أخر الأخبار

×

أخر الأخبار

26 مايو 2024 03:34 م

الرئيس السيسي يشهد احتفالية وزارة الأوقاف بليلة القدر

السبت، 06 أبريل 2024 - 02:26 م

  

شهد الرئيس عبد الفتاح السيسي، صباح اليوم السبت 6-4-2024 ، احتفال وزارة الأوقاف، بليلة القدر، في مركز المنارة للمؤتمرات الدولية بالقاهرة الجديدة.

حضر الاحتفالية رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، وفضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، ووزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة وعدد من الوزراء ورجال الدين.

وحرص الرئيس عبد الفتاح السيسي على مصافحة عضو هيئة كبار العلماء رئيس جامعة الأزهر الأسبق الدكتور أحمد عمر هاشم، في مستهل احتفالية وزارة الأوقاف بليلة القدر، وبدات الاحتفالية بآيات من الذكر الحكيم تلاوة الشيخ أيمن عقل.

وعقب ذلك، ألقى وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة كلمة هنأ خلالها الرئيس عبد الفتاح السيسي على توليه فترة رئاسية جديدة وعلى فوزه بجائزة بطل السلام من برلمان دول البحر المتوسط.

وقال الوزير: " أتوجه بخالص التهنئة بتوليكم ولاية جديدة مستحقة عن جدارة، قال الشعب المصري فيها كلمته فيما ما لم يقله من قبل، داعيا الله العلي العظيم أن يجعلها ولاية خيرًا وبركة على مصر وأهلها أجمعين وأن يجزيك الله خير الجزاء عما قدمته وتقدمه لخدمة دينك ووطنك الذي شهدت فيه عمار بيوت الله عز وجل في عهد سيادتكم نهضة غير مسبوقة، ونسأل الله أن تكون شهادة لكم يوم القيامة".

وعقب انتهاء كلمته أهدى وزير الأوقاف للرئيس السيسي نسخة من موسوعة "رؤية" التي تصدر بالتعاون بين وزارة الأوقاف والهيئة المصرية العامة للكتاب والتي تلخص جانبا من إصدارات الأوقاف في مجال تجديد الخطاب الديني.

وعقب ذلك تم عرض فيلم تسجيلي عن ليلة القدر بعنوان "مصر دوحة القرآن"، أوضح فضل ليلة القدر التي خصها الله واختصها بسورة باسمها وخمس آيات عددها و3 مرات ذكر اسمها في القرآن، ونوه الفيلم بأن "مصر أم الدنيا فيض العطاء الذي لا ينقطع والسيل الذي لا يتوقف في خدمة الإسلام والمسلمين من مئات السنين، قد بدأت فصلا جديدا منذ عشر سنوات ومستمر لتجسيد نهضة حضارية شاملة وحضارة إسلامية رائدة من خلال تجديد وبناء وتشييد أكثر من 11 ألف مسجد بلمسة فنية ورؤية حضارية، تضمنت افتتاح مسجد مصر والمركز الثقافي الإسلامي بالعاصمة الإدارية الجديدة بلمساته الجمالية والفنية، وتجديد مسجد السيدة زينب".

وأشار إلى أنه دعما لمسابقة مصر الدولية للقرآن الكريم في دورتها الثلاثين، وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي بانعقاد فعاليات المسابقة الأولى بمركز مصر الثقافي الإسلامي بالعاصمة الإدارية لتجسد رؤية مصر المستقبلية في خدمة القرآن الكريم، إلى جانب البرامج التثقيفية التي تضمن مبادرة "حصن طفلك بالقرآن".

وعقب الفيلم التسجيلي ألقى فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف كلمته التي أكد خلالها أن الأحداث القاسية التي نعيشها صباحا ومساء تثبت أن الإنسانية لم تكن في عصر من عصورها بحاجة إلى هدي القرآن الكريم وهدي أمثاله من الكتب المنزلة بمثل ما هي عليه اليوم.


وقدم الدكتور أحمد الطيب التهنئة للرئيس السيسي ولشعب مصر الأبي الكريم وللعالم العربي والإسلامي بمناسبة الاحتفال بليلة القدر، قائلا: " إن ليلة القدر هي الليلة التي بدأ فيها نزول القرآن على قلب محمد صلى الله عليه وسلم نورا يهدي به الله من يشاء من عباده ويخرجهم به من الظلمات إلى النور ويهديهم إلى صراط مستقيم".

وأضاف "وصف الله تعالى هذا القرآن بأنه الكتاب الحكيم وأنه الكتاب المبين وأنه الحق وأنه تبيان لكل شيء وأنه هدى ورحمة وأنه لا ريب فيه وأنه الكتاب الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه أنزله الله بالحق والميزان ليحكم بين الناس، إلى صفات أخرى كثيرة من صفات الجلال والجمال والكمال، قدمت هذا الكتاب الكريم للناس وأغرتهم بتلاوة ألفاظه وتدبر معانيه، وكيف لا والمتكلم هو الله سبحانه وتعالى ومن أصدق من الله قيلا ومن أصدق من الله حديثا ومبلغه هو أفصح الناس وأبلغهم وأعلمهم بمران كلامه وأسرار فصاحته وبيانه".

وفي ختام كلمته أهدي الدكتور أحمد الطيب الرئيس السيسي نسخة من الإصدار الثاني لمجلة الأزهر، كأهم حدث علمي وثقافي في 2024 والذي يعيد لأذهان هذا الجيل ذكريات فترة تزيد عن 70 عاما من الحراك الفكري والعلمي والديني والثقافي والاجتماعي بالعالم العربي والإسلامي.


وعقب ذلك، كرم الرئيس عبد الفتاح السيسي، أوائل المسابقة العالمية الـ30 للقرآن الكريم من داخل مصر وخارجها، والتي عقدتها وزارة الأوقاف للمرة الأولى بدار مصر للقرآن الكريم بمركز مصر الثقافي الإسلامي بالعاصمة الإدارية الجديدة في الفترة من 23 حتى 27 من أغسطس الماضي.



ثم ألقى الرئيس السيسي كلمته التي هنأ خلالها الشعب المصري بمناسبة ليلة القدر وقرب حلول عيد الفطر المبارك، قائلا: " اسمحوا لي في البداية أن أتوجه لكم وللشعب المصري العظيم بخالص التقدير والتهاني بمناسبة احتفالنا العظيم بليلة القدر المباركة وبقرب انتهاء شهر رمضان الكريم وحلول عيد الفطر المبارك بعد أيام أعاده الله على مصر والأمتين العربية والإسلامية بالخير واليمن والبركات".

وأضاف الرئيس السيسي "ونحن نحتفل اليوم بهذه الليلة المباركة أتوجه بخالص الدعاء إلى الله تعالى أن يحفظ وطننا وأن يبارك جهود أبنائه المخلصين وأن يرحم ويتقبل شهداءنا راجين الله عز وجل أن يسدد خطانا ويوفقنا إلى ما فيه خير وصالح وطننا العزيز "، موجها التحية والتهنئة إلى حفظة كتاب الله وفضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر وإلى العلماء المخلصين من رجال الأزهر الشريف ووزارة الأوقاف الذين يعملون على تصحيح المفاهيم الخاطئة بشأن الدين الإسلامي السمح ونهجيه الوسطي المعتدل والتصدي إلى الغلو والتطرف ومواجهة الفكرة المنحرف.


وتابع الرئيس السيسي: " في هذه الليلة المباركة التي أنزل الله فيها القرآن الكريم هدى للناس ورحمة للعالمين ومصدر نور متجدد ضد الظلمات، نتوجه لله سبحانه وتعالى بالدعاء بأن يسدد على طريق الخير والبناء خطانا وأن يمدنا بمزيد من قوة الإرادة لمواجهة المخاطر والصعاب وأن يكلل عملنا وجهدنا بالنجاح والتوفيق إنه نعم المولى ونعم النصير .. وكل عام وأنتم بخير ومصر والعالم الإسلامي والعالم أجمع بسلام وتقدم وازدهار".


وعقب كلمة الرئيس السسي وفي ختام احتفالية وزارة الأوقاف بليلة القدر، تم عزف السلام الوطني لجمهورية مصر العربية.


 

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى