أخر الأخبار

×

أخر الأخبار

20 يناير 2020 03:15 ص

حصاد النشاط الرئاسي في عام 2019

الخميس، 26 ديسمبر 2019 11:21 ص

لا يألو الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية جهداً لاستكمال مسيرة النمو بخطى ثابتة ومتسارعة، لتحسين جودة الحياة وبناء اقتصاد قوى ومتوازن ووطن يليق بشعب مصر وحضارتها، وفي هذا الإطار نرصد النشاط الرئاسي على مدار عام 2019 على النحو التالي:

 

أولا :  الزيارات الخارجية  

- 21  زيارة خارجية قام بها الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال عام 2019م قدمت مصر كنموذج للاستقرار في نطاقها الإقليمي، وجاءت أيضًا لتعزيز مكانتها الدولية في ظل ما تمر به المنطقة العربية من أزمات وصراعات في ظل الدبلوماسية الرئاسية الحكيمة القائمة على توطيد علاقات مصر بدول العالم بأسره، تنوعت تلك الزيارات هذا العام ما بين القارات الإفريقية والآسيوية والأوروبية ، وقارة أمريكا الشمالية، وذلك لبحث تعزيز سبل التعاون الثنائي بين مصر ودول هذه القارات، فضًلا عن المشاركات في قمم دولية عدة أعادت لمصر قوتها ومكانتها مرة أخرى.

 

القارة الإفريقية

6 زيارات قام بها الرئيس السيسي لإفريقيا خلال هذا العام أعادت الروح للقارة، شملت دول إثيوبيا وتونس وغينيا والسنغال وكوت ديفوار وجمهورية النيجر ؛ حيث تنوعت أهداف تلك الزيارات ما بين بحث سبل تعزيز التعاون الثنائي ومناقشة القضايا التي تؤرق القارة، سواء صراعات وأزمات تعوق التنمية، فضًلا عن تطوير العلاقات بين مصر وتلك الدول على الأصعدة كافة، أو حضور قمم أفريقية ، شهدت زيارات الرئيس للقارة هذا العام حدثًا مهمًا وهو تسلم مصر رئاسة الاتحاد الإفريقي،  وذلك خلال القمة الإفريقية المنعقدة في العاصمة الإثيوبية أديس بابا في دورتها الـ32، تحت عنوان "اللاجئون والعائدون والنازحون داخليًا.. نحو حلول دائمة للنزوح القسري في أفريقيا، ومناقشة سبل التعاون العربي المشترك خلال أعمال القمة العربية في دورتها الـ30 بتونس لمواجهة التحديات وأزمات القارة، وإطلاق منطقة التجارة الحرة بين دول القارة خلال القمة الاستثنائية المصغرة التي عقدت في النيجر، وجاءت الزيارات علي النحو التالي :  

- في 9/2/2019 توجه الرئيس عبد الفتاح السيسي  إلى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا في زيارة لمدة ثلاثة أيام وذلك لتسلم رئاسة الاتحاد الإفريقي  وأيضا لحضور القمة الإفريقية التي عقدت  تحت شعار “اللاجئون والعائدون والنازحون داخلياً، كما شهد جدول أعمال القمة تناولاً مكثفاً لعدد من أهم الموضوعات التي تشغل الشعوب الأفريقية، والتي تندرج بالأساس تحت محوري التنمية والسلم والأمن، بالإضافة إلى الارتقاء بآليات تنفيذ عملية الإصلاح المؤسسي والهيكلي للاتحاد الأفريقي

 

- في 31/3/2019 زار الرئيس عبد الفتاح السيسي تونس للمشاركة أعمال الدورة العادية الثلاثين للقمة العربية في زيارة لمدة يومين وتصدر جدول أعمال القمة عدة موضوعات مثلت تحديات يواجهها الزعماء العرب، أبرزها "ملف هضبة الجولان السورية" والتحركات الإسرائيلية لضم مزارع شبعا اللبنانية المحتلة، والانتهاكات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بالإضافة إلى الملف الليبي والتدخلات الإيرانية في الشئون العربية، وملف الأزمة اليمنية أمام القمة.

 

- في 7/4/2019 قام الرئيس عبد الفتاح السيسي بزيارة لغينيا حيث بحث مع  ألفا كوندي رئيس غينيا عددا من الملفات والقضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، في مقدمتها سبل الارتقاء بدور وفعالية الاتحاد الأفريقي في ظل الرئاسة المصرية الحالية للاتحاد، وأكد الرئيس السيسي عمق العلاقات التاريخية الأخوية بين مصر وغينيا، والتي توطدت على مر السنين في مختلف المجالات، حيث تجلت في الروابط الوثيقة التي جمعت بين الرئيسين الراحلين جمال عبد الناصر وأحمد سيكوتوري، وانعكست في إنشاء جامعة جمال عبد الناصر في كوناكري، والتي تعد رمزا شاهدا على متانة الأواصر بين البلدين.

 

- في 11/4/2019 زار الرئيس عبد الفتاح السيسي كوت ديفوار حيث عقد جلسة مباحثات ثنائية مع الرئيس الإيفواري "الحسن واتارا" تناولت عددا من الاتفاقات في مجالات السياحة والثقافة والصحة وبحث الرؤية المصرية بشأن منظومة عمل الاتحاد الإفريقي.

 

- في 12/4/ 2019   قام الرئيس عبد الفتاح السيسي بزيارة "داكار" وهي الزيارة الأولى لرئيس مصري منذ 2007 حيث عقد جلسة مباحثات مع نظيره السنغالي ماكي سال لبحث آليات تعزيز أوجه التعاون الثنائي في جميع المجالات بين البلدين.

 

- في 8/7/2019 قام الرئيس عبد الفتاح السيسي بزيارة لجمهورية النيجر حيث ترأس القمة الاستثنائية بالنيجر حيث تم إطلاق المرحلة التشغيلية لمنطقة اتفاقية التجارة الحرة الافريقية القارية بعد استكمال نصاب تصديقات الدول الإفريقية ودخول الاتفاقية حيز النفاذ، تلك الاتفاقية التي تعد أهم أولويات الرئاسة المصرية الحالية للاتحاد الافريقي التي سعت مصر لتفعيلها وجعلها واقع، نظرا لأنها تمثل علامة فارقة في مسيرة التكامل الاقتصادي للقارة.

 

القارة الأوروبية 

 جاءت زيارات الرئيس السيسي للقارة الأوروبية هذا العام لتوطيد علاقات مصر بدول القارة في المجالات كافة، فضًلا عن حضور قمم دولية، وذلك في إطار حرص دول الغرب على مشاركة مصر لما لديها من سياسة خارجية محايدة، وهي اتباع مبدأ عدم التدخل في شئون الدول الأخرى، وحل أزمات المنطقة بالطرق السلمية، شملت الزيارات 6 دول ما بين شمال وشرق ووسط أوروبا، أهمها ألمانيا وفرنسا وروسيا وبيلاروسيا ورومانيا، لدفع أوجه التعاون والتنسيق المتبادل على الصعيدين الدولي والإقليمي وتوقيع اتفاقيات لتطوير العلاقات الثنائية بين مصر وهذه الدول. 

 

- في 17/6/2019 قام الرئيس عبد الفتاح السيسي بزيارة إلى بيلاروسيا والتي تعد زيارة تاريخية لأنها أول زيارة لرئيس مصري منذ إقامة العلاقات الرسمية بين البلدين فى عام 1992 وشهدت الزيارة التوقيع على عدد من الاتفاقات في مجالات التعاون الثنائي المختلفة، وحظي الشق الاقتصادي والاستثماري بأهمية خاصة.

 

- في 19/6/2019 توجه الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى العاصمة الرومانية بوخارست حيث عقد جلسة مباحثات مع الرئيس الروماني كلاوس يوهانيس وتم استعراض أوجه التعاون والتنسيق المتبادل على الصعيدين الدولي والإقليمي.

 

- في 14/2/2019  شارك السيسي في أعمال مؤتمر ميونخ للأمن  في ألمانيا حيث طرح رؤية مصر للتوصل لحلول سياسية لأزمات الشرق الأوسط، وكذلك جهودها في مجال مكافحة الإرهاب والتطرف، فضًلا عن مشاركته في القمة الألمانية الأفريقية ببرلين والتي تهدف إلى التعاون الاقتصادي بين أفريقيا ودول مجموعة العشرين من خلال مشروعات مشتركة تسهم في الإسراع بوتيرة النمو بالقارة السمراء.

 

- في 24/8/2019  زار الرئيس عبد الفتاح السيسي فرنسا للمشاركة في قمة مجموعة الدول الصناعية الكبرى G7 لبحث ملف مكافحة عدم المساواة والحد من التهديدات وتعزيز الديمقراطية، والعمل من أجل التحرر الاقتصادي للمرأة، خصوصًا في إفريقيا. 

 

- في 23/10/2019 توجه الرئيس عبد الفتاح السيسي لروسيا للمشاركة في أعمال القمة الروسية- الإفريقية التي عقدت للمرة الأولى بمدينة سوتشي بروسيا، وتم الاتفاق  فيها على أهمية احترام قواعد القانون الدولي، ودعم أجندة التنمية الأفريقية 2030، 2060م.

 

قارة أمريكا الشمالية

- في 9/4/2019 قام الرئيس السيسي بزيارة العاصمة الأمريكية واشنطن بناءً على دعوة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وشهد اللقاء استعراض أوجه التعاون الثنائي بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية على الصعيد الاقتصادي، وبحث ملف مكافحة الإرهاب، فضًلا عن مناقشة القضايا الإقليمية والدولية.

- في 21/9/2019 توجه الرئيس السيسي للولايات المتحدة الأمريكية للمشاركة في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الـ 74 بنيويورك والتقى خلالها عددًا كبيرًا من زعماء العالم على رأسهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، وتم التباحث حول سبل تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين على كافة الأصعدة.

 

القارة الآسيوية

لم يقتصر نشاط الرئيس السيسي على القارة الأفريقية أو الأوروبية أو قارة أمريكا الشمالية؛ بل امتد ليشمل قارة آسيا باعتبارها من أهم القارات حول العالم فقد شملت 7 زيارات ما بين الصين واليابان والأردن والسعودية والكويت والإمارات، للتأكيد على عمق وترسيخ العلاقات التي تربط مصر وهذه الدول، وحضور قمم دولية أعادت لمصر ريادتها على المستوى الدولي، وجاءت زيارات الرئيس السيسي للأردن والكويت والإمارات لتعزيز سبل التعاون الثنائي بين مصر وتلك الدول ودفعها قدمًا في المجالات كافة، فضًلا عن التعاون والتشاور حول مختلف القضايا المتعلقة بتعزيز العمل العربي المشترك وجاءت الزيارات علي النحو التالي : 

- في 24/4/2019 توجه الرئيس عبد الفتاح السيسي إلي الصين في خطوة جديدة تأتي في إطار العلاقات القوية التي تربط بين مصر والصين على مدار التاريخ تلبية للدعوة الموجهة له من نظيره الصيني "تشي جين بينج" وذلك لحضور قمة منتدى الحزام والطريق للتعاون الدولي بمشاركة العديد من رؤساء الدول والحكومات، وجاءت الدعوة الصينية في ظل تطوير العلاقات الاستراتيجية بين القاهرة وبكين على كافة الأصعدة وذلك في ضوء دور مصر المحوري كركيزة أساسية لاستقرار منطقة الشرق الأوسط.

 

- في 27/8/2019 توجه الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى اليابان للمشاركة في "مؤتمر طوكيو الدولي السابع للتنمية فى إفريقيا" (تيكاد 7) وهي الزيارة الثالثة للرئيس منذ عام 2014 تلبية لدعوة من رئيس الوزراء اليابانى "شينزو آبي" الذى عقد الرئيس السيسى معه القمة الخامسة، بعد أن عقدت القمة الأولى بينهما فى نيويورك على هامش اجتماعات الدورة 69 للجمعية العامة للأمم المتحدة عام 2014، والقمة الثانية في مصر فى عام 2015، والثالثة فى اليابان فى 2016، والرابعة يونيو الماضى فى أوساكا باليابان.

 

- في 13/1/ 2019 زار الرئيس عبد الفتاح السيسي الأردن حيث أجرى جلسة مباحثات ثنائية مع العاهل الأردني تلتها جلسة مباحثات موسعة ضمت وفدى البلدين وبحضور ولي عهد المملكة الأردنية الأمير الحسين بن عبد الله حيث أشاد الرئيس بالعلاقات المتميزة التي تجمع بين مصر والأردن على المستويين الرسمي والشعبي.

 

- في 30/5/2019 غادر الرئيس عبد الفتاح السيسي إلي المملكة العربية السعودية للمشاركة في كل من القمة العربية الطارئة والقمة العادية لمنظمة التعاون الإسلامي واللتين عقدتا علي التوالي بمكة المكرمة حيث أجري الرئيس عبد الفتاح السيسي مباحثات مع جلالة الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية وخادم الحرمين الشريفين تناولت تبادل وجهات النظر نحو أبرز الملفات المطروحة على الساحة الإقليمية، حيث عكست المناقشات تفاهماً متبادلاً إزاء سبل التعامل مع تلك الملفات، وتم الاتفاق على الاستمرار في بذل الجهود المشتركة لتعزيز التعاون بين الدول العربية والإسلامية لمواجهة التحديات والتهديدات المتزايدة للأمن الإقليمي.

 

- في 31/8/2019 زار الرئيس عبد الفتاح السيسي حيث أجرى جلسة مباحثات مع أمير الكويت وكبار المسؤولين هناك، كما تم خلال الزيارة توقيع اتفاقيات تعاون مشترك بين مصر والكويت.

 

- في 13/11/2019 زار الرئيس عبد الفتاح السيسي العاصمة أبو ظبي حيث أجرى لقاء موسعا مع الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي لمناقشة عدد من القضايا والاتفاقيات بين الجانبين. 

 

 ثانيا : حصاد عام من رئاسة الاتحاد الإفريقي 

- أيام قليلة وتنتهي رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي، على مدار عام 2019، حققت خلالها مجموعة من الإنجازات على مستوى القارة في مجالات مختلفة وسعت قدمًا لتحقيق آفاق جديدة في بعض القضايا السياسية والاقتصادية، وقد تركزت أولويات الرئاسة المصرية للاتحاد الإفريقي التي تنطلق من أجندة عمل الاتحاد وأولويات العمل المتفق عليها في إطار الاتحاد الإفريقي ومن أهمها أجندة 2063 ، وتسخير مصر إمكاناتها وخبراتها لدفع عجلة العمل الإفريقي المشترك لآفاق أرحب وحرصها على تحقيق مردود ملموس من واقع الاحتياجات الفعلية للدول والشعوب العربية في: التنمية الاقتصادية والاجتماعية، مد جسور التواصل الثقافى والحضارى بين الشعوب الأفريقية، وتحقيق التكامل الاقتصادى والاندماج الإقليمى، الإصلاح المؤسسى والمالى للاتحاد، السلم والأمن عبر تعزيز الآليات الإفريقية لإعادة الإعمار والتنمية لمرحلة ما بعد النزاعات، ودعم جهود الاتحاد فى استكمال منظومة السلم والأمن الأفريقية ودفع الجهود المبذولة لمنع النزاعات والوقاية منها والوساطة فى النزاعات.

 

ونستعرض في النقاط التالية أبرز إنجازات الاتحاد خلال رئاسة مصر فى دورته الحالية:

 

-  توقيع مصر اتفاقية استضافة مركز الاتحاد الإفريقي لإعادة الإعمار والتنمية بعد النزاعات.

- تفويض المستشار القانوني للاتحاد الإفريقي للتنسيق مع مجموعة الدول الإفريقية بلاهاى.

- تأييد الجمعية العامة للأمم المتحدة بأغلبية ساحقة اقتراحاً يدين احتلال بريطانيا لجزر شاجوس.

- توقيع اتفاق استضافة الجزائر اتفاق مقر اللجنة الإفريقية للطاقة.

- الانتهاء من مناقشة مشروعات لجنة وزراء العدل الأفارقة بإثيوبيا.

- توقيع الاتحاد الإفريقي لاتفاقية سيادة القانون مع اتحاد نقابات المحامين الأمريكية.

- مشاركة الاتحاد الإفريقي فى تعديل قواعد المركز الدولى لتسوية نزاعات الاستثمار التابع للبنك الدولى وذلك بمقر البنك فى واشنطن.

- تعاون الاتحاد الإفريقي مع الصين لإيصال الكهرباء لـ 600 مليون إفريقي.

- دخول اتفاقية التجارة الحرة القارية الإفريقية حيز النفاذ بعد تصديق 24 دولة من بينها مصر.

- نجاح الاتحاد الإفريقي في توحيد موقف القارة في الأمم المتحدة حول صك الاتفاقية الدولية لقانون البحار.

- بدء خطة إصلاح منظمة الاتحاد الإفريقي في نيروبي.

 

 ثالثا :  الإنجازات علي مستوي قطاعات الدولة  

 

- شهد عام 2019 العديد من الإنجازات التي حققها الرئيس عبد الفتاح السيسي في كافة القطاعات ، أهمها الصحة والتعليم والاستثمار والصناعة، كما افتتح الرئيس العديد من المشروعات، التي تعد طوق النجاة للاقتصاد المصري، بعد أن تدهور السنوات الماضية، فقامت تلك المشروعات بدفع عجلة الإنتاج إلى الأمام، فضلًا عن الزيارات الخارجية التي قام بها الرئيس لتوطيد علاقة مصر بالقارة السمراء ودول العالم. 

 

المشروعات التي افتتحها الرئيس السيسي في  2019

- افتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي العديد من المشروعات المهمة لمصر في عام 2019 وتعددت المشاريع ما بين خدمية وسياحية وسكنية وتوظيفية وذلك في إطار السعي المستمر من الرئيس السيسي لتحقيق آمال المصريين، وتوفير فرص العمل وما يحتاجه الاقتصاد المصري من مشروعات هدفها دفع عجلة الإنتاج إلى الأمام: 

- في 5/11/2019 افتتح الرئيس السيسي عددًا من المشروعات التنموية الجديدة في مجال صناعة الحديد والصلب والرخام والجرانيت والإسكان والبترول والطرق والمحاور المرورية، التي شملت مصنع الدرفلة رقم (3) بشركة السويس للصلب، بالإضافة إلى مشروعات الإسكان الاجتماعي بجنوب سيناء ، ومجمعًا لتحلية مياه البحر بالعين السخنة، ومصنع الرخام والجرانيت بالجفجافة بوسط سيناء ، والرصيف البحري بالعين السخنة، وعددا من الطرق والشرايين المرورية الجديدة بالسويس وجنوب ووسط سيناء 

 

- في 26/11/2019 افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسى عددا من المشروعات  فى نطاق محافظتى بورسعيد وشمال سيناء، وأبرزها المرحلة الأولى من ميناء شرق بورسعيد بإجمالى 5 كم، ومحور 30 يونيو بتكلفة بلغت نحو 8.5 مليار جنيه، بجانب أنفاق 3 يوليو جنوب محافظة بورسعيد، التى تعد من أكبر المشروعات القومية، وتربط منطقة جنوب بورسعيد بسيناء، كما تربط غرب مدن القناة بشرقها لتسهيل حركة التجارة فى منطقة إقليم قناة السويس، وتربط الأنفاق الجديدة بين قارتي أفريقيا وآسيا، وتمر أسفل المجرى الملاحى للقناة، ونفذها 6 آلاف عامل ومهندس مصرى من كبرى شركات المقاولات المحلية، وتمر أسفل قناة السويس القديمة عند العلامة الكيلو 19.150 وعلى عمق 42 مترًا من سطح القناة، لتصل بين جنوب بورسعيد لشرق التفريعة لربط مدن القناة بسيناء مباشرة.

 

- في 3/12/2019 افتتح  الرئيس عبد الفتاح السيسي في ديسمبر عددًا من المشروعات التنموية والخدمية في محافظة دمياط، أبرزها مدينة دمياط الجديدة للأثاث، على مساحة 330 فدانًا، ومحطة البضائع متعددة الأغراض في ميناء دمياط، وكذلك فندق اللسان برأس البر، وهو أكبر فندق بالمحافظة، وأول فندق في الدلتا، وتم تشييده بمنطقة التقاء البحر والنهر بأحد البقاع الساحرة على مستوى العالم، على مساحة ٤٢٠٠م٢، ويضم ١٤٢ غرفة و١٥ جناحًا، إضافة إلى ٤ قاعات للاحتفالات والمؤتمرات ومطاعم وكافيتريات، حيث تديره واحدة من كبرى الشركات العالمية المتخصصة في إدارة الفنادق وافتتح أيضا مركز التعليم المدني للمؤتمرات، ومحطة كهرباء غرب دمياط، التي تعد جزءًا من إنهاء أزمة الكهرباء بالمحافظة، وتوسعات محطة الصرف الصحي في رأس البر، وعددًا من مشروعات الإسكان، منها مشروع دار مصر والإسكان الاجتماعي.

 

إنجازات الرئيس عبد الفتاح السيسي في الاستثمار

- حقق الرئيس عبد الفتاح السيسي إنجازات عدة في حقيبة الاستثمار، وذلك عن طريق الاتفاقيات التي تخدم الاستثمار، وكذلك المشاريع التي نفذها، وجاء على رأس المشاريع التي قدمها السيسي للاستثمار، إنشاء العاصمة الإدارية الجديدة، التي سيتم نقل كل مؤسسات الدولة إليها، فضلًا عن وجود حي المال والأعمال بها، الذي سيفتح أبوابًا كبيرة للاستثمار العالمي، كما أنها تعد من أجدد المشروعات الاستثمارية الخاصة بالتطوير العقارى فى مصر، فهذا المشروع البنائى الضخم متوقع أن ينمو عدد السكان به من 18 مليون نسمة إلى 40 مليون نسمة بحلول عام 2050، وهو المشروع الذى من شأنه إدخال مفهوم جديد لطبيعة الحياة السكنية بمصر.

- بدأ الرئيس السيسي في بناء مدينة العلمين الجديدة، التي تعد أول مدينة مليونية فى الساحل الشمالى، وتعتبر إحدى مدن الجيل الرابع، كما تتشابه المدينة مع العاصمة الإدارية الجديدة فى ضخامة المشروعات العالمية التي ستقام عليها بأفضل المدن السياحية فى مصر حيث تشمل مراكز تجارية عالمية وأبراجًا سكنية وسياحية، يعد مشروع مدينة العلمين الجديدة فرصة للتغلب على التكدس السكانى فى مصر عن طريق الاستفادة من الساحل الشمالى كوجهة سكنية، فضلاً عن جذبها للسياحة طوال السنة، وهي مدينة سياحية بأحدث التصميمات العالمية، حتى تفتح أبوابًا جديدة للسياحة، وعلى جبل الجلالة أنشأت الدولة مدينة عالمية تضم كل الخدمات، من منطقة صناعية، جامعة، مصانع بترو كيماويات، محطة لتحلية المياه، ومنتج سياحي على أعلى مستوى.

- نفذت الدولة محطات توليد كهرباء هى الأكبر على مستوى العالم، فضلًا عن تطوير الموانئ والمطارت والذي ساهم في جلب مزيد من الاستثمارت، وكذلك قانون الاستثمار الجديد ساعد المستثمر في كل المجالات، وأطلق الخريطة الاستثمارية الشاملة، ومراكز خدمات المستثمرين في كل المحافظات، فضلًا عن إقامة مناطق حرة واستثمارية جديدة.

 

** إنجازات الرئيس عبد الفتاح السيسي في قطاع السياحة

- تم تنفيذ 154 مشروعًا بطاقة نحو 26 ألف وحدة إسكان سياحيّ، إلى جانب 57 مشروعًا آخر بطاقة 6160 غرفة فندقية، كما يتم العمل على استكمال 45 مشروعًا بطاقة 5313 وحدة إسكان سياحي، و69 مشروعًا بطاقة 4022 غرفة فندقية، وكذلك تطوير المنشآت الفندقية وتحديث منظومة معايير تصنيف الفنادق لتتواكب مع المعايير الدولية، فضلاً عن تفعيل مفاهيم السياحة الخضراء والتوسع فى أنشطة السياحة البيئية ومساندة التزام الدولة فيما يتعلق باتفاقيات التغيرات المناخية.

- تم تطوير وإنشاء 10 فنادق بإجمالي استثمارات 2.6 مليار جنيه أهمها تطوير فندق النيل ريتز كارلتون بتكلفة 1.3 مليار جنيه، وإنشاء فندق شتايجن بيرجر التحرير بتكلفة 250 مليون جنيه، وإنشاء فندق ومركز ومؤتمرات الشويفات بتكلفة 940 مليون جنيه.

- تطوير البنية الأساسية للمناطق السياحية والمراسي النيلية بإجمالي استثمارات حوالي 112 مليون جنيه، ومن أهم هذه المشروعات، توريد وتركيب النافورة الراقصة مع عرض الوسائط المتعددة بحديقة الأسرة بالقاهرة الجديدة، بتكلفة 23.1 مليون جنيه، واستكمال شبكة طرق مركز نبق السياحي بطول 6 كم، وتكلفة 16 مليون جنيه، والانتهاء من المرحلتين الأولى والثانية من تطوير المراسي النيلية على مسار الرحلات النيلية الطويلة بتكلفة 11 مليون جنيه.

- تم تدشين بوابة العمرة حرصًا على حقوق المواطنين وحمايتهم من الوقوع فريسة لعمليات النصب والاحتيال، فقد تم تسجيل شركات السياحة كافة المسموح لها بتنظيم رحلات العمرة على البوابة ليقوم المواطن بالاختيار من بينها، لأن التعامل مع السماسرة والوسطاء يفقد المواطنين حقوقهم ويعرضهم للمخاطر لعدم وجود رقابة من وزارة السياحة.

 

** إنجازات الرئيس عبد الفتاح  السيسي في قطاع التعليم

- شهد عام 2019 العديد من الإنجازات في قطاع التعليم، منها زيادة الإنفاق على البحث العلمي بنسبة 22% عن العام الماضي، وتنفيذ 27 مشروعًا قوميًا بينها جامعات حكومية وخاصة وأهلية، وإطلاق المرحلة الثانية لمبادرة علماء من مصر لتقديم حلول تكنولوجية اقتصادية، وكذلك مبادرة رواد النيل لدعم ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة، وتشغيل تطبيق ادرس في مصر، وتشغيل تطبيق ادرس في مصر، وتقديم 7 مشروعات بجامعة قناة السويس لتكون أول الجامعات المصرية للتحول الرقمي،  إطلاق منصة إدارة التعلم لطلاب الثانوي.

- تخصيص نحو 38 مليار جنيه، حتى يونيو 2020 لتنفيذ مشروعات تعليمية، حيث تم الانتهاء من نحو 50 ألف فصل خلال الفترة من يوليو 2014 حتى يونيو 2020، وتجهيز 27,4 ألف فصل، وأكثر من 9 آلاف معمل بالمدارس، كما حصلت 3424 مدرسة على شهادة الاعتماد والجودة، وجارٍ العمل على زيادة المدارس الحاصلة على هذه الشهادة.

- تم تدريب 1,78 مليون مُعلم وتدريب كوادر بالمدارس، والعمل على تدريب 80% من المعلمين، وكذلك تم تنفيذ 49,4 ألف فصل، وإنشاء 20 ألف فصل إضافيّ، وجارٍ استكمال تنفيذ المدارس اليابانية، وإنشاء 13 مدرسة للمتفوقين والتكنولوجيا، فضلًا عن توفير أجهزة "التابلت" للصف الأول الثانوى بنظامه الجديد.

- تم محو أمية أكثر من 2.6 ملايين مواطن، ومُستهدف محو أمية مليون مواطن آخرين حتى 2020، وتطوير منظومة التعليم بمرحلة رياض الأطفال، والصف الأول الابتدائى، وتطوير البنية التكنولوجية لأكثر من 20 ألف مدرسة، كما تم تجهيز 6079 مدرسة، وتطوير 4098 فصلًا مطوّرًا وإنشاء 6 مدارس تكنولوجية تطبيقية، خاصة بالتعليم الفني في مصر.

 

** الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الشباب

- اهتم الرئيس عبد الفتاح السيسي اهتمامًا كبيرًا بالشباب، وهو ما ظهر جليًا عن طريق مؤتمرات الشباب التي يعقدها الرئيس دائمًا للاستماع لأفكار الشباب وكل ما يتعلق بهم، فتكون دائمًا مؤتمرات الشباب عبارة عن جلسة بين الأب وأبنائه للاستماع لهم.

- عين قيادات من الشباب بأماكن مختلفة بمؤسسات الدولة، آخرها تعيين 8 نواب شباب للمحافظين الجدد، مما يؤكد اهتمام الرئيس بالشباب بالمجالات كافة، وتقليدهم المناصب، من أجل منحهم الفرصة كاملة للمشاركة في التحولات الجذرية التي تشهدها مصر بمجالات مختلفة.

- استقبلت مدينة شرم الشيخ منتدى شباب العالم الثالث الذي انطلق يوم 14 ديسمبر.

 

 ** اهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسي  بقطاع الاتصالات

- في 7/11/2019 تم  إطلاق القمر الاصطناعى المصرى "طيبة 1"، وتم الإطلاق بواسطة شركة "آريان سبيس" الفرنسية على صاروخ الإطلاق "آريان-5"، وذلك من قاعدة الإطلاق بمدينة "كورو" بإقليم "جويانا الفرنسية" بأمريكا الجنوبية ويعد القمر الاصطناعى طيبة 1 أول قمر اصطناعي مصري، الذي سيغطى جميع مناطق مصر بالإنترنت، وكذلك الأماكن البعيدة التى يصعب توصيل الإنترنت إليها سيصل لها من دون كابلات.

- في  28/10/2019 تم استضافة  المؤتمر العالمى للاتصالات الراديوية بمدينة شرم الشيخ والذي يعقد للمرة الأولى منذ 20 عامًا خارج مقر الاتحاد الدولي للاتصالات بجنيف.

- في 1/12/2019 تم افتتاح معرض القاهرة الدولي للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات "كايرو آي سي تي 2019"، وتفقد الرئيس السيسي مختلف أجنحة المعرض، سواء أجنحة الوزارة المصرية التي تعرض ما تم من رقمنة للخدمات المقدمة للمواطنين، أو أجنحة الشركات الخاصة المصرية والعربية والأجنبية التي تعرض أحدث التكنولوجيات في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

 

** جهود الرئيس عبد الفتاح  السيسي في الملف الأمني

 

- بذل الرئيس عبد الفتاح السيسي جهودًا لا تعد ولا تحصى في مكافحة الإرهاب وإعادة الأمن والأمان لمصر والمصريين، وهو ما ظهر جليًا باختفاء الأعمال الإرهابية التي كانت تشهدها مصر في السنوات الماضية، فبعد أن عانت مصر السنوات الماضية من التفجيرات والأعمال الإرهابية نجح الرئيس في تحقيق الأمن والأمان للمواطنين.

- بذلت القوات المسلحة والشرطة المصرية قصارى جهودهم لتحقيق الأمن والأمان في مصر، وهو ما ظهر في القضاء على العديد من الإرهابيين، كان أبرزهم هشام عشماوي الذي حكم عليه القضاء المصري الشامخ بالإعدام.

- شهد الجيش المصري في عهد الرئيس السيسي تطورًا كبيرًا من خلال الصفقات العسكرية بشراء الأسلحة والسفن العسكرية وما إلى ذلك، فاحتل الجيش المصري العظيم المركز الأول عربيًا وأفريقيًا، والثاني عشر عالميًا، وفقًا لموقع "جلوبال فاير باور"  الموقع العسكري المتخصص. 

 

** اهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسي بمحدودي الدخل والعمال

 

- رفع الحد الأدنى للأجور والمعاشات (رواتب التقاعد في مصر)، ومنح علاوة استثنائية لجميع العاملين بالدولة، لمكافحة ارتفاع معدلات التضخم،  وقام الرئيس برفع الحد الأدنى للأجور من 1200 جنيه إلى 2000 جنيه، بمعدل زيادة بلغ 67%، وذلك لأجور جميع العاملين بالدولة، سواء المخاطبين، أو غير المخاطبين بقانون الخدمة المدنية، كما رفع الرئيس السيسى الحد الأدنى للمعاشات لتصل إلى 900 جنيه شهريًا مع زيادة العلاوة السنوية إلى 15%، بحد أدنى 150 جنيهًا، وقرر الرئيس كذلك منح علاوة استثنائية لجميع العاملين بالدولة 150 جنيهًا (9 دولارات) لمجابهة التضخم.

 

- شهد الرئيس عبد الفتاح السيسى في 1/5/2019  احتفالية عيد العمال، التي نظمها الاتحاد العام لنقابات عمال مصر، بالتعاون مع وزارة القوى العاملة،   بقصر رأس التين بمحافظة اﻹسكندرية، ومنح الرئيس السيسى وسام العمل من الطبقة الأولى لـ10 من قدامى النقابيين تقديرًا لجهودهم المخلصة في مجال العمل والعمال.

 

** إنجازات الرئيس عبد الفتاح السيسي في القطاع العقاري 2019

 

- شهد القطاع العقاري في مصر منذ تولي الرئيس السيسي الحكم، نموًا كبيرًا، حيث حقق طفرة في القضاء على العشوائيات وتوفير الإسكان لمحدودي الدخل، فوضع الرئيس على عاتقه إطلاق المشروعات السكنية المتكاملة والمتنوعة التي تناسب  فئات المجتمع كافة، خصوصًا محدودي ومتوسطي الدخل، حيث وصلت الوحدات المنفذة لهذه الفئة لنحو مليون وحدة سكنية.

- بدء بناء مدينة العلمين الجديدة التي تعد أول مدينة مليونية فى الساحل الشمالى، وتعتبر إحدى مدن الجيل الرابع، كما تتشابه المدينة مع العاصمة الإدارية الجديدة فى ضخامة المشروعات العالمية التي ستقام عليها بأفضل المدن السياحية فى مصر؛ حيث تشمل مراكز تجارية عالمية وأبراجًا سكنية وسياحية.

- العمل علي الانتهاء من مشروع العاصمة الإدارية الجديدة  وهو المشروع الذى من شأنه إدخال مفهوم جديد لطبيعة الحياة السكنية بمصر.

- اطلاق مشروع الإسكان الاجتماعي، أكبر مشروع سكني يحوى الفئات البسيطة ويحقق أحلامهم في حق الحصول على السكن الملائم، يضم مشروع الإسكان الاجتماعي تنفيذ وحدات سكنية مكونة من غرفتين وصالة، أو ثلاث غرف وصالة كاملة التشطيب، تقدم للمستفيد بسعر تكلفة الإنشاء فقط لا غير مُحملًا عليها سعر الأرض، أو المرافق، أو الخدمات، كما يتم تقديم دعم مباشر للمستفيد يتراوح ما بين 5 إلى 40 ألف جنيه، ويتم سداد ثمن الوحدة على مدى 20 عامًا بفائدة مدعمة من البنك المركزي، ويتم توفير خدمات للوحدات لجعل الحياة فيها كريمة ومتكاملة من أسواق تجارية وحضانات ومدارس ووحدات صحية وملاعب ومناطق خضراء، يستهدف مشروع الإسكان الاجتماعي توفير مليون وحدة سكنية لمحدودي الدخل، حيث انتهت وزارة الإسكان من طرح 10 إعلانات شملت من الأول حتى العاشر 1023 مشروعًا، موزعة في 188 مدينة في 27 محافظة، وضمت المشروعات 830 ألف وحدة سكنية، تقدم للحجز بها 906آلاف مواطن، منهم 310 آلاف مقبول، و250 ألف مرفوض لمخالفة الشروط، و346 ألف مؤجل، هذا بخلاف الإعلان الحادي عشر المطروح حاليًا، والمتوافر في 19 منطقة ومدينة في نحو 7 محافظات، ويضم نحو 20 ألف وحدة سكنية، ليصل إجمالي عدد الوحدات المطروحة بالإعلان الأولى حتى الحادي عشر  لنحو 850 ألف وحدة سكنية، هذا بجانب المشروعات الخدمية بمواقع الإسكان الاجتماعي، لتوفير مجتمع حضاري متكامل، ووصلت تلك المشروعات  لنحو 761 مشروعًا، متنوعة ما بين مشروعات تعليمية وتجارية ورياضية وطبية وخدمية عامة، وأيضا مشروع دار مصر للإسكان المتوسط، ثاني أكبر مشروع سكني تتبناه وزارة الإسكان بعد مشروع الإسكان الاجتماعي، بهدف إتاحة وحدات كاملة، تتراوح مساحاتها ما بين 100 إلى 150 مترًا، وبأسعار تقل من مثيلاتها المقدمة من القطاع الخاص، حيث تم الإعلان عن المشروع على 3 مراحل في أفضل المواقع بـ13 مدينة جديدة، وتضمنت الإعلانات الثلاثة أكثر من 90 ألف وحدة سكنية، وتشمل المرحلة الأولى من المشروع تنفيذ 30 وحدة سكنية في 8 مدن «6 أكتوبر –السادات – الشروق – العاشر من رمضان – العبور – القاهرة الجديدة – بدر – دمياط الجديدة، أما المرحلة الثانية فتضمنت 25 ألف وحدة سكنية في 12 مدينة هي «6 أكتوبر –السادات – الشروق – العاشر من رمضان – العبور – القاهرة الجديدة – بدر – دمياط الجديدة- المنيا الجديدة – الشيخ زايد – برج العرب – 15 مايو، أما المرحلة الثالثة فهي بواقع 35 ألف وحدة سكنية في 8 مدن «6 أكتوبر – القاهرة الجديدة –  العبور- العبور الجديدة- الشروق – دمياط الجديدة – الشيخ زايد – المنيا الجديدة – المنصورة الجديدة».

 

** افتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي للمصانع في 2019

 

- في 31/10/2019 افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي مصنعين تابعين لشركة النصر للكيماويات بـ«أبورواش» في محافظة الجيزة وافتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي، مصنع فوق أكسيد الهيدروجين، وأعطى  إشارة بدء تشغيل المصنع، كما تفقد الرئيس أروقة المصنع وتعرف على المراحل الإنتاجية المختلفة، وذلك لإنتاج فوق أكسيد الهيدروجين بتركيز 50%.

- في 5 /11/2019 افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي مجمع مصانع الرخام في جفجافة عبر الفيديو كونفرانس، وشهد الرئيس السيسي، افتتاح عدد من المشروعات التنموية في نطاق محافظتي السويس وجنوب سيناء، وذلك في إطار توجهات الدولة نحو افتتاح عدد من المشاريع خلال الفترة المقبلة.

- في 26/11/2019 افتتح الرئيس عبدالفتاح السيسي بالفيديو كونفرانس٥٤ مصنعًا داخل مجمع مشروعات الصناعات الصغيرة بجنوب بورسعيد.

 

** اهتمام السيسي بالزراعة والثروة السمكية

- أولى الرئيس السيسي اهتمامًا كبيرًا بالزراعة المصرية فطبق منظومة "كارت الفلاح"، تلك الأداة التي يتم من خلالها تقديم خدمات الدعم للفلاح، وتهدف وزارة الزراعة إلى أن تحل الكروت الجديدة محل الحيازات الورقية؛ حيث سيتم إنهاء العمل بها، كما يستخدم في عمليات صرف الدعم النقدي المشروط لحائزي الأراضي الزراعية والملتزمين بتطبيق السياسة الزراعية للدولة، كما يستخدم الكارت في عمليات صرف الوقود اللازم لزراعة الأراضي الحائز عليها الفلاح من محطات الوقود من خلال المنظومة الإلكترونية لتوزيع المنتجات البترولية، ويستفيد الفلاح بالكارت في عمليات صرف الدعم العيني من خلال تطبيقات صرف الكيماويات والأسمدة المدعومة من الدولة، إضافة إلى استخدامه في تقديم حزمة أخرى من الخدمات من خلال التعاون مع البنك الزراعي المصري، مثل صرف القروض الميسرة للفلاح، وسداد السلف الزراعية الخاصة بالحيازات المصدر لها كارت الفلاح.

- في 17/8/2019 افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي عددًا من المشروعات تشمل 1300 صوبة زراعية على مساحة 10 آلاف فدان ضمن المرحلة الثانية من قطاع محمد نجيب للزراعات المحمية، إضافة إلى مصنع للتعبئة والتغليف للمنتجات التى يتم إنتاجها من المشروع ومجمع لإنتاج البذور، ويهدف المشروع إلى إنشاء مجتمعات زراعية تنموية متكاملة، وإنتاج منتجات زراعية ذات جودة فائقة. 

- تنفيذ مشروع مليون رأس ماشية لسد الفجوة الغذائية والحفاظ على الثروة الحيوانية، والحد من ارتفاع الأسعار والوصول لمرحلة الاكتفاء الذاتى.

- حقق الرئيس السيسي في مجال الثروة السمكية نجاحًا كبيرًا عن طريق افتتاح وإقامة العديد من مشاريع المزارع السمكية، حيث تستعد مصر لافتتاح مزارع شرق بورسعيد السمكية كأكبر مشروع مزارع سمكية فى مصر والشرق الأوسط، التي تقع على مساحة 19351 فدانًا، وتضم 5906 أحواض وبحيرة للصيد الحر بمساحة 10 آلاف فدان، كما تضم المزارع السمكية شرق بورسعيد، 3 محطات لرفع مياه البحر لتغذية المزارع السمكية، كل محطة فيها 22 طلمبة عملاقة، بنسبة تنفيذ تجاوزت 96%، إضافة إلى 3 محطات لرفع مياه الصرف كل محطة مجهزة بأحدث الأجهزة والإمكانات بنسبة تنفيذ 87%، وترع رئيسية للربط بين الأحواض بنسبة تنفيذ 90%.، وتضم المزارع السمكية فى شرق بورسعيد، حوضًا للسفن بطول 112 مترًا، وعرض 85 مترًا، ويستوعب 6 سفن بطول 30 مترًا لكل سفينة، وحواجز للأمواج شمالي وجنوبي، ومنطقة إدارية فيها سكن عمال، ومصنع ثلج ومخازن علف وورش، وصالات فرز، ومحطات تحلية ومحطات معالجة وصرف صحى، وأماكن مجهزة بالوزن، ومطابخ وصالات طعام، وأماكن لاستقبال العملاء.

- بدء أعمال تطوير بحيرة البرلس وتنميتها باعتبارها ثاني أكبر البحيرات المصرية بدأت أعمال التطوير الناجحة ببحيرة البرلس، بالتنسيق بين محافظة كفر الشيخ، وجهاز تعمير الساحل الشمالي الأوسط، التابع لوزارة الإسكان.

 

** المبادرات الرئاسية الإنسانية خلال عام 2019

 

        محور الرعاية الصحية:

 

• مبادرة 100 مليون صحة  
 

- أطلقت مبادرة مبادرة 100 مليون صحة للقضاء نهائياً على فيروس "سي" والأمراض غير السارية الأخرى مثل السكر والضغط والسمنة، تحت شعار"100مليون صحة “، وتعد المبادرة أكبر مسح صحي شامل للكشف عن فيروس "سي" لنحو من 45 الى 52 مليون مواطن من خلال ١٣٠٤ مواقع على مستوى جميع المحافظات، لسن فوق سن 18 سنة وبدون حد أقصى لعمر المفحوصين.

• مبادرة المستشفى النموذجية

- هدفت هذه المبادرة للنهوض بالخدمات الصحية لغير القادرين، و تجهيز وتشغيل مستشفى نموذجي في كل المحافظات، ويهدف المشروع أيضا تأهيل وإعداد المحافظات لتطبيق قانون التأمين الصحي،   وتم اختيار 29 مستشفى في محافظات الجمهورية لتصبح مستشفيات نموذجية، تقدم أعلى مستويات الخدمة الطبية للمواطنين، دون أي زيادة في الأسعار ومنها مستشفى "الزهور، بورسعيد، السويس، بنى سويف، سمالوط، دمياط".  

• حملة السمنة والتقزم والأنيميا

- تنفذ المبادرة ضمن حملة " 100مليون صحة" في إطار توجيهات القيادة السياسية، بتقديم خدمة طبية متميزة، والاهتمام بصحة الطلاب من خلال الخدمات المقدمة في الحملة مثل قياس نسبة الهيموجلوبين بالدم للكشف المبكر عن الأنيميا، وقياس الطول والوزن لتحديد مؤشر كتلة الجسم ومستوى السمنة والتقزم. واستهدفت المبادرة جميع تلاميذ المرحلة الابتدائية في جميع المحافظات بالمدارس الحكومية والخاصة والأزهرية.

• مبادرة إنهاء قوائم الانتظار للعمليات الجراحية
 

- تأتي مبادرة القضاء على قوائم الانتظار، بناء على التكليفات الرئاسية باستمرار العمل بمنظومة الانتهاء من قوائم انتظار مرضي الجراحات والتدخلات الطبية الحرجة لمدة ثلاث سنوات قادمة بالمجان.

وتهدف المبادرة، إلى القضاء نهائيًا على قوائم انتظار العمليات والجراحات الحرجة،

• حملات توعية بـ (تنظيم الأسرة) تحت شعار " حقك تنظمي"

- تأتي الحملة في إطار اهتمام الدولة بإتاحة وتقديم خدمات وسائل تنظيم الأسرة بالمدن والقرى على مستوى الجمهورية، خاصةً المناطق النائية والمحرومة، ضمن مبادرة رئيس الجمهورية «حياة كريمة» لرفع معدلات استخدام وسائل تنظيم الأسرة وخفض معدلات الزيادة السكانية.

• الكشف المبكر للديدان المعوية وعلاجها بالمدارس 

- بدأت الحملة القومية للقضاء على الديدان المعوية بمدارس المرحلة الابتدائية واستهدفت 12.5 مليون طالب على مستوى الجمهورية

مبادرة نور حياة 

- أطلق الرئيس عبد الفتاح السيسي مبادرة «نور حياة» لمكافحة والعلاج المبكر لأمراض ضعف وفقدان الإبصار وقرر تخصيص مبلغ مليار جنيه من صندوق «تحيا مصر» لتنفيذ المبادرة فى جميع محافظات الجمهورية، ويتم العلاج بالمجان تماما،   وتستهدف المبادرة الكشف على 5 ملايين طالب بالمرحلة الابتدائية على مستوى الجمهورية، بالإضافة إلى مليوني مواطن من الحالات الأولى بالرعاية وتوفير مليون نظارة طبية وإجراء 250 ألف عملية جراحية في العيون، وكذلك تقديم الخدمات البصرية لنحو مليوني مواطن وإجراء ما يزيد على 200 ألف تدخل جراحي مع العلاج والمتابعة للحد من ضعف وفقدان الإبصار مع توفير خدمة مميزة للفئات الأكثر احتياجا، وإعادة دمج وتمكين ضعاف البصر ورفع الوعي لدى المواطن للوصول بمصر خالية من الإعاقة البصرية التي يمكن تجنبها.

 

محور الدعم الاجتماعي:

• مشروع أطفال بلا مأوى

- يعمـل برنامـج حمايـة الأطفال بلا مأوى بـ وزارة التضامـن الاجتماعي على حمايـة الأطفـال بلا مأوى مـن خـلال تقديــم خدمـات الرعايـة والتأهيــل لهـم ودمجـهم في المجتمـع

• مشروع فك كرب الغارمات 

- تعد مبادرة "سجون بلا غارمين" التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي،  إحدى المبادرات الإنسانية التي أطلقها السيد الرئيس ، حيث رصد صندوق (تحيا مصر ) مبلغ 30 مليون جنيه، لسداد ديون الغارمين والغارمات، في إطار تنفيذ المبادرة الرئاسية، التي تهدف إلى  إعلاء الإطار الإنساني وتنفيذ اللازم من إجراءات الحماية الاجتماعية؛ للحد من ظاهرة الغارمين والغارمات التي تؤثر سلبًا على الاستقرار المجتمعي.

• مبادرة بالهنا والشفا 

-    تســتهدف المبــادرة توفيــر المــواد الغذائيــة للفئــات الأكثــر احتياجـاً مـن أهالي قـرى ونجـوع مصـر بالمجـان، وذلـك لتخفيـف أعباء المعيشــة عــن كاهلهــم، حيــث يتــم تنظيــم قوافــل تجـوب محافظـات الجمهوريـة لتوصيـل المـواد الغذائيـة إلى مســتحقيها، وذلــك بالتعــاون مــع مؤسســات المجتمع المدني.

 

محور التنمية العمرانية: 

• مشروع مدينة الأسمرات 

- يعتبر مشروع "الأسمرات 3" من أهم المشروعات القومية التى تُنفذ في محافظة القاهرة، ويلقى اهتمام ودعم القيادة السياسية باعتباره أحد الحلول الجذرية لمواجهة العشوائيات ذات الخطورة داخل العاصمة والقضاء عليها.

ويعد مشروع الأسمرات 3 الكائن بالمقطم أكبر المشاريع التى سيتم افتتحها ويضم 124 عمارة، تتكون من دور أرضى، و9 أدوار متكررة، وتحتوى كل عمارة على 60 وحدة سكنية، و176 محلا تجاريًا متنوع الاستخدام.

• مشروع بشائر الخير 

- يعد مشروع بشاير الخير هو أكبر مشروع قومى تم إنشاؤه بالإسكندرية مؤخرا فى مجال تطوير العشوائيات، وذلك تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى بتكليف الشعبة الهندسة بالمنطقة الشمالية العسكرية بالإسكندرية لإنجاز هذا المشروع القومى الذى سيغير مشهد المناطق العشوائية بالإسكندرية ويحولها إلى مناطق حضارية تنموية، ليست مناطق سكنية فقط، بل يتضمن المشروع إنشاء مولات تجارية ومستشفيات ومساجد وكنائس ومراكز حرفية وتنموية للنهوض بتلك المناطق.

• تطوير منطقة العسال 

-    يعتبر مشروع تطوير منطقة العسال وعزبة جرجس، أحد الحلول الجذرية التي وضعها الصندوق لحل مشكلة العشوائيات كونها منطقة أملاك خاصة، نجح الصندوق في توفير مسكن ملائم لسكانها في مكان تواجدهم دون نقلهم لمنطقة جديدة، وقام صندوق (تحيا مصر) بتنفيذ مشروع إحلال وتجديد مساكن منطقة العسال وعزبة جرجس وورشة سمعان بحي شبرا بتكلفة 91 مليون جنيه لإعادة تأهيل 123 منزلا متهدما بالإضافة إلى 48 محلا تجاريا، بجانب النهوض بشبكة الصرف الصحي وأعمال التنسيق الحضاري التي تضمنت بناء سوق لاستيعاب الباعة الجائلين في 41 محلا.

• تطوير القرى 

- البرنامج القومي لتنمية وتطوير القرى المصرية هو تكليف رئاسي من السيد رئيس الجمهورية لوزارة التنمية المحلية لوضع برنامج قومي يهدف إلى تنمية وتطوير جميع القرى المصرية البالغ عددها 4741 قرية وتوابعها (30888) عزبة وكفر ونجع اجتماعيا واقتصاديا وعمرانيا بهدف تحسين جودة حياة أهل القرى بمشاركتهم الفعلية، لتجد كل قرية نصيباً عادلاً من الخدمات المتنوعة في البنية الأساسية والخدمات العامة، وأيضاً نصيباً عادلاً في المشروعات الاقتصادية ليتحسن دخل أبناء القرى ويجدوا فرصاً للعمل الشريف المنتج. وأن يتم ذلك بمشاركتهم الفعلية في التفكير وترتيب أولويات المشروعات والخدمات التي تحسن حياتهم.، ويشاركوا في تدبير احتياجات إقامتها والإشراف على تنفيذها وتشغيلها وإدارتها وصيانتها ، والاستفادة العادلة من خدماتها ، فتتحسن أحوال مواطني القرى.

 

• تنمية أسوان 

- عصر جديد من التطوير والتنمية تشهده محافظة أسوان فى مختلف قطاعاتها الخدمية والتنموية التي تم تنفيذها والجارية حاليًا على أرض عاصمة الشباب الإفريقى والاقتصاد والثقافة فى القارة السمراء، لتستكمل سلسلة الإنجازات بداية من مشروعات السد العالى وخزان أسوان وتوشكى إلى مشروعات الطاقة الشمسية والأسمدة الفوسفاتية، وفى مقدمة هذه المشروعات تنفيذ مشروع الطاقة الشمسية القومى بمنطقة بنبان التابعة لمركز ومدينة دراو لتضاف هذه الملحمة الوطنية العملاقة للإنجازات التاريخية التى تشهدها أسوان حيث يعتبر بمثابة أعظم مشروع فى القرن الـ 21 لتحقق بذلك علامة الجودة العالمية من خلال طفرة كهربائية غير مسبوقة ، إن مشروع بنبان للطاقة الشمسية يعد من المشروعات القومية الواعدة استثماريًا، حيث ستنتج المحطات الشمسية الآلاف من الميجاوات التى ستصل إلى 2050 ميجا وات بما يعادل إنتاج السد العالى ليعد هذا المشروع أكبر مجمع محطات لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية فى العالم.، وثانى هذه المشروعات يتمثل فى مصنع كيما 2 الجديد والذى يجسد المصنع الجديد خلية نحل تضم أيدى وسواعد مصرية ، ولذا فإنه يعد من المشروعات الصناعية والاستثمارية الواعدة ذات العمالة الكثيفة حيث تجاوزت التكلفة الاستثمارية لمصنع «كيما ٢» للأسمدة (الأمونيا – يوريا) الـ 11,6 مليار جنيه، أى ما يوازى ٢٣٥ مليون يورو بتمويل من تحالف بنوك مصرية، وبتنفيذ شركة إيطالية، ليساهم فى توفير ٥٠٠ ألف طن أمونيا سنويًا للأسواق المحلية والعالمية والأفريقية.

• تنمية سيناء 

- عملية التنمية الشاملة في سيناء تتقدم بخطوات ملموسة وهناك تحسن كبير في الأوضاع بسيناء ، والإنجازات التي تتحقق على أرض سيناء خير دليل على ذلك ، ومن المشروعات التي تحققت :

** طرق وأنفاق

- تم تنفيذ 9 طرق بأطوال 460 كيلومترًا، وجار تنفيذ 15 طريقًا آخر بأطوال 1462 كيلومترًا، بالإضافة إلى توسعة وتطوير وإنارة 820 كم من الطرق بشمال سيناء بعدد 8 طرق، حيث تم الانتهاء من طريق «الإسماعيلية- العوجة» بطول 211 كم بعرض 25 مترا وطريق عرضي 1 بطول 144 كم من بورسعيد إلى النفق، وطريق «العريش- رفح» بطول 42 كم بعرض 27.2 متر والطريق العرضى 4 بطول 160 كم بعرض 49 مترا، فضلا عن تطوير طريق «الجدي» والذي يعد ممرًا استراتيجي هام في سيناء بطول 75 كم بعرض 10 أمتار كم، وتم رفع كفاءة الطريق الساحلي من العريش حتى الميدان بطول 30 كم بعرض 24 مترا وطريق «بغداد- بئر لحفن- العريش» بطول 60 كم وبعرض 24 مترا.

**  أنفاق سيناء 

- تم الانتهاء من تنفيذ 4 أنفاق أسفل قناة السويس، وذلك لربط سيناء بالوطن الأم، في كل من محافظات «بورسعيد – الإسماعيلية»، كما سيتم إنشاء نفق سيارات آخر في محافظة السويس، وتم تشغيل العديد من الكباري العائمة على قناة السويس.

 

محور التمكين الاقتصادي:

• دعم المرأة المعيلة 

- تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية. أولى صندوق تحيا مصر  اهتماما بالغا لتمكين المرأة اقتصاديا، وتجسد هذا الاهتمام في برنامج "مستورة" لدعم المرأة المعيلة، ويوفر برنامج "مستورة" تمويلاً تتراوح قيمته ما بين 4 آلاف و20 ألف جنيه، لمساعدة المرأة المعيلة القادرة على العمل، لإنشاء مشروع صغير ومتناهي الصغر، ويسلم هذا التمويل في صورة معدات أو وسائل إنتاج وليس كمبالغ مالية، كما يوفر "مستورة" التمويل لكل امرأة قادرة على العمل وليس لها دخل ثابت، ويتراوح عمرها ما بين 21 و60 عاما.

• سيارات نقل المبرد 

- نجح المشروع في توفير فرص عمل للشباب عن طريق توزيع سيارات نقل مبرد حمولة 5 طن مجهزة تبريد وتجميد ، بالإضافة إلى سيارات حمولة  1.5 طن نقل ونقل مبرد ، و ذلك بنظام القرض الدوار بفائدة 5 % وتقسيط على 6 سنوات ، حيث تم تأسيس شركات أفراد ، كما تم توفير عقود توريد سلع غذائية مع وزارة التموين بأسعار مخفضة لسد احتياج المواطن المصري.

• تمويل 1000 تاكسي 

- الهدف من المشروع تشغيل الشباب وإقامة مشروعات صغيرة توفر لهم حياة كريمة هو الطريق الأمثل لتنفيذ مبادرة رئيس الجمهورية فى رفع القدرات الاقتصادية لقطاع المشروعات الصغيرة، وزيادة قدراته فى التشغيل والإنتاج، وتوفير المزيد من فرص العمل للشباب، ومن ثم تعاون جهاز المشروعات الصغيرة مع صندوق (تحيا مصر) فى تنفيذ مشروع الألف تاكسى والذى تم من خلاله تسليم عدد 1000 تاكسى للعملاء فى 10 محافظات (أسيوط / الأقصر / المنوفية / الفيوم / الشرقية ( مدينة العاشر من رمضان) / دمياط / كفر الشيخ / قنا / الوادى الجديد/ سوهاج)  حيث كانت تلك المحافظات تعانى من عدم وجود سيارات اجرة كافية لخدمة المواطنين. 

• إنشاء 200 محل تجاري 

- قيام صندوق تحيا مصر بتوفير تمويل لمحافظة الوادي الجديد بغرض إنشاء عدد 200 محل تجارى سابق التجهيز على أن تقوم المحافظة بالتعاقد مع وزارة الدولة للإنتاج الحربي لتوريد مستلزمات الإنشاء وتنفيذ تلك المحلات ثم تقوم المحافظة بتخصيصها للمستفيدين ويقوم الصندوق الاجتماعي للتنمية بالتعاقد مع المستفيدين لتسليم المحل كقرض من الصندوق بقيمه تكلفه الإنشاء شامله التامين على المحل التجاري سابق التجهيز، ويأتي ذلك في إطار توفير فرص عمل للشباب وخلق آفاق جديدة للتنمية على أرض محافظة الوادى الجديد .

 

محور التعليم والتدريب 

• مشروع(المعلمون أولا)

- "شباب مصر هم أمل مصر... بحماسهم الوطني وكفاءتهم العلمية نبني مصر المستقبل... وبإخلاصهم ستحيا مصر" الرئيس "عبد الفتاح السيسي"، تم إطلاق برنامج "المعلمون أولاً" ليقوم بتغيير السلوكيات المهنية للمعلمين، وتحسين عمليات التعليم والتعلم، وتغيير حياة المتعلمين في جميع أنحاء جمهورية مصر العربية. إن البرنامج جزء أساسي من مجتمع التعلم المصري القائم بدعم الحكومة المصرية بهدف التطور المهني المستمر، وتشجيع التأمل وتطوير مجتمعات ممارسة متعاونة ومبتكرة. ومن ثّم سوف ينتقل المعلمون والمتعلمون من مرحلة "إكتساب المعرفة" إلى مرحلة "تطبيق التعلم"، وفي النهاية يصبح المتعلم ممارساً شغوفاً بالتعلم بدلاً من متلقي سلبي للمعرفة.

• تأهيل الشباب القادة

- يهدف البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب على القيادة بإنشاء قاعدة قوية وغنية من الكفاءات الشبابية كي تكون مؤهلة على العمل السياسي والإداري والمجتمعي بالدولة من خلال إطلاعها على أحدث نظريات الإدارة والتخطيط العلمي والعملي وتكون قادرة على تطبيق الأساليب الحديثة لمواجهة المشكلات التي تحيط بالدولة المصرية، البرنامج عبارة عن كيان مستقل تابع لرئاسة الجمهورية ويدار من خلال إدارة متخصصة محترفة ويتعاون في تنفيذه عددٌ من هيئات ومؤسسات الدولة والمجتمع المدني، يحصل الشاب أو الشابة المتخرج من البرنامج على شهادة أكاديمية احترافية بعد اجتيازه المراحل المختلفة للبرنامج والتي تتضمن ثلاثة محاور رئيسية (علوم سياسية واستراتيجية / علوم إدارية وفن قيادة / علوم اجتماعية وإنسانية ) ويتخلل ذلك أنشطة رياضية وثقافية وفنية، يطبق البرنامج نموذجاً تعليمياً مبني على مفهوم اكتساب الخبرات، حيث يتلقى الدارسون المادة العلمية فى صورة محاضرات نظرية يليها تطبيق عملي مباشر على أرض الواقع من خلال تطبيق المحاكاة للنماذج المختلفة، يلتقي الدارسون خلال فترة البرنامج بعدد من رموز الفكر والثقافة لإثراء القاعدة المعرفية لديهم.


الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى