17 أكتوبر 2021 06:31 م

العلاقات المصرية - القطرية

الثلاثاء، 02 مارس 2021 10:13 م

معلومات اساسية

 دولة قطر هي شبه جزيرة تقع في وسط الساحل الغربي للخليج العربي وعاصمتها الدوحة،تبلغ  مساحتها 11,521 كيلو متر مربع، يبلغ عدد سكان قطر نحو 2.5  مليون نسمة . تعتبر اللغة العربية هي اللغة الرسمية للبلاد .الإسلام هو الدين الرسمي لدولة قطر.
يبدأ التاريخ الحديث لقطر في القرن الثامن عشر تحت حكم آل ثاني، حيث ع الشيخ محمد بن ثاني في عام 1868 ،اتفاقية مع السلطات البريطانية للاعتراف بقطر كيانا سياسيا مستقلا ، وتعهدت بموجبها بريطانيا بحماية قطر من أي عدوان خارجي ، و في الربع الأخير من القرن التاسع عشر، دخلت قطر تحت مظلة الدولة العثمانية وظلت كذلك حتى قيام الحرب العالمية الأولى، قبل أن يصدر أول دستور قطري في أبريل 1970 ،في شكل نظام أساسي، متضمنا تشكيل أول مجلس وزراء، لتصبح قطر دولة مستقلة منذ 3 سبتمبر 1971
.

اولا: العلاقات السياسية

- بدأت العلاقات الدبلوماسية بين مصر وقطر بعد حصول األخيرة على استقاللها من االستعمار البريطاني في 1971 ،حيث تم إيفاد أول سفير مصر ي إلى الدوحة 1972 ،و قدم أول سفير قطر ي أوراق اعتماده لدي القاهرة في العام ذاته .

 بعد 30 يونيو 2013 شهدت العلاقات بين البلدين بعض الخلافات تم علي إثرها استدعاء السفراء من كلا الطرفين .

- فى 28/8/2021 التقى الرئيس عبدالفتاح السيسي في العاصمة العراقية بغداد، بالأمير تميم بن حمد آل ثاني، أمير دولة قطر، على هامش مؤتمر "بغداد للتعاون والشراكة". 

في عام 2015 ،قام الشيخ تميم بن حمد، أمير قطر، بزيارة إلى مصر لحضور القمة العربية السادسة والعشرين في مدينة شرم الشيخ .

 في عامي 2011 ،و 2012 ،قام الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير قطر السابق بزيارتين إلى مصر.

في 2012 ،قام تميم بن حمد آل ثاني، ولي العهد آنذاك، بزيارة إلى مصر .

- في سبتمبر 2012 ،قام الشيخ حمد بن جاسم رئيس الوزارء القطري ووزير الخارجية بزيارة إلى مصر .

 - في فبراير 2010 ،قام الرئيس الاسبق حسني مبارك بجولة خليجية زار خلالها دولة الامارات والبحرين وقطر، وقد ناقش خلال الزيارة العديد من القضايا العربية ومن بينها فلسطين ولبنان وأمن الخليج .

 - في نوفمبر 2009 ،شارك وفد مصري كبير في أعمال المؤتمر الثالث للدول الاعضاء في اتفاقية الامم المتحدة لمكافحة الفساد الذي انعقد في الدوحة .

 - في يونيو 2009 ،قام وزير البترول المصري الاسبق سامح فهمي بزيارة الدوحة مرتين للمشاركة في الاجتماعين الثامن والتاسع لمنتدى الغاز بالدوحة .

- في يناير 2007 ،قام الشيخ حمد بن خليفه ال ثاني أمير قطر السابق بزيارة لمصر ، التقى خلالها بالرئيس السابق مبارك، حيث بحثا سبل دعم علاقات التعاون بين البلدين .

 - في فبراير 2006 ،قام الرئيس حسنى مبارك بزيارة للدوحة رافقه فيها وزراء الخارجية والتجارة والصناعة واإلعالم .

 - في يناير 2007 ،قام الشيخ حمد بن خليفة آل ثان أمير دولة قطر بزيارة لمصر .

 - في ديسمبر 1999 ،قام الرئيس حسني مبارك بزيارة إلى قطر ضمن جولة خليجية زار خلالها أيضًا كلاً من السعودية والبحرين .

زيارات الوفود المتبادلة

- فى 15/6/2021 قام سامح شكري وزير الخارجية بزيارة لقطر، استقبله الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر.
نقل شكرى تحيات الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى أمير دولة قطر، وقام بتسليم سموه الرسالة الموجهة من الرئيس السيسى والتي تضمنت الإعراب عن أهمية مواصلة التشاور والعمل من أجل دفع العلاقات بين البلدين خلال المرحلة المُقبلة، والتطلع لاستمرار الخطوات المتبادلة بهدف استئناف مختلف آليات التعاون الثنائي اتساقًا مع ما يشهده مسار العلاقات المصرية القطرية من تقدم ملموس ورغبة في تسوية كافة المسائل العالقة في إطار ما نص عليه "بيان العُلا". هذا، وقد قام وزير الخارجية بنقل دعوة الرئيس السيسي إلى أمير دولة قطر لزيارة مصر في أقرب فرصة.
تناول اللقاء مناقشة مستجدات الأوضاع الإقليمية والدولية، وسبل تعزيز التشاور والتنسيق بين الجانبين في ضوء رئاسة قطر الحالية لمجلس جامعة الدول العربية وما تضطلع به مصر من دور في تعزيز أواصر العمل العربي المشترك وتدعيم ركائز الأمن والاستقرار في المنطقة، وبما يخدم مصالح البلديّن والشعبيّن الشقيقيّن.  
 
- فى 24/5/2021 قام الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني نائب رئيس الوزراء وزير خارجية قطر بزيارة لمصر، استقبله الرئيس عبد الفتاح السيسى، بحضور سامح شكري وزير الخارجية، عباس كامل رئيس المخابرات العامة، إلى جانب عبد الله الخليفي، رئيس جهاز أمن الدولة القطري.
سلم وزير الخارجية القطري إلى الرئيس السيسى رسالة من الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر، والتي تضمنت توجيه الدعوة للرئيس لزيارة الدوحة، والإعراب عن التطلع لتعزيز التباحث بين البلدين حول سبل تطوير العلاقات الثنائية، وكذا مناقشة مستجدات الأوضاع الإقليمية والدولية، وتنسيق المواقف بشأنها، بما يخدم تطلعات الدولتين". 

 ثانيا :العلاقات الاقتصادية:

 تنظم العلاقة الاقتصادية بين القاهرة والدوحة العديد من االاتفاقيات التجارية ومذكرات التفاهم، أهمها ما يلي :

 اتفاقية إنشاء لجنة عليا مشتركة عام 1990

اتفاق تنظيم استخدام العمال المصريين عام 1974 .

 • اتفاقية تنظيم العلاقات العمالية بين البلدين عام 2004 .

 • اتفاقية تشجيع وحماية االستثمارات المتبادلة وإنشاء مجلس رجال أعمال قطري مصري مشترك عام 1996

. • اتفاقية التبادل التجاري والتعاون االقتصادي والتقني وتشجيع االستثمار عام 1990 .

 • اتفاقية النقل الجوي عام 1990 .

 • اتفاق التعاون في مجال الشباب والرياضة عام 1992 .

اتفاقية إنشاء لجنة عليا مشتركة عام 1990 .

 • اتفاقية تعاون في مجالات التعليم والبحث العلمي والمجال الإعلامي والثقافي عام 1990.

مذكرة تفاهم للتعاون في مجال مكافحة الجريمة عام 2005 .

 • بروتوكول للتعاون الثقافي والأثري عام 2002 .

 • اجتماع لتنمية علاقات التجارة والاستثمار عام 2002 .

فى 14/9/2021 وقعت مصر وقطر مذكرتي تفاهم لتعزيز التعاون بين البلدين، والتنسيق بين الجهات المختصة فيهما، وذلك خلال اجتماع لجنة المتابعة المصرية القطرية، في العاصمة القطرية الدوحة، برئاسة السفير ياسر عثمان مساعد وزير الخارجية المصرية، والسفير علي الهاجري المبعوث الخاص لوزير الخارجية القطري للشؤون الإقليمية. 
كما شهدت الدوحة انعقاد اللجنة القانونية برئاسة المستشار مصطفى البهبيتي مساعد وزير العدل المصري، والسفير الشيخ محمد بن حمد آل ثاني رئيس الإدارة القانونية في وزارة الخارجية القطرية.
نتج عن الاجتماعات "التوصل للاتفاق بشأن المسائل المعروضة على جدول أعمال اللجان".
• مذكرة تفاهم وبروتوكولاً للتعاون في مجال التعاون البريدي، بين الهيئة القومية للبريد المصرية، والشركة القطرية للخدمات البريدية، 
• مذكرة تفاهم في مجال النقل الجوي، بين سلطة الطيران المدني المصرية مع هيئة الطيران المدني القطرية. 
تعتبر نتائج اجتماع لجنة المتابعة المصرية القطرية، "خطوة في إطار استكمال مسار تعزيز العلاقات بين البلدين الشقيقين، والعمل الراهن على دفع العلاقات الثنائية بينهما للأمام".
أعلنت هيئتا البريد القطرية والمصرية أن الاتفاق الموقع تضمن التعاون في "مجال الحوالات المالية البريدية والتجارة الإلكترونية. وتابعت في بيان مشترك أن الاتفاق جاء "اتساقاً مع ما يشهده مسار العلاقات المصرية القطرية من تقدم، في إطار ما نص عليه (اتفاق العلا).
قال شريف فاروق رئيس مجلس إدارة البريد المصري إن "الاتفاقيتين اللتين تم توقيعهما اليوم مع البريد القطري تأتيان تتويجاً للجهود المبذولة بين الطرفين لدعم أوجه التعاون المنشودة، عقب سلسلة من الاجتماعات والمباحثات والزيارات المتبادلة بين الجانبين خلال الفترة الماضية". وأوضح أن الاتفاقية الخاصة بالحوالات المالية تتضمن تفعيل خدمة الحوالات المالية البريدية الإلكترونية، بين هيئتي البريد في مصر وقطر، عبر النظام العالمي للاتحاد البريدى. وتابع أن ذلك "يضمن تقديم خدمات مالية متميزة لجميع المصريين المقيمين بدولة قطر والمقدر عددهم بما يزيد على 350 ألف مصري"، ويمكنهم الاتفاق من إرسال الحوالات المالية، بحيث يتسلمها ذووهم بشكل فوري، في منافذ البريد المصري في مصر.
وأضاف فاروق أن الاتفاقية الثانية "تهدف إلى تيسير برامج ومشاريع التجارة الإلكترونية بين البلدين، لتنمية حركة التبادل التجاري"، عبر وسائل التجارة الإلكترونية ومنصاتها المملوكة لكلا الجانبين.
وأشار إلى أن البريد المصري عقب توقيع "اتفاق العلا" في الخامس من يناير الماضي، قام على الفور باستئناف الخدمات البريدية مع نظيره القطري، مؤكداً استمرار التعاون وتبادل الخبرات بين البلدين، لافتاً إلى أن المرحلة القادمة ستشهد مزيداً من التعاون بين البريدين المصري والقطري.
رحب فالح النعيمى رئيس البريد القطري باستئناف العلاقات، وتعزيز سبل التعاون المشترك بين البريدين القطري والمصري، معرباً عن أمنياته بـ"استمرار التعاون وتبادل الخبرات بين البريد المصري ونظيره القطري". 

 ثالثا : العلاقات الثقافية:

 تشهد العلاقات الثقافية بين مصر وقطر بعض الانشطة والفعاليات الثقافية التي من شأنها ترسيخ وتدعيم الوعي الثقافي والهوية العربية بين مواطني البلدين.

ومن هذه الفعاليات :

 - تنظيم األسبوع الثقافي في 22 أبريل 2010 ،حيث خصص للثقافة المصرية بالعاصمة القطرية، احتفالا باختيار الدوحة عاصمة للثقافة العربية، وسط تأكيد وقناعة الجانبين على دور وتأثير الثقافة في إزالة أي توترات سياسية .

- اتفاقيةالتعاون الثقافي بين مصر وقطر، التي بموجبها يتم تبادل الزيارات في مجال المكتبات وتبادل الوفود والفرق الفنية والمسرحية وعقد األسابيع الثقافية وإقامة عالقات ثقافية بين المؤسسات الثقافية المتناظرة . - شاركت دولة قطر في أعمال الدورة الخامسة والعشرين للجمعية العامة لأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري على مستوى الخبراء، والتي انطلقت بمقر الاكاديمية بمدينة اإلسكندرية في 19 أكتوبر 2020 ،و ترأس وفد دولة قطر في أعمال هذه الدورة السفير إبراهيم بن عبد العزيز السهالوي المندوب الدائم لدولة قطر لدى جامعة الدول العربية .

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى