22 أكتوبر 2019 04:29 م

النشرة الاقتصادية الاسبوعية من ( 26 مايو - 1 يونيو 2018 )‎

السبت، 02 يونيو 2018 - 09:08 ص

اتصالات وتكنولوجيا

-  الانتهاء من إنشاء مدينة المعرفة خلال عامين .. قال المهندس ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أنه سيتم الانتهاء من المرحلة الأولى بمدينة المعرفة بالعاصمة الادارية الجديدة خلال عامين، حيث تم البدء بإجراءات تسلم الأراضي التى ستقام عليها المدينة ويصل حجمها لنحو 301 فدان.

وأكد القاضي على هامش توقيع مذكرة تفاهم مع شنايدر العالمية لانشاء مدينة المعرفة بالعاصمة الادارية،  أن الرئيس عبد الفتاح السيسى، كلف الوزارة بسرعة انشاء مدينة المعرفة مشيرا  الى انها جزء من استراتيجية الدولة لتكون مركزا للتنوير في كافة المجالات عبر ادخال خدمات انترنت الأشياء والابداع والابتكار وجذب الشركات العالمية للتواجد بها، كما ستكون نموذجا لمدن المستقبل بمصر والمنطقة مع مراعاة الخصائص البيئية والمناخية والاقتصادية.

-  الإعلان عن التحول الرقمى لمصر نهاية عام 2020 .. قال المهندس ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أنه مع نهاية عام 2020 سيتم الإعلان عن التحول الرقمي لجمهورية مصر العربية بعد تطبيق  استراتيجية ديجيتال إيجبت، مشيرا إلى أنه مع نهاية عام 2019 أيضا سيتم الانتهاء من تقديم كل الخدمات الحكومية بطريقة إلكترونية بحيث تسهل على المواطنين  الحصول على الخدمات المستهدفة ".

- "فوكس كون" المصنعة لهواتف آيفون تبحث عن فرص استثمارية في مصر .. التقى رئيس مجلس الوزراء شريف إسماعيل أمس وفدا من شركة فوكسكون العملاقة لصناعة الإلكترونيات والمصنعة لهواتف آيفون، لبحث التعاون المشترك في مجال تصنيع الإلكترونيات. يأتي اللقاء بعد يوم واحد من اجتماع عقده مسؤولي الشركة مع عبد العزيز سيف الدين رئيس مجلس إدارة الهيئة العربية للتصنيع ووزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ياسر القاضي، لبحث التعاون المشترك بين الجانبين لتصنيع أجهزة التابلت التعليمي.

أرقام ومؤشرات اقتصادية

- الدين الخارجي لمصر يرتفع إلى 82.9 مليار دولار بنهاية ديسمبر .. ارتفع الدين الخارجي لمصر إلى 82.9 مليار دولار بنهاية ديسمبر ليمثل نحو 36.1% من الناتج المحلي الإجمالي، وفقا للنشرة الإحصائية الشهرية للبنك المركزي عن شهر مارس. وبلغت قيمة أعباء خدمة الدين الخارجية خلال الفترة من يوليو حتى ديسمبر 2017 نحو 8.6 مليار دولار منها 7.5 مليار دولار حجم أقساط الدين التي جرى سدادها، و1.1 مليار دولار إجمالي الفوائد. ومن المقرر أن تسدد مصر التزامات لجهات خارجية بنحو 12 مليار دولار خلال العام المالي الحالي .

- 73% نسبة الزيادة فى توظيف العمالة الحرة .. أحد ثمار النمو الاقتصادي في مصر ما أظهرته البيانات الخاصة بشركة "6CATS International " المتخصصة في الإدارة والتوظيف من أن أعداد العمالة الحرة التي تم توظيفها خلال الفترة من يناير وحتى مايو من هذا العام شهدت زيادة بنسبة 73%، وذلك على خلفية نمو النشاط التجاري.

- ودائع الجهاز المصرفى ترتفع إلى 3.4 تريليون جنيه .. ارتفع إجمالى الودائع فى الجهاز المصرفى إلى 3.39 تريليون جنيه بنهاية شهر يناير الماضى.

- 98 مليار جنيه زيادة فى المركز المالى للبنوك .. كشف البنك المركزى المصرى، عن ارتفاع المركز المالى الإجمالى للبنوك بنحو 98 مليار جنيه بنهاية يناير 2018 ، ليصل الى 4.911 تريليون جنيه، مقارنة بـ 4.813 تريليون بنهاية ديسمبر 2017.

-  النقد المصدر يرتفع إلى 444.4 مليار جنيه .. ظهرت أحدث التقارير الصادرة عن البنك المركزى، ارتفاع النقد المصدر إلى 444.4 مليار جنيه بنهاية يناير 2018، مقابل 444.3 مليار جنيه بنهاية ديسمبر 2017.

وقال التقرير إن النقد المتداول خارج المركزى انخفض بمعدل طفيف ليصل إلى 439.1 مليار جنيه، بنهاية يناير 2018، مقارنة بـ 439.2 مليار جنيه بنهاية ديسمبر الماضى.

-  استمرار تراجع معدل التضخم الى 12.9% في أبريل .. أكدت وزارة التخطيط استمرار تراجع معدل التضخم ليبلغ 12.9% في أبريل 2018، مُحققا أدنى مستوى له منذ 22 شهر "مايو 2016".

استثمارات وعلاقات اقتصادية

- وزيرة الاستثمار للسيسي : الاقتصاد نال إشادة من المؤسسات الدولية

اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسى  مع المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء والدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى.

استعرضت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى خلال الاجتماع الجهود التى قامت بها الوزارة خلال الفترة الماضية من أجل تحفيز الاستثمار وتوفير المناخ الجاذب له، لاسيما فى ضوء حزمة الإصلاحات التشريعية والقانونية خاصة قانون الاستثمار الجديد الذى يسهم بشكل كبير فى تبسيط الإجراءات أمام المستثمرين ووضع حد أقصى للفترة الزمنية لإنهائها، بالإضافة إلى منح حوافز خاصة لجذب الاستثمار فى مناطق وقطاعات التنمية المستهدفة، والعمل على سرعة تسوية المنازعات، بما يضمن تحقيق الاستقرار فى السياسات الاستثمارية وإعلاء مبادئ الحوكمة والشفافية.

ونوهت نصر فى هذا الإطار إلى شهادات الثقة التى نالها الأداء الاقتصادى المصرى مؤخراً من المؤسسات الدولية، ومنها الأمم المتحدة والبنك الدولى والبنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية، الذين أشادوا ببرنامج الإصلاح الاقتصادى خاصة فى ضوء تبوؤ مصر المركز الثانى على مستوى القارة الأفريقية فى معدل زيادة الاستثمار الأجنبى المباشر.

كما عرضت الوزيرة تطورات توفير التمويل اللازم لتنفيذ محطة بنبان للطاقة الشمسية فى أسوان، وهى أكبر محطة فى العالم من نوعها، والتى تستهدف توليد 2000 ميجاوات من الكهرباء، بحجم استثمارات 1.5 مليار دولار، وتوفر 10 آلاف فرصة عمل.

واستعرضت كذلك آخر تطورات العمل فى مراكز خدمات المستثمرين، والتى تتضمن منظومة إلكترونية لتأسيس الشركات بما يسمح بإنهاء كل الاجراءات فى فترة زمنية قصيرة، فضلاً عن تمثيل جميع الوزارات والجهات التابعة لها بهذه المراكز، والتواصل المباشر مع المستثمرين من خلال خط ساخن لتلقى الشكاوى وتقديم الخدمات.

كما استعرضت نصر خلال الاجتماع الاتصالات الجارية مع عدد من مؤسسات التمويل العربية والدولية لتنفيذ برنامج تنمية سيناء، والذى يتضمن تنمية البنية الأساسية بها فى مجالات الكهرباء والمياه والصرف الصحي، والتوسع فى مشروعات الإسكان  والتعليم والخدمات، ومشروعات التنمية الزراعية.

كما عرضت الموقف الحالى للمناطق الاستثمارية والحرة على مستوى الجمهورية وخطط تطويرها، حيث نوهت إلى المشروعات المخطط إقامتها بتلك المناطق وما تتضمنه من أنشطة وما ستوفره من فرص عمل جديدة والتكلفة الاستثمارية المتوقعة لهذه المشروعات.

كما وجه الرئيس بالاستمرار فى تطوير آليات الترويج للفرص المتاحة للاستثمار فى السوق المصرية، خاصة فى إطار المشروعات القومية الكبرى الجارى تنفيذها فى مختلف أنحاء الجمهورية، وكذلك فى المشروعات ذات الصلة بدعم القدرات البشرية، وذلك فى إطار استراتيجية الدولة التى ترتكز على الاستثمار فى المواطن، باعتباره العامل الأساسى فى الازدهار وتقدم الأمم.

- نتائج زيارة وزير الاستثمار البريطاني لمصر ..

اختتم وزير الاستثمار البريطاني جراهام ستيوارت في 30 مايو زيارته لمصر التي استغرقت يومين، وبحث خلالها فرص الاستثمار المتاحة بالقطاعات ذات المعرفة الكثيفة مثل التعليم  والتكنولوجيا والتمويل.

لقاء مع رئيس مجلس الوزراء لمناقشة التعاون الاستراتيجي

التقي الوزير ستيوارت، خلال زيارته، رئيس مجلس الوزراء المهندس شريف إسماعيل؛ لمناقشة التعاون الاستراتيجي بين البلدين، وأكد أن بلاده تعتبر المستثمر الأجنبي الأكبر في مصر، وتمثل 41% من تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر في العام الماضي، لذا فهي ملتزمة بدعم مصر من خلال عملها من أجل خلق فرص العمل، مشيرًا إلى أن قطاعات  التمويل والتعليم والتكنولوجيا ضرورية لإطلاق المواهب والسماح للقدرة على الابتكار والاختراع بالازدهار.

ترحيب بالإصلاحات الحكومية لتحسين سهولة ممارسة الأعمال

واجتمع الوزير البريطاني مع وزير التعليم العالي المهندس خالد عبد الغفار، ووزير البترول والثروة المعدنية المهندس طارق الملا، ووزير التجارة والصناعة طارق قابيل، ورحب ستيوارت بالتزامهم نحو جذب المزيد من الاستثمار الأجنبي من خلال تنفيذ إصلاحات تحسين سهولة ممارسة الأعمال التجارية ووجود قواعد واضحة ومتوقعة، وتعزيز القطاع الخاص بمنافسة مفتوحة وعادلة، وكلها إجراءات من شأنها أن تساعد في مضاعفة الاستثمارات البريطانية في المستقبل.

مائدة مستديرة مع الشركات البريطانية

كما عقد وزير الاستثمار البريطاني جراهام ستيوارت مناقشة المائدة المستديرة مع ممثلي الشركات البريطانية، مثل شركة أكتيس وشركة بومباردييه وفوجيتسو بالمملكة المتحدة وشركة جي فور إس وجلاكسو سميث كلاين (GSK ) وبنك إتش إس بى سى وشركة شل للنفط وشركة سوميتومو ويونيليفر وفودافون، الذين أكدوا إمكانات مصر الاستثمارية القوية، وناقشوا كيف أن التزام الحكومة المصرية ببرنامج إصلاح صندوق النقد الدولي، وتحسين سهولة ممارسة الأعمال التجارية، سيضع الأساس لمزيد من الاستثمار.

اجتماع لاستكشاف فرص التمويل المحتمل لمشروع بتروكيماويات فى العين السخنة

وعقد وزير الاستثمار البريطاني جراهام ستيوارت أيضًا اجتماعات لاستكشاف فرص التمويل المحتمل الذي تقدمه حكومة المملكة المتحدة لمشروع "تحرير للبتروكيماويات" في العين السخنة، من خلال وكالة ائتمان الصادرات البريطانية، وكالة تمويل الصادرات البريطانية.

وشهد الوزير أيضًا توقيع عقد أساسي بين بلاتشفورد ومركز الطب الطبيعي والتأهيلي وعلاج الروماتيزم بالعجوزة بالتعاون مع الحكومة المصرية؛ لتطوير عملية توفير مرافق لإعادة التأهيل المتصل بالأطراف الاصطناعية وتقويم العظام في القاهرة. ومن المتوقع افتتاح المرفق المتخصص الجديد أوائل عام 2019.

ستيوارت: الإصلاحات الاقتصادية والبريكست تتيح فرصًا للمضي قدمًا

من جانبه صرح وزير الاستثمار البريطاني جراهام ستيوارت قائلا: "مع الإصلاحات الاقتصادية في مصر وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، يمر كل من المملكة المتحدة ومصر بفترة تحول هامة، وتتيح هذه التغييرات فرصًا جديدة للمضي قدمًا في هدم الحواجز أمام التجارة والاستثمار، وتقوية روابطنا الاقتصادية وزيادة حجم التجارة السنوية من مستواها الحالي البالغ 3 مليارات جنيه إسترليني. إن المملكة المتحدة هي الشريك التجاري والاستثماري رقم واحد في مصر -وحكومتي عازمة على رؤية هذا الموقف قائمًا".

السفير البريطاني: بلادنا تمتلك الخبرة لمساعدة مصر للتحول لنمو يخلق فرص عمل

كما صرح السفير البريطاني في مصر جون كاسن قائلا: "تعرف المملكة المتحدة، المستثمر الأجنبي رقم 1 في مصر، مدى أهمية أن يتطور اقتصاد مصر من قوة إلى قوة بطريقة تفيد جميع المصريين، ولهذا السبب نركز على تمكين القطاعات التي ستطلق العنان للمواهب المصرية، مثل التعليم  والتكنولوجيا والتمويل، حيث تمتلك المملكة المتحدة الخبرة في القدرة على مساعدة مصر في التحول إلى نمو جديد في يخلق فرص العمل".

 

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى