نبذة تاريخية

تأسس مجمع اللغة العربية بالقاهرة عام 1932 وبدأ العمل فيه سنة 1934 م .
وكان يرأسه الأستاذ محمد توفيق رفعت ثم الأستاذ أحمد لطفى السيد وتلاه الأستاذ الدكتور طه حسين ثم الأستاذ الدكتور إبراهيم مدكور ومن بعده الأستاذ الدكتور شوقى ضيف منذ 1996 وحتى الان.

عالمية المجمع

وقد نص مرسوم إنشاء المجمع الذي أصدره الملك فؤاد الأول عام 1932 على أن يتكون من 20 عضوًا من العلماء المعروفين بتبحرهم في اللغة العربية، نصفهم من المصريين، والنصف الآخر من العرب والمستشرقين؛ وهو ما كان يعني أن مجمع اللغة العربية عالمي التكوين، لا يتقيد بجنسية معينة ولا بديانة معينة، وأن معيار الاختيار هو القدرة والكفاءة. وكانت هذه أهم ميزة للمجمع المصري عن غيره من المجامع الأخرى.
وقد اختير الأستاذ محمد توفيق رفعت رئيسًا للمجمع ، والدكتور منصور فهمى كاتب سرٍّ له . وفى عام 1940 صدر مرسوم ملكى بتعيين عشرة أعضاء مصريين . وفى عام 1946 صدر مرسوم ملكى آخر بتعيين عشرة أعضاء مصريين آخرين ، فبلغ أعضاء المجمع العاملين أربعين عضوًا . وفى عام 1982م ، صدر آخر قانون حَدَّد أعضاءه المصريين العاملين بأربعين عضوًا ، وهم الذين يتكوَّن منهم " مجلس المجمع " وحَدَّد الأعضاء العاملين من غير المصريين بعشرين عضوًا ، ومن هؤلاء الستين يتكون "مؤتمر المجمع " .
وفى 30 من يناير عام 1934م عقد أعضاء المجمع أول جلسة لهم . وتوالت الدورات المجمعية منذ عام 1934 حتى الآن ، حيث أخذ المجمع يُواصل نشاطه ، ويُنَمِّيه ، ويُطَوِّرُه ، ويَتَّسعُ به ، حتى يُؤدى رسالته المجمعية المنشودة ، بتحقيق أغراضه الواردة فى قانونه ، الذى نصَّ على أن المجمع هيئة علمية ، لها شخصية اعتبارية ، واستقلال مالىّ وإدارىّ ، ولرئيسه سلطة الوزير فى كل شؤونه : العلمية ، والمالية ، والإدارية .

أهداف المجمع:

1 - عمل المعاجم اللغوية
2 - بحث قضايا اللغة
3 - وضع المصطلحات العلمية واللغوية
4 - تحقيق التراث العربي
5-النشاط الثقافي

اتحاد المجامع

وفى عام 1971م تم تأسيس اتحاد المجامع اللغوية العلمية العربية إذ اقترح فيها تشكيل لجنة تتألف من عضوية كل مجمع لغوي، في القاهرة وبغداد ودمشق لوضع نظام هذا الاتحاد، واجتمعت اللجنة بالدكتور طه حسين في أبريل من نفس السنة. وتم في هذا الاجتماع وضع النظام الأساسي والداخلي للاتحاد، وانتخب الدكتور طه حسين رئيس مجمع القاهرة رئيسا للاتحاد والدكتور إبراهيم مدكور أمينا عاما للاتحاد والدكتور أحمد عبد الستار الجواري عن مجمع بغداد والدكتور عدنان الخطيب عن مجمع دمشق أمينين عامين مساعدين .
ويدير الاتحاد مجلس اتحاد المجامع اللغوية العلمية العربية ، والذى يتألف من عضوين من كل مجمع لغوي ، يختارهما مجمعهما لمدة أربع سنوات ، وينتخبون من بينهم رئيسا وأمينا عاما وأمينين عامين مساعدين لمدة أربع سنوات قابلة للتجديد . ويجتمع مجلس الاتحاد في دورة عادية مرة على الأقل في كل سنة .
ويمكن أن يجتمع في دورة غير عادية عند الضرورة. وتصدر قرارات المجلس بالأغلبية للحاضرين ، وفي حالة تساوي الأصوات يرجح الجانب الذي ينضم إليه الرئيس .
ورئيس الاتحاد الآن هو الدكتور شوقي ضيف، رئيس مجمع اللغة العربية بالقاهرة، والأمين العام الأستاذ إبراهيم الترزي، الأمين العام لمجمع القاهرة، والأمينان العامان المساعدان الدكتور شاكر الفحام رئيس مجمع اللغة العربية بدمشق ، عن مجمع دمشق والدكتور عبد الكريم خليفة ، رئيس مجمع اللغة العربية الأردني ، عن مجمع الأردن وانضمت إلى الاتحاد مجامع اللغة العربية التي أنشئت في الأردن وفلسطين والسودان وليبيا ، والجزائر .
وانضمت إلى الاتحاد أكاديمية المملكة المغربية في الرباط ، والمجمع التونسي للعلوم والآداب والفنون (بيت الحكمة ) بتونس ، لأنهما يستوعبان العلم المجمعي اللغوي .

أعمال الاتحاد

عقد الاتحاد عشر ندوات وهى كالاتى :
-الندوة الاولى في دمشق سنة 1972م لدراسة مصطلحات قانونية أقرها المجمع القاهري ، وطبع المجمع العلمي العراقي ما أقرتها.
- الندوة الثانية فى مجمع بغداد سنة 1973م لدراسة مصطلحات نفطية ، ونشر اتحاد المجامع ما أقر منها في نفس السنة .
- الندوة الثالثة سنة 1976م في الجزائر عن تيسير تعليم اللغة العربية وأوصت الندوة بالتزام الحكومات والمؤسسات والشركات باستخدام العربية وحظر استخدام العامية حظرا تاما ، ونشر اتحاد المجامع اللغوية أعمال هذه الندوة وتوصياتها المختلفة سنة 1977م .
- الندوة الرابعة سنة 1978م عقدت في مجمع عمان حول تعليم اللغة العربية في ربع القرن العشرين ، ومن توصيات الندوة التوسع في ترجمة أمهات الكتب العلمية الجامعية .
- الندوة الخامسة بالرباط سنة 1985م وكان موضوعها تعريب التعليم العالي والجامعي وقدمت فيها بحوث متعددة عن التعريب والترجمة .
- الندوة السادسة عقدت سنة 1987م بمجمع الأردن عن توحيد الرموز العلمية وطريقة أدائها باللغة العربية ، ووضعت الندوة كتابا عربيا للرموز العلمية في الرياضيات والكيمياء والفيزيقا وطريقة أدائها في العربية ، ونشر الاتحاد هذا الكتاب في القاهرة بنفس السنة .
- الندوة السابعة في مايو سنة 1992م عقدت فى بيت الحكمة بتونس عن توحيد المصطلح الطبي في الجزءين الأول والثاني من معجم المصطلحات الطبية للمجمع القاهري ، وطبع الاتحاد بحوث هذه الندوة وقراراتها وتوصياتها ومناقشاتها بنفس السنة في القاهرة .
-الندوة الثامنة في يناير 1994م عقد الاتحاد ندوته في مجمع دمشق عن معجم النفط لمجمع القاهرة، وأوصت الندوة بأن ينشر هذا المعجم باللغات الثلاث : العربية والإنجليزية والفرنسية .
- الندوة التاسعة للاتحاد ببيت الحكمة في تونس في أكتوبر بنفس السنة وكان موضوعها المعجم الجيولوجي للمجمع القاهري ، واقترحت الندوة أن ينشر مثل معجم النفط بالعربية واللغتين الإنجليزية والفرنسية.
- الندوة العاشرة والأخيرة كانت في سنة 1997م عن معجم البيولوجيا في علوم الأحياء والزراعة للمجمع القاهري وانعقدت في مجمع دمشق ، وطبعت مناقشاتها وقراراتها وتوصياتها ونشرت بالقاهرة سنة 1998م .