19 أغسطس 2018 01:08 م

شهادة أمان ... مد مظلة الحماية الاجتماعية

السبت، 21 أبريل 2018 - 10:43 ص

إعداد: على الملط

تعمل الدولة على توسعة  شبكة ومظلة الحماية الاجتماعية، وفى هذا الاطار وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي بإصدار شهادة "أمان المصريين" كنوع من الحماية التأمينية لمن ليس لهم عمل دائم، وبالتالي لا يملكون مصدر دخل ثابت، وهذه الشهادة متاحة لجميع المصريين الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 59 عام، بفئات تبدأ من 500 جنيه ومضاعفاتها بحد أقصى 2500 جنيه لكل شخص، وتم طرح هذه الشهادة من خلال 4 بنوك فى  مارس 2018، حيث تم إبرام عقد بين كل من شركة «مصر لتأمينات الحياة»، والبنك الأهلى المصرى، بنك مصر، بنك القاهرة، والبنك الزراعى المصرى، للتأمين الجماعى على حياة الحاصلين على تلك الشهادة، وذلك كآلية جديدة للحماية الاجتماعية لضمان حقوقهم وتوفير أكبر تغطية تأمينية لتلك العمالة (الموسمية) وإيصال خدمة الشمول التأمينى على غرار خدمة الشمول المالى والدعم المستقبلى، كما تعمل الدولة حاليا على مد خدماتها للفئات التى لاتشملها التغطية التأمينية.

مفهوم الحماية الاجتماعية

يعنى مفهوم «الحماية الاجتماعية» تأمين حياة كريمة للمواطن والمواطنين، من خلال تضامن وطنى بين جميع الأطراف: الدولة، والمجتمع المدني، والأحزاب، والاتحادات العمالية والفئوية والنقابات المهنية، والأفراد، على تحقيق هدف «الحماية الاجتماعية» وذلك وفق الخطة التنموية للدولة، والتى تتكون من حزمة سياسات متكاملة ومتشابكة فى مجالات: الصحة، والضمان الاجتماعي، والتعليم، وتوفير الخدمات الأساسية.

أمان .. حصن الأمان للعمالة الموسمية

·         تهدف شهادة «أمان المصريين» التى تم طرحها من خلال البنوك الوطنية الأربعة، توفير حماية تأمينية للعمالة الموسمية والمؤقتة، والعمال الذين ليس لهم دخل ثابت، والمرأة المعيلة، وتعد هذه المبادرة خطوة هامة في إطار تغطية الدولة للاحتياجات الذاتية لهذه الشرائح المجتمعية لخلق نوع من الارتباط الفاعل بينهم وبين المجتمع، وتعتبر وعاء إدخاريا جديدا لجميع المصريين الذين ليس لديهم وظيفة دائمة تحقق لهم الأمان.

أهم بنود الشهادة :

 

-  تطرح شهادة أمان المصريين بالجنيه المصرى، للأفراد الطبيعيين من سن 18 حتى 59 سنة، بقيمة 500 جنيه أو مضاعفاتها حتى 2500 جنيه، بعائد يصل إلى 16% سنويًا، ومدة تصل إلى 3 سنوات.
-
تجدد تلقائيًا فى تاريخ استحقاقها بكامل قيمتها الإسمية لمدتين متتاليتين فقط والسعر المعلن، بحيث تصل إلى 9 سنوات، ويتم إصدارها بالرقم القومى فقط بدون إجراءات أو مستندات إدارية.
-
ينص عقد التأمين على تغطية حالات الوفاة التى قد تحدث لأى من "المؤمن عليهم" خلال مدة التأمين، وتتعهد شركة مصر لتأمينات الحياة بموجب هذا العقد بدفع مبلغ التأمين فى حالة وفاة المؤمن عليه خلال مدة التأمين وقبل بلوغه الستين، مقابل سداد أقساط التأمين الشهرية فى مواعيد استحقاقها.
- 
فى حالة شراء العميل الشهادة بعد سن 57 سنة يجوز له التمتع بالتغطية التأمينية حتى تمام سن 60 سنة، وليس لهذا التأمين قيمة تصفية أو مبلغ مخفض كما لا يضمن دفع أى مبالغ فى حالة بقاء المؤمن عليه على قيد الحياة عند انتهاء مدة التأمين.
-  
يصل مبلغ التأمين المستحق فى حالة الوفاة الطبيعية إلى ما بين 10 آلاف و50 ألف جنيه، ويصل ما بين 50 ألفًا إلى 250 ألفًا فى حالة الوفاة نتيجة حادث.
-
يمكن سداد مبلغ التأمين حال الوفاة الطبيعية على معاش شهرى مضمون الدفع، لمدة محددة تبدأ من الشهر التالى لتاريخ الوفاة.
-
ينتهى التأمين بالنسبة للمؤمن عليه بحدوث أى من هذه الحالات فيتوقف سداد القسط ويستحق مبلغ التأمين المنوه عليه.
-
يجرى هذا التأمين بدون كشف طبى، ويطلب من المتعاقد مع شركة التأمينات، التقدم بالبيانات والإقرارات المطلوبة بشأن العملاء لديه، والتى تتضمن أسماء المؤمن عليهم، وبياناتهم الشخصية، ومبالغ التأمين المستحقة.
-
يتعهد المتعاقد بتوريد الأقساط المستحقة على المؤمن عليهم خلال المهلة المحددة للسداد، وتكون أقساط التأمين سنوية تسدد بحساب الشركة بالبنك عن كل المؤمن عليهم.
-
لا يجوز الاقتراض بضمان الشهادة ولا إصدار بطاقات الائتمان بأنواعها.
-
تسترد الشهادة في نهاية مدتها بكامل قيمتها بالإضافة إلى العوائد المتبقية بعد خصم أقساط التأمين إن وجدت.
-
يمكن استرداد قيمة الشهادة في أي وقت وفقا لرغبة العميل بقيمتها الاسمية (التي اشتري بها الشهادة) فقط دون الالتزام بفترة الـ 6 شهور، وذلك في حالة شراء العميل للشهادة بنفسه.
- 
في حالة شراء الشهادة للعميل عن طريق جهة (مثل الشركة التي يعمل بها) لا يجوز استرداد الشهادات خلال مدة 6 سنوات.

-  تسقط وثيقة التأمين في حالة قيام العميل باسترداد الشهادة أو بلوغه سن الـ60 (1)

أمان .. تشمل العديد من الفئات

 

·         بلغت حصيلة بيع شهادة أمان نحو 778 مليون جنيه، بعدد يتجاوز 657.2 ألف شهادة، في البنوك الأربعة التي تطرحها، وذلك خلال 6 أسابيع، منذ طرحها يوم 4 مارس 2018(2)

·         تدرس البنوك الأربعة المسؤولة عن طرح شهادة أمان المصريين بالسماح بتغطية حالات العجز بجانب الوفاة، بالتعاون مع شركة مصر لتأمين الحياة.

·         تعد مصاريف وأقساط التأمين على تلك الشهادة والتي تقدر بأقل من 0.5% من قيمة مبلغ التعويض، هي الأقل على الإطلاق مقارنة بمتوسط مصاريف يصل إلى 3.5% على منتجات التأمين الأخرى، وأعلنت هيئة الرقابة المالية، الموافقة على العمل بعقود التأمين الجماعية التي ستبرم بين شركة مصر لتأمينات الحياة ومجموعة البنوك المشاركة في اصدار شهادة "أمان المصريين".(3)

·         دعا الرئيس السيسى الجمعيات الخيرية للمشاركة فى ملف التأمين على العمالة المؤقتة والموسمية، خاصة للفئات التى لا تستطيع الحكومة الوصول إليها، وأكد على أهمية الإسراع بتفعيل شهادة أمان المصريين، مطالبًا الشركات المتعاقدة مع وزارة الإسكان والهيئة الهندسية للقوات المسلحة بسداد قيمة شهادة التأمين على عمالهم ، على أن يقوموا بتحصيل قيمتها من العمال بالتقسيط، بما يساهم فى دعم ودفع تلك المبادرة بشكل قوى، يساعد فى ضمان تحقيق النتائج، وتأمين حياة العمالة المؤقتة والموسمية وأسرهم.(4)

أمان والشمول المالى

تساهم شهادة «أمان» فى تحقيق الشمول المالى من خلال دمج فئات جديدة من المجتمع للتعامل مع البنوك وفتح حسابات مصرفية، لاسيما أنها معفاة من الرسوم وفقا لتعليمات البنك المركزي، حيث ستتحمل البنوك المصدرة لها الاعباء المالية بدلا عن أصحابها.

وقد جاءت مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسى لتوجية شركات التأمين العاملة فى السوق المصرى ليساهموا فى دعم المظلة التأمينية للملايين ممن لايتمتعون بالتغطية التأمينية ضد مخاطر الوفاة والعجز، كخطوة هامة فى أسس العدالة الاجتماعية لفئة عريضة من عامة الشعب.

الاعداد التى سيشملها النظام التأمينى الخاص:

·         15 مليون عامل ينتظرون الحماية التأمينية، منهم 3 ملايين فى قطاع التشييد والبناء.

·         عدد المواطنين فى سن العمل يبلغ 27 مليون مواطن، منهم 5.6 مليون عامل بالحكومة و11 مليون عامل بالقطاع الخاص و700 ألف عامل بالقطاع العام و1.8 مليون مواطن من أصحاب الأعمال.

·          أشارت الإحصائيات التى قدمها الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء إلى وجود أكثر من 9 ملايين عمالة موسمية، وعدد المؤمن عليهم من المصريين لا يتجاوز 6.15 مليون عامل وموظف، بالإضافة إلى 3.3 مليون أسرة ترعاهم امرأة. (5)

وزارة الهجرة تطرح  "أمان"  للمصريين بالخارج


 

- تاكيدا على أن العمالة المصرية بالخارج فئة تستحق كل الدعم وهي بحاجة الى أن توضع تحت مظلة الحماية الاجتماعية للدولة، أعلنت وزارة الدولة للهجرة ، عن طرح شهادة "أمان" للمصريين العاملين بالخارج، على غرار طرحها في الداخل، تحقيقا لمطالبهم، وتنفيذا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، إلى الحكومة.

- يتم توفير المعلومات حول هذه الشهادة من خلال موقع الوزارة الإلكتروني، والتواصل مع المصريين بالخارج، وسيتم شراء الشهادة من خلال المواقع الالكترونية للبنوك الوطنية الأربعة، أو فروعها بالخارج، ويتم شراؤها، وصرف عائدها بالجنيه المصري.

- تعد شهادة أمان بمثابة هدية لأبناء مصر العاملين بالخارج لما قدموه لوطنهم، من خلال تحويلاتهم التي تصل للبنوك المصرية، والتى ساهمت فى دعم الاقتصاد المصرى خلال الفترة الاخيرة، وتاكيدا على ان مصر ترعى مواطنيها ولا تفرق بينهم بسبب تواجدهم الجغرافى وبعدهم عن وطنهم الام.(6)

منح المعيلات شهادة أمان

بدأ المجلس القومى للمرأة بالتعاون مع الرقابة الإدارية ووزارة الأوقاف فى منح وثيقة أمان للمرأة المعيلة والفقيرة من خلال فروع المجلس بالمحافظات بالمجان، وسيتم منح وثيقة أمان بالمجان لـ 50 ألف سيدة معيلة وفقيرة بجميع محافظات مصر ممن ينطبق عليهن شروط الوثيقة ، وقد خصصت وزارة الأوقاف 25 مليون جنيه من موارد الوزارة من باب البر لشراء شهادات أمان للمرأة المعيلة والفقيرة بالتنسيق مع المجلس، فالمرأة المعيلة تحتاج للأمان والاطمئنان النفسى والاجتماعى على أسرتها .(7)

القوى العاملة.. تطالب بتسجيل العمالة الموسمية 

تم تخصيص 25 مليون جنيه من حسابات العمالة غير المنتظمة بالمديريات لشراء شهادة "أمان" لحاملي بطاقات العمالة الصادرة من مديريات الوزارة بجميع المحافظات، من خلال الحملة التي أطلقتها الوزارة تحت عنوان «حماية»، لإتاحة الفرصة لأكبر عدد من الذين لم يستطيعوا التسجيل، لتوفير سبل الرعاية والحماية اللازمة للفئة أكثر احتياجا.(8)

مفتى الجمهورية .. شهادة أمان حلال

أكد مفتي الجمهورية، أنه لا مانع شرعا من شراء "شهادة أمان المصريين"، وأن أرباح هذه الشهادات لا تعد من قبيل الربا، وإنما هي عبارة عن أرباح ناتجة عن عقود استثمارية تحقق مصالح أطرافها، مشيرا الى ان التأمين بكل أنواعه أصبح ضرورة اجتماعية تحتمها ظروف الحياة ويصعب الاستغناء عنه.

وقال فى فتواه بأن "شهادة أمان المصريين"،هي شهادة ادخارية يقصد المشتري من شرائها الادخار والانتفاع بما تقدمه من عائد أو تأمين، وأن الجائزة التي تقدمها البنوك المشتركة في إصدار هذه الشهادة ومعهم شركة التأمين بغرض التشجيع على الشراء إنما هي من خالص أموالها ولا يتحملها المشتري من قيمة الشهادة المدخرة ، مؤكدا أن كل ذلك جائز شرعا.( 9)

من هذا يتضح أن شهادة أمان خطوة جديدة لتأمين الحياة الكريمة للفئات البسيطة ومحدودى الدخل، تساهم فى عدم الخوف من الغد، وتحسين الظروف المعيشية والنفسية للمستفيدين وأسرهم،  وهو ما طالب به الرئيس لمن هم خارج المظلة الحكومية بتوفير الحماية الاجتماعية لهم .

المصادر :

 (1) محمود راغب كل ما تريد معرفته عن شهادة أمان للمصريين بالخارج × 9 معلومات، اليوم السابع، 10/4/2018

https://www.youm7.com/story/2018/4/10/%D9%83%D9

 (2) منال المصري، 778 مليون جنيه حصيلة بيع شهادة "أمان المصريين" في شهر ونصف، مصراوى، 14/4/2018، الرابط التالى: 

http://www.masrawy.com/news/news_economy/details/2

(4) الرئيس يدعو الجمعيات الخيرية للمشاركة فى التأمين على العمالة المؤقتة، اخبار مصر، 1/3/2018، الرابط التالى:

https://www.egynews.net/1898959/%D8%A7%D9%84%D8

(5) زينب فتحى أبو العلا، بعد توجيهات الرئيس السيسى الحماية التأمينية تفتـــــح أبواب الأمل للعمالـــــــــــة الموسمية، الاهرام الاقتصادى،6/3/2018، الرابط التالى:

ttp://ik.ahram.org.eg/News/52736.aspx

(6) خالد حسن، بوابة الوفد، ننشر تفاصيل طرح شهادة "أمان" للعمالة الموسمية غير المنتظمة للمصريين بالخارج، 10 /4/2018، الرابط التالى:

https://alwafd.news/%D8%A3%D8%AE%D8%A8%D8%A7%

(7) أميرة صلاح هلال،50 ألف وثيقة أمان هدية للمعيلات فى يوم المرأة المصرية، جريدة الاهرام، 17/3/2018، الرابط التالى:

http://www.ahram.org.eg/News/202588/5/642286/%D8%A

 (8) شيماء عبد الهادي، مفتي الجمهورية يوضح الأدلة الشرعية لـ"شهادة أمان المصريين".. ربا أم أرباح استثمارية؟، بوابة الاهرام، 15/3/2018، الرابط التالى:

http://gate.ahram.org.eg/News/1840933.aspx

(9) شيماء مصطفى، صرف أول تعويض تأمينى لشهادة أمان المصريين بالبنك الزراعي، اخبار اليوم، 29/3/2018، الرابط التالى:

https://akhbarelyom.com/news/newdetails/2648786/1/%D

 

 

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى