أخر الأخبار

×

أخر الأخبار

23 مايو 2024 06:36 م

مصر و انجولا

الأحد، 20 مارس 2022 - 06:40 م

سميت أنجولا بهذا الاسم من كلمة نجولا، وهو اسم الملك (نجولا كيلوانج) الذي كان في السلطة عند قدوم البرتغاليين خلال القرون الأولى وتعتبر ثاني أكبر منتج للنفط ومصدر للألماس في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى .

الموقع :

تقع جمهورية أنجولا في الغرب من الساحل الأفريقي، يحدُّها من الشمال والشمال الشرقي جمهورية الكونغو الديمقراطية (زائير سابقا)، وتحدها زامبيا من الشرق، ومن الجنوب تحدها ناميبيا، ومن الغرب المحيط الأطلسي .

المساحة

1.247 مليون كم2

العاصمة

لواندا

العملة الرسمية

الكوانزا

اللغة الرسمية

البرتغالية هي اللغة الرسمية للبلاد إلى جانب لهجات محلية عديدة

مقدمة:

تعود العلاقات بين أنجولا ومصر  إلى الستينيات من القرن الماضي، عندما كان القوميون الأنجوليون يشاركون في الكفاح من أجل الاستقلال، وتعززت في عام 1976 مع افتتاح السفارة الأنجولية في مصر.

تتميز العلاقات السياسية التاريخية بين البلدين بالثبات و الاستقرار، حيث لم تشهد أية توترات في أي مرحلة من مراحلها المختلفة منذ استقلال أنجولا، و يرجع تاريخ هذه العلاقات لعام 1965 حيث تم فتح أول مكتب إقليمي لحزب الحركة الشعبية لتحرير أنجولا ( MPLA ) بالقاهرة برئاسة السيد باولو جورج وزير الخارجية الأسبق و ذلك لدعم حركات التحرر الأنجولية ضد الإستعمار البرتغالي .

عبر الرئيس الأنجولي دوس سانتوش في أكثر من مناسبة عن شكره العميق لما قدمته مصر لدعم بلاده خلال فترة الاستعمار البرتغالي، و كذلك خلال فترة الحرب الأهلية الأنجولية التى استمرت لأكثر من 27 عاماً .

الزيارات واللقاءات المتبادلة: 

تحرص أنجولا علي تنمية علاقاتها مع كافة الدول الإفريقية، ومن بينها مصر، لدفع التنمية الاقتصادية والاجتماعية .
- فى 7/6/2023 قام الرئيس عبد الفتاح السيسي بزيارة لانجولا، كأول رئيس مصرى يزور انجولا، استقبله الرئيس الأنجولي "چواو لورينسو". عقد الرئيسان جلسة مباحثات ثنائية أعقبتها جلسة مباحثات موسعة بحضور وفدي البلدين.
 تطرقت المباحثات إلى عدد من الملفات والقضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وفى مقدمتها مجمل تطورات بؤر النزاعات المختلفة بالقارة، خاصةً السودان، وكذلك سبل تضافر الجهود بين البلدين لمكافحة ظاهرة الإرهاب والفكر المتطرف في القارة الأفريقية، خاصةً من خلال تعزيز التعاون الأمني بين الأجهزة المعنية بالبلدين، وبالتنسيق مع الجهود القارية ذات الصلة، وذلك لمواجهة تلك الآفة العابرة للحدود. 
كما تناولت المباحثات قضية سد النهضة الإثيوبي حيث تم تأكيد أهمية التوصل لاتفاق قانونى ملزم، بشأن ملء وتشغيل السد، اتساقاً مع قواعد القانون الدولى وبما يراعي شواغل الأطراف المعنية.
شهد الرئيسان في ختام المباحثات التوقيع على مذكرتي تفاهم للتعاون في مجالي التعاون الأمني، والاستفادة من المياه الجوفية؛ وأعقب ذلك عقد مؤتمر صحفي مشترك بين الرئيسين. 
- في 30/3/2022 التقي وزير الخارجية سامح شكرى ونظيره الأنجولي تيتى أنطونيو حيث أكدا خلال المباحثات عمق علاقات بين البلدين وتعزيز التعاون بالإضافة إلى مناقشة  القضايا الإقليمية محل الاهتمام المشترك.
- فى 29/3/2022 التقي تيتي أنطونيو وزير الخارجية الانجولى بالرئيس عبد الفتاح السيسي أثناء  زيارته لمصر، حيث أعرب تيتي أنطونيو عن تشرفه بلقاء الرئيس السيسي، ناقلاً إليه رسالة خطية من الرئيس الأنجولي" جواو لورنسو"، أكد فيها تطلع بلاده لتطوير مسار العلاقات الثنائية ودفع أطر التعاون المشترك بين البلدين الشقيقين على شتى الأصعدة رسمياً وشعبياً، فضلاً عن الإشادة بالدور الفاعل للرئيس في معالجة القضايا الإفريقية، لا سيما في إطار جهود دفع عجلة التنمية بالقارة وصون السلم والأمن بها.
- فى 5/2/2022 التقى وزير الخارجية  ‫سامح شكري مع وزير الخارجية الأنجولي  ‫تيتي أنطونيو على هامش قمة الاتحاد الإفريقي باثيوبيا، بحث الجانبان عددا من ملفات التعاون الثنائي والقضايا محل الاهتمام المشترك.
- في 16/12/2021 التقى حسن عبد الشافي أحمد، رئيس هيئة الرقابة الإدارية  وزير العدل وحقوق الإنسان بدولة أنجولا، على هامش اجتماعات مؤتمر الدول الأطراف باتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد بشرم الشيخ، وتناول اللقاء بحث سبل التعاون المستقبلي بين الجانبين في المسائل ذات الاهتمام المشترك وموضوعات منع ومكافحة الفساد والتوعية بمخاطره، وتبادل الخبراء والخبرات بين الجانبين والاهتمام بالتدريب في المجالات المرتبطة.
- في 29/1/2020 قام المستشار سعيد مرعي، رئيس المحكمة الدستورية العليا، والمستشار عادل عمر شريف، نائب رئيس المحكمة الدستورية العليا، بزيارة أنجولا للمشاركة في أعمال الدورة الثانية عشر للمكتب التنفيذي لمؤتمر الهيئات القضائية الدستورية الإفريقية .
- في 11/11/2019 بعث الرئيس عبد الفتاح السيسي ببرقية تهنئة إلى الرئيس جواو مانويل لورينسو، رئيس جمهورية أنجولا، بمناسبة الاحتفال بيوم الاستقلال.
- في 9/10/2019 بحث مساعد وزير الخارجية السفير حاتم تاج الدين مع سفير أنجولا الجديد لدى مصر نيلسون مانويل كوزمي، سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين مصر وأنجولا وتوسيع آفاق التعاون في مختلف المجالات.
- في 28/1/2018 استقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي بمقر إقامته بأديس أبابا على هامش مشاركته فى القمة الافريقية،  رئيس أنجولا "خواوو لوريسنو"، الذى أكد حرص مصر على مواصلة التعاون مع أنجولا في مجال بناء القدرات من خلال برامج التدريب التي تقدمها الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية في مختلف المجالات، استعرض رئيس أنجولا الجهود التي تقوم بها بلاده من أجل تطوير البنية التحتية عقب سنوات الحرب الأهلية التي مرت بها، مشيرًا إلى تطلعه للاستفادة من خبرة مصر فى هذا المجال.وأبدى الرئيس استعداد مصر التام للتعاون مع أنجولا فى هذا الخصوص وتقديم ما لديها من خبرات . 

- في 17/9/2017 أرسل الرئيس عبد الفتاح السيسي خطاب تهنئة إلى جواوو لورينز، رئيس جمهورية أنجولا المنتخب، أعرب فيه عن ترحيب مصر بعقد العملية الانتخابية في أنجولا والتي اتسمت بالديمقراطية والسلمية، وشارك فيها نسبة كبيرة من أبناء الشعب الأنجولي، كما أعرب الرئيس السيسي عن خالص تمنياته بالتوفيق للرئيس الأنجولي المنتخب في أداء مهام منصبه الجديد والعمل علي تحقيق آمال الشعب الأنجولي الشقيق، وأكد على اهتمام مصر بتطوير علاقاتها الثنائية التاريخية بين البلدين، والتنسيق في كافة الموضوعات الدولية والإقليمية، خاصة في إطار الاتحاد الإفريقي، كما تضمن الخطاب توجيه دعوة من الرئيس السيسي إلى الرئيس الأنجولي لزيارة مصر في أقرب فرصة لدعم العلاقات الثنائية بين البلدين والتنسيق في كافة الموضوعات الدولية والإقليمية، خاصة في إطار الاتحاد الإفريقي.

- في 25/2/2017 قام جورجيس تشيكوتي، وزير خارجية أنجولا، بزيارة مصر؛ للمشاركة في الاجتماعات رفيعة المستوى حول قضايا منطقة البحيرات العظمى، واستقبله خلالها سامح شكري، وزير الخارجية، وبحث الجانبان سبل تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين في كافة المجالات.

- فى 8/6/2014، قام جيرجيوس شيكولتي وزير خارجية أنجولا بزيارة لمصر على رأس وفد للمشاركة فى مراسم تنصيب السيسى رئيساً لمصر، اجتمع معه نبيل فهمى وزير الخارجية. تناول اللقاء استئناف مصر لأنشطتها داخل الاتحاد الأفريقي بحث الجانبان سبل دعم التعاون الإقليمي حول القضايا الإفريقية، خاصة فيما يتعلق بسبل تحقيق التنمية في القارة الإفريقية.

خلال عامى 2009 و 2010 زيارة عدد من الوزراء و المسئولين الأنجوليين لمصر لحضور عدد من المؤتمرات و المحافل الدولية، لدفع وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين و من أهم الزيارات المشار إليها هي زيارة رئيس الوزراء الأنجولي أنطونيو باولو كاسوما (رئيس البرلمان الحالي) و وزير الخارجية أسونساو دوش أنجوش لحضور قمة عدم الانحياز التي عقدت بيوليو عام 2009 بمدينة شرم الشيخ .

خلال الفترة من 6 إلى 9 نوفمبر 2009 زيارة وزيرة التخطيط الأنجولية آنا دياز لورانسو على رأس وفد أنجولي ضم عددا من نواب الوزراء للمشاركة في منتدى الصين أفريقيا و الذي عقد بمدينة شرم الشيخ .

في  أبريل 2009  زيارة وزير الإدارة الإقليمية الأنجولي لمصر على رأس وفد رفيع المستوى حيث بحث مع نظيره المصري وزير الإدارة المحلية سبل دفع و تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين و كيفية التغلب على المشاكل التي تواجه عمل المحليات و اللامركزية في اتخاذ القرارات .

العلاقات الاقتصادية

تحرص مصر وأنجولا علي تعزيز التعاون الاقتصادي بينهما، واستغلال العلاقات السياسية المتميزة بين البلدين، وترجمتها إلى مشروعات تجارية وصناعية واستثمارية ملموسة تخدم الاقتصادين المصري والانجولي، وتدعم مصر  الاستثمارات المصرية إلي إفريقيا والعكس، والعمل علي تنمية ومعالجة قضايا القارة عبر التواصل البناء والأخوي، ودفع التنمية الاقتصادية في إفريقيا .

يبرز دور القطاع الخاص المصري في أنجولا والمشروعات التي تنفذها شركة السويدي اليكتريك هناك، حيث نفذت الشركة ثلاث محطات كهربائية بقدرة ١٥٠ ميجاوات باستخدام ٦ توربينات متنقلة. وتوجد محطتين داخل العاصمة ( لواندا) و الثالثة في مدينة هوامبو. وتتواجد شركة السويدي في أنجولا منذ أكتوبر ٢٠١٥ وحتى الان حيث تتابع الشركة تشغيل وصيانة المحطات الثلاث. وتعد الثلاث محطات من أحدث التكنولوجيا المستخدمة في أنجولا .

هناك فرص كبيرة أمام البلدين، في مجال الكهرباء ومشروعات البنية التحتية وتكنولوجيا المعلومات والثروة السمكية ، وكذلك في مجال الصناعات البترولية وذلك نظرا لاحتياج أنجولا لمحطات لتكرير البترول، كما توجد فرص كبيرة أمام الصادرات المصرية في السوق الانجولي .

تحرص أنجولا علي تكثيف التعاون مع مصر في قطاع النفط، حيث تتمتع أنجولا بخبرة كبيرة ويمكن تقاسمها مع مصر من خلال خبرتها في هذا الفرع من النشاط الذي يضع أنجولا في طليعة إنتاج النفط الخام في القارة الإفريقية، ويسهم التعاون في هذا القطاع بين البلدين  بشكل كبير في تحقيق التنمية المستدامة للبلدين .

التبادل التجاري بين البلدين

حجم التبادل التجاري بين مصر وأنجولا لم يتجاوز ٢٠ مليون دولار عام ٢٠٢١، وهو رقم لا يرقى إلى المستوى المطلوب، رغم العلاقات الدافئة والودية بين البلدين .

  بلغت  الصادرات المصرية لأنجولا خلال عام ٢٠٢١ بلغت قيمتها 19.3 مليون دولار.

المعلومات الصادرة عن وكالة الترويج لاستثمارات القطاع الخاص الأنجولية تظهر أن مشروعين مصريين فقط أنشئا في السوق الأنجولية، وأسهما في زيادة اصول المشروعات المشتركة بين البلدين إلى 2.7 مليون دولار، لتظل تدفقات الاستثمارات الثنائية بين مصر وانجولا قليلة قياسا إلى الإمكانيات المتاحة للاستفادة من الفرص   .

المحطات الاقتصادية بين البلدين

- في 6/7/2023 قام المهندس أحمد العصار رئيس شركة المقاولون العرب، والمهندس أحمد العدلاني، والمهندسة هبه أبو العلا، عضوا مجلس الإدارة، والمهندس حسن حسون العضو المنتدب لشركة المقاولون العرب الكونغولية، بزيارة لدولة أنجولا بهدف لقاء كبار المسئولين وبحث مجالات التعاون المشترك في ضوء العلاقات المتميزة التي تجمع البلدين الشقيقين، يأتي ذلك في إطار إستراتيجية مجلس إدارة شركة المقاولون العرب الخاصة بفتح مجالات عمل جديدة، والتوسع في مشروعات الشركة على الصعيد الأفريقي، خلال الزيارة التقى وفد الشركة بالسيد كارلوس البرتو دوسانتوس وزير الأشغال العامة والتخطيط الحضارى والإسكان، والسيد مانويل مولاريس وزير الدولة للأشغال العامة، بحضور كلا من السفير نيلسون كوزمى سفير أنجولا فى القاهرة، والسفير محمد صفوت رمضان عطا سفير مصر بدولة أنجولا، وقد أثنى وزير الدولة للأشغال العامة خلال اللقاء على القدرات الهائلة لشركة المقاولون العرب من خلال استعراض المشروعات الكبرى التى نفذتها الشركة فى مصر وفى الخارج، وما تمتلكه من خبرات كبيرة فى القارة الافريقية، وأكد على أن المقترحات المقدمة من الشركة تعد فرصة للتعاون فى مجال تحديث الطرق والبنية التحتية، كما أكد الجانبان المصري والأنجولي حرصهم على إسراع وتيرة العمل وتقديم الدراسات والعروض الفنية والمالية اللازمة، كما التقى وفد المقاولون العرب بكل من وزير المياه والطاقة، ونائب وزير البترول والثروة المعدنية بدولة أنجولا، لبحث فرص العمل فى المجالات المختلفة، وإمكانية التعاون المشترك، وذلك بحضور سفيرا مصر وأنجولا تم خلال اللقاء أيضا بحث إقامة دورات تدريبية للمهندسين الأنجوليين بمعهد تدريب شركة المقاولون العرب لنقل الخبرات المختلفة.


- فى 9/5/2023 التقى د. عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، كارلوس ألبيرتو دوسانتو، وزير الأشغال العامة والحضر والإسكان بدولة أنجولا، والسفير نيلسون مانويل كوزمى، سفير أنجولا بالقاهرة، والوفد المرافق لهما.اكد الجزار، استعداد مصر التام لمشاركة خبراتها الواسعة في مجال التنمية العمرانية، والتعاون المشترك، مع أشقائنا فى أنجولا، سواء في مجال بناء القدرات، أو تبادل الخبرات، أو المشاركة في تنفيذ المشروعات من خلال شركات المقاولات المصرية، والتى تمتلك خبرة واسعة فى تنفيذ مختلف المشروعات، وعلى أتم استعداد للمشاركة في تنفيذ مختلف المشروعات بدولة أنجولا من خلال كوادرها ومعداتها، ومن خلال توفير المواد اللازمة لتنفيذ مشروعات التنمية العمرانية. 

- في أغسطس 2022 استقبل السيد تيتي أنطونيو، وزير خارجية جمهورية أنجولا، والسيدة أنا باولا وزيرة الشباب والرياضة، المهندس سيد فاروق رئيس شركة المقاولون العرب، وبحضور السفير نيلسون مانويل السفير الأنجولي بالقاهرة، وقد أعرب وزير الخارجية الأنجولى عن تطلعه لوجود شركة المقاولون العرب بأنجولا مشيرا إلى ما تتمتع به الشركة فى القارة الأفريقية من ثقة وإلتزام كبيرين وما تقوم به من مشروعات تتميز بالجودة، وأشار المهندس سيد فاروق خلال اللقاء إلى ترحيب واستعداد الشركة للدخول فى السوق الأنجولى والعمل فى المشروعات التنموية المختلفة بدولة أنجولا الشقيقة، فى ظل التعاون بين الدولتين والعلاقات الطيبة التى تجمع الرئيس عبد الفتاح السيسى والرئيس الأنجولى جواو لورينزو ، ومشيرا إلى خبرة الشركة وقدراتها الكبيرة فى الأسواق الأفريقية، وأضاف أن الشركة تعمل من منطلق نقل الخبرات للأشقاء فى أفريقيا وتنفيذ المشروعات بأعلى جودة .

- فى 4/7/2022 قام وفد مصري من المجلس التصديري للصناعات الهندسية بزيارة لأنجولا بهدف الترويج للصادرات المصرية والتعرف على الفرص الاستثمارية، عُقد منتدى لرجال الأعمال من الجانب المصري والجانب الأنجولي، بحضور سكرتير الدولة للتعاون الدولي والمجتمعات الأنغولية السفير دومينغوش فيرا لوبيز، و مي حلمي الرئيس التنفيذي للمجلس التصديري للصناعات الهندسية، والسفير نيلسون كوزمي سفير أنجولا في القاهرة، ومدير إدارة التعاون الدولي بالخارجية الأنجولية كارلوش ساردينيا، التقى ممثلو الشركات المصرية مع عدد من كبار المسئولين الأنجوليين من بينهم وزير النقل ريكاردو دانييل دي أبرو، ووزير الزراعة والثروة السمكية أنطونيو فرانسيس دي أسيسي، وسكرتير الدولة للتجارة أماديو ليتاو نونيس، وسكرتر الدولة للطاقة جواكيم فينتورا، فضلاً عن عقد سلسلة اجتماعات بين الشركات المصرية والأنغولية لبحث فرص التعاون .

-في 31/3/2022 أكدت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة خلال فعاليات الملتقى الاستثمارى المصرى انه على الرغم من علاقات التعاون المتميزة بين الجانبين المصري والأنجولي إلا أنه مازال هناك مجال كبير لزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين  ، كما أكدت تطلع الحكومة المصرية لتعزيز التواجد الاستثماري المصري بالسوق الأنجولي للاستفادة من الإمكانات الكبيرة لهذا السوق والفرص الاستثمارية الواعدة المتاحة الأمر الذي لابد أن يأتي في مقدمة أولويات الشركات المصرية المستهدفة لتوجيه استثماراتها للقارة الإفريقية .

-في 30/3/2022 قال وزير الشئون الخارجية لجمهورية انجولا، تيتي أنطونيو خلال فعاليات المائدة المستديرة التي نظمها بنك التصدير والاستيراد الأفريقي “أفريكسم بنك”  تحت عنوان : “الاستثمار بين مصر وأنجولا  إن هناك حاجة الآن أكثر من أي وقت مضى لتعزيز فرص الاستثمار مع مصر، في ظل تعزيز علاقاتها مع جميع الدول الأفريقية الفترة الماضية، وأكد رغبة بلاده في تعزيز التجارة البينية والاستثمارات مع مصر الفترة المقبلة ، مشيرا إلى أن أنجولا تفتح لمصر فرص الوصول للأسواق في وسط وجنوب أفريقيا .

-في 30/3/2022 أكد وزير الخارجية سامح شكرى ونظيره الأنجولي تيتى أنطونيو خلال جلسة المباحثات عمق علاقات التعاون بين البلدين، والتي تمتد إلى عقود مع وجود الإرادة السياسية لتعزيزها في كافة المجالات، والعمل المشترك لمواجهة التحديات التي تواجه القارة الإفريقية.

-في 29/3/2022 استقبل الرئيس عبدالفتاح السيسى، تيتى أنطونيو، وزير خارجية أنجولا، بحضور سامح شكرى وزير الخارجية، وأنا باولا وزير الشباب والرياضة الأنجولية، ونيلسون مانويل السفير الأنجولى بالقاهرة ، شهد اللقاء تبادل الرؤى بشأن عدد من الملفات الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وكذلك سبل تضافر الجهود بين البلدين لمكافحة ظاهرة الإرهاب والفكر المتطرف فى القارة الإفريقية، لا سيما من خلال تعزيز التعاون الأمنى بين الأجهزة المعنية بالبلدين، وبالتنسيق مع الجهود القارية ذات الصلة، وذلك لمواجهة تلك الآفة العابرة للحدود .

-في 20/11/2021 بحثت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولى، مع أنتونيو سيلفا الرئيس التنفيذى لهيئة الاستثمار فى أنجولا، فرص تعزيز التعاون الاقتصادى، فى ظل التوجه المصرى لتحقيق التكامل الإقليمى مع قارة إفريقيا، ودعم فرص التنمية فى دول القارة، من خلال المبادرات الحكومية، بالإضافة إلى الاستثمارات التى ينفذها القطاع الخاص فى العديد من دول القارة فى مختلف مجالات التنمية .

-في 23/11/2019 على هامش "منتدى الاستثمار في إفريقيا بالعاصمة الإدارية الجديدة" وقعت د. سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، وبيدرو لويش دا فونسيكا، وزير الاقتصاد والتخطيط الأنجولي، مذكرة تفاهم للتعاون الاقتصادي والاستثماري بين البلدين، حيث تهدف المذكرة إلى تعزيز وتعميق الروابط الاستثمارية والتجارية بين البلدين في مجالات الزراعة، السياحة، الصناعة ،البنية الأساسية، التعدين، التشييد والبناء، الصحة، وتنص مذكرة التفاهم على تقديم كافة الوزارات والهيئات في البلدين التسهيلات الضرورية لزيادة التعاون، وتقديم المنح الدراسية والتدريبية والمهنية المرتبطة بتنشيط اقتصاد الدولتين، بالإضافة إلى تبادل الخبراء والباحثين والفنيين لتقديم خدماتهم الاستشارية فيما يخص المشروعات المرتبطة بمذكرة التفاهم.

-في 13/12/2018 أعلن عمرو نصار، وزير التجارة والصناعة خلال لقائه مع مع جوفر قان، وزير التجارة الأنجولي تشكيل فريق عمل مصري - أنجولي لتحديد مجالات التعاون المشترك ذات الأولوية بين مصر وأنجولا، والبدء في تنفيذ عدد من مشروعات التعاون الاقتصادي التجاري والصناعي والاستثماري بين البلدين في أسرع وقت ممكن، وقد جاء ذلك ، وقد بحثا خلاله أهمية بدء مرحلة جديدة من التعاون المشترك في المجالين التجاري والصناعي.

- في 8/12/2018 في إطار جهود السفارة المصرية في أنجولا لدفع التبادل التجاري وخلق فرص استثمارية بين مصر وأنجولا، وشاركت سفارة مصر في لواندا في فاعليات منتدى أقيم حول مشاركة أنجولا في المعرض التجاري الإفريقي، الذي عقد بالقاهرة، لأول مرة في تاريخ القارة السمراء، حيث شارك في المنتدى وزير التجارة، ووزير التواصل الاجتماعي الأنجولي، ورئيس مجلس الصادرات وتدريب الشركات الأنجولية، بالإضافة إلي أكثر من ممثلي 60 شركة من كبريات الشركات الأنجولية.  

-في 10/1/2017 عقد خالد عبد الرحمن، سفير مصر لدى أنجولا لقاء مع أنطونيو داسيلفا، رئيس هيئة الاستثمار الأنجولى ، تناول بحث الفرص الاستثمارية المتاحة بين البلدين، وكذلك الفرص المتاحة أمام الشركات المصرية للاستثمار فى السوق الأنجولى خاصة فى القطاع السياحى، كما تناول اللقاء التعاون بين مصر وأنجولا فى مجال صيد وتصنيع الأسماك، كما تطرق اللقاء كذلك لأهمية دراسة تسير خط طيران مباشر بين القاهرة ولواندا، والتوقيع على اتفاقية للتعاون الاقتصادى بين البلدين خلال  الربع الاول من عام 2017 .

--في 10/1/2017 عقد خالد عبد الرحمن، سفير مصر لدى أنجولا لقاءً مع أبراهامو جورجيل، وزير الاقتصاد الأنجولى، تناول سبل تفعيل العلاقات الاقتصادية والتجارية بين مصر وأنجولا، وكذلك الفرص المتاحة أمام الشركات المصرية للعمل فى السوق الأنجولى، كما تطرق اللقاء لأهمية دراسة تسير خط طيران مباشر بين القاهرة ولواندا.

-في يوليو 2009 شاركت خمس شركات مصرية لأول مرة بمعرض لواندا الدولي حيث عرضت هذه الشركات نماذج لبعض منتجاتها وكان أهمها شركة قنا للأسمنت و موبيليات القصر و أخرى للتجهيزات البلاستيكية للعقارات .

الاطار التعاقدي بين البلدين


- فى 7/6/2023 شهد الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيره الأنجولي جواو لورنسو، التوقيع على عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين البلدين.
تبادل وزير الخارجية المصري سامح شكري ونظيره الأنجولي تيتي أنطونيو التوقيع على بروتوكولات التفاهم بين مصر وأنجولا في مجال تبادل المعلومات والتعاون الأمني.. كما تم التوقيع على اتفاقيات لتعزيز التعاون في مجال الموارد المائية والطاقة النظيفة والكهرباء بين البلدين. 

- في 30/3/2022 تم التوقيع على:

 4 اتفاقيات ومذكرات تفاهم بين معهد الدراسات الدبلوماسية في كلا البلدين.

 اتفاقية لإنشاء لجنة مشتركة لمتابعة وتنفيذ كل ما يتم الاتفاق عليه.

 اتفاقية حول المشاورات السياسية لإتاحة التنسيق المستمر بين البلدين.

اتفاق حول إعفاء جوازات السفر الرسمية من التأشيرات .

اتفاقية بين وزارتي الشباب والرياضة الأنجولية والمصرية.

-في 26/11/2010 التوقيع بالأحرف الأولى على أول اتفاق للخدمات الجوية بين مصر وأنجولا.

- فى 15/8/2018 تم توقيع مذكرة تفاهم للتعاون الثنائى بين الجانبين في مجال الكهرباء والطاقة المتجددة، تضمنت المذكرة عدد من المجالات من بينها تقديم الجانب المصرى المساعدات الفنية لإقامة محطات طاقة شمسية بتكنولوجيا الخلايا الفوتوفلطية للقرى النائية المتصلة بالشبكة وغير المتصلة ونظام الهجين (شمسي – ديزل) لزيادة الإمداد بالكهرباء بانجولا وتبادل الخبرات وتقديم الدعم في مجالات (انتاج – نقل- توزيع) الكهرباء والطاقة المتجددة وإعداد دراسات جدوى لمشروعات الطاقة الكهربائية وخاصة مشروعات الطاقة المتجددة. وشملت المذكرة أيضاً  تنظيم برامج إدارية وفنية ودورات تدريبية خاصة في مجالات تقليل الفقد وترشيد وكفاءة الطاقة ودعم جهاز مرفق تنظيم الكهرباء الانجولي وهيكلة أسعار تعريفة الكهرباء واتفاقيات شراء الطاقة والعدادات مسبقة الدفع والشبكات الذكية تخطيط وتصميم وتنفيذ المشروعات في مجالات إنتاج الكهرباء من الطاقة (التقليدية – المتجددة) ونقل وتوزيع الكهرباء وتشغيل وصيانة المحطات وشبكات النقل وتوزيع وكذلك نماذج وآليات مشاركة القطاع الخاص لمشروعات الطاقة المتجددة بالإضافة إلى تشجيع القطاع الخاص (المصري والأنجولي) للاستثمار في مجال التصنيع المحلي للمعدات والأجهزة عالية الكفاءة وكذا تنفيذ المشروعات الكهربائية .

في 26/11/2010 التوقيع علي مذكرة للتفاهم بين هيئة الطيران المدني المصري وهيئة الطيران

20 يوليو 2003  مذكرتان للتفاهم بين وزارة الصحة الأنجولية و الصندوق المصري للتعاون الفنى مع أفريقيا

-في 1/4/1995 مذكرة تفاهم  بين وزارتي الزراعة بالبلدين ( تجدد تلقائياً كل خمس سنوات).

-في 26/3/1987 اتفاق للتعاون العلمى و الفنى و الثقافي ( تجدد تلقائياً كل سنتين).

-في 27/9/1985 اتفاق ثنائي للتعاون الفنى ( تجدد تلقائياً كل سنتين) .

-في 27/9/1985 برتوكول تنفيذي للتعاون الفنى.

العلاقات الثقافية

- فى 10/12/2021 شارك السفير أحمد عبد اللطيف، مدير عام مركز القاهرة الدولي لتسوية النزاعات وحفظ وبناء السلام، في أعمال النسخة الثانية لبينالي لواندا - المنتدى الأفريقي لثقافة السلام، والذي تستضيفه حكومة أنجولا بالتعاون مع منظمة اليونسكو والاتحاد الإفريقي.

 - في 31/10/2017 افتتح السفير خالد حسن، سفير مصر في أنجولا، أسبوع الفيلم المصري في لواندا، وذلك بحضور عدد كبير من الدبلوماسيين والجالية المصرية بأنجولا .

- في يناير 2010 قام التليفزيون الأنجولي ببث العديد من البرامج الثقافية حول مصر و حضارتها الفرعونية و كذلك مزاراتها السياحية، كما بثت الإذاعات المحلية برامج ثقافية تناولت جوانب من تاريخ مصر الحديث.  

-في مايو 2009 شاركت فرقة الفنون الشعبية الأنجولية في مهرجان الفن الشعبي الذي نظمه القطاع الأفريقي بالوزارة بالتعاون مع وزارة الثقافة المصرية بمناسبة الاحتفال بيوم أفريقيا .

التعاون العسكري

في 30/11/2021 استقبل محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي،  وزير شؤون الدفاع الأنجولي، ورئيس هيئة التسليح الأنجولي، استعرض وزير الدولة للإنتاج الحربي أبرز المنتجات العسكرية للوزارة من أسلحة ومعدات وذخائر والتي تشارك بها الشركات التابعة بمعرض "EDEX 2021" ، كما تمت مناقشة المجالات التي يمكن التعاون المشترك فيها بين مصر وأنجولا  وأكد الوزير مرسي أهمية تبادل الزيارات الفنية بين الجانبين، مشيراً إلى أنه يمكن القيام بتدريب الكوادر،، من جانبه، أكد Afonso Neto  وزير شؤون الدفاع الأنجولي، أن اهتمام الجانب الأنجولي بالتعاون مع "الإنتاج الحربي" يأتي في إطار ما تمتلكه شركاتها ووحداتها التابعة من إمكانات تصنيعية وتكنولوجية وفنية وبشرية وبحثية وبنية تحتية على أعلى مستوى.

-في 1/7/2020 استقبل الفريق عبد المنعم التراس، رئيس الهيئة العربية للتصنيع، "نيلسون مانويل كوزمي"، سفير جمهورية أنجولا بالقاهرة، في إطار تعزيز التعاون المصري - الإفريقي حيث تم خلال اللقاء استعراض أوجه التعاون بين الجانبين في مجال الصناعات المختلفة والاستفادة من الإمكانيات المتطورة بالهيئة العربية للتصنيع لتلبية احتياجات المشروعات التنموية بجمهورية أنجولا.

العلاقات الرياضية

- في 31/3/2022 استقبل السيد تيتي أنطونيو، وزير خارجية جمهورية أنجولا، والسيدة أنا باولا وزير الشباب والرياضة، المهندس سيد فاروق رئيس شركة المقاولون العرب، وبحضور السفير نيلسون مانويل السفير الأنجولي بالقاهرة، وقد أكدت وزيرة الشباب والرياضة الأنجولية، إلى رغبتها فى قيام المقاولون العرب، بالاشتراك فى عدد من المشروعات من بينها تأهيل المنشأت الرياضية بأنجولا.

كان لمشاركة و فوز المنتخب القومي الأول ببطولة الأمم الأفريقية لكرة القدم و التي أقيمت بانجولا في يناير 2010 بالغ الأثر على دفع العلاقات الرياضية و الثقافية بين البلدين حيث قام التليفزيون الأنجولي ببث العديد من البرامج الثقافية حول مصر و حضارتها الفرعونية و كذلك مزاراتها السياحية، كما بثت الإذاعات المحلية برامج ثقافية تناولت جوانب من تاريخ مصر الحديث. أيضا،ً جاءت مشاركة أنجولا في بطولة الأمم الأفريقية لكرة اليد بالقاهرة " فبراير 2010 " و تتويج الفريق الأنجولي للسيدات بهذه البطولة لتعزز مكانة مصر التاريخية و الثقافية لدى العديد من الأنجوليين.

في فبراير 2010 - زيارة وزير الشباب و الرياضة الأنجولي للقاهرة تلبيةً لدعوة رئيس المجلس القومى للرياضة لحضور مباريات الفريق الأنجولي لكرة اليد أثناء بطولة الأمم الأفريقية لكرة اليد بالقاهرة .

- خلال شهر يناير 2010 زيارة رئيس المجلس القومي للرياضة إلى أنجولا مرتين لحضور فعاليات افتتاح وختام بطولة الأمم الأفريقية لكرة القدم “انجولا 2010 " بدعوة من نظيره الأنجولي مواندومبا .

 
التعاون فى مجال التنمية


- فى 11/5/2023
 استقبل م. خالد صديق رئيس مجلس إدارة صندوق التنمية الحضرية، التابع لرئاسة مجلس الوزراء، وفدًا أنجوليًا ضم كلا من كارلوس البرتو سانتو، وزير الأشغال العامة والعمران والإسكان لجمهورية أنجولا، ويلسون كوزمي، سفير أنجولا لدى مصر، وعدداً من المسئولين الأنجوليين، حيث عُقد اجتماع لبحث أوجه التعاون وسبل تبادل الخبرات بين الطرفين في مجال التنمية الحضرية المتكاملة تم عرض ملخص عن التصنيف الجديد للعمران القائم والدراسات الفنية التي تمت بالتعاون مع عدد من الجهات الدولية المانحة التي تقدم الدعم الفني والخبرات المميزة للصندوق، وكيف أسهم ذلك في خلق مجالات تنموية جديدة للصندوق تسهم في تحقيق تنمية حضرية متكاملة داخل المدن المصرية القائمة، اتساقا مع رؤية مصر 2030 وأهداف التنمية المستدامة.تناول العرض مشروع الإحياء العمراني للقاهرة التاريخية لإعادة دورها التراثي والثقافي والسياحي مع الحفاظ على النسيج العمراني والأنشطة الحرفية، وإعادة استخدام الوكالات التجارية كفنادق سياحية يعيش من خلالها السائح تجربة متميزة، وكذا إبراز الأنشطة الحرفية الفنية إلى جانب تنمية المجتمع المحلي، كما تضمن العرض الإشارة إلى مشروع "داره" الخاص بتطوير عواصم المحافظات والمدن الكبرى، والذي يهدف لتكوين تجمعات سكنية تنموية في مناطق مميزة داخل المدن كنواة لعمليات التنمية المتكاملة، من خلال توفير وحدات سكنية وخدمات عامة ومناطق ترفيهية، إضافة إلى المناطق التجارية والاستثمارية في محافظات الجمهورية. 

 


اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى