19 أبريل 2019 02:50 ص

زيارة الرئيس السيسى للصين

الأحد، 02 سبتمبر 2018 - 01:20 م
زيارة الرئيس السيسى للصين

يقوم الرئيس السيسى بزيارة رسمية للصين يعقد خلالها قمة مباحثات مع الرئيس الصينى شي جين بينج، ويعد اللقاء السادس بين الزعيمين ، وتعد زيارة الرئيس السيسى للصين هى الخامسة لسيادته خلال أربع سنوات، إلا أن هذه الزيارة تكتسب أبعاداً جديدة بالغة الدلالة فى مسيرة العلاقات بين البلدين، وكذلك فيما تحمله من مؤشرات بشأن المستقبل بالنسبة لمكانة كل من البلدين فى منطقتيهما وفى النظام الدولى بكامله .

يضاعف من أهمية الزيارة الحالية للرئيس السيسى إلى الصين عوامل عديدة فى مقدمتها أنها ذات شقين: فهى زيارة ثنائية إلى جمهورية الصين الشعبية، وهي أيضاً مشاركة فى القمة الجماعية لمنتدى الصين – أفريقيا "فوكاك ".

فعلى الصعيد الثنائى، تشهد زيارة الرئيس السيسي إلى بكين عقد قمة ثنائية مع الرئيس الصيني "شي جين بينج " لبحث أوجه التعاون المشترك والشراكة الاستراتيجية القائمة بين الجانبين، كما يلتقي أيضاً خلال الزيارة برئيس الوزراء الصيني، بالإضافة إلى عقد لقاء مع ممثلي كبرى الشركات الصينية لمناقشة أوجه التعاون المشترك وسبل زيادة استثماراتهم في مصر، كما سيجرى الرئيس زيارة إلى الأكاديمية المركزية للحزب الشيوعي الصيني والتي تعد إحدى أهم المؤسسات التعليمية في الصين والمسئولة عن تدريب المسئولين والقيادات الصينية .

ومن المقرر أن يشهد الرئيس السيسي ونظيره الصيني خلال الزيارة مراسم التوقيع على عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بشأن تطوير التعاون المشترك بين الجانبين في عدد من المجالات، والتي تتضمن قطاع النقل من خلال تنفيذ مشروع القطار الكهربائي للربط بين المدن الجديدة والمناطق الصناعية لإيجاد المزيد من فرص العمل، وقطاع تطوير التعليم، إلى جانب قطاع الكهرباء من خلال انشاء محطة لتوليد الكهرباء باستخدام الفحم النظيف بالحمراوين، فضلاً عن اتفاقية لتمويل مشروع انشاء المرحلة الثانية من منطقة الأعمال المركزية بالعاصمة الإدارية الجديدة .

  أما بالنسبة لمنتدى الصين - أفريقيا " فوكاك"، فيعقد تحت عنوان "الصين وأفريقيا: نحو مجتمع أقوى ذي مستقبل مشترك عن طريق التعاون المربح للجميع"، وهي القمة الثالثة لهذا المنتدى، الذي عقد أيضاً أربع مؤتمرات وزارية من قبل .

ويحضر هذه القمة نحو 20 من قادة الدول الافريقية، فضلا عن عدد كبير من ممثلى الدول الافريقية على مستوى رؤساء الحكومات والوزراء، إضافة إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي وعدد من رؤساء المنظمات الدولية والافريقية. لذلك، فإن مشاركة الرئيس السيسي في منتدى الصين - أفريقيا سوف تشمل عقد مجموعة من اللقاءات الثنائية مع القادة والزعماء الأفارقة المشاركين في المنتدى، يبحث خلالها تعزيز التعاون بين مصر وتلك الدول في المجالات الثنائية والقضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك .

 فعاليات الزيارة
السبت 1 سبتمبر 2018




وصل الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم  الى العاصمة الصينية بكين، حيث استقبله الرئيس الصيني "شي جين بينج" بمقر قاعة الشعب الكبرى، وأقيمت لسيادته مراسم الاستقبال الرسمي، وتم عزف السلامين الوطنيين واستعراض حرس الشرف.


عقدا الزعيمين  جلسة مشاورات ثنائية أعقبها جلسة موسعة بحضور وفدى البلدين، استهلها الرئيس الصيني بالترحيب بالسيد الرئيس موضحاً أن ما حققته مصر من إنجازات خاصة على صعيد الإصلاح الاقتصادي والاستقرار الأمني، وتنفيذ العديد من المشروعات القومية الكبري خلال فترة وجيزة أدى إلى تشجيع كبرى الشركات الصينية للعمل فى مصر والمساهمة فى تنفيذ تلك المشروعات.




وأعرب الرئيس السيسى  عن ترحيبه بتطور العلاقات الثنائية التاريخية بين مصر والصين وارتقائها إلى مستوى "الشراكة الاستراتيجية الشاملة"، مشيداً بالمشاركة الصينية في دعم التنمية في مصر ،وأكد الرئيس السيسى أيضاً دعم مصر لمبادرة الرئيس الصينى "الحزام والطريق" .



وعقب انتهاء المباحثات شهد الرئيسان التوقيع على عدد من الاتفاقيات بين حكومتى البلدين للتعاون فى المجال الاقتصادي وهى :- 

- اتفاقية لتنفيذ مشروع القطار الكهربائى فنياً ومالياً للربط بين العاصمة الإدارية ومدينة العاشر من رمضان.
- اتفاقية منحة لتنفيذ عدد من المشروعات من بينها القمر الصناعى المصري.
- اتفاقية إطارية لدعم المشروعات التنموية فى مصر خاصة فى مشروعات قناة السويس.


الاحد 2 سبتمبر 2018



أجرى الرئيس السيسي زيارة إلى أكاديمية الحزب الشيوعى الصينى،استهلها بتفقد متحف الأكاديمية. 



وعقب ذلك عقد الرئيس السيسى لقاءً مع رئيس الأكاديمية وقادتها ،كما وقع الرئيس فى سجل الشرف بالأكاديمية بكلمة أعرب خلالها عما تمثله الأكاديمية من صرح رفيع المستوي ساهم فى تخريج أجيال حملت على عاتقها مسئولية نهضة الشعب الصينى ورفعة شأنه، متمنياً للشعب الصينى الصديق دوام الرفعة والازدهار.

وقد ألقى الرئيس السيسى كلمة حرص خلالها  على توجيه تحية تقدير للصين حكومة وشعباً، على ما أحرزوه من تقدم وما تم التوصل إليه من نتائج فى عملية التنمية يشهد العالم أجمع بنجاحها، واستعرض الرئيس التطورات التى شهدتها مصر خلال السنوات الأخيرة، مشير إلى أنه فى ظل الأحداث التى وقعت منذ عام 2011، جاء تركيز الدولة المصرية خلال السنوات الأربعة الأخيرة على الحفاظ على أركان الدولة والحيلولة دون انهيارها .

كما أجرى السيد الرئيس حواراً مفتوحاً مع طلبة الأكاديمية أجاب خلالها على استفساراتهم بشأن العلاقات المصرية الصينية ومستقبل الأوضاع فى مصر والمنطقة العربية فى ظل ما تواجهه بعض الدول العربية من تحديات كبيرة، وقد أكد سيادته أهمية الدور المصري فى تعزيز العلاقات الصينية بالقارة الأفريقية والمنطقة العربية وأوروبا .


استقبل الرئيس السيسي اليوم بمقر إقامة سيادته أبى أحمد رئيس الوزراء الإثيوبى ،شهد اللقاء استعراضاَ لتطورات عدد من الملفات الثنائية، حيث شدد الجانبان على عزمهما التوصل إلى اتفاق بشأن سد النهضة يؤمن حقوق مصر المائية في نهر النيل، كما يحفظ للجانب الإثيوبى حقوقه فى تحقيق التنمية دون إضرار بأى طرف آخر، كما اتفقا على أهمية تعزيز التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري بين البلدين خلال الفترة المقبلة ،شهدت المباحثات كذلك مناقشة عدد من الملفات الإقليمية ذات الصلة بالقارة الإفريقية، حيث توافقت رؤى الجانبين إزاء أهمية استمرار التشاور والتنسيق المشترك والعمل على تعزيز التعاون بين مختلف دول المنطقة ومساعدتها  على حل الخلافات من خلال الحوار البناء سعياً لتحقيق السلام والتنمية.
 

استقبل الرئيس السيسي اليوم بمقر إقامته الرئيس السودانى عمر البشير،تناولت المباحثات بين الرئيسين سبل تعزيز مختلف جوانب العلاقات الثنائية ودعم العلاقات الاقتصادية والتجارية بما يحقق التكامل بين جهود البلدين لتحقيق نهضة اقتصادية وتنموية ، وتطرق اللقاء إلى تطورات التحضير للجنة العليا المشتركة القادمة بحضور الرئيسين. كما تم استعراض آخر المستجدات الخاصة بعدد من الموضوعات الإقليمية حيث اتفق الرئيسان على استمرار وتعزيز التشاور والتنسيق المشترك لمواجهة التحديات الإقليمة الراهنة والعمل على التوصل إلى حلول سياسية لمختلف الأزمات التى تمر بها الدول العربية والإفريقية.
 

استقبل الرئيس السيسي اليوم بمقر إقامته الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو ،تناولت المباحثات سبل تعزيز مختلف جوانب العلاقات الثنائية، كما استعرض الرئيس الصومالي آخر مستجدات الوضع الداخلي في بلاده، والخطوات الجارى اتخاذها لاستعادة الأمن والاستقرار بالصومال والتغلب على التحديات المختلفة التي تواجهه، وعلى رأسها خطر الإرهاب.
  


التقى الرئيس السيسى اليوم  برئيس الوزراء الصينى "لي كه تشيانغ" ، شهد اللقاء استعراض أوجه التعاون الثنائي بين البلدين، حيث اعرب الرئيس السيسى عن التطلع لقيام الصين بتوسعات في المدينة الصناعية الصينية بمصر والتى تعتبر الأولى للصين في أفريقيا، وتشجيع كبرى شركات القطاع الخاص للاستقرار في المدينة الصناعية، مشيراً سيادته إلى ما تحظى به مصر من مميزات تساعد تلك الشركات على تسويق منتجاتها فى العديد من الدول، خاصة التى وقعت معها مصر اتفاقيات للتجارة الحرة، فضلاً عن موقع مصر الجغرافى المتميز، وتوافر البنية التشريعية التى تساعد على جذب الاستثمارات.

قام الرئيس السيسى اليوم، بوضع أكليل من الزهور على النصب التذكاري لأبطال الشعب الصيني، بوسط العاصمة بكين، والذى يخلد ذكرى من ضحوا بأرواحهم فى سبيل استقلال الصين. 



عقد الرئيس السيسى اليوم لقاءً مع رؤساء كبرى الشركات الصينية العاملة فى مصر، أكد الرئيس السيسى على عمق ومتانة العلاقات الاستراتيجية التى تجمع مصر والصين، كما أكد الرئيس حرصه على لقاء كبار رجال الأعمال والاقتصاد والمال الصينيين، بهدف تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري، وتنمية الاستثمارات المشتركة للاستفادة من الفرص المتاحة، وزيادة الاستثمارات الصينية في مصر مشيداً فى هذا الإطار بتجربة الصين التنموية في منطقة شرق آسيا، وأوضح الرئيس السيسى أن مصر أطلقت مصر عدداً من المشروعات العملاقة ذات العائد الكبير والفرص الاستثمارية المتنوعة، مؤكداً أن التحسن المستمر فى المؤشرات الاقتصادية وما تتلقاه مصر من إشادات من المؤسسات الدولية يأتى نتيجة لهذه الإجراءات الإصلاحية،كما أكد الرئيس السيسى أن أولويات مصر التنموية تتفق في أهدافها مع مبادرة "الحزام والطريق" بهدف تعزيز التعاون التجاري والاقتصادي بين دول المبادرة ومنها مصر، وتدعيم التنسيق فيما بينها نحو زيادة الاهتمام بمشروعات ربط المرافق بين هذه الدول، وتطبيق سياسات تساهم في زيادة حركة التجارة والتكامل المالي، بالإضافة إلى زيادة التواصل بين الشعوب من خلال تعزيز برامج التبادل الثقافي بين دول المنطقة.



وقد شهد السيد الرئيس فى ختام اللقاء مراسم التوقيع على عدد من الاتفاقيات والعقود مع عدد من الشركات الصينية لتنفيذ مشروعات مختلفة فى مصر وتشمل:

·       إنشاء المرحلة (2) للأعمال المركزية بالعاصمة الإدارية.
·       مشروع محطة الضخ والتخزين بجبل عتاقة.
·       مشروع إنشاء محطة توليد الكهرباء بالحمراوين.
·       مشروع منطقة مجموعة شاوندونج روى للمنسوجات.
·       مشروع تاى شان للألواح الجبسية.
·       مشروع شيامن يان جيانج لتصنيع المواد الجديدة.
·       إنشاء معمل تكرير ومجمع البتروكيماويات بمحور قناة السويس.
 

استقبل الرئيس السيسي رئيس جنوب السودان سلفا كير ،شهد اللقاء استعرض أوجه التعاون الثنائي بين البلدين حيث أكد الرئيس السيسى أن مصر ستواصل مساندة جهود التنمية في جنوب السودان، وتعزيز أطر التعاون الثنائي وتقديم المساعدات والدعم الفني لجنوب السودان، بما يسهم في تلبية تطلعات شعبها نحو مستقبل أفضل، والمضي قدماً في تنفيذ المشروعات الثنائية، فضلاً عن تعزيز جهود إعادة إعمار جنوب السودان وتنفيذ مشروعات تحقق مصالح الشعبين في مختلف المجالات.




فى تقرير لهيئة الاستعلامات: آفاق جديدة فى القمة السادسة بين السيسى وشي جين بينج 

العلاقات المصرية الصينية

وسائل الإعلام الصينية تبرز المحادثات للرئيس السيسي مع نظيره الصينى 

وسائل الاعلام الصينية تصف زيارة الرئيس السيسي بـ "الاستراتيجية" 






معرض الصور

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى