13 نوفمبر 2018 07:05 ص

الدورة الثانية لمهرجان أسوان الدولى لأفلام المرأة

الثلاثاء، 27 فبراير 2018 - 12:00 ص

تقام في الفترة من 20 / 2 / 2018 إلى 26 / 2 / 2018 الدورة الثانية لمهرجان أسوان الدولى لأفلام المرأة، تحت رعاية وزارتى الثقافة والسياحة، والمجلس القومي للمرأة وذلك بمشاركة 100 فيلما متنوع من كافة أنحاء العالم ذات الاهتمام بقضايا وهموم المرأة أو التي تمثل إبداع المرأة كتابة أو إخراجًا من 30 دولة عربية وأوروبية. 

المكرمون

يكرم المهرجان في دورته الثانية المناضلة الجزائرية جميلة بوحيرد، والتي تحمل اسم الدورةالثانية للمهرجان "جميلة بوحريد- امرأة ملهمة ومناضلة"  تكريما لها وإعزازا بدورها النضالي، والسعي لتعميق العلاقات مع الأشقاء الجزائريين.

وقداختارت إدارة المهرجان ثلاثة من صانعات السينما المصرية لتكريمهن فى الدورة الثانية للمهرجان، وهن المخرجة عطياتالأبنودى، والمخرجة والمنتجة ماريان خورى، ومصممة الملابس ناهد نصر الله.


حيث انهم قدمن الكثير للسينما المصرية، وساهمن فى إثراء الشاشة الفضية بالعديد من الأفلام المهمة، سواء كانت أفلاما تسجيلية أو روائية، كما عبرن بصدق عن قضايا المرأة المصرية من خلال إبداعهن كما سيتم تكريم الفنانة منى ذكي  والنجم العالمي داني جلوفر، الذي يشارك بفيلم قصير في المهرجان .

 

البحث عن أم كلثوم" في افتتاح مهرجان أسوان لأفلام المرأة

اختارت إدارة المهرجان الفيلم الألماني النمساوي المشترك "البحث عن أم كلثوم"، للعرض في افتتاح الدورة الثانية للمهرجان كما يشارك الفيلم أيضا في مسابقة الأفلام الطويلة إلى جانب عرضه في الافتتاح، وهو من إخراج الأمريكية من أصل إيراني شيرين نيشات، وبطولة ياسمين رئيس ونيدا رحمنيان، وقدمت أغاني أم كلثوم المطربة مروة ناجي،وقد صورت مشاهد الفيلم بين مصر والمغرب وألمانيا والنمسا، وقد سبق عرض الفيلم في مهرجانات مهمة مثل فينسيا وتورنتو ولندن وهامبورج.

المسابقات

مسابقة الأفلام الطويلة


يتنافس في مسابقة الأفلام الطويلة التى يرأس لجنة تحكيمها المخرج الجزائري أحمد راشدي، 12 فيلمًا من مختلف دول العالم من بينها أربعة أفلام عربية، حيث ينافس من مصر فيلمان وهما (زهرة الصبار) من إخراج هالة القوصي والذى عرض فى مسابقة مستقبل براق بمهرجان روتردام 2017 ثم مهرجان دبي حيث حصلت بطلته منحة البطراوي على جائزة أحسن ممثلة، وفيلم (مستكة وريحان) من إخراج دينا عبد السلام.

كما يشارك الفيلم التونسى (على كف عفريت) من إخراج كوثر بن هنية والذى عرض فى العديد من المهرجانات مثل كان (قسم نظرة ما) ودوربان وملبورن ولندن ودبي وحصل على جائزة لجنة تحكيم الشباب لمهرجان بالادوليد أو (بلد الوليد) أى المدينة التي حكمها الوليد بن عبد الملك، بالإضافة إلى الفيلم الجزائرى (سعداء) من إخراج صوفيا جامه والذى عرض في مهرجانات مثل فينسيا وارسو كما تم عرضه فى مسابقة المهر للفيلم الطويل بمهرجان دبي وحصل على ثلاث جوائز من فينيسيا، وهم: جائزة بريان وجائزة لينا مانجياكابري للمخرجة صوفيا جامه وجائزة أحسن ممثلة فى قسم آفاق بمهرجان فينسيا لبطلة الفيلم لينا خودرى.

وتضم المسابقة أيضا فيلم (البحث عن أم كلثوم) للمخرجة شيرين نيشات وهو إنتاج مشترك بين ألمانيا والنمسا وإيطاليا والمغرب ومن بطولة ياسمين رئيس وسيكون فيلم افتتاح المهرجان وعرض من قبل فى مهرجانات عالمية هامة مثل فينيسيا وهمبورج وتورنتو.

وتشمل المسابقة فى قائمتها الفيلم الفرنسى/البلجيكى (مخلوقات منقرضة) من إخراج جيل بوردو الذى عرض فى مسابقة آفاق بفنيسيا وهيلسنكي وتايباي، والفيلم الصينى (ملائكة ترتدى البياض) من إخراج فيفيان كو الذى عرض فى المسابقة الرسمية بمهرجان فينيسيا كما عرض فى تورنتو وريو ولندن وحصل على عدة جوائز منها الجائزة الفضية لمهرجان نانت الفرنسي وجائزة الطاووس الفضي لمهرجان الهند وجائزة أحسن مخرجة لمهرجان تايوان، أما الفيلم الجورجى (ديدى) من إخراج مريم ختشفاني فعرض في مهرجان كارلو فيفاري (مسابقة شرق أوروبا) وحصل على تنويه خاص من لجنة التحكيم كما فازت مخرجته بجائزة اليونسكو ضمن جوائز آسيا وأيضا جائزة الجمهور بمهرجان مونبلييه.

كما تضم القائمة الفيلم الهولندى (ليلى إم) من إخراج ميك دي يونج الذى عرض في مهرجانات دبي وتورونتو وسالونيكي وبلجراد وفاز فى مهرجان هولندا محمد عزاى بجائزة أحسن ممثل ونورا القصور بجائزة أحسن ممثلة.

أفلام وثائقية

وتضم المسابقة ثلاثة أفلام وثائقية وهى: الفيلم الأمريكى (من أجل حكيم) من إخراج جيريمي س. ليفين ولاندن فان سوست والذى عرض في مهرجانات برلين وتريبيكا وهوت دوكس وستوكهولم وحصل على جائزة أحسن فيلم وثائقي من مهرجان ناشفيل وجائزة لجنة التحكيم بمهرجان سانتافيه وجوائز وثائقية متعددة، والفيلم الفرنسى (وجوة وماكن) من إخراج أنياس فاردا، جي آر، وهو الفيلم المرشح لأوسكار أحسن فيلم وثائقي كما نالت مخرجته الكبيرة أوسكار تكريم عن مشوارها الفني الطويل وهي أول مخرجة سيدة تنال هذا التكريم وعرض الفيلم فى مهرجانات متعددة تجاوزت الثلاثين مهرجانا منها كان وميلبورن وتورنتو ونيويورك ومتحف موما الأمريكي، كما سيعرض الفيلم الوئائقى البولندى (فتيات الوشم) من إخراج ميجيل جوندسيو وهو من إنتاج عام 2018.

مسابقة الافلام القصيرة

وتضم 15 فيلماً من مختلف دول العالم. ومن بينها عدة أفلام عربية نالت إعجاب النقاد والجمهور كالفيلم العراقي "عطر بغداد" من إخراج رؤى العزاوي، والذي عُرِضَ في مهرجان المرأة بتونس، وفيلم "وقت للصلاة" وهو إنتاج بحريني إماراتي مشترك، من إخراج المخرج البحريني أحمد الكويتي، وقد عرض في ركن الفيلم القصير بمهرجان كان، بالإضافة إلى الفيلم السعودي "الباص" من إخراج نورا المولد، ونور الأمير، والمغربي "التحليق" من إخراج كيفن لو دورتز، والتونسي "عرس الشوك" للمخرجة ميرفت المديني كمون، والفيلم المصري الإيطالي «الخطوة» للمخرج محمد حسام الدين.

 

وتضم القائمة العديد من الأفلام التي حصلت على جوائز من مهرجانات عالمية، مثل الفيلم الأميركي "صوفي" من إخراج إلا جين نيو، والذي حصل على جائزة أحسن فيلم بمهرجان سان فرانسيسكو للفيلم الإفريقي، والفيلم الدنماركي "أتيليه" من إخراج إلزا ماريا جاكوبسدوتير، والذي عرض في مهرجان كارلو فيفاري، وفاز بجائزة أحسن فيلم أيسلندي، وأيضاً الأميركي "المرض المقدس" من إخراج، إريكا سكوكينجز، وعرض في مهرجانات مثل ناشفيل، والفيينالي، وكليرمون فيرون، والفنلندي "بعد اللقاء" من إخراج كيرسيكا ساري، وشارك في مهرجانات مثل كارلو فيفاري بجمهورية التشيك، وبالم سرينغ بالولايات المتحدة، والروماني "كسب عيش" إخراج ماتي ليكاسي جرنبرغ، والذي عرض في مهرجان كارلو فيفاري، ورشح لجائزة أحسن فيلم في مهرجان الفيلم القومي برومانيا.


ويشارك في المسابقة أيضاً فيلم "ليلك" وتدور أحداثه حول حنا، الإمرأة المكتئبة التي تعود إلى لبنان بعد 12 سنة من الغياب، لزيارة والدتها المريضة، لتحقيق أمنيتها الأخيرة في البحث عن توأمها فراس المختطف أثناء الحرب الأهلية اللبنانية، ويقوم ببطولة الفيلم وفاء هلاوي وفايق حميصي وعليا الخالدي.

وستحضر مخرجته اللبنانية ميرا شعيب عرضه في المهرجان، علماً بأنها حاصلة على شهادة بفنون الإعلام "إخراج تلفزيوني وسينمائي" من الجامعة الأميركية في بيروت. كما حصلت بعد تخرجها في العام 2015 على منحة من مؤسسة روبرت بوش شتيفتونغ للدراسة لمدة 6 أشهر في أكاديمية الفيلم بادن - فورتمبيرغ من أجل كتابة سيناريو "ليلك" وإخراجه في لبنان.

ويشارك في المسابقة أيضاً فيلم "بائع الأوهام" من إخراج شاروفات أرابوفا، وهو إنتاج مشترك بين طاجيكستان والهند، والفيلم اليوناني "عدت يا أمي" من إخراج ديميتريس كاتسيميريس، والاسباني "مرتان ومهد" من إخراج مارتا إسبانيا.

 

لجنة تحكيم "الفيلم القصير" بمهرجان أسوان من مصر وإيطاليا وروسيا.

تضم اللجنة فى عضويتها المخرج إيمانويل جيروزا من إيطاليا، والمخرجة أيتن أمين من مصر، والمخرجة والممثلة وكاتبة السيناريو يوليا زاخاروفا من روسيا.

حفل افتتاح المهرجان

                                        

                             






ختا
م المهرجان
اختتم المهرجان ، مساء الاثنين 26 فبراير، فعاليات دورته الثانية بحضور محافظ أسوان اللواء مجدي حجازي والمناضلة الجزائرية جميلة بوحريد، والنجم العالمي داني جلوفر
.

وأكد رئيس المهرجان السيناريست محمد عبد الخالق – في كلمته خلال حفل الختام- أن مهرجان أسوان الدولي لأفلام المرأة تحول إلى ظاهرة حقيقية للمهرجان في مصر، كما أصبح أكثر نضجا مقارنة بالعام الماضي .

وأعرب عبد الخالق عن سعادته البالغة بحضور نخبة من ألمع نجوم الفن والسينما في مصر والعالم خلال دورة المهرجان هذا العام، وخاصة مع مشاركة المناضلة الجزائرية جميلة بوحريد فخر العالم والعرب، وأيضا النجم العالمي الأمريكي المحبوب داني جلوفر .

وأضاف أن المهرجان هذا العام تضمن العديد من الفاعليات الثقافية إلى جانب عروض أفلام المرأة المشاركة، حيث تم تنظيم ورش عمل فنية ومنتدى لمناقشة قضايا المرأة ونضالها .

من جانبها، قالت وكيل وزارة السياحة نعمة توفيق- في كلمة ألقتها نيابة عن رئيس هيئة تنشيط السياحة هشام الدميري- إن السينما المصرية والعربية أثرت بشكل مباشر على الحياة العامة; حيث ساهمت في نقل وتجسيد صورة حية لإسهامات ونضال المرأة المصرية والعربية، وقدمتها في شكل قالب درامي وأعمال سينمائية .

وأشارت في هذا الشأن إلى الفيلم العظيم “جميلة بوحريد” الذي قدمته الفنانة الرائعة ماجدة، وتناول الفيلم فاصل من كفاح المناضلة الجزائرية العظيمة ضد الاستعمار في طريق تحرير وطنها .

وأضافت أن فنون السينما والدراما تعتبر عاملا مهما ومؤثرا في عملية الترويج للمقاصد السياحية; لذلك حرصت وزارة السياحة على دعم هذا المهرجان باعتباره أحد وسائل الترويج السياحي لمصر، فضلا عن أنه يعطي رسالة واضحة للعالم مفادها أن مصر تفتح ذراعيها للجميع .

وقالت إن المقصد السياحي المصري يمتلك العديد من المقومات المهمة، كما أنه يوجد في أجندتنا السياحية العديد من المناسبات المهمة التي نحتفل بها على مدار العام .

فيما قال مدير المهرجان حسن أبو العلا إنه برغم إسدال الستار على مهرجان أسوان لأفلام المرأة لهذا العام، سيبقى سحر الأفلام باقيا في ذاكرتنا جميعا حتى موعد الدورة القادمة .

وتم الاعلان عن جوائز مسابقات المهرجان وقد جاءت كالتالي :

مسابقة الفيلم القصير

أسفرت جوائز مسابقة الفيلم القصير في مهرجان أسوان لأفلام المرأة عن منح لجنة التحكيم تنويه خاص للفيلم الأمريكي "المرض المقدس" إخراج أريكا سكوكينجز، فيما فاز بجائزة أفضل سيناريو التي تحمل اسم الكاتبة لطيفة الزيات السيناريست ديمتريس كاتسميريس من اليونان عن فيلم "عدت يا أمى".

 

كما فاز بجائزة أفضل إخراج التي تحمل اسم المخرجة بهيجة حافظ المخرجة إلزا ماريا جاكوبسدوتير عن فيلم "أتيلييه" من الدنمارك.

وفاز بجائزة أفضل فيلم التي تحمل اسم المنتجة آسيا داغر فيلم "بعد اللقاء" إخراج كيرسيكا سارى من فنلندا.

مسابقة الفيلم الطويل

أعلنت لجنة تحكيم مسابقة الفيلم الطويل برئاسة المخرج الجزائري الكبير أحمد راشدي الجوائز، حيث منحت اللجنة تنويه خاص للفيلم الصينى "الملائكة لا ترتدي البياض" إخراج فيفيان كو وتنويه خاص لفيلم "مستكة وريحان" من مصر إخراج دينا عبدالسلام وتنويه خاص للممثلة نورة القسور عن دورها في فيلم "ليلى أم " هولندا وفاز بجائزة أفضل ممثل والتي تحمل اسم الفنانة نادية لطفي المثل جريجورى جاد بواه عن دوره في فيلم "مخلوقات منقرضة" (بلجيكا- فرنسا).

 

وفاز بجائزة أفضل ممثلة والتي تحمل اسم الفنانة سعاد حسنى الممثلة نادية قاسى عن دورها في فيلم "السعداء" من الجزائر، وفاز بجائزة أفضل سيناريو والتي تحمل اسم الكاتبة لطيفة الزيات المخرجة والكاتبة صوفيا جامه عن فيلم "السعداء" من الجزائر، وفاز بجائزة أفضل إخراج والتي تحمل اسم المخرجة بهيجة حافظ المخرجة ميك ذى يونج عن فيلم "ليلى أم" من هولندا.

 

وفاز بجائزة لجنة التحكيم الخاصة التي تحمل اسم المونتيرة رشيدة عبدالسلام الفيلم المصرى "زهرة الصبار" إخراج هالة القوصي، وفاز بجائزة أفضل فيلم التي تحمل اسم المنتجة آسيا داغر فيلم "مخلوقات منقرضة" إخراج جيل بوردو (بلجيكا-فرنسا).

 

وأعلن الناقد عصام زكريا رئيس لجنة تحكيم جائزة جمعية نقاد السينما المصريين، والتي تحمل اسم الناقد الكبير الراحل سمير فريد عن فوز فيلم "السعداء" من الجزائر بالجائزة.

 

 

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى