13 يونيو 2024 04:53 ص

وزير الخارجية يبحث مع نظيره الأيرلندي الأوضاع في غزة وجهود الاعتراف بالدولة الفلسطينية

الأحد، 26 مايو 2024 - 08:26 م

التقى سامح شكري وزير الخارجية ،اليوم الأحد، ميهول مارتن وزير الخارجية والدفاع لجمهورية أيرلندا، وذلك على هامش اجتماع مجلس الشئون الخارجية للاتحاد الأوروبي المُنعقِد في بروكسل. صرح بذلك السفير أحمد أبوزيد،المتحدث الرسمي ومديرإدارة الدبلوماسية العامة بوزارة الخارجية.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم الخارجية، أن الوزير شكري أعرب عن تقديره لنظيره الأيرلندي على مواقف بلاده الداعمة لحقوق الشعب الفلسطيني، ودعم السلام والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، مثمناً في هذا الصدد الخطوة الهامة التي اضطلعت بها أيرلندا الأسبوع الماضي إزاء الاعتراف الرسمي بالدولة الفلسطينية في ظل المرحلة الدقيقة التي تمر بها القضية الفلسطينية، وبما يُسهِم في دعم الجهود الرامية لإيجاد الأفق السياسي لتنفيذ حل الدولتين وفقاً لمقررات الشرعية الدولية.

وذكر السفير أحمد أبو زيد، أن الوزيرين بحثا تطورات الأوضاع الإنسانية والأمنية للعمليات العسكرية الإسرائيلية في قطاع غزة، وبمدينة رفح الفلسطينية، حيث أكد الوزيران على حتمية تضافر كافة الجهود الدولية لتحقيق وقف إطلاق النار في قطاع غزة، ووقف العمليات العسكرية في مدينة رفح الفلسطينية لتداعياتها الإنسانية الجمة.

وأكد وزير الخارجية خلال اللقاء على أهمية قيام الجانب الأوروبي والمجتمع الدولي بالضغط على إسرائيل للامتثال لأحكام القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني بوقف الحرب في غزة، فضلاً عن ضمان إدخال المساعدات بشكل كامل، وفتح جميع المعابر البرية بين إسرائيل وقطاع غزة لتعزيز تدفق المساعدات، وتوفير الظروف الآمنة لعمل أطقم الإغاثة الدولية في القطاع.

ومن جانبه، أشار وزير الخارجية الأيرلندي إلى مواصلة الاتحاد الأوروبي ودوله الأعضاء مناقشة سبل الخروج من تلك الأزمة، معتبراً قيام بلاده بالاعتراف بالدولة الفلسطينية بمثابة خطوة جيدة يُمكِن البناء عليها مع عدد من الدول الأخرى بالاتحاد الأوروبي، ومثمناً الجهود المصرية المبذولة حيال الأزمة لتحقيق التهدئة وإدخال المساعدات لسكان القطاع.

الصفحة الرسمية لوزارة الخارجية

اخبار متعلقه

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى