أخر الأخبار

×

أخر الأخبار

19 يناير 2022 07:24 ص

قطاع الصحة

الأربعاء، 10 يونيو 2020 - 10:01 م

حرصت الدولة على التعامل بصورة جدية وسريعة وحاسمة مع التحديات التى كانت تواجه القطاع الطبى قبل عام 2014، وقد عملت الدولة على توجيه استثمارات ضخمة لهذا القطاع الحيوى تقدر بأكثر من 120 مليار جنيه؛ منذ عام 2014 حتى 2020 لتحسين منظومة الصحة .

ويعدُ من أبرز مشروعات الدولة فى قطاع الصحة تنفيذ مُبادرة 100 مليون صحة التى رعاها الرئيس عبد الفتاح السيسي؛ وذلك للقضاء على فيروس "سي"، كما تم إجراء 75 ألف عملية جراحية، ضمن المبادرة الرئاسية للقضاء على قوائم الانتظار، إضافة إلى إنشاء 40 مستشفى نموذجيّا وتجهيزها، كما نجحت الدولة فى تحقيق الإكتفاء الذاتى من الأنسولين محلى الصنع، وتوطين صناعة أدوية الأورام والأدوية الحيوية وبعض الأمصال واللقاحات، كما أطلقت الدولة تطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل ، وبدأتها من محافظة بورسعيد .

القضاء علي قوائم الانتظار

من أبرز التحديات الصحية التى واجهت الحكومة، خلال الفترة الأخيرة، والتى استدعت تدخل الرئيس شخصيًا للقضاء عليها، كانت "قوائم الانتظار ".

وإذا نظرنا إلى عدد الموجودين بقوائم الانتظار قبل الشروع فى تنفيذ مبادرة رئيس الجمهورية نجد رقمًا كبيرًا للغاية وصل إلى 18 ألف مواطن، يعانى أغلبهم من أمراض مزمنة خطيرة للغاية، ما يكشف أن القضاء على قوائم الانتظار يعد إنجازًا كبيرًا،

وقد تم إطلاق العديد من المبادرات الرئاسية لدعم صحة المرأة، والكشف المبكر عن السمنة والامنيا والتقزم لطلاب المرحلة الابتدائية، وعلاج ضعف السمع لحديثي الولادة، واستمرار مبادرة نور حياة للكشف عن مسببات ضعف البصر والعمل على علاجها.

إطلاق منظومة التأمين الصحى

شارك الرئيس عبد الفتاح السيسى، فى إطلاق منظومة التأمين الصحي الشامل إيمانا بحق كل مواطن فى الرعاية الصحية المتكاملة وفقا لأعلى معايير الجودة  وهو يعد محور آخر فى الملف الصحى، من الانجازات التي ساعدت الحكومة متمثلة فى وزارة الصحة والجهات الأخرى المعنية بالأمر في مواجهة ازمة كورونا علي الرغم من عدم انتهاء المشروع كاملا فقد بادر المشروع في اصدار ادلة لمواجهة الفيروس من خلال تحديد منظومة التأمين الصحى الشامل سلسلة من التعليمات والنصائح للحماية من عدوى فيروس كورونا.

حملة المليون صحة

اطلق رئيس الجمهورية حملة للقضاء على فيروس "سي" من خلال منظومة مصرية تحقق لمصر القضاء على الفيروس وآثاره السلبية على حياة الإنسان وإنتاجيته وحقه في الحياة الكريمة وتظهر أهمية برنامج مكافحة وعلاج فيروس سى  من خلال حجم الوضع الوبائى للفيروسات الكبدية   B  و C   فى مصر كما يلى :

-عام 2015 (الفئة العمرية من 1–59 عام) بلغ معدل الإصابة بالالتهاب الكبدي الفيروسي بي 1% ومعدل الإصابة بالالتهاب الكبدي الفيروسي سي 4.4%.كلما زاد السن ترتفع معدلات انتشار الفيروس ففي العام 2008 في الفئة العمرية من 55 إلى 59 عام بلغت نسبة الانتشار 27.4% وفي العام 2015 بلغت النسبة 22.3%.يقدر عدد المصابين بمرض الالتهاب الكبدي الفيروسي B  حوالي 800,000 شخص.يقدر عدد المصابين  بمرض الالتهاب الكبدي الفيروسي C  حوالي 3.6 مليون  شخص .

 5 سنوات حولت مصر فيها وضعها من أكبر دولة في العالم يعاني سكانها من فيروس سي إلى الأولى في مكافحته، فبدأت رحلة الصعود إلى القمة من خلال عدة مبادرات أطلقتها عدة جهات أهلية وحكومية منها صندوق تحيا مصر ووزارة الصحة بتكليفات من الرئيس عبد الفتاح السيسي .

4.5 مليون مصاب بالفيروس تعايشوا معه منذ سنوات طويلة وعانوا من الأضرار التي ترتبت على عدم علاجه حتى بدأت المبادرة الحكومية بالقضاء على فيروس سي في عام 2014، وعالجت خلال 4 سنوات 3 مليون مصري .

الخطة القومية لعلاج مرضى فيروس سي في جميع أنحاء الجمهورية

 

في عام 2014 :كانت الطفرة الكبرى لمصر في علاج الفيروس خاصة بعد ظهور أدوية السوفالدي وأصبحت فترة علاج المرض 3 شهور فقط، وبدء استيراد عقاقير حديثة بأسعار مخفضة وتطبيق منظومة علاجية جديدة تعتمد على تقديم طلبات العلاج على الإنترنت .

وكان هناك العدثد من المبادرات التي انطلقت متتالية مع إعلان الخطة القومية لعلاج مرضى فيروس سي في جميع أنحاء الجمهورية بدأها صندوق تحيا مصر، الذي جاب من خلال وحدات متنقلة محافظات مصر من شمالها لجنوبها للكشف عن الفيروس وتوفير العلاج وكانت البداية في عام 2014 .

في عام 2016 :استطاعت مصر القضاء على قوائم انتظار المرضى وتم تقديم العلاج لـ 8000 مريض شهريًا على نفقة الدولة أو تأمين صحي إذا كان موظفًا، كما تمت زيادة عدد وحدات العلاج من 53 وحدة إلى 164 وحدة، كما زادت مراكز علاج فيروس سي بالتأمين الصحي من 15 إلى 84 منفذًا .

مبادرة 100 مليون صحة لعلاج الأمراض السارية

فى عام 2018 :اتخذ علاج فيروس سي منحنى جديد، بعد أن أطلق الرئيس عبد الفتاح السيسي مبادرة 100 مليون صحة لعلاج الأمراض السارية ومنها فيروس سي وشمل المسح جميع المرضى المحجوزين بجميع الأقسام الداخلية للمستشفيات الحكومية، وجميع العاملين بالقطاع الحكومي، والطلبة الجامعيين المستجدين (ما يقرب من500 ألف طالب كل عام)، والمترددين على بنوك الدم، والمترددين على المعامل المركزية لاستخراج شهادات السفر للخارج، المسجونين، وتم عمل مسح لعدد 676999 من الفئات السابقة، خلال المرحلة الأولى منه، وبلغ المسح 507558 من المواطنين خلال المرحلة الثانية للمسح .

وبلغ عدد المصريين الذين تم فحصهم خلال الحملة ٤٥ مليونًا و٥٤٥ ألف مواطن،حسب تصريحات وزيرة الصحة، وأكد جمال شيحة أستاذ أمراض الكبد بجامعة المنصورة أن مصر بها 6 مليون مصاب بفيروس C  وتم علاج 4 مليون .

-تم انتخاب مصر لرئاسة اللجنة الفنية المتخصصة المعنية بالصحة والسكان ومكافحة المخدرات التابعة لمفوضية الاتحاد الأفريقي.. ونالت مصر إشادات دولية على تجربتها في تطبيق التأمين الصحي الشامل كتجربة فريدة في الشراكة والتنسيق الوطني بين الوزارات والجهات المعنية المختلفة وضمان تطبيقه بما يحقق كفاءة وجودة الخدمة الطبية وتحقيق التغطية الصحية الشاملة، بالإضافة إلى الإنجاز الذي حققته مصر في مبادرة 100 مليون صحة باستخدام الموارد الوطنية والتعاون مع المنظمات الدولية .   
مبادرة الرئيس لعلاج مليون أفريقي من فيرس سي 

وانطلاقا من دور مصر الريادي والداعم للأشقاء في القارة الأفريقية تم تدريب الكوادر الطبية على نموذج إجراء المسح الطبي للفيروسات الكبدية وإنشاء وحدات طبية للعلاج  والتدريب على أسس التقييم والعلاج والمتابعة، بالإضافة إلى إمدادهم بالدعم الفني لبناء نموذج معلوماتي لجمع وتحليل البيانات، لافتة إلى تقديم أدوية فيروس سي لعلاج المرضى المصابين في الدول الأفريقية الشقيقة، وإيفاد عدد من القوافل الطبية لمبادرة الرئيس لعلاج مليون أفريقي من فيرس سي بدولتي تشاد وجنوب السودان .

وتم توقيع مذكرة تفاهم بين كل من الزمالة المصرية التابعة لوزارة الصحة والسكان، وقسم الدراسات العليا للتعليم الطبي بكلية طب جامعة هارفارد الأمريكية، لمدة 3 سنوات، للمشاركة في البرنامج التدريبي لتدريب المدربين بالزمالة المصرية ضمن استراتيجية الوزارة للنهوض بالتعليم الطبي المهني .

وتم تحويل المعهد القومي للتدريب التابع لوزارة الصحة والسكان إلى أكاديمية الأميرة فاطمة للتعليم الطبي المهني، لتختص بإعداد واعتماد معايير التدريب المهني، وتم إلحاق 100% من الأطباء البشريين للتدريب بالزمالة المصرية منذ اليوم الأول من تكليفهم بالإضافة إلى الموافقة على فتح 27 مدرسة تمريض ومعهد فني بـ14 محافظة، كذلك الموافقة على إضافة 23 فصلا دراسيا بـ9 محافظات .

تنظيم الأسرة و رعاية الأمومة والطفولة:
تم تقديم خدمات تنظيم الأسرة والصحة الإنجابية ضمن خطة الوزارة لتحقيق أهداف البرنامج القومي لتنظيم الأسرة وخفض معدلات الزيادة السكانية، وبما ينعكس على زيادة معدلات الاستخدام لوسائل تنظيم الأسرة وخفض معدلات الإنجاب من خلال العيادات الثابتة والمتنقلة على مستوى الجمهورية .

.. دعمت الوزارة أنشطة رعاية الطفولة من خلال برنامج الألف يوم لصحة وتغذية الأطفال في محافظات القليوبية، والغربية، والشرقية، والإسماعيلية، والدقهلية، حيث تم متابعة كافة الفئات العمرية بدءا من عمر يوم وحتى 5 سنوات ما بين قياسات جسمانية وتقييم منحنيات النمو والتطور، مع التأكد من كفاءة صرف المغذيات الدقيقة من حديد وفوليك للحوامل، والحديد شراب للأطفال، بالإضافة إلى دراسة حالات وفيات الأمهات ودمج خدمات تنظيم الأسرة مع خدمات رعاية الأمومة والطفولة سعيا لخفض وفيات الأمهات، وذلك عن طريق اللجنة المركزية الاستشارية وكذلك فريق الأطباء بالإدارة 

كما تم استحداث إدارة الإمداد الدوائي والطبي بالإدارة المركزية للشئون الصيدلية في يناير 2019، وبدء تفعيل دور مسئول الإمداد الطبي والدوائي الخاص بالأزمات والكوارث بكل محافظة، وتحديد المهام والمسئوليات بإعداد توصيف وظيفي لمهامه، بالإضافة إلى البدء في توفير أدوية طوارئ السموم بجميع المستشفيات وعدم حصرها على مراكز السموم فقط .

وفي إطار خطة الدولة لتوفير ألبان الأطفال من سن يوم إلى 12 شهرا، تم توفير 20 مليون علبة لبن سنويا للأطفال أقل من عام بجميع المحافظات، كما تم إعداد وتهيئة  1093 وحدة رعاية أساسية لتقديم خدمة دعم وتشجيع الرضاعة الطبيعية، وترشيد استهلاك الألبان الصناعية المدعمة، فضلا عن ميكنة صرف الألبان بـ14 محافظة وجار الإعداد لتدريب باقي محافظات الجمهورية .

مجابهة فيروس كورونا

وفيما يخص مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد.. طالب الرئيس السيسي الشعب المصري بمساعدة كافة أجهزة الدولة لمواجهة أخطر أزمة بسبب الفيروس من خلال العلم والمعايير الدولية بالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية .

ولمجابهة "كوفيد-19" قامت وزارة الصحة بتخصيص مستشفيات لتشخيص وعلاج حالات هذا الفيروس على مستوى الجمهورية  منها 340 مستشفى عاماً ومركزياً تابعة لوزارة الصحة و 20 مستشفى للعزل، هذا إلى جانب 24 مستشفى جامعياً على مستوى الجمهورية تم تخصيصها لتشخيص وعلاج حالات فيروس كورونا .

وتضم المستشفيات المخصصة لتشخيص وعلاج حالات فيروس كورونا على مستوى الجمهورية والتابعة لوزارة الصحة:

- 35152 سريراً بالأقسام الداخلية، فضلاً عن 3539 سرير رعاية مركزة، هذا بجانب 643 جهاز "X RAY "، وكذلك 125 جهاز "CT " ، بالإضافة إلى 2218 جهازاً للتنفس الصناعي .

-جاري تجهيز 36 مستشفى للتعامل مع مصابي فيروس كورونا، كما يبلغ إجمالي الطاقة الاستيعابية لـ 26 مدينة جامعية يمكن الاستفادة منها في التعامل مع حالات فيروس كورونا نحو 69070 سريراً، وكذلك هناك نحو 5013 وحدة رعاية أساسية مسئولة عن توزيع العلاج ومتابعة المخالطين والحالات الإيجابية في العزل المنزلي .

-تم تسيير 65 عيادة متنقلة لتوزيع الجرعات، بالإضافة لعيادة تنظيم أسرة بمديرية القاهرة، فضلاً عن توفير 8 مليون جرعة للمخالطين للحالات المصابة بالفيروس، وكذلك توفير 2 مليون جرعة للحالات المصابة، وتخضع للعزل المنزلي، هذا بجانب توفير 500 ألف جرعة للحالات الحرجة بالمستشفيات،

-إجمالي عدد المعامل الخاصة بتحليل الحالات المشتبه بإصابتها بالفيروس بلغ نحو 49 معملاً، وجاري إضافة 8 معامل أخرى ليصبح الإجمالي 57 معملاً .

التوزيع الجغرافي للمستشفيات التي تم تخصيصها لتشخيص وعلاج حالات فيروس كورونا:

تخصيص (35) مستشفى بمحافظة القاهرة، و(28) مستشفى بمحافظة الدقهلية، و(26) مستشفى بمحافظة الشرقية، و(17) مستشفى بمحافظة الجيزة، هذا بجانب تخصيص (17) مستشفى بمحافظة البحيرة، و (18) مستشفى بمحافظة سوهاج، و (16) مستشفى بمحافظة المنوفية، و(16) مستشفى بمحافظة الغربية، و (15) مستشفى بمحافظة دمياط، و(15) مستشفى بمحافظة أسيوط .

كما تم تخصيص (15) مستشفى بمحافظة المنيا، و(14) مستشفى بمحافظة أسوان، و(14) مستشفى بمحافظة كفر الشيخ، و (13) مستشفى بمحافظة الإسكندرية، و(13) مستشفى بمحافظة القليوبية، و (9) مستشفيات بمحافظة الفيوم، و(8) مستشفيات بمحافظة بني سويف، و(7) مستشفيات بمحافظة البحر الأحمر .

تخصيص (8) مستشفيات بمحافظة قنا، و(7) مستشفيات بمحافظة مطروح، و(6) مستشفيات بمحافظة شمال سيناء، بالإضافة إلى تخصيص (5) مستشفيات بمحافظة جنوب سيناء، و(5) مستشفيات بمحافظة الأقصر، و(5) مستشفيات بمحافظة الوادي الجديد، و (5) مستشفيات بمحافظة بورسعيد، و(4) مستشفيات بمحافظة السويس، وكذلك (3) مستشفيات بمحافظة الإسماعيلية، علماً بأن هذه المستشفيات تأتي إلى جانب 20 مستشفى تم إعلانها لعزل الحالات المصابة .

-إطلاق تطبيق "صحة مصر" بهدف توعية وإرشاد المواطنين حول كيفية الوقاية من فيروس كورونا المستجد .

 

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى