20 سبتمبر 2018 11:08 ص

الرئيس السيسي يشهد الندوة التثقيفية الـ 27 للقوات المسلحة

الخميس، 15 مارس 2018 - 03:35 م

شهد الرئيس عبد الفتاح السيسي يوم الخميس 15 مارس 2018 الندوة التثقيفية للقوات المسلحة بمركز المنارة للمؤتمرات والمعارض الدولية بالتجمع الخامس.

بدأت فعاليات الندوة التثقيفية الـ 27 للقوات المسلحة، بتلاوة آيات من القرآن الكريم بصوت القارى أحمد تميم المراغي.

وحضر الندوة، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي الفريق أول صدقي صبحي، وعدد من الوزراء وكبار رجال الدولة والمسئولين.

أتت الندوة التثقيفية للقوات المسلحة بالتزامن مع ذكرى يوم الشهيد، وذكرى استشهاد الفريق عبد المنعم رياض.

العالم الجليل الحبيب علي الجفري


أكد العالم الجليل الحبيب علي الجفري تأييده ودعمه للجيش المصري وشرطته في الحرب ضد الارهاب والدفاع عن الوطن، وقال "الذين نقاتلهم أرادوا اختطاف الدين والمعركة ضدهم دفاعا عن الوطن".

وأضاف الجفري - خلال الندوة التثقيفية للقوات المسلحة، والتي شهدها الرئيس عبد الفتاح السيسي - أن "الغبار الذي على حذاء أصغر مجند في الجيش المصري الذي امتزج بقطرات دمه أطهر من كل الألسنة المريضة التي تنال منه".

وتابع إن من حق الشهيد استكمال مسيرته في الدفاع عن الوطن، وإنجاح العملية الانتخابية القادمة من أجل الرد على من قتلوه.

وأشار الجفري إلى أن الشهيد هو من قتل دفاعا عن عرضه وماله وأهله ومن قتل غدرا، لافتا إلى أن الشهيد لا ينقطع عمله بل تستمر أعمالة الصالحة .

وأكد الجفري أن الشهيد منزلته معطوفة - في القرآن - على منزلة الأنبياء، لافتا إلى أن الشهيد يشفع في 70 من أهل بيته. واختتم حديثه بالدعاء للشهداء وأهلهم وزوجاتهم وللرئيس السيسي.

عرض فيلم تسجيلي بعنوان (مشوار البطولة)


تم عرض فيلم تسجيلي بعنوان (مشوار البطولة)، حيث تناول الفيلم أسماء علماء ونجوم وفنانين رفعوا اسم مصر على مستوى العالم مثل العالم أحمد زويل والأديب نجيب محفوظ ومحمد إيهاب بطل العالم في رفع الأثقال، بالإضافة إلى نور الشربيني بطلة العالم في الاسكواش ومحمد صلاح أفضل لاعب إفريقي والشيخ شريف سيد مصطفى الحاصل على المركز الثاني بمسابقة تحدي القراءة العربي.

واستعرض الفيلم قصص حياة بعض الشهداء مثل الشهيد اندرو البير نادر والشهيد عقيد دكتور حسام حمزة، والشهيدة مساعد شرطة أسماء الخرادلي والشهيد عرف محمد السيد، والشهيد نقيب محمود ناجي، والشهيد رائد أحمد عمر شبراوي، واختتم الفيلم بأغنية عن الشهداء.


كلمة الشاعر فاروق جويدة

أكد الشاعر والمثقف فاروق جويدة أن التقاليد التي وضعها الرئيس عبد الفتاح السيسي لسلوكيات وأخلاقيات الإنسان المصري هي التي أعادت لنا ذكريات عهد مضى، وقيمة الإنسان وقيمة التضحية وقيمة الإنجاز وقيمة كل ما هو جميل في هذا المجتمع العظيم، قائلا: "أشكرك سيادة الرئيس لأنك أعدت إلينا بعض هذا العبق القديم والأشياء العظيمة التي كانت تتسم بها دائما الشخصية المصرية وهي الوفاء لكل شئ".

وأضاف جويدة أن "أحق الناس بالوفاء هم الشهداء، فلا أعتقد أن هناك تضحية أكبر من أن يقدم الإنسان حياته وعمره وشبابه من أجل وطن، وأن تسيل دماؤه الطاهرة على تراب هذا الوطن تضحية و فداء" ، ثم ألقى الشاعر فاروق جويدة قصيدة جديدة بعنوان (في رحاب الشهداء)

الرئيس السيسي يثمن دماء الشهداء

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي ان الثمن الذي يدفعه كل شهيد او مصاب هو بمثابة وتد لبقاء مصر.

وأضاف الرئيس السيسي ان الثمن غالي ولكن ليس غالي علي المصريين ، وان كل مصري يجب ان يكون على يقين من صحة موقف الدولة.

وتابع الرئيس قائلا:- ” عندما أطلب منكم النظر إلى ما ألت  اليه الأمور من معاناة وتابع الرئيس قائلا:- ” عندما أطلب منكم النظر إلى ما ألت  اليه الأمور من معاناة  بالدول المجاورة لم اكن اقصد من كلامي اني أشاور على شيء  بعينه ولكن أقصد توضيح ما هو الثمن الذي يدفعه الجيش والشرطة وهما جزء من أهل مصر .

وأضاف أن هؤلاء الشهداء يضحون بحياتهم من اجل ان يحيى 100 مليون يعيشون في امان وسلام  وهولاء الشهداء لهم حق على الدولة فقد قدموا حياتهم حتى تعيش مصر .

وقال الرئيس “هذا الكلام قولناه من 5 أو 6 سنوات عندما قلنا نحن نموت و محدش يقرب  منكم”.. وقد جاء اليوم الذي رأيتم فيه  بأنفسكم تجسيدا فعليا على أرض الواقع لما قولناه فهذا هو وعد القوات المسلحة والشرطة والدولة لأهل مصر”.

وأقسم الرئيس بأنه مستعد لارتداء الزي العسكري والقتال جنبا إلى جنب مع الجنود الأبطال”.

الرئيس السيسي يكرم أسر شهداء ومصابي العمليات العسكرية

الرئيس يبارك انطلاق بطولة كأس العالم

وقال الإعلامي أسامة كمال أنه من المتعارف عليه إن كأس العالم يذهب مباشرة إلى مكتب رئيس الجمهورية لكي يبارك الانطلاقة، ولكن الرئيس عبد الفتاح السيسي فضل أن نتشارك جميعا في هذه اللحظة والاحتفال بكأس العالم قبيل انطلاق البطولة، والمشاركة في الحلم والدعاء.

وفي أعقاب ذلك، صعد الرئيس السيسي إلى المسرح، وحمل كأس العالم وسط تصفيق حاد من جميع الحضور. والتقط صورة تذكارية مع عدد من لاعبي المنتخب المصري لكرة القدم ثم صافحهم .

وعزف السلام الوطني لجمهورية مصر العربية، واختتمت الندوة، ثم غادر الرئيس السيسي مركز المنارة الدولي للمؤتمرات.




اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى