25 أغسطس 2019 01:36 م

"الهجرة" تنظم زيارة للوفد الثاني من المصريين في أستراليا لقناة السويس

الأربعاء، 16 يناير 2019 - 12:45 م

نظمت وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج يوم الاربعاء 16 يناير 2019 زيارة للوفد الثاني من الجيلين الثاني والثالث من أبناء المصريين بأستراليا إلى هيئة قناة السويس بحضور الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس والسيد جلين مايلز سفير أستراليا لدى مصر للتعرف على طبيعة سير العمل في القناة ومشاهدة قناة السويس الجديدة ومشاريع التنمية المحيطة بها وذلك بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة وفق البروتوكول الموقع بين الوزارتين لربط الجيلين الثاني والثالث من المصريين بالخارج بوطنهم الأم مصر وتماشيا مع رؤية مصر لدمج شبابها في عمليات التنمية المستدامة. 

وتأتي هذه الزيارة في إطار البرنامج الذي تنظمه الوزارة لوفد الجيلين الثانى والثالث من أبناء المصريين بأستراليا، حتى يتعرف الوفد على طبيعة الأوضاع الداخلية في مصر وما يواجهه هذا البلد من تحديات ومخاطر في المرحلة الراهنة.

من جانبه، وجه  الفريق مُهاب مميش، في مستهل اللقاء، كلمة لمعالي الوزيرة قائلاً: "بفضل جهودك نجحتي في ربط كل المصريين بالخارج بالوطن"

وقدم مميش تحياته للوفد قائلا " أهلا بكم في شريان الحياة  قناة السويس فنحن الآن نتواجد في مكان حفره أجدادنا بدمائهم، ليقدموا للعالم هذا الشريان الاقتصادي" مضيفا أن القناة تشهد مرور ما يقرب من 18 ألف سفينة سنويا، ولهذا حفرنا قناة موازية لقناة السويس لقبناها بقناة السويس الجديدة بغرض تخفيض توقيت مرور الحاويات الكبيرة، وزمن العبور بات أسرع وأصبحنا نقدم كافة السلع والخدمات عبر هذه القناة الجديدة بشكل أسرع بكثير وأصبحت المنطقة من أهم المناطق الاقتصادية على مستوى العالم.

وأكد مميش، خلال كلمته، أن مشروع قناة السويس الجديدة يلتف حوله المصريون فخرجت فكرة مصرية وبعقول وأياد مصرية وبأموال المصريين، فكان مشروعا مصريا 100% فهيئة قناة السويس تضم 25 ألف موظف جميعهم مصريون يقومون بإدارة الهيئة بجدارة شديدة، مشيرا إلى أنهم خلقوا قيمة مضافة للمنطقة بأكملها.

أعقب الجولة عرضًا عن قناة السويس الجديدة والمنطقة الاقتصادية بمبنى المحاكاة، حيث شاهد الوفد عرضًا توضيحيًا لمراحل حفر قناة السويس الجديدة وعمليات التكريك والإنجاز غير المسبوق وما تم من إزالة لكميات هائلة من الرمال المشبعة بالمياه أثناء الحفر وشاهد الوفد أيضًا فيلمًا عن المشروعات الاستثمارية التي تم إنشائها ضمن مشروع تنمية منطقة قناة السويس وأبرز الصناعات والفرص الاستثمارية الواعدة المرتقب إقامتها ضمن مشروع التنمية، وأعقب ذلك حضورهم لمحاكاة حول كيفية إدارة السفن العملاقة بقناة السويس الجديدة، تلاها جولة بحرية في القناة وجولة بأنفاق مدينة الإسماعيلية.

ومن جانبهم أعرب الشباب عن إعجابهم بما تم من إنجاز خلال السنوات القليلة الماضية ومساعي الدولة لتنمية محور قناة السويس، بدءًا بقناة السويس الجديدة وكذلك المدن الصناعية المحيطة بالقناة والتي تخدم في الأساس عمليات النقل البحري، وستساهم في تنشيط هذه المنطقة الحيوية

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى