أخر الأخبار

×

أخر الأخبار

26 مايو 2024 07:16 م

فعالية إطلاق قافلة مساعدات إنسانية للأشقاء في غزة تحت شعار "نتشارك من أجل الإنسانية"

السبت، 18 نوفمبر 2023 - 11:35 ص

أطلق الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، صباح السبت 18-11-2023 ،قافلة صندوق تحيا مصر تحت شعار "نتشارك من أجل الإنسانية"، محملة بمختلف المساعدات الإغاثية والإنسانية لدعم الأشقاء الفلسطينيين بقطاع غزة، وذلك تنفيذًا لتوجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بالوقوف جنبًا إلى جنب مع الشعب الفلسطيني الشقيق .

 


حضر فعالية انطلاق القافلة، اللواء أركان حرب/ أحمد علي، رئيس ديوان رئاسة الجمهورية، أمين صندوق تحيا مصر، والدكتور خالد عبد الغفار، وزير الصحة والسكان، والسيدة/ نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، واللواء/ هشام آمنة، وزير التنمية المحلية، والدكتورة نيفين الكيلاني، وزيرة الثقافة، واللواء/ خالد عبدالعال، محافظ القاهرة، والدكتورة سحر نصر، المدير التنفيذي لبيت الزكاة والصدقات المصري، واللواء/ بهاء الدين زيدان، رئيس الهيئة المصرية للشراء الموحد والإمداد و التموين الطبي، والدكتور رامي الناظر، المدير التنفيذي للهلال الأحمر المصري، بالإضافة إلى عدد من كبار المسئولين والشخصيات العامة ورجال الأعمال والعمل الخيري في مصر
.


وفور إعلان رئيس مجلس الوزراء إشارة البدء، انطلقت القافلة مُحملة بكل الأجهزة والمستلزمات الطبية وكميات ضخمة من الدعم الغذائي لإغاثة أهل غزة
.

وشاهد الدكتور مصطفى مدبولي ومرافقوه فيلما تسجيليا عن محتويات قافلة الإغاثة الشاملة، ثم قام بجولة تفقدية على أرض الواقع لمكونات القافلة والمعدات التي تم استخدامها في تغليف المحتويات، كما توجه لتفقد سيارات المستلزمات الطبية، وكذا عدد من سيارات القافلة وهي تسير في طريقها متجهة لأشقائنا في غزة، كما تفقد عددا من سيارات الإسعاف الموجودة ضمن القافلة .


وأعرب رئيس الوزراء، أثناء مرور سيارات القافلة من أمام المنصة الرئيسية للفعالية، عن سعادته لحضوره هذه الفعالية المهمة التي تشهد إطلاق أكبر قافلة إغاثة شاملة موجهة لأشقائنا في قطاع غزة، والتي تأتي تنفيذا لتوجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بشأن إرسال قافلة شاملة مُحمّلة بكمياتٍ ضخمة من المساعدات الإنسانية إلى الفلسطينيين في قطاع غزّة، ومؤازرته في ظروفه العصيبة الحالية، مؤكدا أن الدولة المصرية لا تدخر جهدا في سبيل الوقوف بجانب الشعب الفلسطيني الشقيق، وتقديم مختلف أشكال المساعدات الإنسانية للأشقاء في قطاع غزة، الذين يواجهون هذه الظروف الأليمة
.


وأشار الدكتور مصطفى مدبولي إلى أن القافلة الشاملة تحتوي على مختلف المساعدات الغذائية والطبية، بما يلبي الاحتياجات الفعلية والحقيقية لأهالي القطاع، بالتزامن مع استمرار المساعي المصرية بقيادة السيد الرئيس مع مختلف الأطراف الإقليمية والدولية لتهدئة الأوضاع في قطاع غزة
.

واستمع الدكتور مصطفى مدبولي لشرح من السيد تامر عبد الفتاح، المدير التنفيذي لصندوق تحيا مصر، حول القافلة ومكوناتها، حيث أشار إلى أنها تتضمن 190 شاحنة بها أكثر من 2510 أطنان تحتوي على كافة الاحتياجات الملحة والضرورية، وفي مقدمتها القافلة الطبية والتي تمثل أهمية قصوى للقطاع الطبي في غزة، لعلاج مئات الآلاف من الجرحى والمصابين .

وأشار المدير التنفيذي للصندوق إلى أن القافلة الطبية تشمل الأجهزة الطبية مثل (أجهزة صدمات القلب وفحص الدم، وقياس سكر وضغط، وتنفس نيبوليزر، وقياس حرارة عن بعد، وأجهزة ضغط ديجيتال، وأجهزة قياس ومنظمات الأكسجين) وأَسِرَّة العناية المركزة والمراتب الطبية، والخيوط الجراحية والمخدر ، والمحاليل الوريدية، ومستلزمات للطوارئ وغرف العمليات والكسور، وأدوية الأمراض المزمنة، وأدوية الأورام والكلى والمخ والأعصاب، والمسكنات والمضادات الحيوية والحقن، وأدوية لعلاج الحروق من الدرجات: الأولي والثانية والثالثة، وبدل طبية متعددة الاستخدام، وقفازات طبية، وأكياس قطنية، وكمامات، وزجاجات كحول، فضلًا عن سيارتي إسعاف مجهزتين بأحدث الأجهزة والمعدات؛ لإتمام عمليات الإنقاذ للجرحى وتجنب تدهور وضع المرضى أو فقدانهم لحياتهم .


وأضاف أن القافلة الإغاثية الشاملة شملت أيضا 1613 طنا من المواد الغذائية الجافة والأطعمة صالحة للتناول بدون طهي مثل: (التونة، واللحوم المعلبة، والمربى، والحلاوة، والأجبان، وعسل النحل، والتمور، والبسكويت، والفول المعلب، والخضار المعلب، والطحينة، والبطاطا الحلوة، ورقائق البطاطس، والشعرية سريعة التحضير، والحلويات المعلبة)، بالإضافة إلى المياه المعدنية والألبان والعصائر والملابس والبطاطين والمراتب والسجاد والأغطية والمنظفات والمطهرات، والمولدات الكهربائية وكشافات الإضاءة
.

وفي الإطار نفسه، أوضح السيد تامر عبد الفتاح أن قافلة صندوق تحيا مصر أولت اهتمامًا كبيرًا بالنساء خاصة الحوامل والمرضعات وكذا الأطفال في ظل الوضع المتردي ونقص الإمدادات من المياه والغذاء، وهو ما يسبب سوء التغذية والجفاف، حيث تضمنت القافلة أدوية الأطفال والرضع، وألبان وغذاء الأطفال، وحفاضات من مختلف القياسات، والأدوية المهمة أثناء الحمل، ومستلزمات كبار السن، لتوفير الرعاية على النحو الملائم في ظل هذه الظروف القاسية التي يعيشونها، ويجري ترتيب دخول المساعدات وفقًا لمتطلبات الهلال الأحمر الفلسطيني، حسب الأولويات والاحتياجات لأهل قطاع غزة .

كما لفت إلى حرص الصندوق على تخفيف وطأة المعاناة الإنسانية التي يتعرض لها الأشقاء الفلسطينيون في قطاع غزة، وقال : كان للمتطوعين من الشباب والفتيات أثر إيجابي بدافع تحمل المسئولية وتقديم الخدمة الإنسانية، حيث لم يدخروا جهدًا في تقديم المساعدة والدعم في حدث استثنائي، يتطلب المشاركة من الجميع، حيث كانوا يعملون بشكل متواصل لإعداد أكبر قافلة مساعدات شاملة بكل الإمدادات من الاحتياجات الأساسية والإنسانية لأهل فلسطين .

تجدر الإشارة إلى أن صندوق تحيا مصر قام بإطلاق قافلة مساعدات إنسانية لقطاع غزة في عام 2021 ، تتضمن أكثر من 130 حاوية محملة بأكثر من 3 آلاف طن من المواد الغذائية الجافة والمستلزمات الطبية .

كما يُذكر أن قوافل دعم قطاع غزة تعد أحد أنشطة المحور الاستراتيجي "مواجهة الكوارث والأزمات"، لرفع المعاناة عن المتضررين وتدعيم روح التكافل والتضامن بين الشعوب وتعظيم دور المجتمع المدني في شتى المجالات .

 


عقب إطلاق أكبر قافلة مساعدات إنسانية للأشقاء الفلسطينيين في غزة من "صندوق تحيا مصر
":

ألقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، كلمة أشار فيها إلى أن القافلة تتكون من أكثر من 190 شاحنة، وتحمل أكثر من 2500 طن من المساعدات لأهالينا فى غزة، لافتا إلى أن الظرف الإنساني الذي يعاني منه أهالي غزة حالياً، كان محفزاً لمختلف أبناء الشعب المصري، وكذا المؤسسات المصرية، لتنطلق بأقصى قدراتها لتقديم المساعدات لأهالينا وأشقائنا فى قطاع غزة .

كما نوه الدكتور مصطفى مدبولي إلى أن أكثر من ثلثي المساعدات التي وصلت حتى الآن إلى قطاع غزة كان مصدرها من مصر، والثلث الآخر جاء مساهمات من باقي شعوب العالم مجتمعة، وفي هذا الصدد قال رئيس الوزراء: "إن هذا ليس على سبيل المفاخرة، بل هو رد فعل تلقائي وطبيعي من الدولة المصرية بمختلف مؤسسات وأبناء شعبها ".

ووجه رئيس الوزراء الشكر لصندوق "تحيا مصر" على تنظيم هذه القافلة، وإدارتها والمساهمة فيها، وكذا الجهات المختلفة المشاركة مع الصندوق سواء التابعة منها للدولة أو للمجتمع المدني، أو من المواطنين، مشيراً إلى المكونات المتنوعة لهذه القافلة، وما تتضمنه من أدوية ومواد غذائية، ومستلزمات طبية، وسيارات إسعاف، وكذا معدات طبية لازمة للعمليات الجراحية .

وأكد رئيس الوزراء على دور مصر المحوري في التعامل مع هذه الأزمة العالمية غير المسبوقة، ويُقدر العالم كله الدور الكبير الذي تقوم به مصر في هذا الشأن، مضيفا: لن نتأخر أبدًا، وسوف تستمر هذه المساعدات لأهالينا في غزة، بالإضافة إلى أننا نستقبل، بصورة منتظمة وبقدر الإمكان، الجرحى الذين يحتاجون لتدخلات طبية، ونحاول أيضًا بقدر المستطاع إيصال كل المستلزمات الطبية التي يحتاجونها .

وقال رئيس الوزراء: على قدر عِظم المشكلة والتحدي الماثل في تلك الأوضاع، يأتى قدر وقوف مصر قيادة وحكومة وشعبا مع أهالينا في قطاع غزة، موضحا أن التحدي الكبير القائم اليوم والمتمثل في "المعايير المزدوجة" التي يتم بها النظر إلى المشكلات والتحديات الإنسانية في الأزمات، يؤكد ضرورة فَهم أبعاد القضية العالمية، وكيف ينظر العالم اليوم إلى هذه المشكلة، وما هي الرؤى للتعامل معها .

وقال مدبولي في هذا السياق: هناك رسائل مهمة جدًا يجب أن نتعلمها كمصريين من تلك القضية الكبيرة؛ فالدولة المصرية في ضوء قوتها واستمرارها في تحقيق النمو والتنمية سنكون قادرين، ليس فقط على المستوى المحلي ولكن أيضًا على المستويين الإقليمي والدولي، على فرض "ما يمليه عليه ضميرنا ".

واختتم رئيس مجلس الوزراء كلمته بقوله : في النهاية أود أن أوجه الشكر لكل من قام بالمساهمة في تنظيم هذه القافلة الكبيرة، بدءًا من صندوق تحيا مصر، وأمين عام الصندوق، اللواء أحمد علي رئيس ديوان رئاسة الجمهورية، وكل الوزراء الموجودين، والمؤسسات التي شاركت ومنها الهلال الأحمر وبيت الزكاة والجمعيات الأهلية، وكذا المواطنين المصريين الذين تبرعوا عينيًا أو نقديًا، للمساهمة في تحرُك تلك القافلة الكبيرة، مؤكدًا أنه سوف تتحرك قوافل أخرى في الفترة القادمة .

وقال مدبولي: كل ما نأمله أن تنتهي هذه الأزمة الإنسانية في أسرع وقت ممكن .

وفي ختام فعاليات إطلاق القافلة الإنسانية، حرص رئيس الوزراء على التقاط صورة تذكارية مع كل القائمين والمسئولين على تنظيم القافلة من صندوق تحيا مصر وجميع الجهات الأخرى المشاركة، كما استمع لآراء بعض المتطوعين من الشباب حول المهام التي قاموا بها في إعداد مكونات هذه القافلة .

 

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى