21 يوليو 2018 12:22 ص

مؤتمر "معا من أجل مصر" 8 – 12 يوليو 2018

الأحد، 08 يوليو 2018 - 12:27 م
مؤتمر "معا من أجل مصر" 8 – 12 يوليو 2018

انطلق بقاعة المؤتمرات الكبرى بحامعة عين شمس مؤتمر "معا من أجل مصر" بحضور الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي نائبا عن الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء واللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية وأشرف صبحي وزير الشباب والرياضة وعاطف عبد الحميد محافظ القاهرة والدكتور عبد الوهاب عزت رئيس جامعة عين شمس والدكتور علي جمعة مفتى الجمهورية الأسبق والأنبا أرميا الأسقف العام رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسى.

يأتي المؤتمر استجابة لدعوة الرئيس عبد الفتاح السيسي لبناء الإنسان المصري بما يؤمن الطريق لانطلاق مصر نحو الأمام على طريق التطور والتقدم والعمل على تمكين الشباب مع شرح وتوضيح الكثير من القضايا لشبابنا والاستماع إليهم والإجابة على أسئلتهم كافة من خلال عدد من الجلسات والندوات بمراكز الشباب بالقاهرة وذلك خلال الفترة من 8 إلى 12 يوليو 2018  يتحدث فيها ما يقرب من خمسين شخصاً من قادة الفكر والرأي والثقافة والفن.

ووفقا لتوجيهات المهندس عاطف عبد الحميد محافظ القاهرة فقد تم تنظيم برنامج ثقافي للشباب المشاركين في فعاليات هذا المؤتمر بزيارة المتاحف والمناطق الأثرية ومجمع الأديان، كما ستشارك فرقة "سلام" للدكتور انتصار عبد الفتاح ضمن فعاليات المؤتمر أيضا. 

وأكد وزير التنمية المحلية اللواء محمود شعراوى- خلال كلمته بمؤتمر (معا من أجل مصر)، الذي تنظمه محافظة القاهرة بالتعاون مع جامعة عين شمس، احتفالًا بثورة 30 يونيو والعيد القومي للمحافظة- أن الوزارة تضع ضمن أجندتها قضية إيجاد وتوفير فرص عمل للشباب ومواجهة شبح البطالة من خلال برامج داعمة للشباب وقروض ميسرة لهم.

وأضاف الوزير "هدفنا جميعا في الحكومة إشعار المواطن أننا نعمل جميعا من أجله".

وقال: "إن الرئيس عبد الفتاح السيسي يهتم بمشاركة الشباب لعلمه بقدرتهم على التغيير"، منوها ببرنامج (مشروعك)، الذى تنفذه الوزارة، بتكلفة 6.3 مليار جنيه، وحقق 98 ألف فرصة عمل للشباب من خلال قروض ميسرة.

من جانبه، قال محافظ القاهرة عاطف عبد الحميد إن الشباب هو العنصر الأهم لتقدم الأمم والشعوب، موضحا أن الشباب في مصر يمثلون نسبة كبير من تعداد السكان وهم حاضر الأمة ومستقبلها مما يتطلب ضرورة فتح حوار مباشر معهم.

وأكد المحافظ - خلال المؤتمر - أن الوحدة الوطنية هى ركيزة أساسية لأبناء مصر بطبيعتهم الأصيلة، لافتا إلى أن مصر تنطلق اليوم فى مجالات البناء والتنمية بجهود يقودها الرئيس السيسي، والشباب هو ركيزة وجزء أصيل من هذه الانطلاقة التى تشهدها مصر فى مختلف المجالات.

وقال وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور خالد عبد الغفار أن مؤتمر (معا من أجل مصر) يؤكد اهتمام الحكومة وحرصها على التواصل مع الشباب من خلال هذه اللقاءات التى تفتح أبواب النقاش والحوار بين الجميع.

وأضاف عبد الغفار - في كلمته خلال المؤتمر الذى تنظمه جامعة عين شمس بالتعاون مع محافظة القاهرة بحضور وزيري التنمية المحلية والشباب والرياضة ومحافظ القاهرة - إن الشباب المصرى هو الذى سيحصد نتائج الإصلاحات الاقتصادية التى تحدث حاليا، وانه يحسب للحكومة الحالية عدم تأجيل حل المشكلات المتراكمة على مدى سنوات طويلة.

وتابع: إن الدولة تعمل - بكل جهد - من أجل المواطن، مقدما الشكر لقيادات محافظة القاهرة وشبابها وكذلك الدكتور عبد الوهاب عزت رئيس جامعة عين شمس لتنظيم المؤتمر.

من جانبه، وجه وزير الشباب والرياضة الدكتور أشرف صبحي، التحية لجموع الشباب المشاركين في مؤتمر (معا من أجل مصر)، لافتا إلى أن المؤتمر "يذكرنا بثورة 30 يونيو المجيدة التي أعادت مصر إلى مسارها الصحيح".

وقال الوزير إنه لابد من وضع أفكار علمية وعالمية لحل المشكلات التي تواجه بلادنا بالمشاركة بين كل شباب الوطن في جميع المحافظات.

بدوره، وجه نيافة الأنبا أرميا الأسقف العام رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي أمين مساعد بيت العائلة المصرية الشكر لقيادات المؤتمر، الذي يناقش أهم العلامات الخاصة لطريق الوطن خلال المرحلة المقبلة، وأن كلمة (معا) التى يحملها المؤتمر هي سر النجاح في أي دولة، وأن الانقسام هو سبب أي خسائر أو هزائم لأي مجتمع.

وأضاف الأنبا أرميا أن هزيمة جيش عرابي في معركة التل الكبير كانت في 30 دقيقة فقط بسبب الانقسام والوشاية، وعلى العكس فإن نجاح ثورة 1919 كان بسبب مشاركة الجميع بمختلف الطوائف، وأن شعب مصر تكاتف مع الرئيس جمال عبد الناصر إلى أن انتصر الجيش المصري في حرب أكتوبر 1973.

وتابع: إن وحدة الشعب المصرى تجلت في ثورة 30 يونيو المجيدة، وأن تجمع المصريين ظهر أيضا أثناء حفر قناة السويس الجديدة بدعم المصريين وبمشاركة 17 شركة استطاعت أن تقوم بمهامها خلال عام واحد فقط، لافتا إلى أن القوة لا تكون في السلطة فقط إنما في تلاحم المواطنين معا.

وأشار إلى أن أبواب النجاح مفتوحة دائما أمام اتحاد المجتمع، وأن بناء الأوطان يستلزم أن نزرع ونعمل بجدية وطوال الوقت من أجل تحقيق النجاح، داعيا الشباب إلى العمل المستمر والدائم في مختلف المجالات.

وعقب ذلك سلم وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور خالد عبدالغفار دروع التكريم للمشاركين في فعاليات المؤتمر.

أ ش أ

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى