09 ديسمبر 2021 09:00 ص

وزير السياحة والآثار يشارك في حفل افتتاح المعرض الفني الرابع لمؤسسة آرت دي ايجيبت

الأحد، 24 أكتوبر 2021 - 11:23 ص

شارك مساء امس الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، في حفل افتتاح المعرض الفني الرابع لمؤسسة آرت دي ايجيبت تحت عنوان "الأبد هو الآن" والذي يقام هذا العام في منطقة أهرامات الجيزة في الفترة من 21 أكتوبر الجاري وحتى 7 نوفمبر المقبل تحت رعاية وزارتي السياحة والآثار والخارجية ومنظمة اليونسكو. 

حضر حفل الافتتاح السيد سامح شكري وزير الخارجية، والدكتور علي مصلحي وزير التموين والتجارة الداخلية، وعدد من السفراء العرب و الأجانب في مصر، ومجموعة من الشخصيات العامة والفنانين المصريين والأجانب. 

وخلال حفل الافتتاح، ألقى وزير السياحة والآثار كلمة رحب خلالها بالحاضرين، متمنيا النجاح لهذا المعرض مثل الأعوام السابقة له، مشيرا إلى أن مصر هي بلد الثقافة والفنون حيث احتضنت جميع الثقافات علي مر العصور، وبرع الفنان المصري في جميع أشكال الفنون من عمارة ونحت ورسم والحلي مجوهرات و غيرها من الفنون، مستعرضا العديد من الأمثلة التي تشهد علي هذه البراعة، ومشيرا الى أن الحركة الثقافية والفنية مزدهرة الآن في مصر، وأن الحكومة المصرية تقدم المزيد من الدعم للحفاظ على الثقافة والفنون. 

كما أشار خلال كلمته إلى أن مدينة الفنون والثقافة بالعاصمة الإدارية الجديدة ستكون أول ما سيتم افتتاحه بها، وأضاف أنه يوجد بها أيضاً متحف عواصم مصر الأثري الذي سيروي تاريخ العواصم المصرية علي مر العصور، كما يوجد دار للأوبرا ومسرح وقاعات عرض ومكتبات ومركز للابداع الفني. 

وأعرب وزير السياحة والآثار، عن سعادته بقيام الوزارة برعاية مثل هذا الحدث الفني الراقي للعام الرابع، حيث أقيم المعرض الأول في المتحف المصري بالتحرير في عام 2017، والثاني كان في قصر الأمير محمد علي بالمنيل عام 2018، والثالث في أقدم المدن التراثية وهي القاهرة التاريخية عام 2019، واليوم في منطقة أهرامات الجيزة حيث يجتمع الفن المعاصر مع عراقة الحضارة المصرية القديمة في حوار ثقافي رائع ومتناغم. 

وأوضح الدكتور خالد العناني أن الدعم الذي توليه الوزارة لمثل هذه الفعاليات يأتي في إطار الاستراتيجية الاعلامية للترويج السياحي لمصر  والتي تهدف الى إبراز المقصد السياحي المصري كمقصد نابض بالحياة من خلال المشاركة في العديد من الفعاليات والاحداث والمعارض المحلية والدولية المختلفة، مشيرا الى ان الفترة القادمة ستشهد العديد من الاحتفالات الكبرى للترويج السياحي لمصر أبرزها الاحتفالية التي ستقام في الاقصر خلال الفترة القادمة للترويج السياحي للمحافظة، بالاضافة الى ان عام ٢٠٢٢ سيشهد مرور ١٠٠ عام على اكتشاف مقبرة الملك توت عنخ امون و ٢٠٠ عام على فك رموز الكتابة الهيروغليفية. 

وتحدث أيضا على أن المقصد السياحي المصري مقصد متميز طوال العام حيث يتمتع بالشمس الدافئة طوال العام وشواطئ خلابة ومفتوحة وحياة بحرية رائعة. 

جدير بالذكر أن المعرض يعرض ١٠ اعمال فنية لمشاهير الفنانين التشكيليين من مختلف دول العالم من جنسيات مختلفة منهل مصر وأمريكا وفرنسا والمملكة المتحدة وأسبانيا وروسيا والمملكة العربية السعودية وغيرها.

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى