23 فبراير 2019 09:49 ص

رئيس الوزراء يبحث مع رئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار تنفيذ مشروعات تنموية في القارة الأفريقية

الثلاثاء، 22 يناير 2019 - 07:32 م

أكد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وزير الاسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية ، أن مصر تتطلع لتعزيز التعاون مع البنك الأوروبي ،لإعادة الإعمار والتنمية في أفريقيا، من اجل خدمة الأهداف التنموية لدول القارة الأفريقية، لا سيما مع تولي مصر رئاسة الاتحاد الأفريقي . 

جاء ذلك خلال لقاء رئيس مجلس الوزراء الثلاثاء 22 يناير، على هامش حضوره مؤتمر دافوس الاقتصادي العالمي، مع سوما تشكرابارتي، رئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، بحضور وزيرتي الاستثمار والتعاون الدولى، والسياحة. 

وخلال اللقاء أعرب رئيس الوزراء عن سعادته بأن مصر أصبحت أكبر دولة عمليات للبنك في العالم، حيث وصل حجم تمويل البنك للمشروعات التي سيتم تنفيذها في مصر الى ٤,٧ مليار دولار، مؤكداً حرص الحكومة على تعزيز التعاون مع البنك بما يدعم جهود مصر في تحقيق التنمية، لا سيما في ضوء الدعم الكبير من القيادة السياسية لهذه الأنشطة التنموية . وأضاف الدكتور مصطفى مدبولي أنه من المهم العمل على تسريع وتيرة بدء تنفيذ المشروعات التي تم الاتفاق عليها ولم يبدأ تنفيذها بعد .

من جانبها أكدت وزيرة الاستثمار من جانبها أنها سوف تعمل بالتنسيق مع الوزارات المعنية بتلك البرامج للإسراع فى برامج التنفيذ حتى يتسنى الاستفادة من عائد تلك المشروعات على الاقتصاد القومي، فضلاً عن تكثيف المشاورات مع البنك فيما يخص استراتيجية جذب الاستثمارات الأجنبية إلى مصر. 

من جانبه، أعرب رئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية عن اعتزاز البنك بحجم التعاون المتنامي مع مصر، مؤكداً أن هذا التعاون لم يكن ليتحقق لولا الدعم الكبير للرئيس عبد الفتاح السيسى والحكومة المصرية لأنشطة البنك في مصر، مشيداً بالتنوع الكبير في مجالات التعاون القائمة وتركيزها على المجالات التى تخدم الاقتصاد المصري.

وأكد رئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية على استعداد البنك وتحمسه للتعاون مع مصر لتنفيذ مشروعات تنموية في القارة الأفريقية، وأنه يتطلع لمزيد من المشاورات مع المسئولين المصريين حول هذا الملف، من اجل صياغة خطة التحرك.

أ ش أ

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى