26 أبريل 2019 12:14 ص

الدورة الثالثة لمهرجان شرم الشيخ الدولي للمسرح الشبابي

الثلاثاء، 03 أبريل 2018 - 12:31 م

تحت رعاية وزارات الثقافة والشباب والرياضة والسياحة ومحافظة جنوب سيناء تقام الدورة الثالثة لمهرجان شرم الشيخ الدولي للمسرح الشبابي في الفترة من 1 الى 8 أبريل 2018 بمشاركة  45 دولة من قارات العالم المختلفة وهى الأردن، إسبانيا، ألمانيا، الإمارات العربية المتحدة، إنجلترا، إيطاليا، البحرين، بلجيكا، بلغاريا، بنجلاديش، بنين، بوركبنا فاسو، بولندا، تايوان، التشيك، توجو، تونس، الجزائر، رومانيا، السعودية، سلطنة عمان، السودان، سوريا، السويد، سويسرا، الصين، العراق، غينيا، فرنسا، فلسطين، كندا، الكوت ديفوار، الكويت، لبنان، ليبيا، مالى، مصر، المغرب، المكسيك، موريتانيا، النيجر، الهند، هولندا، الولايات المتحدة الأمريكية، اليونان.


      


وتحل دولة الإمارات العربية المتحدة ضيف شرف المهرجان وتحمل هذه الدورة اسم النجم محمد صبحى وتترأسها شرفياً سيدة المسرح العربى النجمة القديرة سميحة أيوب، بينما يرأس المهرجان المخرج المسرحى والفنان مازن الغرباوى، وتدير المهرجان الفنانة وفاء الحكيم، أما الدكتورة إنجى البستاوى فهى المدير التنفيذى للمهرجان.

المهرجان له عدة أهداف، من أهمها استهداف الشباب بالجامعات لتغيير الفئة العمرية التى ترتاد شرم الشيخ وتبادل الخبرات مع كل العناصر من كل أنحاء الدول العربية والأجنبية ، حيث يعد أول مهرجان تسابقى عالمى ودولى يختص بالشباب، على أرض سيناء الحبيبة، وتحديدا بمدينه شرم الشيخ، ويعكس مدى أهمية وقيمة الدور الذى تلعبه الثقافة، والفن فى تطوير الشق السياحى والاقتصادى وفتح افاق لسوق جديدة بمدينه شرم الشيخ .

المكرمون

يكرم المهرجان خلال حفل الافتتاح عددًا من المبدعين منهم محمد صبحي, ومحمد هنيدي, والممثلة التونسية منى نور الدين, وزيرة الثقافة الجزائرية السابقة خليدة التومي, والممثلة الإماراتية عائشة عبد الرحمن, ومحمد ممدوح الشهير ب`”تايسون”, مصطفى خاطر, والكاتبة رشا عبد المنعم.

ويكرم  المهرجان عددا آخر من الفنانين في حفل الختام, منهم سيد رجب والمخرج عصام السيد والمؤلف والمخرج السعودي يوسف صالح الخميس والكاتب والمخرج محسن رزق والفنانة مروه عبد المنعم، إضافة إلى الحاصل على أفضل شخصية مسرحية شابة والتي تم ترشيح 3 أسماء فنانين لها على أن يتم إعلان اسم الفائز خلال حفل الختام.

لجنة التحكيم

تتكون أعضاء لجنة التحكيم من الممثل الرومانى ورئيس أكاديمية سيبيو، قسطنطين شرياك الذى يترأس اللجنة، وأعضاء، عميدة المعهد العالى للفنون المسرحية بمروسيا وأستاذ الرقص المعاصر والتمثيل سونيا مورثيا من إسبانيا، عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية بنمسيك، عبد القادر كنكاى من المغرب، المخرجة تاتيانا مالونيسكا من بولندا، الممثل والمخرج على عليان من الأردن، سينوغراف وعضو الهيئة الدولية لسينوغرافى ومعمارى المسرح كيفن ريجدون من أمريكا، الممثل والمخرج العرائسى مارتيال انتون من فرنسا، الممثل والكرويجراف سانديب سوبركار من الهند، الممثلة والكاتبة والمخرجة نورا أمين من مصر عضوا ومقررا.

        

ويتضمن المهرجان 14 ورشة مسرحية فى مختلف فنون وعناصر العمل المسرحى يقدمها 14 خبيرا مسرحيا من دول العالم المختلفة منهم الفنان الأمريكى جيف جونسون الذى يقدم ورشة بعنوان ألعاب الممثلين، وتقدم الفنانة الفرنسية نوال ضيف ورشة بعنوان إيقاع الجسد فى الفضاء المسرحى كما تقدم الفنانة والمخرجة التونسية سيرين عز الدين جنون ورشة الإدارة الثقافية وهناك ورشة للفنانة كريمة بدير بعنوان "الرقص المعاصر" وأخرى يقدمها المخرج شادى الدالى بعنوان صناعة المسرح.

يتنافس على جوائز المهرجان 23 عرضا مسرحيا ضمن ثلاث مسابقات هي «المسابقة الرسمية» وتضم عشرة عروض و«مسابقة المونودراما» وتضم ستة عروض و«مسابقة مسرح الشارع والفضاءات المسرحية غير التقليدية» وتضم سبعة عروض .

تنافس على جوائز المهرجان 6 عروض مسرحية مصرية:

          

مسافر ليل

تنافس مسرحية مسافر ليل على جائزة الجمهور الشبابى، التى تمنح بتصويت الجمهور، مع ثمانية عروض أخرى من دول مختلفة، وهى من تأليف الكاتب صلاح عبد الصبور، التى تحمل جائزة التأليف المسرحي اسمه. تعد المسرحية أهم مؤلفات «صلاح»، وترجمت لعدة لغات، وأنتجت عالميًا، وتدور أحداثها داخل عربة قطار، أبطاله «مفتش القطار»، الذى يمثل السلطة و«المسافر»، الذى يمثل دور المثقف، إضافة إلى دور الراوي، ويطرح العلاقة الجدلية بين الفرد والسلطة، من خلال إشكالية تحقيق العدل، وتتطور الأحداث حتى يلقى المسافر حتفه على يد مفتش التذاكر.

           

بينوكيو والأحلام

 تنافس مسرحية «بينوكيو والأحلام» على جائزة الجمهور الشبابي، أيضا، وتدور أحداث العرض حول الرواية الكلاسيكية لـ«بينوكيو»، وهو الدمية التي دبت فيها الحياة، بعدما نفذت جنية أمنية صانع الدمية، ليخوض «بينوكيو» مجموعة من الأحداث المشوقة والتحديات العصيبة، في رحلة إدراكه الفارق بين الخير والشر. المسرحية من إخراج: محمد أحمد، موسيقى: طارق أبو هنيدي، إنتـاج: المسرح الجامعى، تأليف: عمر رضا وسينوغرافيا: محمد أحمد، ومدة العرض 60 دقيقة.

          

قصاقيص

 بعد أن شاركت فرقة المسرح القومي للأطفال بعرض قصاقيص في المسابقة الرسمية لمهرجان الإبداع الطفولي، في أكثر من دولة عربية، وحصدت العديد من الجوائز، ينافس العرض على «جائزة الجمهور الشبابي» بمهرجان شرم الشيخ. والعرض يدور حول حكايتين، الأولى تتحدث عن السلطان حسن شاه الجشع، الذي يعيش في قصره مع ولده وابنته، وينظم كل عام مهرجانا للاختراعات، يختار أفضلها لنفسه كي يحكم بها الناس حكما متعسفا، حتى جاءه «مارودا» الساحر الشرير، الذي يخفي حقيقته، ويعرض عليه حصانا يطير، مقابل أن يحقق السلطان طلبه وهو الزواج من ابنته الأميرة بدر البدور.

والحكاية الثانية في عهد الخليفة هارون الرشيد، واتكأت على قيمة أخلاقية أخرى تتعلق بالأمانة والصدق، حيث تدور أحداث القصة حول جرة يتركها تاجر عند صديق له، وتحوي جزءا كبيرا من ثروته من ذهب ونقود، ويغطي سطحها بزيتون، ويعلمه بأن الجرة بها زيتون من ذكرى والدته الراحلة، ليسافر التاجر إلى الهند، ويعود بعد غياب 3 سنوات، ويكتشف أن الجرة لا تحوي ثروته بل فقط زيتون، وهى من إخراج سيد عبد الرحمن وتأليف عبد التواب يوسف.

الجلسة

تعرض مسرحية الجلسة ضمن مسابقة العروض المسرحية، التى يتنافس فيها 10 عروض من بلدان مختلفة منها «إيطاليا، بلجيكا، فلسطين»، وتناقش عالم الجن والعفاريت، لكن بشكل أكثر تطورا. المسرحية شاركت ضمن فعاليات مهرجان المسرح العربى فى دورته العاشرة بتونس، خلال الفترة من 10 إلى 16 يناير الماضى، وهى بطولة طه خليفة، فهد إبراهيم، ميدو عبد القادر، مصطفى عبد الهادى، نورا نواف، حسن نوح، مصطفى عبد الهادى، مارينا مجدى، عبد لله، ديكور وإضاءة عمرو الأشرف، أداء حركى عمرو باتريك، مخرج منفذ عمرو عاطف، تأليف وإخراج مناضل عنتر.

        


نساء بلا غد

وبنص مأخوذ عن العمل المسرحي «نساء بلا رب» للكاتب والمخرج العراقي جواد الأسدي، تشارك مسرحية «نساء بلا غد» ضمن مسابقة العروض المسرحية، بعدما فازت بالمركز الأول كأفضل عرض في مهرجان المسرح النسوى فى دورته الأولى الذي أقيم أكتوبر الماضى. وتدور القصة حول ثلاث نساء سوريات يحاولن الحصول على حق اللجوء في ألمانيا، ويتناول العرض مأساة كل فتاة في الحرب الدائرة هناك، وهو من إخراج نور غانم.

          

واحدة حلوة

 تتنافس مسرحية «واحدة حلوة» على مسابقة «المونودراما»، بجانب 6 عروض أخرى من دول مختلفة، ويقدم العرض فرقة مسرح الطليعة عن نص «امرأة وحيدة» لـ«داريوفو وفراكارما»، ويناقش الأحداث والمشكلات التى تواجهها أي امرأة في مجتمعنا، وهو من بطولة مروة عيد، تأليف موسيقى محمد الشاذلي، ديكور فادي فوكيه، كتابة وإخراج أكرم مصطفى.

 
وتدور القصة حول ثلاث نساء سوريات يحاولن الحصول على حق اللجوء في ألمانيا، ويتناول العرض مأساة كل فتاة في الحرب الدائرة هناك، وهو من إخراج نور غانم.

           

حفل الافتتاح

انطلقت مساء الاحد 1أبريل فعاليات المهرجان ، بحضور إيناس عبدالدايم وزير الثقافة، و اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، و إسماعيل مختار رئيس البيت الفني للمسرح، ووفد من الهيئة العربية للمسرح، و الفنانة سميحة أيوب رئيس شرف المهرجان و الفنان مازن الغرباوي رئيس المهرجان و وفاء الحكيم مدير المهرجان و عدد من الفنانين و المسرحيين .

بدأ الحفل بعرض فيلم قصير عن حصاد الدورتين السابقتين، ثم عرض أوبريت لفرقة "أوبرا عربي" بعنوان "جيل ورا جيل"، ثم استدعا مقدمي حفل الافتتاح طارق صبري و علا رئيس المهرجان الفنان مازن الغرباوي الذي بدأ كلمته، قائلا:

 
        

"ها نحن ذا تحت سماء أرض سيناء المفعمة بالسلام، نحتفل بالدورة الثالثة من مهرجان شرم الشيخ الدولي للمسرح الشبابي، والذي يهتم بالمقام الأول و قبل كل شيء بتجميع كل هذه القلوب المختلفه المهتمه بالفن، و تعزف معزوفة سلام تهديها للعالم أجمع، من بقعة من أطهر بقاع الأرض و أكثرها قداسة تجلي فيها الله لنبيه موسي  و مر بها المسيح لتبشير السلام، و عبرها محمد رسول السلام و الإنسانية في رحلته إلي بيت المقدس" .

 

و أضاف: "ها هي الدورة الثالثه تأتي لتواجه ما تواجهه مصر نيابة عن العالم أجمع من حرب ضاروس ضد قوي الإرهاب الدولية التي ترغب في فرض سيطرتها و عملياتها علي المجتمعات الإنسانية في العالم أجمع، و نحن نحاربها بسلاح لا يقل أهمية عن ما تقوم به قواتنا المسلحة و الشرطة المصرية و أهل سيناء الشرفاء، و أننا في حرب سلاح بسلاح آخر، سلاح حياة الإنسانية كلها، يمكن أن نشاركها مرة آخري في مشهد تنويري، نحن هنا في شرم الشيخ لنقول للعالم أجمع أن مصر ليست مجرد حضارة اضمحلت و إنما نبع متجدد للحضارة و التنوير أضاء العالم من قبل، و ها هو يضيء من جديد معكم و بكم" .

 

و أشار الغرباوي إلي أنه يدين في هذه الدورة بالفضل لكل من ساهم في ولادة المهرجان كبير، ليستمر علي هذا الشكل، و علي رأسهم وزارة الثقافه تحت قيادة الدكتورة إيناس عبدالدايم، و تحت رعاية اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، و المهندس خالد عبدالعزيز وزير الشباب و الرياضة، و الهيئة العربية للمسرح، و التليفزيون المصري قطاع النيل المتخصصة، و الهيئة العالمية للسينوغرافيين .

 

بينما صعدت الفنانة وفاء الحكيم مدير المهرجان، و قالت: "أنا في محراب الحب محراب الثقافة و العطاء و المقاومة و الحرية، الثورة .. المسرح يجمعنا، الحمد لله الدورة الثالثه تجمعنا، بشكر و بحترم كل من وقف بجانبنا لنقف عبر 10 أيام من المسرح علي أرض ضحي بالكثير، شكرا لمن وضع يده في يدنا، شكرا لمن وضع يده في يدنا ليأتي إلي هنا ليبدعوا و يستنشقوا أجمل ما في هذه الأرض، مهرجان شرم الشيخ الدولي للمسرح الشبابي يقول لشباب العالم "يلا حبوا و ابدعوا و قدموا مسرح" و نحن بجانبكم .

          

وقالت سميحة أيوب الرئيس الشرفي للمهرجان : "كل سنة و أنتم طيبين، كل سنة أشوفكم في شرم الشيخ الجميلة، و المهرجان يتيح لشباب كثير أن يبدع و يخرج المزيد من الطاقة، فشكرا كل من ساهم في هذا المهرجان لأن كل واحد يأتي ليقدم فن و يري فن المسرح الذي اعتبره حياة، فن الثقافة، فكل الطاقات تبدع، منهم من يقدم ورش و يمثل و يقدم عروض فشكرا لكل من ساهم".

 

وقال اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء في كلمته: "أنا أسعد بوجود هذا المهرجان علي أرض سيناء الحبيبة، وأحب أن أقول أن الدورة الرابعة سوف تكون من هنا، و سوف نوفر لها كل طاقات المحافظة، و أطالب الدكتورة إيناس عبدالدايم وزير الثقافة بإقامة عمل عالمي علي أرض شرم الشيخ و هذا أمر أتمناه و أنتظر منها التنفيذ .

        

 

وأعرب فودة عن سعادته بتكريم  الفنان محمد صبحي ضمن فعاليات المهرجان، و قال أنتظر أن يقدم عدد من المسرحيات الخاصة به هنا في شرم الشيخ، لنشر الفكر و الثقافة، و هذا هو ما نسعي إليه، و نحن نسعي إلي وجود مسارح في شوارع شرم الشيخ لنعرض المزيد من العروض، و هو ما سوف تقوم به ادارة مهرجان شرم الشيخ في عرض أعمال في خليج نعمة و السوق القديم، و سوف نتواجد وسط الناس جميعا .

أما الدكتورة إيناس عبدالدايم وزير الثقافة فقالت: يظل الفن هو حائط الصد المنيع لأي أمة في مواجهة قوي التطرف الظلامية، التي تحاول جاهدة أن تسيطر علي مقدرات الشعوب الحرة، و يظل الشباب في القلب من العملية الإبداعية بما لهم من رؤي متجددة و طموحة و رغبة حقيقية في التعبير عن قضايا وهموم الواقع إلي جانب قدرتهم الفائقه علي بذل جهد صادق و فعال لتحقيق المتعة الجمالية للفن بكافة صورة و إننا اليوم نقف سويا علي تراب سيناء الطاهر وفي قلب مدينة شرم الشيخ لنحتفي سويا ببدء فعاليات الدورة الثالثة لمهرجان شرم الشيخ الدولي للمسرح الشبابي، وفن المسرح الذي يمتاز عن غيره من الفنون بالمواجهة المباشرة مع الجمهور إنما يمثل حالة فريدة من التلقي الذي يعتمد علي التفاعل الجاد مع الجمهور و قضاياه بأسلوب فني راق و جاذب للفكر وانتباه المتلقي، هذا الجهد الشبابي الرائع إنما يعبر عن حقيقة استعادة مصر لريادتها الثقافية ليس فقط علي المستوي الإقليمي و إنما علي المستوي الدولي، و هو أمر غير مستغرب فمصر كانت و ستظل منارة الثقافة و الفنون في العالم بأسره منها تعلم و إليها يعود ليتعلم من جديد، أن مثل هذه المهرجانات تمثل الواجهة الحضارية و الثقافية الحقيقية لاستعاده مصر لقواها الثقافية الناعمة، و التي بكل تأكيد تمثل ركيزة أساسية في انطلاقها نحو المستقبل .

ليصعد بعد ذلك الفنان محمد صبحي حامل لقب الدورة و قال: هذا المهرجان لا يمثل لي مجرد تكريم، لاكتشف و أنا قادم في الطائرة أني لم آت إلي شرم الشيخ إلا مرة واحدة منذ 29 عاما، أول مرة كانت عام 79 أثناء تصويري لمسلسل سنبل، فعندما نزلنا أول مرة علي أرضها قلنا لبيك اللهم لبيك، و صورت هنا فارس بلا جواد فهي تمثل لي الكثير، مهرجان شرف الشيخ الدولي للمسرح الشبابي أقول أنه حركة فنية و ثقافية يقودها شباب، علينا أن نؤمن بقيادة الشباب.

وأضاف: عندما بدأت مشواري وجدت أناس كثيرون في مصر بسطاء من علية القوم، مدوا يد المساعده لفرقة صغيرة اسمها ستوديو الفن، لذلك أنا أفهم جيدا ما يقدمه مازن الغرباوي رئيس المهرجان و الفريق الذي معه، لذلك أقول كفانا هزل و علينا أن نؤمن أن لا حل لبناء مواطن ليعود بريادة مصر إلا بفن و ثقافة يبني فيه الانتماء لا يهدم فيه.

وطالب صبحي أن يكون المسرح بوزارة الثقافه بالمجان و قال أعلم أن ميزانية الوزارة لا تكفي إلا المرتبات، لذلك أتمني أن يكون المسرح بسعر رمزي ليعود الجمهور من جديد للمسرح لنعود للارتياد ، وأود أن أوجه الشكر لادارة المهرجان لأمر آخر، وهو وجود المشات علي أرض سيناء، فنحن نحتاج أن نجتمع مع أشقاءنا العرب حتي ولو لأيام معدودة، فالشعوب العربية ابتعدت ولا يوجد إلا الفن أن يعيدها، فيجب أن تعود العواصم العربية من جديد فنذهب جميعنا إلي الأردن و السعودية و الإمارات، و أتمني أن أذهب إلي سوريا، و أنهي حديثه قائلا : اهم من بناء الحجر بناء البشر.

ختام المهرجان

بعد ان أحدث مهرجان شرم الشيخ الدولي للمسرح الشبابي على مدة ثمانية أيام حركة سياحية هامة في مدينة شرم الشيخ ، من خلال عروضه التي تنقلت بين القاعات والساحات المفتوحة والشواطئ،اختتمت فعالياته الاحد 8أبريل بالإعلان عن المتوجين بجوائز المهرجان.

جوائز المهرجان

حصدت مصر العديد من الجوائز، ضمن حفل ختام مهرجان شرم الشيخ للمسرح الشبابي.

 

حيث حصد الممثل طه خليفة، جائزة أفضل ممثل دور أول عن عرض "الجلسة".


وحصدت الممثلة إيمان غنيم جائزة أفضل ممثلة دور أول عن عرض "الجلسة".

بالإضافة إلى حصول مصر على جائزة المنودراما عن عرض "واحدة حلوة "، والتي تمنحها لجنة النقاد الشباب الدولية للمنودراما، وتسلمتها الفنانة مروة عيد، بطلة العمل الذي أخرجه أكرم مصطفي.


جائزة الجمهور لأفضل عرض فاز بها عرض "قصاقيص" لجامعة بورسعيد، وعرض "الفرح القناوي" لجامعة جنوب الوادي.
فاز بجائزة أفضل شخصية مسرحية شابة لعام 2017، والتي يصوت لها الجمهور علي الفيس بوك، الفنان حمدي المرغني بأعلى نسبة، ويليه المخرج تامر كرم، وفي المركز الثالث المخرج عادل حسان .

 فاز بجائزة أفضل ممثل دور ثاني الفنان أحمد بن سعيد الراوحى، عن عرض "لقمة عيش" من سلطنة عمان

جائزة أفضل ممثلة دور ثان الفنانة التونسية مريم الصياح عن عرض "نزوة ".


جائزة أفضل مخرج، فقد فاز بها يوسف الحشاش "يوميات أدت إلى الجنون" من الكويت، وذلك بعد منافسة مع فابيو امادايو مخرج عرض "سجن خشبي" من إيطاليا، ومناضل عنتر، عن عرضه "الجلسة ".


جائزة أفضل عرض، فقد فاز بها مناصفة عرض "سجن خشبي" من إيطاليا، و"يوميات أدت إلى الجنون" من الكويت، فاز بجائزة أفضل إعداد موسيقي يوسف الحشاش عن العرض الأخير .
فاز بجائزة أفصل ديكور مونيكارابوني عن عرض "سجن خشبي" من إيطاليا .

جائزة أفضل إضاءة فاز بها يوسف الحشاش عن عرضه "يوميات أدت إلى الجنون " من الكويت .

جائزة أفضل تصميم ملابس فابيو امادايو عن عرض "سجن خشبي "
فاز بجائزة أفضل تصميم رقص مناصفة المصري عمرو البطريق عن عرض "الجلسة"، وأشرف بن الحاج مبارك عن عرض "النزوة" من تونس .

جوائز لجنة التحكيم الخاصه جاءت كالآتي :

 جائزه لجنة التحكيم للفنانين الصاعدين لمجموعة العرض الفلسطيني "نساء تحت الاحتلال "، كريستي انطون، غدير راجي، ديما جابي.

جائزة أفضل فريق مسرحي أداء جماعي لفريق عرض عمان "لقمة عيش".

جائزه أفضل مكياج إسلام عباس من مصر.

جائزة المخرج الصاعد نور نواف عن عرض "نساء بلا غد" من مصر .

وقد شهد ختام مهرجان شرم الشيخ الدولي للمسرح الشبابي، حضور المخرج الكبير عمر عبدالعزيز، رئيس اتحاد النقابات الفنية، نائبا عن وزير الثقافة، والدكتورة إنجي البستاوي، المدير التنفيذي للمهرجان، واللواء خالد متولي، نائبا عن محافظ جنوب سيناء، اللواء خالد فودة .

وقد بدأ الحفل باستعراض حمل عنوان "رسالة سلام"، إهداء من ورشة الرقص المعاصر، كلمات وألحان محمد مصطفي، وتصميم كريمة بدير، وقدم حفل الختام المذيعة مروة عبدالعليم، والمخرج شادي الحكيم، وكانت بداية الحفل بكلمات قصيدة مهداة للمهرجان من الكاتب والناقد والشاعر محمد بهجت بعنوان "الفن نبض القلوب ".

وشهدالحفل تكريم المخرج المصري عصام السيد والمخرج السعودي يوسف صالح الخميس والممثلة المصرية مروة عبدالمنعم، إضافة إلى كاتب السيناريو المصري محسن رزق .

وشهدالحفل تكريم المخرج المصري عصام السيد والمخرج السعودي يوسف صالح الخميس والممثلة المصرية مروة عبدالمنعم، إضافة إلى كاتب السيناريو المصري محسن رزق .

 

 

 

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى