21 يوليو 2018 12:17 ص

الرى الحقلى .. مشروع يخدم المستقبل

الأربعاء، 11 يوليو 2018 - 03:00 م

إعداد : نرمين العطار

يعد مشروع الرى الحقلى من المشروعات القومية التى تتبناها مصر فى طريقها  لتحقيق التنمية المستدامة،  ويأتى هذا المشروع على رأس أولويات الدولة مع تزايد الاحتياجات المائية وثبات مواردنا، ويهدف المشروع إلى تغيير منظومة الري، لمساندة برامج تنمية وتطوير القطاع الزراعي وتوفير المياه  مع تقليل تكلفته الإنتاجية ، فهو يعتبر أحد أهم المشروعات التى تساهم فى  الحفاظ على حقوق الآجيال القادمة.

بدايات المشروع  وتحديث منظومة الرى

فى عام 2010 بدأ مشروع "  الرى الحقلى "، وتم  توقيع أولى اتفاقيات  المشروع عام 2012  ، كما أعلنت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي عن قيام «وحدة تطوير الري الحقلي»، كجهة مسئولة عن المشروع، واتفقت وزارتا الزراعة والري تنفيذا لتعليمات الرئيس عبد الفتاح السيسى، على وضع خطة مشتركة موحدة وبرؤية جديدة  لتطبيق وتحديث منظومة الري للتوسع في المشروع ،  ولتوفير المياه للأراضى الزراعية القديمة والحديثة .

تنفيذ خطة متطورة  

-تتضمن خطة الدولة الإسراع  فى تنفيذ المشروع في أراضى الدلتا والوادي القديمة والذي يشمل حوالى 5 ملايين فدان كانت تستهلك نحو 25 مليار متر مكعب سنويا من خلال الري بالغمر ليتم تقليص هذه الكمية إلى النصف " 12.5 مليار" متر مكعب باستخدام أساليب  الري الحديث، كما تتضمن الخطة تحويل كل الأراضي الجديدة المستصلحة إلى نظام الري المطور والالتزام بتلك المنظومة في مشروع استصلاح المليون فدان الجديدة سواء كان بالرش الثابت أو المتحرك أو التنقيط ووفقا لنوعيه المزروعات.  

-تم البدء في تطبيق نماذج للمشروع في الأراضي الزراعية القديمة، وإعداد تقرير متابعة شهرى لذلك وفقا لبرنامج زمني محدد، وأكدت الخطة على ضرورة استخدام كافة التقنيات الحديثة كالطاقة الشمسية فى استبدال المساقى والمراوى ، حيث تقوم الدولة بإنشاء محطات رفع موحدة واستخدام محابس لمداخل المياه ومنظمات لتصرف تسوية الأرض بالليزر لرفع كفاءتها وتقليل حجم استهلاك المياه ، بالإضافة إلى استخدام المواسير المبوبة لنظم الرى السطحى، ليوفر المشروع حماية للبيئة ، بالإضافة إلى الرصد المستحدث لملوثات التربة .

-يوفر المشروع أكثر من 12 مليار متر مكعب للاستثمار فى استصلاح واستزراع أراض جديدة ، إلى جانب زيادة المساحة المنزرعة بحوالي نصف مليون فدان ، وهى المساحات التي تشغلها حاليا قنوات الري والمجاري المائية .

جهات عدة لتمويل المشروع

نظرا لأهمية المشروع والعائد المتوقع منه ، تشارك العديد من الجهات الأجنبية والمتخصصة فى تمويله على النحو التالى :

-يشارك  الصندوق الدولى للتنمية الزراعية  " إيفاد " ، بجانب البنك الدولى للإنشاء والتعمير و بالتعاون مع  صندوق التنمية الممول من الأوبك بقيمة إجمالية تبلغ 115 مليون دولار، وتقدم الوكالة الفرنسية للتنمية قرض يبلغ 35 مليون يورو، بجانب التعاون بين الصندوق اليابانى للتنمية الإجتماعية ، واستراليا بقيمة خمس مليون يورو لتدريب وتنمية القدرات التى تساهم فى اكتساب الخبرات التصميمية والتنفيذية لنقلها من خلال المرشدين إلى المزارعين .

-من المتوقع أن يصل العائد من مشروع الرى الحقلى إلى 200 مليون جنيه خلال 7 أو 10 سنوات، بالإضافة إلى توفير كمية كبيرة من المياه والتى تساهم فى رى  الأراضى المستهدفة بالاستصلاح طبقا لخطة وزارة الزراعة .

أهداف متعددة لمشروع الرى الحقلى

-يساهم هذا  المشروع القومى العملاق فى عدد من الأهداف البينية ، كما يدعم خطط الدولة على مختلف الأصعدة، فهو يساعد على تحسين خريطة التوزيع السكاني في مصر من خلال استيعاب أعداد غير قليلة من السكان في مناطق الزراعات الجديدة خارج الوادي والدلتا، إلى جانب  توفير الطاقة المستخدمة في توليد ماكينات الري في النظم القديمة، مع تحسين خواص التربة الزراعية ورفع إنتاجيتها، وتقليل الفاقد في نظم الصرف الزراعي لتوفيره كميات من المياه المستهلكة من نظام الرى بالغمر والمتعارف عليها، مع توفير مساحات إضافية من الأراضى القديمة التى كانت تستخدم كمراوى ومساقى مفتوحة ، وزيادة الفرص الاستثمارية لتصنيع معدات وخامات شبكات الري الحقلي .

-يهدف  المشروع أيضا إلى  تحديث منظومة الري على المستوى "الحقلي" فى المناطق التي تقع في منطقة دلتا النيل سواء  طرق الري  الطبيعية أو المؤسسية لمستخدمى المياه، بجانب تركيز المشروع ومساهمته فى عدالة توزيع المياه ذات الجودة على المزارعين من خلال تحسين سرعة وكفاءة نقل المياه، والذي من شأنه أن يخفض تكاليف اليد العاملة والمضخات وتعزيز معارف المزارعين ووعيهم بتكنولوجيات الري المبتكرة والممارسات الزراعية المرتبطة بها، ومما يساهم فى زيادة الربحية الزراعية بين المزارعين و المعتمدين على الزراعة كمصدر أساسي للدخل.  

-يهدف البرنامج القومي للمشروع أيضاً إلى تطوير وتحديث منظومة استخدام التقنيات الحديثة لمعالجة مياه الصرف الصحي الزراعي، ورفع كفاءة استغلال الموارد المائية في الزراعات المطرية ،  ورفع كفاءة استغلال الموارد الجوفية بالزراعات المصرية،  وتطوير الشبكة القومية للأرصاد الزراعية .

-يشمل الهدف التنموي للمشروع بجانب زيادة الربحية الزراعية  تحسين الأنصبة والأسهم  للحصول على مياه عالية الجودة إلى 140 ألف فرد من صغار المزارعين لري 200 ألف فدان، من خلال استثمارات في مد أنابيب لقنوات المروى ورفع مستوى مضخات المساقي وكهربتها والتي تشمل التوسع في الجهد المتوسط والمنخفض .

مناطق المشروع على مستوى مصر

 بدأ تطبيق  المشروع بخمس محافظات ، على مستوى مصر وهم : أسيوط -سوهاج - قنا بصعيد مصر ،  وكفر الشيخ - البحيرة بمنطقة الدلتا ، ولاقت محافظتى الدلتا اهتمام ورعاية كنموذجين لبداية دعم خطة تحقيق المشروع ودراسة إمكانية تطويره ويتمثل تطويرهما على النحو التالى  :

نموذج المشروع بمحافظة البحيرة

-تُعد البحيرة من أولى محافظات الجمهورية في تنفيذ مشروعات الري الحقلي لتغطية 120 ألف فدان، بنطاق المحافظة بمراكز دمنهور، وكفر الدوّار، وأبو حمص، والمحمودية، كما يعتبر المشروع بها  النموذج الذي يطبق لأول مرة بوزارة الزراعة،  ويعد أحد  ضمانات الاستدامة لنظم الري الحقلي المطورة،  ليتم تنفيذه في عدد كبير من المحافظات تدريجيا .

-تمت أعمال المشروع ، بمركز كفر الدواربقريتي دمسنا وجواد حسني بمركز أبو حمص- والتي تقع على ترعة المحمودية وهي ترعة رئيسية ، وتمثل الأراضي الزراعية القديمة في الدلتا  حيث تم  تغيير ماكينات الري العاملة بالديزل إلى العمل بالكهرباء لتوفير الطاقة والحفاظ على البيئة، وتوصيل التيار الكهربائي لجميع محطات الري والقرى الواقعة بنطاق المشروع .

-تضمن المشروع تغيير المراوي الترابية إلى مواسير مدفونة لتوفير حوالي 27 % من مياه الري وكانت تهدر في المراوي الترابية، والحفاظ على الأراضي الزراعية عن طريق ردم قنوات الرشا وإضافتها إلى أراضي المزارعين بنسبة 5 %، ما أدى إلى زيادة إنتاجية الفدّان بمقدار 20% .

نموذج محافظة كفر الشيخ

-تم تدشين المشروع في 5 مراكز بمحافظة كفر الشيخ وهى" دسوق، سيدي سالم، الرياض، قلين، بيلا"، على مساحة 80 ألف فدان، وقد تم الانتهاء من 50 ألف فدان وباقي 30 ألف فدان، بتكلفة 240 مليون جنيه.

-أعلنت وزارة الزراعة إنه سيتم الانتهاء من المشروع بنهاية عام 2018، لتحقيق أهم الأهداف وهى دعم الفلاح المصري وتخفيف العبء عن كاهله، وقد تمكن مشروع تطوير وتحديث نظم الري الحقلي  من الانتهاء من تنفيذ مساحة 170 ألف فدان بمحافظتي  البحيرة وكفر الشيخ ، من اجمالي المساحة المخطط لها والتي تبلغ 270  الف فدان ليصبحا  نموذجا ارشاديا للتطبيق والاقتداء بتوصياته عند التوسع في تنفيذ البرنامج القومي لتطوير الري الحقلي في الأراضي القديمة المختلفة .  

تطبيق المشروع على الأراضي الجديدة المستصلحة

مع مطلع عام 2018 ، قامت وزراتي الزراعة والري بتطبيق المشروع على الأراضي الجديدة المستصلحة في عدد من المحافظات، مثل : محافظة الوادي الجديد والتي تم البدء بتنفيذ 10 آبار بها تخدم 1400 فدان ،  وكذلك محافظة الإسكندرية التي تم اختيار زمام يقدر بنحو 5 آلاف فدان على ترعة النصر لتطبيق المشروع  بها . 

 المشروع فى محافظة الأقصر

-فى ابريل عام 2018 أعلنت وزارة الزراعة بمحافظة الأقصر، أنه يجري تنفيذ مشروع تطوير الري الحقلي بناحيتي الطود شرق والعديسات بحري بمركز الطود على مساحة 3000 فدان بإجمالي تكلفة تبلغ 50 مليون جنيه، ويبلغ عدد المنتفعين من المشروع   2760 مزارعاً من واقع حيازات الزمام ، وقد تم تركيب شبكة الري، واستخدام الطاقة الكهربائية في إدارة المحطات كبديل للسولار، بجانب الانتهاء من القضاء على الحشائش في قنوات الري.  

-بلغ عدد المحطات التى تم بنائها وتحديثها  54 محطة بواقع 37 محطة بناحية الطود شرق، وعدد 17 محطة بناحية العديسات بحري، حيث تتكون المحطة من : مأخذ – بيارة- غرفة المحطة- شبكة الري .

-أوضحت مديرية الزراعة والإدارة العامة للإرشاد الزراعي بالأقصر، أنها تقوم بالإشراف ومتابعة الأعمال بالمشروع، وإزالة العقبات التي تواجه تنفيذه ، بجانب متابعة تنفيذ مدارس حقلية للسيدات والتى تهدف إلى تنمية المرأة الريفية والمساهمة العملية للمشروعات الصغيرة لها، وأيضا تنفيذ مدارس حقلية للرجال تهدف إلى توعية المزارعين بأهمية استخدام طرق الزراعة الحديثة وإدخال الأصناف الجديدة للمحاصيل المختلفة، وتنفيذ الحقول الإرشادية بها بمنطقة المشروع  ، مثل محاصيل : القمح – الذرة الشامية – الذرة الرفيعة- قصب سكر ، وعمل ندوات إرشادية وزيارات حقلية لتوعية المزارعين بأهمية المشروع  وفوائده عليهم  .

إعداد رؤية جديدة للتوسع فى المشروع

-التنمية الزراعية على رأس أولويات الدولة لذلك فقد أعلنت الدولة ممثلة في وزارات الزراعة والري والكهرباء والنقل والتنمية المحلية، والمحافظات، أنها بصدد إعداد خطة جديدة موحدة للتوسع في المشروع مسترشدة بالخطوات السابقة فى تطبيق خطة المشروع ومتابعة انجازاتها . وتم إعداد رؤية جديدة للمشروع  تستهدف التوسع في تطبيقه من خلال الجمعيات التعاونية ، والمشتركة ، مع إشراك أبناء كل قرية في التنفيذ  والتنسيق مع الجهات المعنية  وخاصة وزارات الكهرباء والنقل والري ، بالإضافة إلى اعتماد الرؤية الجديدة أيضا على مشاركة التعاونيات في تحصيل أقساط تكلفة توصيل منظومة تطوير الري وتشكيل فريق للصيانة بالتنسيق مع روابط مستخدمي المياه، لتحقيق الاستدامة للمشروع.

-سيتم الاستفادة ببرامج جهاز تحسين الأراضي في القيام بأعمال التسوية بالليزر بصورة دورية سنويا لمساحات محددة من الأراضي الزراعية ، لضمان إنتظام توزيع المياه ومستلزمات الإنتاج، و يجري حاليا تنفيذ خطط عاجلة لقياس إنتاجية الفدان بكمية المياه المستخدمة في إنتاج المحاصيل «كمية المياه المستخدمة لإنتاج طن من المنتجات الغذائية، مما يستهدف زيادة تغطية الفجوة بين الانتاج والاستهلاك فى مواجهة الزيادة السكنية  .  

فى  ظل  تنفيذ العديد من المشروعات الضخمة التى تستلزم المزيد من الاحتياجات المائية ،  يأتى مشروع الرى الحقلى كأحد أبرز المشروعات القومية التى تسهم فى خدمة الأجيال القادمة ،  فقد حان الوقت لكى يتم فرض ثقافة احترام المياه والحفاظ على كل نقطة تصل إلينا .

المصادر  

1- مشروع الرى الحقلى ، 3 يوليو 2017 ، موقع وزارة الاستثمار والتعاون الدولى، الرابط:

http://www.miic.gov.eg

2- ناصر الجزار، :التجربة الهندية في مجال تطوير الري الحقلي بمصر، 29 ديسمبر 2016،موقع الفلاح اليوم،

https://alfallahalyoum.news

3-محسن جود ، متابعة : تنفيذ مشروع تطوير الري الحقلي بتكلفة 50 مليون جنيه في الأقصر ، 12 أبريل 2018 ، أخبار اليوم، الرابط:

 https://akhbarelyom.com/news/newdetails/2654877/1/

4-عصام الدين راضى ، تحقيق :  ترشيد المياه.. مسئولية جماعية  ، 22 ابريل 2018 ، موقع الاهرام،

http://www.ahram.org.eg/News/202624/3/64772 .aspx  

5-  خطة تحديث الرى الحقلى ، متابعة ، 18/5/2018 ، موقع أخبار مصر عن وكالة أ ش أ ، الرابط:

http://www.maspero.eg/wps/portal/home/egynews/news/economy/details/_36/8c442db5-1a03-44c1-84ef-86da610ef2e4 /

6-خبر : "الزراعة": بدء تنفيذ المرحلة الثانية لتطوير الرى الحقلى فى 10 محافظات ، 17 يناير 2018 ، موقع اليوم السابع ، الرابط:

www.elyoum7.com

7- أحمد نصرة ، : بالصور.. محافظ البحيرة يتفقد أعمال مشروع الري الحقلي بتكلفة 115 مليون دولار ، 13 يناير 2018 ، موقع مصراوى ، الرابط:

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى