أخر الأخبار

×

أخر الأخبار

15 أبريل 2024 03:46 م

مصر.. خطوات جادة لمكافحة الهجرة غير الشرعية

الثلاثاء، 19 أبريل 2022 - 12:00 ص

تنامت ظاهرة الهجرة غير الشرعية خلال السنوات العشر الأخيرة، ودفع تزايد أعداد الشبان الغرقى فى مياه البحر خلال رحلتهم للتسلل إلى بعض دول الاتحاد الأوربي، إلى وضع استراتيجية وطنية لمكافحة الهجرة غير الشرعية، وتعريف الشباب بخطورتها، ووضع الحلول الفعالة من خلال توفير فرص العمل لاستيعابهم في المشروعات القومية الكبرى، وتحقيق طموحاتهم وآمالهم فى حياة كريمة ومستقبل أفضل لهم فى وطنهم بدلا من رحلتهم إلى المجهول.

إجراءات الدولة لمنع قوارب الموت

شباب مصر هم ثروتها الحقيقية، وتسعى الدولة للحفاظ عليهم، بدلا من أن يكونوا تجارة فى أيادٍ غير أمينة تبيع الوهم والحلم، وقد اتخذت الدولة المصرية كافة الإجراءات الأمنية والتشريعية، للحفاظ على شبابها من رحلات قوارب الموت، وأكد الرئيس عبد الفتاح السيسي في مؤتمر(حكاية وطن) في يناير 2018 أنه منذ سبتمبر 2016 لا توجد هجرة غير شرعية من مصر إلى أوروبا، وقد ساهمت فرص العمل عبر المشروعات القومية في القضاء على ظاهرة الهجرة غير الشرعية ".

كان الوعد الرئاسي بأنه لن ينطلق أي قارب آخر من السواحل المصرية تجاه أوروبا، والعمل على تسهيل كافة إجراءات تسويق مبادرة تمويل المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر للشباب، وتخصيص مبلغ 200 مليار جنيه لتنفيذها، لاسيما في المناطق الجغرافية التي تنتشر بها عمليات الهجرة غير الشرعية.

أسباب الهجرة غير الشرعية

تعرضت مصر باعتبارها دولة مقصد ومعبر وانطلاق، لموجات الهجرة غير الشرعية، نتيجة تزايد حالة عدم الاستقرار السياسى والحروب الأهلية فى القارة الأفريقية، والحالة التي يشهدها العالم العربى من ثورات وانقسامات وتزايد الصراعات العرقية والطائفية المسلحة خاصة في كل من العراق وسوريا وليبيا واليمن من ناحية، وتردي الأوضاع الاقتصادية لأغلب دول القارة الأفريقية، وقد ازدادت تيارات الهجرة إلى أوروبا عبر البحر المتوسط نتيجة للبطالة والفقر وانخفاض مستوى المعيشة، حيث يعد البحر المتوسط الناقل الرئيسى لتدفقات الهجرة غير الشرعية من نقاط وأماكن تجميع المهاجرين على سواحله الجنوبية فى الشمال الأفريقى إلى السواحل الأوروبية ومنها إلى داخل القارة الأوروبية.

تأتى ليبيا فى المركز الأول فى الهجرة نظرا لقربها الجغرافى من السواحل الإيطالية، وقد ارتفع معدل الهجرة غير الشرعية من السواحل المصرية نحو أوروبا و تطلب مواجهة تلك الظاهرة تنسيق التعاون السياسى والأمنى بين جميع الأطراف المعنية بالهجرة غير الشرعية بهدف تشديد الرقابة على الحدود البرية والبحرية لمنع تدفق المهاجرين غير الشرعيين صوب الشواطئ الأوروبية وتفعيل التضامن والتكامل الاقتصادى المصرى والعربى والأفريقى بالتنسيق مع دول الاتحاد الأوروبي مع الحفاظ على علاقات استراتيجية متوازنة مع تلك الدول وبناء شراكة جادة ومثمرة لمجابهة التهديدات والتحديات والمخاطر الناتجة من تدفق آلاف المهاجرين باتجاه شواطئ أوروبا عبر البحر المتوسط.(1)

الهجرة غير الشرعية خلال الفترة من 2006 - 2016

تمثل أوروبا أحد أهم وأبرز المقاصد لراغبي الهجرة من مختلف الدول الإفريقية وتعتبر إيطاليا أحد أهم الوجهات لراغبي الهجرة غير الشرعية، وتوضح الإحصاءات زيادة عدد ضحايا الهجرة غير المنظمة من البلدان العربية خلال السنوات العشر الأخيرة بنسبة 300%، مما يمثل استنزافاً مستمراً  للموارد البشرية لدول الجنوب. (2)

ظاهرة الهجرة غير الشرعية.. الأسباب والدوافع

تكمن الأسباب في حزمة من العوامل الاقتصادية والاجتماعية، إضافة إلى تغير في منظومة القيم الثقافية والاجتماعية بشكل سمح بتفشي الظاهرة، ومن أهمها:

ـ ارتفاع مستويات الفقر وتدهور الأوضاع الاقتصادية.

ـ البطالة وعدم توافر فرص عمل.

ـ ازدياد هجرة الريفيين بسبب تآكل الرقعة الزراعية والتوسع العمراني.

ـ دافع الغيرة عند الشباب والأسر من التفاوت الطبقي بين الشباب العائد من الهجرة بعد تجربة ناجحة مما أدى لمزيد من التطلع للسفر حتى لو كان هناك مخاطرة.

الإجراءات التي اتخذتها مصر للحد من الهجرة غير الشرعية

قامت الحكومة المصرية خلال العامين الأخيرين بسنّ بعض القوانين وإحكام الرقابة على المطارات والموانئ، والحدود المصرية، وتنفيذ المشاريع العملاقة التي تستوعب آلاف الشباب للحد من الهجرة غير الشرعية وتم العمل فى ثلاثة ملفات لمكافحة هذا النوع من الهجرة كالتالي:

الملف الأول .. التشريعات

- أظهرت الحكومة المصرية نتيجة تصاعد ظاهرة الهجرة غير الشرعية اهتماماً خاصاً بإنشاء كيان مؤسسي لحل الظاهرة وهي اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية، وعملت اللجنة منذ تأسيسها على وضع إطار تشريعي خاص يعطي تعريف واضح لجريمة تهريب المهاجرين، وجاء قانون 82 لسنة 2016 بشأن مكافحة الهجرة غير الشرعية وتهريب المهاجرين، الذي ساعد أجهزة إنفاذ القانون على القضاء على شبكات التهريب.

- تأسست اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية والإتجار بالبشر في 23 يناير 2017 بموجب قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 192 لسنة 2017، و تأكيداً لرؤية مصر في محاربة الإتجار بالبشر والهجرة غير الشرعية، كان قد تم تأسيس اللجنة التنسيقية لمكافحة ومنع الإتجار في الأفراد عام 2007 بموجب قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 1584 لسنة 2007، و تأسيس اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية في 9 مارس 2014 بموجب قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 380 لسنة 2014.

- تم دمج اللجنتين في 7 نوفمبر 2016 في لجنة واحدة بصدور القانون رقم 82 لسنة 2016 الخاص بمكافحة الهجرة غير الشرعية، وتتبع اللجنة رئيس مجلس الوزراء ومقرها وزارة الخارجية وتختص بالتنسيق على المستويين الوطني والدولي بين السياسات والخطط والبرامج الموضوعة لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية وتقديم أوجه الرعاية والخدمات للمهاجرين وحماية الشهود في إطار الالتزامات الدولية الناشئة عن الاتفاقيات الدولية الثنائية أو متعددة الأطراف النافذة في جمهورية مصر العربية، وتضم اللجنة في عضويتها 26 ممثل عن الوزارات والهيئات والجهات والمجالس والمراكز البحثية المعنية.

محاور الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الهجرة غير الشرعية 2016 / 2026

- رفع الوعي العام بقضية الهجرة غير الشرعية.

- تعبئة الموارد اللازمة لدعم جهود مكافحة الهجرة غير الشرعية.

- دعم التنمية كأساس لمكافحة الهجرة غير الشرعية، وتوفير البدائل الايجابية لفرص العمل في مصر.

 - حماية الفئات الأكثر عُرضة لمخاطر الهجرة غير الشرعية.

- رفع القدرة المعلوماتية في مجال الهجرة غير الشرعية.

- بناء وتفعيل الإطار التشريعي الداعم لأنشطة مكافحة الهجرة غير الشرعية.

- تطوير الرؤية المجتمعية لقيمة العمل.

- تعزيز التعاون الإقليمي.

-استثمار التعاون الدولي لخدمة القضية.(3)

قانون رقم  82 لسنة 2016

-نشرت الجريدة الرسمية فى 7 نوفمبر 2016، قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي رقم 82 لسنة 2016 الخاص بإصدار قانون مكافحة الهجرة غير الشرعية وتهريب المهاجرين، ووافق مجلس النواب على القانون فى جلسته يوم  الاثنين 17 اكتوبر 2016 بأغلبية ٤٠٢ عضو، ونص القانون على:  

- تعاون الجهات القضائية والأمنية المصرية المعنية بمكافحة تهريب المهاجرين، مع نظيراتها الأجنبية، من خلال تبادل المعلومات والمساعدات أو غيرها من الصور.

- العقوبات الخاصة بجرائم الهجرة غير الشرعية وتهريب المهاجرين، ومنها أن يعاقب بالسجن أو بغرامة لا تقل عن خمسين ألف جنيه ولا تجاوز مائتى ألف جنيه ، كل من ارتكب جريمة تهريب المهاجرين أو الشروع فيها أو توسط فى ذلك.

- تكون العقوبة بالسجن المشدد وغرامة لا تقل عن مائتى ألف جنيه ولا تجاوز خمسمائة ألف جنيه، وذلك ما إذا كان الجاني قد أسس أو نظم أو أدار جماعة إجرامية منظمة لأغراض تهريب المهاجرين أو تولى قيادة فيها أو كان أحد أعضائها أو منضماً لها.

- يعاقب الجانى بالسجن المؤبد وغرامة لا تقل عن مائتى ألف جنيه ، فى حالات وذلك ما إذا كانت الجريمة قد ارتكبت بواسطة جماعة إجرامية منظمة ، أو تنفيذاً لغرض إرهابي ، أو نتج عنها وفاة المهاجر أو إصابته بعاهة مستديمة.

- عرف المشرع الجريمة بأنها، جريمة تهريب المهاجرين غير الشرعيين التى ارتكبت فى أكثر من دولة، أو ارتكبت فى دولة واحدة وتم الإعداد أو التخطيط لها أو التوجيه أو الإشراف عليها أو تمويلها فى دولة أخرى أو بواسطتها، أوارتكبت فى دولة واحدة عن طريق جماعة إجرامية منظمة تمارس أنشطة إجرامية فى أكثر من دولة، أو ارتكبت فى دولة واحدة، وكانت لها آثار فى دولة أخرى، كما عرف تهريب المهاجرين بأنه تدبير انتقال شخص أو أشخاص بطريقة غير مشروعة من أو إلى دولة من أجل الحصول بصورة مباشرة أو غير مباشرة على منفعة مادية أو معنوية.(4) ، هذا ولم يتم تسجيل حالة هجرة غير شرعية واحدة في مصر منذ سبتمبر 2016وحتى ديسمبر 2017 وفقا لإحصائيات رسمية.(5)

الملف الثانى .. الأمن

كانت هناك عمليات تسلل تتم عبر الحدود الشرقية عن طريق إسرائيل، وتوقف حالياً ذلك المسار ، نتيجة للتواجد الأمنى المكثف فى شمال سيناء، حيث تعاملت وزارة الداخلية والقوات المسلحة في تأمين الحدود بشكل جيد للغاية، وتم حصار سماسرة الهجرة غير الشرعية، ممن يسهلون عبور الأفارقة ويتخذوا من مصر دولة عبور.

الملف الثالث التنمية

هناك توجه لتنمية أماكن وبؤر الهجرة غير الشرعية، ومنها محافظة كفر الشيخ، وجاء افتتاح الرئيس عبدالفتاح السيسي لمشروع المدينة السمكية الصناعية في غليون بكفر الشيخ، حيث يوفر المشروع الآلاف من فرص العمل المباشرة وغير المباشرة للصيادين وخريجي الجامعات من أبناء كفر الشيخ والمحافظات المجاورة لها، بما يقضي على البطالة التي تعد سببا رئيسيا من الأسباب التي تدفع الشباب إلى اللجوء للهجرة بطرق غير شرعية.

ساهمت المدينة السمكية الصناعية بغليون فى تغير منطقة غليون وتحويلها من منفذ للهجرة غير الشرعية إلى مدينة صناعية متكاملة، كما تم افتتاح مشروعات متعلقة بتصنيع وتعليب الاسماك وهو ما وفر 25 ألف فرصة عمل لشباب المحافظة. (6)

أنجزت مصر مشاريع قومية كبيرة، أدت إلى توفير مئات الالاف من فرص العمل في المحافظات كافة، ما ساهم في تراجع معدل البطالة في البلاد إلى 11.9 في المئة عام 2017، في مقابل 12.6 في المئة لعام 2016، إضافة إلى أن مصر تعكف على الانتهاء من تنفيذ مشاريع قومية كبيرة أخرى ذات عمالة كثيرة مثل العاصمة الإدارية الجديدة وأنفاق قناة السويس والطرق الجديدة، ومشاريع تنموية في بعض المحافظات، وتدشين مدن جديدة تجذب آلاف العمال، مما سيساهم فى توفير فرص العمل وعدم اللجوء للهجرة غير الشرعية. (7)

دور المؤسسات الحكومية للحد من الهجرة غير الشرعية

جاء الاهتمام بالشباب المصري لتحقيق خطة مصر للتنمية المستدامة في عام 2030، وتضافرت كل الجهود من أجل العمل على إنهاء ظاهرة الهجرة غير الشرعية، وجاءت طرق المواجهة من جانب أجهزة الدولة على النحو التالي:

إنجازات اللجنة الوطنية لمكافحة الهجرة والاتجار بالبشر:

- تم إجراء دراستين حول الهجرة غير الشرعية للشباب والأطفال في المجتمع المصري، حيث أبرزت الدراستين أن أربعة عشر محافظة تُعد من المحافظات الأكثر تصديراً للمهاجرين غير الشرعيين وهي محافظات الوجه البحري "الشرقية، والدقهلية، والقليوبية، والمنوفية، والغربية، والبحيرة، وكفر الشيخ، أما محافظات الوجه القبلي فهي الفيوم، وأسيوط، والأقصر، ومحافظات العبور هي دمياط، والإسكندرية و مرسى مطروح. 

- قامت اللجنة الوطنية بإصدار أول إستراتيجية وطنية لمكافحة الهجرة غير الشرعية تمتد على مدار عشر سنوات، وتتضمن خطة عمل أولى تمتد على عامين 2016- 2018. وتم صياغة الإستراتيجية  على أسس علمية دقيقة.

حملة إعلامية للتوعية بمخاطر الهجرة

وجه رئيس مجلس الوزراء بإعداد حملة إعلامية  للتوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية وتهدف الحملة إلى توعية المواطنين بالمخاطر التي يتعرض لها الشباب خلال رحلة الهجرة، مع تسليط الضوء على البدائل المتاحة.

"فارس"، فيديو غنائي

- تم إعداد "فارس"، فيديو غنائي أداء كل من زاب ثروت والمطرب الشعبي أحمد شيبا، حيث تمزج الأغنية ما بين الفن الشعبي والراب المصري، ليصل إلى مختلف فئات المجتمع، وتوضح أغنية "فارس" ما تواجهه أسر ضحايا الهجرة غير الشرعية من مآسي في حالة هلاك أبنائهم خلال تلك الرحلة، وتخاطب الشباب، مؤكدةً على دورهم في توعية بعضهم البعض، فضلًا عن دعوتهم إلى عدم الاستسلام لإغراءات سماسرة الهجرة، مع أهمية التمسك بالأمل والاستمرار في محاولة الحصول على فرصة عمل كريمة.

-تم إعداد الأغنية بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف"، والمنظمة الدولية للهجرة، وتعد الأغنية، المرحلة الثانية من الحملة القومية المعنونة "لا للهجرة غير الشرعية"، استكمالًا للموجة الأولى التي عبر عنها الإعلان التليفزيوني، الذي شارك فيه حازم إمام، نجم نادي الزمالك ومنتخب مصر الأسبق.

-حرصت اللجنة الوطنية أن تبرز الحلول والبدائل المتاحة بدعوة مجموعة من شباب المنتجين الحاصلين على قروض جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر، لعرض منتجاتهم في حفل إطلاق الأغنية، وليكونوا بمثابة نموذج لغيرهم من الشباب الآملين في غدٍ أفضل، وذكرت المنظمة الدولية للهجرة في مصر إن الحملة الوطنية للتوعية بمخاطر الهجرة غير النظامية سيعقبها أنشطة في المحافظات التي تشهد أعلى عددا من رحلات الهجرة غير النظامية. (8)

حملة  aware migrant " انقذ حياة"

انضمت اللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غيرالشرعية والاتجار بالبشر، لحملة "aware migrant " التي أطلقتها إيطاليا وتنفذها وزارة الداخلية الإيطالية بالتعاون مع المنظمة الدولية للهجرة، بهدف انقاذ وتوعية الآخر بمخاطر الهجرة غير الشرعية، تستهدف الحملة نشر قصص واقعية يرويها عدد من المهاجرين الذين يقومون بسرد المشكلات والمعاناة التي تعرضوا لها خلال رحلة الهجرة.

يأتي انضمام اللجنة لهذا الحملة في إطار تنشيط التعاون الإقليمي بين الجهات المعنية المتخصصة في مكافحة الهجرة غير الشرعية تعظيما لجهود رفع الوعي علي المستويين المحلي والإفريقي بمخاطر الهجرة غير الشرعية وحرصا منها علي حياة الأبرياء الذين يتعرضون للموت والاستغلال خلال محاولاتهم للوصول للقارة الأوروبية.(9)

مجهودات وزارة الدولة للهجرة فى التوعية بمخاطر الهجرة

‎‎‎            تهدف وزارة الهجرة للتوسع فى البرامج التدريبية ضمن خطتها الاستراتيجية للتنمية المستدامة 2030 من خلال خلق جيل من الشباب المصرى لديه الوعى الكافى بالقضايا والمخاطر المحيطة بالوطن وكيفية تجنبها، التى من بينها الهجرة غير الشرعية، وما يتبعها من إضرار بالشباب والمجتمع والدولة، وذلك في إطار الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الإتجار في البشر متوسطة الأجل 2016-2021، وتنفيذا لاستراتيجية مصر الشاملة لمواجهة الهجرة غير الشرعية، بالتنسيق والتعاون المشترك المثمر والبناء مع كافة الجهات المعنية وذات الصلة، وفي ضوء الدور المنوط بالوزارة نحو إيجاد أنسب السبل لتوعية الشباب المصري بمخاطر الهجرة غير الشرعية ‏والاتجار في البشر، وإيمانا بأهمية دور الشباب في التنمية الشاملة في مصر ‎ ، قامت وزارة الهجرة بالعديد من البروتوكولات والندوات والفعاليات على النحو التالى:

-المركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية

تم توقيع بروتوكول تعاون بين الوزارة والمركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية، للتوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية والإتجار فى البشر والتعريف بسبل الهجرة الآمنة من خلال إعداد وتنفيذ البرامج التدريبية لتحقيق ذلك بمختلف محافظات الجمهورية، وخاصة تلك التى تعانى من انتشار هذه الظاهرة، ومن ثمار هذا البروتوكول أيضًا عقد عدد من الدورات بنجاح فى محافظات القاهرة والجيزة وأسيوط، وكفر الشيخ.

من المقرر أن تعتمد الوزارة في خطتها نحو تدريب المدربين اعتماد 500 مدربا من الوزارات المعنية بهذا الشأن، ‎وسيتم إسناد تدريب قرابة (2000) متدرب من الشباب على التوعية ضد مخاطر الهجرة غير الشرعية والاتجار في البشر، للسادة المدربين خريجي دورات اعتماد المدربين ، على أن يتم مراعاة التوزيع الجغرافي لمحافظات مصر الأكثر تصديرا للهجرة غير الشرعية كمرحلة أولى خلال عام 2018، وتعتمد الدورة شهادة المدربين للتوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية والاتجار في البشر، وتعد هذه الدورة من الدورات الرائدة  التي يتم تنفيذها لأول مرة في مصر، ويتم من خلالها تدريب واعتماد المجموعة الأولى من السادة الباحثين والأخصائيين الاجتماعيين ‏بوزارات التضامن والتربية والتعليم والتعليم الفني، وكذلك الواعظين والواعظات التابعين لوزارة الأوقاف، كذلك الواعظين ‏بالكنائس المصرية، بالإضافة إلى وزارات الثقافة والشباب والرياضة، والهدف العام من اعتماد المدربين، توفير الكوادر من أبناء محافظات مصر كلها، لإشراكهم في حملات توعية الشباب من مخاطر الهجرة غير الشرعية والاتجار في البشر في محافظاتهم ضمن خطة الوزارة العامة والشاملة في هذا الصدد.(10)

-مؤسسة مصر الخير

- تم توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة الدولة للهجرة ومؤسسة مصر الخير في نوفمبر2016 وتضمن ‏تدريب وتأهيل (400 شاب في محافظتى الغربية والفيوم) ‏ ‎كونهما من أكثر المحافظات تصديرا للهجرة غير الشرعية، و

-يهدف البروتوكول إلى توعية المجتمع بمخاطر الهجرة غير الشرعية، وتأهيل الفئات المستهدفة من الراغبين في الهجرة بالمحافظات الأكثر تصديرا للهجرة ، وذلك من خلال تنفيذ مجموعة من البرامج من أجل التشغيل، وذلك في مجالات مختلفة صناعية وحرفية، بالإضافة إلى برنامج التدريب الفندقي. ‏(11)

-حملة «قبل ما تهاجر.. فكر وشاور»

أطلقت وزارة الهجرة حملة قومية تحت شعار (قبل ما تهاجر.. فكر وشاور)، وتعتمد على جميع وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعى «السوشيال ميديا»، بالإضافة إلى لقاءات التوعية المباشرة فى القرى الأكثر تصديرا للهجرة إلى خارج الوطن، وكتيبات التوعية فضلا عن سلسلة من الإعلانات التليفزيونية والبرامج الإذاعية التى تكشف الوجه الخفى لتجار الموت تجار الهجرة غير الشرعية وعلاقتهم بشبكات الإرهاب وتجارة المخدرات والسلاح.(12)

الخارجية المصرية ودورها فى الحد من الهجرة غير الشرعية

تقديراً لنجاح الدولة المصرية في ضبط الحدود والحد من انطلاق قوارب الهجرة غير النظامية قبالة السواحل المصرية منذ سبتمبر 2016، قام الاتحاد الأوروبي بالتوقيع على اتفاق بقيمة 60 مليون يورو - منح لا تُرد - من أجل تمويل مجموعة من المشروعات التنموية لمعالجة الأسباب الجذرية المؤدية للهجرة ودعم القدرات المؤسسية للجهات الوطنية المعنية بموضوعات الهجرة والاتجار بالبشر.

يمثل الاتفاق تتويجاً للجهود المكثفة التي بذلتها وزارة الخارجية بالتنسيق مع مختلف الجهات الوطنية لتحديد المشروعات ذات الأولوية، تلاها مفاوضات مطوّلة مع الاتحاد الأوروبي انتهت بالاتفاق على تمويل حزمة من المشروعات بالتعاون مع كل من جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بهدف دعم التنمية وخلق فرص تشغيل للشباب لاسيما في القطاعات التي تحتاج إلى عمالة كثيفة، فضلاً عن مشروع آخر لتنمية مهارات الشباب من خلال توفير فرص تدريب فني ومهني لهم بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم (قطاع التعليم الفني) ووزارة التجارة والصناعة، وتم الاتفاق مع المجلس القومي للمرأة لتنمية مشروعات تخلق فرص عمل للنساء والشباب لاسيما في أكثر المحافظات تصديراً للهجرة، وتم إقرار مشروع لدعم القدرات المؤسسية للتعامل مع تحديات الهجرة بالتنسيق مع اللجنة التنسيقية الوطنية لمنع ومكافحة الهجرة غير الشرعية والاتجار في البشر.(13)

الداخلية المصرية ودورها الوطنى فى الحد من الهجرة غير الشرعية

وقعت الداخلية المصرية بروتوكولاً مشتركًا مع نظيرتها الإيطالية، فى مجال مكافحة الجريمة المنظمة والهجرة غير الشرعية بمقر وزارة الداخلية الإيطالية، حيث يتم تمويل البروتوكول بتمويل "إيطالى وأوروبى"، لتدريب 360 من كبار كوادر الشرطة الإفريقية من 22 جنسية على أحدث أساليب مكافحة الهجرة غير الشرعية والجريمة المنظمة، وتم استحداث إدارات جديدة لمكافحة الجرائم المنظمة، يتم من خلالها تدريب الكوادر الإفريقية على مكافحة الجرائم فى مركز بحوث الشرطة، وسيتم إقامة 6 ورش تدريبية خلال العامين 2018/2019.(14)

وزارة الإسكان.. الحد من مخاطر الهجرة بالمناطق العشوائية

تم توقيع بروتوكول تعاون بين صندوق تطوير المناطق العشوائية، التابع لوزارة الإسكان ، واللجنة الوطنية التنسيقية، بهدف وضع إطار استراتيجي للتعاون بين الطرفين، تنفيذاً لرؤية تنموية مشتركة للمناطق العشوائية، من شأنها الحد من جرائم الاتجار بالبشر، والتعامل مع ظاهرة الهجرة غير الشرعية سواء الداخلية أو الخارجية، لتفادي ما يترتب عليهما من مخاطر وأضرار اجتماعية واقتصادية وأمنية.

يأتي البروتوكول في إطار تنفيذ اللجنة لاستراتيجياتها، والتي من بين أهدافها تعزيز التواصل مع القائمين على برامج التمويل، بهدف مكافحة الفقر، والسعي للتمكين الاقتصادي والاجتماعي للأسر الفقيرة، لحمايتهم من الاندفاع وراء حلم الهجرة غير الشرعية، أو الوقوع فريسة سهلة في يد السماسرة والمتاجرين بأرواح المواطنين.

تتضمن المشروعات المشتركة بين صندوق تطوير المناطق العشوائية، واللجنة الوطنية التنسيقية لمكافحة ومنع الهجرة غير الشرعية،  التعاون في تحديد المناطق العشوائية التي تتوافق مع خريطة المحافظات الأكثر عرضة لمخاطر الاتجار بالبشر أو الهجرة غير الشرعية، للوصول إلى إصدار خريطة قومية تجمع ما بين خريطة المناطق العشوائية وخريطة المناطق التي تنتشر بها ظاهرة الهجرة غير الشرعية بجميع أنواعها (مناطق مصدر، ومنبع، ومخرج)؛ لكي يتمكن الصندوق من تحديد الأنشطة والمشروعات الواجب تنفيذها في تلك المناطق، وتعظيم الاستفادة من موارد التمويل المتاحة.(15)

الشباب والرياضة... والتعريف بخطورة الهجرة غير الشرعية

تم عقد ندوة بمركز شباب حي السلام التابع لإدارة شباب منفلوط بمحافظة أسيوط، بعنوان (الهجرة غير الشرعية وجرائم الإتجار بالبشر) شارك فيها (137) شاب وفتاه من القيادات الطبيعية لإدارات شباب (منفلوط – القوصية - ديروط ).(16)

كما استضاف مركز شباب ميت بدر حلاوة بمركز سمنود بمحافظة الغربية، مؤتمرا شبابيا تحت عنوان: "كيفية مواجهة الهجرة غير الشرعية"، برعاية وزارة الشباب والرياضة.(17)

تقدير دولي للدور المصرى فى مكافحة الهجرة غير الشرعية

-أثنت وزيرة الدفاع الألمانية خلال لقائها بوزير الخارجية المصرى فى مؤتمر ميونيخ للأمن فى الفترة من 15-18 فبراير 2018، على نجاح مصر فى منع أى مركب تقل مهاجرين باتجاه أوروبا من مغادرة السواحل المصرية منذ سبتمبر  2016(18)

-أشاد منسق البرامج بمكتب منظمة الأمم المتحدة للهجرة بالقاهرة، بما بذلتة مصر من جهد للحد من الهجرة غير الشرعية،  حيث تبنت سياسات لتطوير ملف الهجرة منذ عام 2010 وحتى 2016 للحد من تهريب البشر أو الاتجار بهم، مع ارتباط ذلك برؤية مصر 2030، كما أن هناك تعاونا مع البنك الدولي والجايكا لتوفير فرص هجرة شرعية .

- تراجع عدد الأطفال الذين هاجروا من مصر لإيطاليا خلال الفترة من 2016الى 2017، ويتم التعاون مع الحكومة الإيطالية.(19)، و قال مدير مكتب المنظمة الدولية للهجرة بالقاهرة، إن الهجرة غير الشرعية من مصر إلى إيطاليا انخفضت بشكل كبير مؤخراً، ولم تخرج من مصر فعلياً مراكب خلال عام 2017، وهناك تقديرات بخروج مركب أو اثنين، ولكن ليست هناك معلومات مؤكدة بشأنهما.(20)

تم الترحيب دوليا بإطلاق الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الهجرة غير الشرعية التى أطلقتها مصر، حيث أنها نقطة هامة فى مواجهة الهجرة غير الشرعية، بالإضافة إلى إقرار القانون وهو ما يؤكد على التزام الحكومة بمواجهة الهجرة غير الشرعية.(21)

مكافحة الهجرة غير الشرعية لن تأتى بعمليات التوعية فقط، لكن باتخاذ بعض الاجراءات التى تساهم فى تغيير فكر الشباب من خلال:

· تعزيز روح الانتماء لدى الشباب، وغرس قيمة حب الوطن.

·توظيف البعد الدينى، للتوعية من مخاطر الهجرة.

·تحفيز الشباب على المشاركة فى الحياة السياسية.

·الاهتمام بالتعليم الفنى العالى الجودة

·الاتجاة للمشروعات الانتاجية ودعمها لأنها تستوعب الكثير من الايدى العاملة، وهذا بجانب المشروعات القومية العملاقة التى تنفذها مصر الان.

·التعاون الدولى ونقل الخبرات التنموية من الدول المتقدمة للدول النامية.

المصادر:

(1) لواء/ محمد عبد المقصود، الهجرة غير الشرعية تحد يواجه الحكومة، جريدة الاهرام، 20 اكتوبر 2016، الرابط التالى:

http://www.ahram.org.eg/News/192059/4/556810/%D

(2) سامى محمود/ أسامة بدير، أوروبا والهجرة غير المنظمة فى مصربين المسؤلية والواجب،مركز الأرض لحقوق الانسان / سلسلة حقوق اقتصادية واجتماعية العدد رقم ( 68 )، القاهرة يونيو2009، الرابط التالى:

http://www.lchr-eg.org/archive/104/17social.doc

(3) اللجنة الوطنية التنسيقسة لمكافحة الهجرة الشرعية والاتجار بالبشر، الرابط التالى:

http://nccpimandtip.gov.eg/ar/about-nccpim /

(4) نص قرار قانون مكافحة الهجرة غير الشرعية،  بالجريدة الرسمية، بوابة فيتو،     7 نوفمبر 2016، الرابط التالى:

http://www.vetogate.com/2447780

(5) مصدر سابق

(6) مشروع "غليون" يحد من ظاهرة الهجرة غير الشرعية، بوابة الاهرام، أ ش أ، 18نوفمبر2017، الرابط التالى:

http://gate.ahram.org.eg/News/1643065.aspx

(7) محمود دهشان، مشاريع مصرية ساعدت في القضاء على الهجرة غير الشرعية، الحياة، 2 مارس 2018، الرابط التالى:

http://www.alhayat.com/article/919679/%D9%85%D8%B4%D8

(8) غادة محمد الشريف، «يونيسف مصر» تطلق (فيديو فارس) للتوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية، المصرى اليوم، 7 مايو 2018، الرابط التالى:

 https://dbonfrdgauzmg.cloudfront.net/news/details/12

(9) مصر تنضم لحملة "انشر الكلمة..انقذ حياة" للتوعية بمخاطر الهجرة غير الشرعية، مصراوى نقلا عن (أ ش أ)، 23 يونيو 2017، الرابط التالى:   

http://www.masrawy.com/news/news_egypt/details/2018/3/5

(10) وزارة الهجرة تطلق أول دورة للتوعية ضد الهجرة غير الشرعية، وزارة الهجرة، 28 يناير 2018، الرابط التالى:

http://www.emigration.gov.eg/ar/news/details/7456

(11) في إطار الحد من الهجرة غير الشرعية: وزارة الهجرة تخرج الدفعة الثانية من برنامج تأهيل الشباب بالتعاون مع وزارة التخطيط ومصر الخير، وزارة الهجرة، 30 مايو 2017، الرابط التالى:

http://www.emigration.gov.eg/ar/news/details/2289

(12) امل عوض الله، تحت شعار «قبل ما تهاجر..فكر وشاور» حملة قومية للتوعية بمخاطر الهجرة غير المشروعة، الاهرام،28 مايو 2017، الرابط التالى:

http://www.ahram.org.eg/News/202278/27/596288/%

(13) ربيع شاهين، الخارجية:60 مليون يورو من الاتحاد الأوروبي لتمويل مشروعات تنموية في مصر، بوابة الاهرام، 29 اكتوبر2017، الرابط التالى:

http://gate.ahram.org.eg/News/1634280.aspx

(14) أشرف عمران، رئيس الشرطة الإيطالية: مصر تضم خبرات أمنية فى مكافحة الهجرة غير الشرعية، بوابة الاهرام، 20مارس 2018، الرابط التالى:

http://gate.ahram.org.eg/News/1843565.aspx

(15) محمد عبدالناصر، بروتوكول "حكومي" للحد من مخاطر الهجرة غير الشرعية بالمناطق العشوائية، مصراوى، 4 فبراير 2018، الرابط التالى:

http://www.masrawy.com/news/news_egypt/details/2

(16) طارق سُرور، الهجرة غير الشرعية وجرائم الاتجار بالبشر ندوة إعلامية بأسيوط، ماسبيرو، 21 ابريل 2018 ، الرابط التالى:

http://www.maspero.eg/wps/portal/home/egynews/ou

(17) محمد مبروك، "الهجرة غير الشرعية" فى مؤتمر شبابى بميت بدر حلاوة بالغربية، بوابة الاهرام، 3 مايو 2018 ،الرابط التالى:

http://gate.ahram.org.eg/News/1903301.aspx

(18) أحمد جمعة، مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية على مائدة مباحثات شكرى مع المسئولين الألمان، اليوم السابع، 17 فبراير 2018 ، الرابط التالى:

https://www.youm7.com/story/2018/2/17/%D9%85%D

(19) محمد العجرودي، جهود القاهرة للحد من الهجرة غير الشرعية «مبهرة»، الاهرام، 2 ابريل 2018، الرابط التالى:

 http://www.ahram.org.eg/News/202604/115/644743/

(20) أكرم سامى، مدير «الهجرة الدولية بالقاهرة»، 19 ديسمبر2017، الرابط التالى:

 https://www.com/news/details/2848930

(21) آمال رسلان، "الدولية للهجرة"4500 مهاجر غير شرعى وصلوا أوروبا من مصر العام الماضى، اليوم السابع، 17 أكتوبر 2016 ، الرابط التالى:

https://www.youm7.com/story/2016/10/17/%D8%A7%


اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى