أخر الأخبار

×

أخر الأخبار

14 نوفمبر 2018 01:59 م

إقتصادية

مؤتمر "مصر للتميز الحكومي 2018"

الإثنين، 02 يوليو 2018 - 12:00 ص

إعداد/ إيمان مختار
تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي أطلقت وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري في الفترة من 3-4 يوليو 2018 المؤتمر الأول للتميز الحكومي بعنوان "مصر للتميز الحكومي 2018" بالتعاون مع دولة الإمارات العربية المتحدة وبحضور الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء .

شارك في المؤتمر الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي بجمهورية مصر العربية، ودكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بجمهورية مصر العربية، وعدد من الخبراء والمسؤولين الحكوميين، كما يترأس وفد دولة الإمارات العربية المتحدة محمد بن عبد الله القرقاوي وزير شئون مجلس الوزراء والمستقبل، ويضم الوفد ناصر بن ثاني الهاملي وزير الموارد البشرية والتوطين وعهود بنت خلفان الرومي وزيرة الدولة للسعادة وجودة الحياة بالإضافة إلى عدد من مديري العموم وكبار المسئولين، إلى جانب مشاركة ما يقرب من 1000 قيادى حكومى وأكثر من 30 متحدث ومسئول لاستعراض خبراتهم فى التميز والكفاءة الحكومية، وبناء القدرات الحكومية والحكومات الذكية.


ويأتى ذلك المؤتمر كخطوة أولى لتنفيذ مذكرة التفاهم فى مجال تطوير العمل الحكومى الموقعة بين وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى بجمهورية مصر العربية ووزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل بدولة الإمارات العربية المتحدة خلال فعاليات القمة العالمية للحكومات 2018، في فبراير الماضى، كما ياتي  تتويجاً للجهود المبذولة من دولتي مصر والإمارات لتفعيل الشراكة بينهما في مجال تحديث الأداء الحكومى.

وتسعى الحكومتان المصرية والإماراتية إلى تعزيز سبل التعاون المشترك بينهما فيما يخص الارتقاء بالخدمات الحكومية وجودتها فضلاً عن السعي إلى تسريع وتيرة الحصول على تلك الخدمات ورفع قدرات العاملين بالجهاز الإدارى للدولة والمؤسسات الحكومية إلى جانب إدخال مجالات التدريب.

 

محاور المؤتمر

ناقش المؤتمر أربعة محاور رئيسة في العمل الحكومي، وهي:

الأداء والتميز الحكومي، والقدرات الحكومية، والخدمات الذكية، بالإضافة إلى مناقشة التجارب الناجحة بين مصر والإمارات بهدف تبادل الخبرات ونقل المعرفة والتعرف على أفضل ممارسات العمل الحكومي بين الجانبين، وإحداث نقلة نوعية في الخدمات الحكومية بما يسهم في تحقيق الأهداف الاستراتيجية للتنمية المستدامة رؤية مصر 2030.

 

أهداف المؤتمر

يهدف المؤتمر إلى استعراض التجارب الناجحة في جمهورية مصر العربية ودولة الإمارات العربية المتحدة لتبادل الخبرات ونقل المعرفة فضلاً عن التعرف على أفضل ممارسات العمل الحكومى ما بين الجانبين المصرى والإماراتي.

 

جائزة التميز الحكومي

تم إطلاق جائزة التميز الحكومي بهدف تعزيز تنافسية وأداء القطاع الحكومي وهي جائزة مخصصة للمؤسسات والأفراد ليتم توزيعها على فئتين هما التميز المؤسسي والتميز الوظيفي.

 

فعاليات المؤتمر

اليوم الأول

بدات الفعاليات بكلمة للدكتورة هالة السعيد حول التميز في القطاع الحكومي والإصلاح الإداري.

كما شهدت الجلسة الأولي للمؤتمر كلمة وعرضا تقديميا لوزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل الإماراتي حول الإدارة الحكومية والمستقبل.

وقدم كذلك الدكتور محمد زائيري رئيس المركز الأوروبي لأفضل الممارسات في المملكة المتحدة عرضا بعنوان (التميز.. مفاهيم ونماذج عالمية)، لتعقد بعده جلسة حوارية حول بناء ثقافة التميز في القطاع الحكومي بمشاركة الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، وعمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والدكتور منصور العور رئيس جامعة حمدان بن محمد الذكية بالإمارات.

كما تضمنت الفعاليات أيضا عروضا تقديمية متنوعة حول منظومة التميز الحكومي في الإمارات، قدمتها كل من الدكتورة غادة لبيب نائب الوزيرة للإصلاح الإداري بوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، ومريم الحمادي مساعد المدير العام للأداء والتميُّز الحكومي بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل بالإمارات عن رحلة التميز في القطاع الحكومي في مصر، وأعقب ذلك عرض تقديمي آخر حول تجربة مدينة دبي في التميز لعبدالله البسطي الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، بالإضافة إلى عرض حول الابتكار في التقنيات الحديثة لتحقيق التميز قدمه سعيد الطاير العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي.

كما قدم محمد جمعة الشامسي الرئيس التنفيذي لشركة أبو ظبي للموانئ بدولة الإمارات عرضا حول التميز في تحقيق الاستراتيجية، وقدم كذلك اللواء الدكتور عبدالقدوس العبيدلي مساعد القائد العام لشؤون الجودة والتميز بالقيادة العامة لشرطة دبي ومنسق التميز في وزارة الداخلية بدولة الإمارات عرضا حول القيادة الاستثنائية المتميزة.

وعرض الدكتور شريف صدقي الرئيس التنفيذي لمدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا، في ختام فعاليات اليوم الأول، جلسة حوارية مشتركة حول تجربة جامعة زويل الرائدة، جنبا إلى جنب مع مروان بن غليطة المدير التنفيذي لمؤسسة التنظيم العقاري بدائرة الأراضي والأملاك في دبي، والذي عرض رحلة التميز في الصعود إلى القمة، ومحمد محمود الأتربي رئيس مجلس إدارة بنك مصر، الذي يعرض تجربة البنك على مدى عقود.


اليوم الثاني

تضمنت فعاليات اليوم الثانى للمؤتمر عرضا تقديميا لوزيرة السعادة وجودة الحياة ومدير عام مكتب رئاسة مجلس الوزراء الإماراتي تحت عنوان (السعادة وجودة الحياة.. الغاية الأسمى للتميز الحكومي)، تلى ذلك جلسة حوارية مشتركة عرضت
اهمية العنصر الإنساني في العمل من تقديم مدحت مدني عضو لجنة الإصلاح الإداري بمصر، جنبا إلى جنب مع الدكتور عبدالرحمن العور مدير عام الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية بالإمارات، والذي سلط الضوء على كيفية بناء القدرات البشرية المتميزة. 


اعقب الجلسة عروض قدمها المحاضر العالمي في اختصاص التميز رون كوفمان، ومطر الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين بهيئة الطرق والمواصلات في دبي، والدكتور عاصم الجزار نائب وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية في مصر، وناصر الهاملي وزير الموارد البشرية والتوطين بالإمارات، والمهندس هاني محمود وزير الدولة الأسبق للتنمية الإدارية، ومحمد بن طليعة مساعد المدير العام للخدمات الحكومية بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل بالإمارات، وسامي القمزي مدير عام دائرة التنمية الاقتصادية في دبي، وهدى الهاشمي مساعد المدير العام للاستراتيجية والابتكار بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل في الإمارات، وأشرف عبدالحفيظ مساعد وزيرة التخطيط لشؤون قواعد البيانات والخدمات الحكومية بوزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري.

كما تضمن اليوم الثاني عروضا للدكتورة عائشة بن بشر مدير عام مكتب دبي الذكي بالإمارات، والدكتور خالد إسماعيل مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة (كيانجل)، وأشرف عبدالحفيظ، والدكتور صالح عبدالرحمن رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة بمصر.

جاء في كلمة الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء :

تم إطلاق جائزة مصر للتميز الحكومي، كجائزة سنوية تحت رعاية السيد رئيس الجمهورية، وهذه الجائزة تعمل كآلية لتشجيع التنافس الفردي والمؤسسي، في إطار الجهود التي تبذل لتحقيق ونشر ثقافة التميز، ومعايير الجودة في تقديم الخدمات.

وأوضح أن الدولة المصرية قطعت خلال السنوات الأربع الأخيرة شوطًا كبيرًا من العمل في إطار تنفيذ استراتيجية التنمية المستدامة، رؤية مصر 2030، والبرنامج الوطني للإصلاح الاقتصادي والاجتماعي، الذي بدأ في عام 2016، ونفذت الحكومة من خلاله العديد من الإصلاحات التشريعية، والإجراءات اللازمة لتهيئة البيئة المؤسسية، وتنفيذ المشروعات القومية الكبرى.

وأكد مدبولي أن مصر حققت من خلال هذا البرنامج العديد من المؤشرات والنتائج الإيجابية التي فاقت توقعات المراقبين والمؤسسات الدولية، خاصةً فيما يتعلق بتحقيق معدلات نمو تجاوزت 4ر5 % خلال الربع الثالث من العام المالي 2017/2018، وهو أعلى معدل نمو يتحقق منذ 7 سنوات، وانخفاض معدل البطالة لأقل مستوى له منذ أربع سنوات ليصل إلى 10.6%، فضلًا عن استمرار تراجع معدل التضخم.

 






اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى