24 أكتوبر 2017 02:14 ص

القرية الذكية

الأحد، 21 أبريل 2013 12:00 ص

القرية الذكية شركة مصرية تاسست مع تأسيس مشروع القرية الذكية أو smart village عام 2001 وتوجد بالقاهرة وهي عبارة عن تجمع لشركات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والمؤسسات الحكومية المرتبطة بتلك الصناعة.

يقع المشروع على طريق مصر/الإسكندرية الصحراوي الكيلو 28 قبيل بوابات التحصيل. ويتكون المشروع من 15% مبانى و85% الباقية مساحات خضراء ومساحات تجميلية. ويعد أولى مجمعات الشركات في مصر تمت المرحلة الأولى من المشروع وتحوي حاليا على أكثر من 100 مقر شركة و12,000 عامل تصل الى 80,000 عامل عام 2014

يمكن للشركات التأجير أو البناء في المشروع ولكن يجب مراعاة التوافق مع التصميم المعماري للقرية. من الشركات المعروفة هناك مبنى شركة xceed وهي إحدى شركات خدمة العملاء ومراكز الاتصالات ويوجد في القرية الذكية أيضا مبنى وزارة الاتصالات المصرية ومبنى تابع لشركة مايكروسوفت العالمية وشركة فودافون وجامعات علمية مثل جامعة النيل والاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى وتحتوى ايضا على ملاعب رياضيه وجيم وغيرها .

"القرية الذكية" مستقبل مصر في عالم الذكاء الاصطناعي

تستقطب كبرى شركات التكنولوجيا


يتوجه يومياً أكثر من 12 ألف مواطن أنيقو الملبس إلى ضاحية السادس من أكتوبر غرب العاصمة المصرية لممارسة أعمالهم ضمن أكثر من مائة شركة عالمية تعمل في مجال التكنلوجيا والذكاء الاصطناعي، يلتقون جميعا تحت مسمى "القرية الذكية".

تتميز مباني القرية بطرز معمارية فريدة وبنية أساسية متكاملة، وتعتبر القرية الذكية بالقاهرة أولى القرى التكنلوجية المتكاملة وأولى التجمعات الكبرى للشركات.
وتضم العديد من شركات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات العالمية والمحلية، والهيئات الحكومية المرتبطة بهذه الصناعة، إضافة إلى كبرى المؤسسات المالية والبنكية، وذلك على مساحة قدرها 3 ملايين متر مكعب. وتضم الآن أكثر من 100 شركة يعمل بها نحو 12.000 موظف، ومن المنتظر أن يصل العدد إلى 80.000 بنهاية العام 2014.
قد تم إنشاء مشروع القرية الذكية بالقرار الجمهوري رقم 355 لسنة 2000 بمساهمة من القطاع الخاص بنسبة 80%، وتضم القرية مقار العديد من الشركات العالمية مثل الكاتيل وفودافون وأريكسون وآدكوم وسيستل.
وتتمتع المؤسسات المختلفة في القرية بأعلى مستويات الرفاهية، من حيث توافر الإدارة المتميزة للشركات وأعمال الصيانة وتنظيم المؤتمرات، إضافة إلى توافر وسائل النقل على مدار 24 ساعة كل أيام الأسبوع.
ولا يقتصر أداء القرية على استضافة الشركات العالمية وتوفير البنى التحتية لها، بل تقدم العديد من الخدمات اللوجيستية، منها إطلاق خدمة جديدة تقدمها لمجتمع الأعمال المتميز بما في ذلك الكوادر الموهوبة والمؤسسات المرموقة، وهي خدمة "السيّر الذاتية عند الطلب" التي تعتبر المصدر الموثوق به للسير الذاتية لتحقيق الفائدة للشركات والمؤسسات الموجودة داخل المنتجع، فيمكن للشركات الدخول إلى موقع القرية عن طريق اسم المستخدم وكلمة السر لإظهار السيّر الذاتية وتحميلها والبحث بواسطة تاريخ الميلاد وعدد سنوات الخبرة والعديد من المعايير الأخرى المطلوبة في المرشحين المحتملين.
كما بدأ القائمون على القرية في استكمال المزيد من المنشآت، منها الحي المالي الذي يعتبر أول مجمع مالي ذا مستوى عالمي على أرض مصر.


 

المصدر : القاهرة - دار الإعلام العربية

 

Tweet

http://assets.pinterest.com/images/PinExt.png


الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى