24 أغسطس 2019 03:50 م

الرئيس السيسي يشهد انطلاق فعاليات المنتدي العالمي الأول للتعليم العالي والبحث العلمي

الخميس، 04 أبريل 2019 - 03:09 م

شهد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية "  الخميس " 4 / 4 / 2019 -  انطلاق فعاليات المنتدى العالمي الأول للتعليم العالي والبحث العلمي، الذي يعقد تحت عنوان "بين الحاضر والمستقبل" بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وحضر افتتاح المنتدي رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفي مدبولي، والقائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي الفريق أول محمد زكي، وفضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، وعدد من الوزراء وكبار رجال الدولة.

ويستمر المنتدي العالمي لمدة ثلاثة أيام في الفترة من 4 إلى 6 أبريل الجاري، برعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، ويشارك في فعالياته نحو 2000 شخصية، من بينهم كبار المسئولين والعلماء والخبراء والمهتمين بالتعليم الجامعي والبحث العلمي والابتكار، وأكثر من 300 شخصية أجنبية من كبار العلماء ورؤساء الجامعات الدولية ونواب وزراء التعليم وخبراء التعليم من 55 دولة، بالإضافة إلى ممثلي المنظمات الإقليمية والدولية المعنية بالتعليم العالي والبحث العلمي.

ويستهدف المنتدى خلق منصة دولية لتناول حاضر ومستقبل التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار من خلال مناقشات حوارية تتناول عددا من القضايا المطروحة عالميا بطريقة تسمح بتبادل الخبرات والتجارب العالمية في مجالات تطوير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار.

وعقب ذلك، عُرِض فيلم تسجيلي يستعرض أهم العلماء والمفكرين الذين أهدتهم مصر للعالم كله على مر التاريخ في كل المجالات، ودور الجامعات المصرية في بناء وصناعة العلماء والمفكرين، حيث إنها من أقدم الجامعات في العالم، ومن بينها جامعة الأزهر التي درس علماؤها الفلسفة والمنطق وعلوم الفلك والطب، وأشهرهم ابن خلدون، والسخاوي، وحسن بن الهيثم، وغيرهم.

وتضمن العرض نبذة عن جامعة القاهرة التي أُنشئت عام 1908، وتخرج فيها من حصلوا على جائزة نوبل، مثل نجيب محفوظ في الأدب، ورؤساء وحكام أمثال المستشار عدلي منصور، والرئيس ياسر عرفات الذي حصل على جائزة نوبل للسلام، وعلماء أمثال الدكتور مجدي يعقوب، وعلي مصطفى مشرفة، وسميرة موسى عالمة الذرة المصرية.

كما تضمن العرض جامعة الإسكندرية التي تأسست عام 1938، وتخرج فيها العالم الكبير أحمد زويل الحاصل على جائزة نوبل للعلوم، وعالم الآثار زاهي حواس، وعالم الذرة يحيى المشد، وقارئ القرآن الكريم أحمد نعينع.

وتضمن العرض أيضًا جامعة عين شمس التي تأسست في خمسينات القرن الماضي، وتخرج فيها الدكتور فاروق الباز، والدكتور هاني عازر، والكثيرون ممن نشروا العلم والمعرفة.

وقد استعرض الفيلم كذلك مجموعة من المشروعات القومية والإنجازات لبناء الدولة الحديثة، مثل إنشاء محور قناة السويس، وحقول الغاز، والكهرباء والطاقة المتجددة، والبنية التحتية، والمزارع السمكية، واستصلاح الأراضي، والعاصمة الإدارية الجديدة، والعديد من المشاريع التي تُعزز مكانة مصر الداخلية والخارجية، وآخرها رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي.

أ ش أ

4 / 4 / 2019


اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى