيد لتلك الزيارة، وذلك فى إطار التبادل الدورى للزيارات الرئاسية بين القاهرة وباريس سنوياً، وتطلع مصر لأن تمثل تلك الزيارة نقلة نوعية جديدة على صعيد العلاقات الثنائية المتميزة في مجالات الدفاع والأمن ومكافحة الإرهاب، وذلك استكمالا للزخم الذي اكتسبته العلاقات الثنائية عقب الزيارة الناجحة التي قام بها السيد الرئيس إلي باريس في أكتوبر الماضي
.

الصفحة الرسمية لوزارة الخارجية المصرية‏

17-2-2018

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى