09 فبراير 2023 12:22 م

محافظة المنوفية

الجمعة، 29 يوليو 2022 - 11:37 م

محافظة المنوفيّة هي محافظة مصرية تقع شمال العاصمة القاهرة في جنوب دلتا النيل، وعاصمتها هي مدينة شبين الكوم، النشاط الاقتصادي الرئيسي لسكان المحافظة هو الزراعة، لأن أراضي المنوفية القديمة فيما بين فرعي النيل تتميز بخصوبة التربة ووفرة مياه الري بشكلٍ دائم من نهر النيل.

1- أهم معالم محافظة المنوفية:

مسجد العباسي

 بنى في عهد الخديوي عباس وجدد عدة مرات أخرها عام 2000 و يقع بجوار مستشفي الهلال بمدينة شبين الكوم.

 

مسجد سيدي خميس

أمام محطة السكك الحديدية الرئيسية بمدينة شبين الكوم، وهو معلم أثر إسلامي هام .

 

مسجد سيدي شبل الأسود

يضم المسجد ضريح سيدي شبل بن الفضل بن العباسي ابن عم الرسول صلى الله عليه وسلم .كما يضم بعض شهداء الفتح الاسلامى، ويعد مزارا دينيا هاما يرتاده الصوفية من جميع أنحاء العالم و المهتمين بالآثار الإسلامية و يقع بمركز الشهداء .

مسجد العمرى

يقع  فوق تل قديم بوسط مدينة أشمون على مساحة 862م2 وبنى في العصر الايوبى وتم ترميمية على نفقة المجلس الأعلى للآثار وأصبح مزارا سياحيا.

قصر خليل الجزار

بشبين الكوم وهو المقر الرئيسي للجامعة حاليا .

برج المنوفية السياحي

أقامته المحافظة عام 1961 على أطراف مدينة قويسنا لخدمة السائحين والزائرين والوافدين. ويقع على مساحة فدانين ؛ وبه عدة مطاعم وكافيتريات ؛ ويتكون من طابقين ،  ويتميز بتقديم الوجبات المميزة والتي تحوز على أعجاب المترددين.

2- الموقع:

تقع محافظة المنوفية في جنوب وسط الدلتا بين فرعى " رشيد ودمياط " تحدها من الشمال محافظة الغربية ومن الجنوب الغربي محافظة الجيزة ومن الجنوب الشرقي محافظة القليوبية ومن الغرب محافظة البحيرة وهى على شكل مثلث رأسه في الجنوب وقاعدته في الشمال.

3- المساحة :

تبلغ المساحة الكلية لمحافظة المنوفية 2499 كم مربع .

4- عدد السكان:

يبلغ عدد سكان محافظة المنوفية 467839 نسمة

5- خريطة المحافظة:   




6- المحافظ:

اللواء/ إبراهيم أحمد أبو ليمون

7- الشعار  :

يتكون من برج الحمام الذى تشتهر به قرية دنشواى، السنبلتين وترمزان الى الزراعة والخصب والنماء، اللهب ويرمز الى ثورة الفلاحين فى قرية دنشواى ضد جنود الاستعمار البريطانى الذين أشعلوا النيران فى جرن القمح فى قرية دنشواى وذلك فى عام 1906، الترس ويرمز الى وجود الصناعة فى محافظة المنوفية كمقوم من مقومات التنمية بالمحافظة .

8- العيد القومي :

تحتفل محافظة الموفية  بعيدها القومي يوم 13 يونيو من كل عام ، وهو يوافق ذكري مذبحة دنشواى ، ففي يوم  13 يونيو عام 1906 وصلت مجموعة من الضباط الإنجليز لقرية دنشواى التابعة لمركز الشهداء وذلك لممارسة الصيد وإذا برصاص بنادقهم يحرق أحد أجران القمح ويصيب زوجة مؤذن القرية فاندفع الأهالي نحوهم غاضبين ففزع أحد الضباط الإنجليز وأخذ يجرى لأكثر من ثمانية كيلو مترات حتى أصابته ضربة شمس ومات فثارت ثائرة الاستعمار ، وتم القبض على عدد كبير من أهالي القرية وبعد محكمة صورية تم الحكم على أربعة بالإعدام وصدرت أحكام مختلفة على الباقين سواء بالسجن أو الجلد أو الأشغال الشاقة ، وتخليداً لبسالة وشجاعة أهل قرية دنشواي تم اختيار هذا اليوم من كل عام ليكون عيداً قومياً لها.

9- التقسيم الادارى :



اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى