أخر الأخبار

×

أخر الأخبار

21 يناير 2019 10:25 م

عام مصر- فرنسا 2019

الأربعاء، 09 يناير 2019 - 02:42 م
عام مصر- فرنسا 2019

قررت مصر وفرنسا بمناسبة مرور 150 عاما على افتتاح قناة السويس الاحتفال بالروابط التاريخية والثقافية التي تجمع بينهما من خلال تنظيم عام ثقافي فرنسي- مصري .

سيكون هذا العام الثقافي فرنسا- مصر مناسبة من أجل إبراز جوانب التراث الفرنسي- المصري المتعددة وتعزيز الحوار الثقافي وتدعيم المبادلات بين الساحتين الفنيتين الفرنسية والمصرية وإلقاء الضوء على الإبداعات الشابة بالبلدين .  

يتم بوجه خاص الاحتفاء بمشروعات ثقافية فرنسية ومصرية مشتركة، ويشارك في هذه التظاهرة الثقافية التي تم إعدادها بالتنسيق بين المعهد الفرنسي بمصر والمركز الثقافي المصري بباريس، العديد من الشركاء من القطاعين العام والخاص في فرنسا كما في مصر. 

وسط اهتمام إعلامى ضخم عقدت الدكتورة ايناس عبد الدايم وزير الثقافة نائباً عن الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء وستيفان روماتييه سفير فرنسا بالقاهرة بحضور الدكتور خالد عنانى وزير الآثار مؤتمراً صحفياً بالأوبرا، حيث أعلنا تفاصيل احتفالات عام مصر – فرنسا التى تقام تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية وتتضمن فعاليات فكرية وفنية تبادلية متنوعة تستمر طوال 2019 وتأتى ضمن مسارات تعميق العلاقات الثنائية بين البلدين

                                     

فى البداية توجهت وزير الثقافة بالشكر للرئيس عبد الفتاح السيسى لرعايته الفعاليات مما يعكس إيمان الدولة بأهمية الثقافة والإبداع فى مد جسور التواصل بين الشعوب بشكل عام كما يوطد اواصر المحبة والصداقة بين مصر وفرنسا وأشارت انه تم إعداد برنامج ثرى يبرز ملامح من الحضارة الفكرية فى المجتمعين المصرى والفرنسى ويهدف الى إعلاء قيم الحرية وتيسير الإطلاع على الفنون إلى جانب احترام الآخرين والانفتاح على ثقافاتهم من خلال مشاركة مبدعين فى مختلف المجالات مستعرضة الأنشطة التى تحتضنها العديد من المنارات الثقافية فى البلدين . 

من جانبه، أكد السفير الفرنسى أن ٢٠١٩ عام خاص فى تاريخ العلاقات بين مصر وفرنسا حيث يتزامن مع مرور ١٥٠ عام على افتتاح قناة السويس التى تعد أحد الإنجازات الضخمة فى مسار العلاقات الثنائية وأعلن سعادته بتنفيذ الاتفاق بين الرئيسين المصرى والفرنسى والذى يقضى باعتبار هذا العام مميزاً فى العلاقات بين البلدين موجها الدعوة لجميع الفرنسيين لزيارة مصر التى وصفها بالبلد الرائع وتقدم بالشكر لوزيرى الثقافة والآثار على جهودهما لوضع برنامج الفعاليات فى حيز التنفيذ .

وقال وزير الآثار إن العلاقات بين البلدين تحمل طابعاً خاصاً يتميز بالحضور الفرنسى على ارض مصر التى تستضيف أكثر من ٤٠ بعثة أثرية إلى جانب معهد دائم للآثار فى القاهرة ومركز للدراسات الاثرية فى الكرنك بالأقصر وعن مشاركة الوزارة فى الفعاليات أكد تنظيم معرض لمجموعة من كنوز توت عنخ امون فى باريس خلال مارس المقبل بالإضافة إلى استضافة عدد من العروض التى تتضمنها فعاليات .

وبعد المؤتمر ومن داخل مسرح الأوبرا الكبير تم إطلاق الفعاليات بأول عروض سوليستات فرقة باليه أوبرا باريس التى تأتى ضمن مشروع "اندبندانس" وتتضمن أربعة حفلات تقام فى القاهرة والأسكندرية بمشاركة فرقة باليه أوبرا القاهرة .

أبرز فعاليات العام

                                         
بدأت الفعاليات بأربعة حفلات تقام بأوبرا القاهرة والإسكندرية حيث شاركت سوليستات فرقة أوبرا باريس فرقة باليه أوبرا القاهرة في تقديم عروض فنية، وذلك في الثامنة مساء أيام الثلاثاء والجمعة 8 و11 يناير2019  بالمسرح الكبير، والأربعاء والخميس 9 و10 يناير 2019 على مسرح سيد درويش "أوبرا الإسكندرية
". ويتم كذلك تقديم عرض فنى من دار الأوبرا المصرية فى باريس على هامش زيارة فخامة الرئيس لدولة فرنسا لافتتاح معرض توت عنخ أمون فى مارس 2019 .

ثم تأتي مشاركة فرنسا بشكل كبير في معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورة اليوبيل الذهبي المقرر عقدها يوم 22 يناير 2019، من أبرز ملامح فعاليات عام مصر- فرنسا 2019 .

كما يتم تنظيم معرض "طباعة الحرف العربي" لأول مرة في مصر، وذلك علي هامش معرض القاهرة الدولي للكتاب، وكذلك سيتم تقديم عرض لفرقة الرقص الشرقي بعنوان "دموع حديد" و ذلك عن المعمارية الكبيرة زاهية حديد بأحد المدن الفرنسية .

كما يتم تنظيم معرض للفنان آدم حنين بالمعهد الفرنسي بالقاهرة، بالإضافة إلى تنظيم نشاطات مصرية عديدة في مختلف المدن الفرنسية، إلى جانب تقديم عروض الفرق الفنية المصرية في شوارع باريس خلال الاحتفال بعيد الموسيقي .

علاوة على ما تقدم يقام في الفترة من 23 مارس إلى 15 سبتمبر 2019 في قاعة "جرون هال دو لا فيليت" بفرنسا معرض الملك توت عنخ آمون الذي يضم حوالي 166 قطعة أثرية من كنوز مقبرة الفرعون الذهبي الملك الشاب توت عنخ آمون.وباريس هي المحطة الثانية من هذا المعرض من بين 10 مدن كبرى بسبع دول، ويضم عددا من قطع الحلي الذهبية والنقوش والتماثيل والأثاث الجنائزي ويقام هذا المعرض في إطار الاقتراب من الاحتفال بالذكرى المئوية الأولى لاكتشاف مقبرة الفرعون الذهبي، لذا ترعى مصر هذا المعرض في إطار جولة عالمية بين بلدان العالم لآثار الفرعون الذهبي وتحفه الفنية التي لا مثيل لها.

هذا بالإضافة إلى حلول فرنسا كضيف شرف سيمبوزيزم النحت الدولى بمدينة أسوان.

                                            العلاقات المصرية الفرنسية 

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى