18 سبتمبر 2018 05:56 م

"قومي المرأة" يعقد لقاء لتوعية السيدات ذوات الإعاقة بأهمية المشاركة في الانتخابات الرئاسية

الأحد، 04 مارس 2018 - 01:20 م
"قومي المرأة" يعقد لقاء لتوعية السيدات ذوات الإعاقة بأهمية المشاركة في الانتخابات الرئاسية


نظمت لجنة المرأة ذات الإعاقة بالمجلس القومى للمرأة لقاء توعويا فى إطار حملة (صوتك لمصر بكرة)، والتى أطلقها المجلس بجميع محافظات الجمهورية، بهدف توعية السيدات ذات الإعاقة بأهمية المشاركة فى الانتخابات الرئاسية القادمة علي مستوى جميع المحافظات، وذلك بالمقر الرئيسي للمجلس بحضور عدد كبير من السيدات والرجال.

وأكدت النائبة الدكتورة هبة هجرس عضوة مجلس النواب ومقررة لجنة المرأة ذات الإعاقة بالمجلس - في تصريح 3 / 3 / 2018- أن الهدف من اللقاء الحديث عن الحقوق الدستورية للمرأة ذات الإعاقة، بالإضافة إلى حث السيدات ذوات الإعاقة على المشاركة السياسية في الانتخابات الرئاسية القادمة، موضحة أن المجلس يقف على الحياد التام خلال الانتخابات الرئاسية القادمة.

ومن جانبها، قالت مها هلالي مقرر مناوب لجنة المرأة ذات الإعاقة "إن اللجنة تم تأسيسها حديثا لمناقشة مشاكل المرأة ذات الإعاقة ووضع خطط توعوية لتعريفها بحقوقها، بالإضافة إلي خطط تدريبية لتطوير مهاراتهن والعمل على دمجهن فى المجتمع".

وبدورها، أشارت داليا عاطف عضوة لجنة المرأة ذات الإعاقة إلى أن مشاركة المرأة فى الحياة السياسية حق دستورى.. قائلة "إنه لم يكن هناك مشاركة للمرأة ذات الإعاقة فى الحياة السياسية قبل ثورة 25 يناير، وهذا ما اتضح فى مشاركة المرأة الفعالة من خلال صناديق الاقتراع فى الأحداث السياسية الأخيرة، وهذا ما دعمه مواد الدستور المصرى من تسهيل الإدلاء بأصواتهن فى صناديق الاقتراع".

وأضافت أن هناك 9 نواب فى البرلمان، وهذا سبق تاريخي، بجانب قانون ذوى الإعاقة الذى أقره مجلس النواب أخيرا، مؤكدة أن تلك الإنجازات الحقوقية التى أخذتها المرأة ذات الإعاقة يضع عليها واجب النزول والوقوف بجانب مصر.

ودارت بعض المناقشات من أمهات الأشخاص ذوى الإعاقة حول حقوق أولادهن فى الإدلاء بأصواتهم فى الانتخابات الرئاسية القادمة، بالإضافة إلى التسهيلات التى سيتم توفيرها لتسهيل العملية الانتخابية لذوى الإعاقة.

وفي هذا السياق، أكدت المستشارة علا راضى، خلال أجابتها على أسئلة الحضور، أن اللجنة من خلال المادة 44 تقضي بأن "يقوم القاضى بمساعدة الشخص صاحب الإعاقة خلال عملية التصويت، كما أن المرافق سيقوم بمساعدة الشخص ذوي الإعاقة للوصول للجنة فقط، وأن القاضي هو من يتولي عملية مساعدة الناخب فى التصويت".

وقالت المستشارة علا "إن هناك بعض المساعدات للسيدات ذات الإعاقة السمعية، وهى أن يوفروا لوحات إرشادية للاسترشاد بها للوصول للجنة الاقتراع، كما أن الشخص صاحب الإعاقة الذهنية له الحق فى العملية الانتخابية طالما تم تأييده فى الكشوف الانتخابية.. موضحة أنه سيتم تسجيل بيانات الأشخاص ذوى الإعاقة لمراعاة أماكن اللجان فى المحافل الانتخابية القادمة".

وأكدت العميدة منال عاطف عضو لجنة المرأة ذات الإعاقة أن قطاع حقوق الإنسان بوزارة الداخلية وفر العديد من التسهيلات للمرأة ذات الإعاقة خلال الانتخابات الرئاسية القادمة، ومنها توفير كراسي متحركة بمرافق يقوم بمساعدة الشخص صاحب الإعاقة الحركية حتى الوصول للجنة، بالإضافة إلى توفير وسائل نقل فى حالة الصعوبة فى الوصول إلى لجنة الاقتراع، فضلا عن توفير عربات الإسعاف إذا لزم الأمر، وذلك بالمجان.

وأضافت أن وزارة الداخلية توفر بعض الخدمات للأشخاص ذوى الإعاقة، وذلك بالتعاون مع المؤسسات المهتمة بهم من خلال توقيع بروتوكولات لتقديم المساعدات.. منوهة بأن وزارة الداخلية وفرت بعض التدريبات للضباط والعاملين بوزارة الداخلية لكيفية التعامل مع الإعاقات المختلفة ومساعدة الأشخاص ذوى الإعاقة.

وأوضحت العميدة منال أنه تم طبع كتب إرشادية لذوى الإعاقة البصرية بطريقة "برايل" ليتمكن من معرفة حقوقه، بالإضافة إلى توفير كراسي متحركة برفقة مرافق لتسهيل حركته، لافتة إلي أن هناك دورات تدريبية داخل مصلحة السجون لتوعيتهم بكيفية التعامل مع المسجون من ذوى الإعاقة.

وشددت علي اهتمام وزارة الداخلية بالأشخاص ذوى الإعاقة من خلال حل المشاكل التى تقف أمامهم، منوهة بأن الوزارة وفرت أرقام تليفونات يمكن لذوى الإعاقة تقديم الشكاوى من خلالها، وهي (01126977333 - 01126977222 - 01126977444).

أ ش أ

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى