21 مايو 2022 01:52 م

وزيرة الهجرة تعقد لقاءً مع مؤسسة شباب القادة وأحد خبراء مصر الكبار بالخارج

الجمعة، 28 يناير 2022 - 01:36 م

عقدت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، لقاءً عبر تطبيق "زووم" مع النائب أحمد فتحي، المؤسس والمدير التنفيذي لمؤسسة شباب القادة YLF ؛ ومع العالم المصري الكبير الأستاذ الدكتور فيكتور رزق الله عضو المجلس الاستشاري الرئاسي لعلماء وخبراء مصر، إلى جانب عدد من فريق عمل مؤسسة شباب القادة: الأستاذ أسامة هشام نائب المدير التنفيذي للمؤسسة، الدكتورة صفاء حسني مديرة برامج القادة و التعليم الفني، الدكتورة أميرة ثابت منسقة برنامج "هي تقود"، بالإضافة إلى مجموعة من الطالبات المشاركات في مبادرة "هي تقود She Leads "، وذلك لبحث تعظيم الاستفادة من خبرات علماء مصر بالخارج في مجال التعليم الفني في إطار المبادرة.

في مستهل حديثها، أعربت السفيرة نبيلة مكرم بسعادتها بحضور هذا اللقاء مع العالم الكبير د. فيكتور رزق الله ومع أعضاء المؤسسة والنماذج الناجحة من الفتيات، موضحة أهمية الربط بين علمائنا وخبرائنا بالخارج والشباب المصري من رواد الأعمال في مختلف المجالات.

وثمنت وزيرة الهجرة الخبرة الكبيرة التي يتمتع بها العالم الكبير د. فيكتور رزق الله، وقالت إنه قامة علمية كبيرة وعضو المجلس الاستشاري الرئاسي لكبار علماء وخبراء مصر، وشغل منصب عميد كلية الهندسة المدنية بجامعة هانوفر كأول أجنبي يتولى هذا المنصب في ألمانيا رغم كل التحديات، كما أنه حصل على أرفع الأوسمة في ألمانيا.

كما أشادت السفيرة نبيلة مكرم بالمبادرة الرائدة She Leads  التي أطلقتها مؤسسة شباب القادة، وبجهودها في تدريب وتأهيل الشباب في مجالات مختلف وفي عدة محافظات، وتقديم جهود كبيرة لتوفير فرص لاحتواء قدرات الشباب وتعظيم طاقاتهم والاستفادة من أفكارهم.

من جانبه، رحب العالم الكبير الأستاذ الدكتور فيكتور رزق الله بالحضور، وتوجه بخالص الشكر للسفيرة نبيلة مكرم على عقد هذا اللقاء، مثمنا جهودها في رعاية الجاليات المصرية بالخارج، وخلق جسور من التواصل بين العلماء والخبراء المصريين بالخارج وبين الوطن الأم من خلال سلسلة مؤتمرات "مصر تستطيع".

وأعرب رزق الله، في حديثه، عن إعجابه الكبير بمبادرة She Leads الداعمة للتعليم الفني، وعن فخره بالفتيات المشاركات في المبادرة وحققن نجاحا ملحوظا، مشددا على تحقيق مبدأ تمكين المرأة في مجال التعليم الفني لأنها قادرة على إعطاء الكثير في هذا المجال دون كلل أو ملل، وقد قطعت المرأة في مصر شوطا كبيرا نحو التقدم في عهد الجمهورية الجديدة.

وأكد رزق الله على أهمية التعليم الفني والتقني في كل القطاعات والمجالات، ومشيدا باهتمام القيادة السياسية في مصر البالغ بقطاع التعليم بشكل عام وبالتعليم الفني بشكل خاص، لافتا إلى أن أغلب الشعب الألماني بنسبة من 70 إلى 80 % متعلمون تعليما فنيا وليس جامعيا وقال: "لو كان معظم الألمان جامعيين ماكانتش ألمانيا وصلت للي هي فيه دلوقتي"، مشددا على أن التعليم هو العمود الفقري للتنمية وتطبيق التكنولوجيا، وفي مجال التعليم الفني على الفتيات والشباب أن يختاروا ما يتوافق مع مواهبهم وميولهم ورغباتهم.

من ناحيته، توجه النائب أحمد فتحي، المؤسس والمدير التنفيذي لمؤسسة شباب القادة YLF، بالشكر إلى وزيرة الهجرة على هذا اللقاء، ورحب بالخبير المصري الكبير د. فيكتور رزق الله، واستعرض بعض المعلومات عن مؤسسة شباب القادة YLF، قائلا إنها مؤسسة غير هادفة للربح تهدف إلى إعداد القادة من الشباب، وتبني الطلاب أصحاب الأفكار المبتكرة للمشاريع ولديهم مهارات تؤهلهم ليصبحوا قادة المستقبل عن طريق تطوير مهارات القيادة المطلوبة في سوق العمل.

وأضاف فتحي أنه يتفق مع الدكتور فيكتور رزق الله في أهمية التعليم الفني في الوقت الراهن لأنه يلبي متطلبات سوق العمل العالمية، ولا بد بالفعل للفتيات والشباب أن يختاروا ما يتوافق مع مواهبهم وميولهم ورغباتهم حتى يلتحقوا بالتدريب اللازم لصقل مهاراتهم في مجال التعليم الفني.

ثم استعرضت مؤسسة شباب القادة مشروعات الطالبات: "أمل أحمد، سما عبد المرضي، مريم إبراهيم، شهد محمد ويمنى خالد" اللواتي نجحن في مجال التعليم الفني وكانت مشروعاتهن تتعلق بالطاقة الشمسية وتنقية وتعقيم الهواء ومقاومة آثار أشعة الماموجرام وتقديم الدعم لذوي الاحتياجات الخاصة.

من جهتها، أشارت وزيرة الهجرة إلى تدشين الوزارة للمركز المصري الألماني للهجرة والتوظيف وإعادة الإدماج، والذي يستهدف بالأساس دعم التعليم الفني وحث الشباب المصري عليه كبديل آمن للهجرة غير الشرعية ومخاطرها، وعليه يقدم المركز النصح والإرشاد والمشورة اللازمة والتدريب والتأهيل اللازم بما يتماشى مع سوق العمل الألمانية.

وفي ختام اللقاء، لفتت السفيرة نبيلة مكرم إلى استعداد وزارة الهجرة لإطلاق النسخة السادسة من مؤتمرات "مصر تستطيع" تحت عنوان "مصر تستطيع بالصناعة" في أواخر شهر مارس القادم، وبرعاية كريمة من فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، وقالت إن مبادرة She Leads ستشارك في المؤتمر من خلال جناح خاص بها لعرض المشروعات التي نجح الفتيات في تنفيذها.

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى