05 مارس 2021 05:46 م

الضرائب: تنظيم ندوات تعريفية لنشر الوعي بكافة المستجدات الضريبية

الثلاثاء، 12 يناير 2021 - 10:59 ص

قال رضا عبد القادر رئيس مصلحة الضرائب المصرية إنه تنفيذا لتوجيهات الدكتور محمد معيط وزير المالية بضرورة نشر الوعي الضريبي بكافة المستجدات الضريبية، تقوم المصلحة بالتعاون مع مختلف مؤسسات المجتمع الضريبي بتنظيم سلسلة ندوات توعية، وخاصة مع تطبيق المرحلة الأولى لمنظومة الإجراءات الضريبية المميكنة الجديدة على ممولي مراكز كبار ومتوسطي الممولين ومركز كبار المهن الحرة، في أول يناير الجاري.

وأكد عبد القادر، في بيان أصدرته مصلحة الضرائب اليوم، أن كلا من وزارة المالية ومصلحة الضرائب المصرية تثمن دور المحاسبين والمراجعين وبخاصة نقابة التجاريين في دعم ومساندة الوزارة والمصلحة لنشر الوعي الضريبي، باعتبارهم أحد أركان المنظومة الضريبية التي تتحلى بالمسئولية الوطنية ومقتضيات الواجب المهنى، مشيرا إلى أن المحاسبين والمراجعين شركاء مع مصلحة الضرائب في تحصيل حقوق الخزانة العامة للدولة والتأكد من قيام كل فرد بدفع نصيه العادل من الضريبة، كما أنهم شركاء في نشر الوعي الضريبي الصحيح، وإنجاح منظومة الميكنة والتطوير، وخاصة فيما يتعلق بمنظومة الإقرارات الإلكترونية، والتي تساهم في رفع كفاءة تحصيل حق الدولة، ونجاح مساعى الدولة نحو منظومة ضريبية عادلة ومستقيمة.

بدوره، قال الدكتور عبد الرسول عبد الهادى عضو مجلس إدارة شعبة مزاولى المهنة الحرة للمحاسبة والمراجعة التابعة للنقابة العامة للتجاريين إن هناك تعاونا مستمرا ومثمرا بين الشعبة وبين مصلحة الضرائب المصرية، من أجل نشر الوعي الضريبي بين أعضاء الشعبة، موجها الشكر لكل من وزير المالية ورئيس مصلحة الضرائب المصرية; لدعمهم وحرصهم على نشر الوعى الضريبى والتيسير على الممولين، قائلا "إننا أطراف منظومة ضريبية واحدة سواء المحاسب أو الممول أو الإدارة الضريبية".

وأوضح الدكتور عبد الرسول عبد الهادى أن تنظيم هذه الندوة يأتى استمرارا لدور شعبة مزاولى المهنة الحرة للمحاسبة والمراجعة التابعة لنقابة التجاريين فى الاهتمام بمستوى مهنة المحاسبة والمراجعة، ورفع درجة الوعى عند المحاسبين والممولين للالتزام بأحكام القوانين والقرارات الخاصة بالضرائب، وتضامنا مع مصلحة الضرائب فى تطبيق سليم للمنظومة الضريبية الجديدة، مشيرا إلى أن الشعبة تعقد سلسلة لقاءات دورية للتعريف بأحكام القوانين الجديدة واللوائح، وكيفية تقديم الإقرارات والتعديلات على القوانين والالتزام الطوعى بأحكام المنظومة الضريبية الجديدة سواء منظومة الإجراءات الضريبية الموحدة المميكنة الخاصة بممولى مراكز كبار ومتوسطى الممولين ومركز كبار المهن الحرة أو المنظومة العادية لباقى الممولين .

وأشار إلى أن شعبة مزاولى المهنة الحرة للمحاسبة والمراجعة التابعة لنقابة التجاريين بصدد توقيع بروتوكول تعاون مع الدكتور محمد معيط وزير المالية بصفته الرئيس الأعلى لمصلحة الضرائب المصرية ومصلحة الضرائب العقارية ومصلحة الجمارك المصرية، ومن المقرر من خلال هذا البروتوكول تشكيل لجنة مشتركة للتفاهم وإبداء الرآى، وتقديم ومناقشة الاقتراحات، وحل أى مشكلات بين المحاسبين وبين وزارة المالية بمصالحها الإيرادية الثلاث بالطرق الودية وحسن النية.

من جهته، قال عماد الجندى الأمين العام للشعبة بنقابة التجاريين إن الشعبة ستقوم بعقد سلسلة ندوات توعية بمنظومة الإجراءات الضريبية المميكنة الجديدة، وذلك تحت رعاية أنور هراس النقيب العام للتجاريين، لافتا إلى أن هذه المنظومة تعد أحدث مشروعات التطوير التى تشهدها مصلحة الضرائب المصرية حاليا، وذلك لتوعية الممولين والمحاسبين بهذه المنظومة وكيفية التعامل معها وتقديم الإقرارات والنماذج عليها، وذلك بالتزامن مع بدء تطبيق المرحلة الأولى من المنظومة على ممولى مراكز كبار ومتوسطى الممولين ومركز كبار المهن الحرة بداية من يناير الحالى.

وأشار إلى أن النقابة تقوم بعقد ندوات توعية ضريبية بمقر النقابة العامة للتجارين والمكاتب الفرعية للنقابة بمختلف محافظات الجمهورية، مضيفا أنه تم بالفعل تنظيم الندوة رقم 90 بالتعاون مع مصلحة الضرائب المصرية، لافتا إلى تنظيم الشعبة للندوة رقم 91 اليوم الثلاثاء.

وأوضح الجندي أن شعبة مزاولى المهنة الحرة للمحاسبة والمراجعة التابعة للنقابة العامة للتجاريين بالتعاون مع مصلحة الضرائب المصرية قامت بتنظيم ندوة بعنوان "منظومة الإجراءات الضريبية المميكنة الجديدة" بحضور ثروت عبد الباقى وكيل وزارة بقطاع المعلومات بالمصلحة والدكتور محسن الجيار مدير إدارة مساعدة المسجلين بمنطقة غرب القناة بالمصلحة وعماد الجندى الأمين العام للشعبة بنقابة التجاريين وعادل ياسين أمين عام النقابة والدكتور مصطفى عبد القادر رئيس مصلحة الضرائب سابقا وعضو مجلس إدارة الشعبة وعدد من أعضاء الشعبة، وتناولت الندوة شرح التسجيل بمنظومة الإجراءات المميكنة وكيفية التعامل معها، وإقرار ضريبة المرتبات، ونماذج الخصم والتحصيل، والسداد الإلكتروني، وضريبة القيمة المضافة (نموذج 10- نموذج 111).

من جانبه، أوضح الدكتور مصطفى عبد القادر رئيس مصلحة الضرائب الأسبق أن مشروعات التطوير والميكنة والتحول الرقمي التي تشهدها مصلحة الضرائب تعتبر إنجازا كبيرا جدا لتطوير المنظومة الضريبية، وخاصة فيما يتعلق بتوفير قاعدة بيانات ومعلومات والربط فيما بينها، مؤكدا أن العدالة الاجتماعية لايمكن أن تتحقق بعيدا عن إصلاح المنظومة الضريبية وتطويرها، وأن منظومة الإجراءات الضريبية المميكنة التي أطلقت مصلحة الضرائب المصرية المرحلة الأولى منها على كل من مركزكبار الممولين ومركز متوسطي الممولين ومركز كبار مهن حرة تعد خطوة هامة في سبيل ميكنة كافة الإجراءات الضريبية وتيسيرها أمام كلا من المحاسبين والممولين.

أ ش أ

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى