22 أكتوبر 2021 08:01 ص

العلاقات المصرية البحرينية

الأحد، 19 نوفمبر 2017 12:00 ص

معلومات أساسية

تقع البحرين في منتصف السواحل الجنوبيّة للخليج العربي، وهي دولة جزريّة تقع على الجهة الشرقية من شبه الجزيرة العربيّة، ويربطها مع المملكة العربيّة السعوديّة جسر صناعيّ يسمّى جسر الملك فهد ، وتبلغ المساحة الكلية لدولة البحرين حوالي 934.57كم²، ويحيط بها الخليج العربي من الجهة الشرقية، ومن الجهة الشمالية الشرقية الجمهورية الإيرانية والخليج العربي، ومن الجهة الغربية والشمالية الغربية تحيط بها المملكة العربية السعودية والخليج العربي، ومن الجهة الجنوبية الخليج العربي، ومن الجهة الجنوبية الشرقية دولة قطر والخليج العربي .

سُميت البحرين عبر التاريخ بأسماءٍ عديدة؛ فقبل ظهورالإسلام سُميت بإسم" أوال"، والذي يعني صنم شكل رأسه يشبه الثور، بينما سماها الإغريق بإسم "تايلوس"، أما الاسم الحالي للبحرين فهو يشير إلى وجود مصدرين للمياه فيها؛ هما: المياه المالحة في البحار التي تحيط بها، وعيون المياه الحلوة فيها .

عاصمتها المنامة، ومن أهمّ مدنها: مدينة المحرق، ومدينة عيسى، ومدينة سلمان، ويبلغ عدد سكانها 727,785 نسمة حسب إحصائية عام 2009م، وتعتبر اللّغة العربية هي اللغة الرسميّة للبلاد، وتستخدم اللغة الإنجليزيّة في المعاملات التجاريّة، والدينار البحريني هو عملة البلاد، واستقلت البحرين عن بريطانيا في 15 أغسطس/ آب 1971م .

الدين الإسلاميّ هو الدين الرسميّ للبلاد، حيث يشكّل المسلمون النسبة الأكبر من السكان، بالإضافة إلى وجود نسبة قليلة من المسيحيين، كما يدين عدد قليل من السكان بديانات أخرى كالهندوسيّة، واليهوديّة، والسيخيّة، والبهائيّة.

تتميزالعلاقات بين مصر والبحرين  بالاستقرار والأخوية، حيث تنطلق القاهرة والمنامة من رؤية موحدة إزاء قضايا المنطقة، ويشددان على ضرورة إخلاء منطقة الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل، كما يدعمان نضال الشعب الفلسطيني المشروع من أجل إنهاء الاحتلال وإقامة دولته المستقلة ويعملان بشكل دؤوب من أجل الحفاظ على سيادة العراق واستقلاله السياسي وعروبته ووحدة وسلامة أراضيه.

ويعود التعاون بين مصر والبحرين إلى تاريخ وصول أول بعثة تعليمية مصرية إلى البحرين - قبل استقلالها- في عام ‏1919،. فلن ينسى التاريخ تفاعل شعب البحرين مع ثورة 23 يوليو 1952 وقراراتها الكبرى، كما شهدت مدن البحرين مظاهرات حاشدة تضامنآ مع الشعب المصري في مواجهة العدوان الثلاثي عام 1956، ونتذكر في مصر المشاعر الوطنية الفياضة ومواقف التأييد والمساندة المعنوية التي صاحبت بناء السد العالي، وتجاوب البحرينيين مع حملة التبرعات لصالح المجهود الحربي بعد نكسة عام 1967.  ومشاعر القلق والدعم التي طالما أبدتها وتبديها القيادة والشعب البحرينيين كلما حدثت مشكلة في مصر.

وكانت مصر سبَّاقة بإعلان الدعم الرسمي للبحرين طوال تاريخها، حيث كانت من أوائل الدول التي سارعت بالاعتراف باستقلال البحرين عام 1971 لمواجهة المزاعم الإيرانية، وتقديم أول سفير مصري لأوراق اعتماده بالمنامة عام 1973، حتى أقرت مصر رسمياً عام 2002 التعديلات الدستورية التي تحولت في أعقابها البحرين إلى النظام الملكي، وجاء موقف شيخ الأزهر خلال لقائه بالرئيس الإيراني على هامش القمة الإسلامية بالقاهرة في فبراير 2013، الذي أكد على ضرورة احترام الجميع لاستقلال البحرين وعروبتها وعدم التدخُل في شأنها الداخلي، ليضيف المزيد لرصيد الدعم المصري المستمر لسيادة المملكة وعروبتها .

كما كانت البحرين من أوائل الدول التي أيدت ثورة 30 يونيو و اعتاد العاهل البحريني، على مشاركة مصر في جميع مناسباتها الهامة، فقد حضر حفل تنصيب الرئيس السيسي، وشارك في حفل افتتاح قناة السويس، ومؤتمر مصر الاقتصادي لدعم الاقتصادي الوطني، و كذلك المشاركة في القمة العربية التي ترأستها مصر في دورتها الأخيرة وقام عاهل البحرين بزيارة مصر ثلاث مرات في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي. من ناحية اخرى قام الرئيس السيسى بزيارة البحرين في أكتوبر 2015، مايو 2017 وأغسطس 2018 .

فى السطور التالية نستعرض العلاقات المصرية البحرينيه من خلال الأقسام التالية:

أولآ:   العلاقات السياسية

العلاقات الحالية

بلغت العلاقات البحرينية المصرية أسمى مراتب التضامن ووحدة الصحف في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي ويتميز عهده بأنه أكثر الفترات التاريخية إزدهارآ في علاقات مصر بالبحرين والخليج العربي فقد تحمل باقتدار مسئولية إعادة مصر لثقلها ومركزها في الحفاظ على التوازن السياسي بالمنطقة العربية في مرحلة استثنائية من تاريخ العرب .

وفي ظل ما يشهده العالم العربي والمنطقة من تطور وتسارع في مجريات الأحداث، أصبحت العلاقات الإستراتيجية بين البلدين تعتمد على ثلاثة محاور رئيسة هي: التعاون الوثيق بين القيادتين وتأكيد البلدين دعمهما ومساندتهما للآخر في مواجهة مختلف التحديات، والتعاون المشترك في شتى المجالات ".

فى 1/9/2021 التقى السفير ياسر شعبان، سفير مصر لدى البحرين، بصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء البحريني، لتسليمه الرسالة الموجهة من د. مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، المتضمنة الدعوة لزيارة مصر، حيث رحب سموه بالدعوة مؤكداً على دور مصر المحوري في الوطن العربي وعلى المستويين الإقليمي والدولي، وعلى دعم سموه لمسار العلاقات الثنائية المتميزة بين البلدين. 

فى 8/8/2021 قام سامح شكري وزير الخارجية بزيارة للبحرين، استقبله الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البحرين. 
سلَّم شكرى لجلالة الملك رسالةً خطية من الرئيس عبد الفتاح السيسي تحمل دعوة لزيارة مصر، كما تؤكد ضرورة تعزيز آفاق العلاقات الثنائية، والتنسيق حيال المُستجدات الإقليمية.  

- فى 22/5/2021 تلقى وزير الخارجية سامح شكري، اتصالًا هاتفيًا من د.عبد اللطيف الزياني وزير خارجية البحرين، وذلك في إطار التشاور والتنسيق المستمر بين الجانبين، حيث تناول الاتصال آخر التطورات على الساحة الفلسطينية. 
جرى خلال الاتصال التأكيد على أهمية مواصلة التنسيق بين البلدين الشقيقين تجاه مُستجدات الشأن الفلسطيني، بما في ذلك الجهود ذات الصلة بإعادة الإعمار في قطاع غزة، مع الإشارة إلى ما أعلنه السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية من تقديم مصر مبلغ ٥٠٠ مليون دولار كمبادرة مصرية تُخصص لصالح عملية إعادة الإعمار في القطاع. هذا، وتم التأكيد أيضًا على أهمية الدفع قُدمًا بشكل عاجل بمسار التسوية السياسية بين الجانبين، وإعادة إحياء عملية السلام. 
تطرقا الوزيران خلال الاتصال إلى العلاقات الثنائية المتميزة بين البلدين وسُبل تعزيزها في مختلف المجالات، تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية في البلدين وعلى نحو يُلبي تطلعات الشعبين الشقيقين. 
-فى 12/5/2021 تلقى الرئيس عبدالفتاح السيسي اتصالاً هاتفياً من الملك حمد بن عيسي آل خليفة ملك البحرين، وذلك للتهنئة بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك، حيث أعرب العاهل البحريني عن خالص تمنياته لمصر، قيادةً وشعباً، بكل الخير والاستقرار والتقدم بمناسبة عيد الفطر المبارك.
أعرب الرئيس عبد الفتاح السيسي عن خالص تقديره لملك البحرين على تهنئته الكريمة، داعياً الله العلي القدير أن يعيد هذه المناسبة على مملكة البحرين الشقيقة وعلى الأمتين العربية والاسلامية باليُمن والخير والبركات. 

-في 21/6/2020 أعربت وزارة الخارجية البحرينية عن تأييدها لما تضمنه خطاب الرئيس المصري من تأكيد على عزم مصر وتصميمها على حماية وتأمين الحدود الغربية للدولة المصرية بعمقها الاستراتيجي من تهديدات المليشيات الإرهابية والمرتزقة، وسرعة دعم استعادة الأمن والاستقرار على الساحة الليبية باعتباره جزءا لا يتجزأ من أمن واستقرار مصر والأمن القومي العربي، وحقن دماء الأشقاء من أبناء الشعب الليبي. أشادت الخارجية البحرينية بمضامين خطاب الرئيس المصري باعتباره رسالة بالغة الدلالة والوضوح لكل من ينوي المساس بأمن مصر والأمن القومي العربي، وفاء من مصر العروبة لقيمها ومبادئها ومواقفها المعهودة في الدفاع عن الحق والكرامة العربية .

-في 12/5/2020 تلقى الرئيس عبدالفتاح السيسي، اتصالاً هاتفيًا، من الملك حمد بن عيسى، عاهل البحرين تناول الاتصال بعض موضوعات العلاقات الثنائية بين مصر والبحرين، وذلك في إطار المسيرة المتميزة للتعاون بين البلدين الشقيقين، فضلاً عن بحث تطورات عدد من الملفات الإقليمية المختلفة ذات الاهتمام المشترك .

كما تم خلال الاتصال التباحث بشأن جهود البلدين لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد، حيث تم التوافق حول التنسيق المشترك في هذا الإطار من خلال تبادل أفضل الخبرات والتواصل بين الأجهزة المعنية بجهود المكافحة وإجراءات الوقاية الصحيحة.

-في 23/4/2020 تلقي السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي اتصالاً هاتفياً من جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البحرين الشقيقة، وذلك للتهنئة بمناسبة حلول شهر رمضان المعظم، معرباً عن خالص تمنياته لمصر بدوام الاستقرار والتقدم .

أعرب السيد الرئيس عن خالص امتنانه لهذه اللفتة الأخوية، متمنياً لمملكة البحرين الشقيقة كل التوفيق والازدهار، تم خلال الاتصال تناول بحث سُبل تطوير العلاقات الثنائية المتميزة، ومواصلة العمل على الدفع قدماً بالتعاون المشترك بين البلدين في جميع المجالات .

-في 11/3/2020 قام سامح شكري وزير الخارجية بزيارة للبحرين، استقبله جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البحرين. نقل شكرى تحيات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى أخيه جلالة الملك، مؤكدًا على عمق واستراتيجية العلاقات القائمة بين البلدين الشقيقين في ظل توجيهات قيادتيّهما بدفع كافة مجالات التعاون المُشترك. وقام الوزير شكري بتسليم جلالته رسالة من السيد الرئيس بشأن الموقف الحالي من قضية سد النهضة وآخر المستجدات المتعلقة بمسار المفاوضات، مُعربًا عن التقدير لمواقف البحرين المسانِدة لمصر وآخرها دعمها للقرار العربي الصادر عن الاجتماع الوزاري الأخير لمجلس جامعة الدول العربية بشأن التضامن مع مصر في ملف سد النهضة. حرص جلالة الملك على الإعراب عن تقدير بلاده لمصر ودعم البحرين التام وتضامنها مع مصر في كافة القضايا، بما في ذلك دعم المملكة لمصر في ملف سد النهضة وكل ما يحفظ حقوق مصر وأمنها المائي. كما طلب سموه نقل تحياته إلى السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، مُعربًا عن اعتزاز بلاده بالعلاقات المتميزة مع مصر وما تشهده أوجه التعاون الثنائي بين البلدين من تطور ملحوظ في مختلف المجالات.

-في 3/3/2020 قام د. عبد اللطيف الزيانى وزير الخارجية البحرينى بزيارة لمصر، استقبله خلالها الرئيس عبد الفتاح السيسى. سلم الزياني رسالة من جلالة الملك حمد بن عيسى إلى الرئيس، تضمنت اعتزاز الحكومة والشعب البحريني بما يجمعهما بمصر وشعبها من أواصر تاريخية وطيدة وعلاقات وثيقة في مختلف المجالات، والإعراب عن التقدير البالغ للدور الاستراتيجي والمحوري الذي تقوم به مصر تحت قيادة السيد الرئيس في حماية الأمن القومي العربي والدفاع عن قضايا الأمة العربية، وكذلك مساعي مصر الدؤوبة في سبيل ترسيخ الامن والاستقرار والتنمية على الصعيدين الإقليمي والدولي، وذلك ارتكازاً على ثقل ومحورية دور مصر ومقوماته الكبيرة على الساحة الدولية. شهد اللقاء التباحث حول مختلف جوانب العلاقات الثنائية، فضلاً عن التشاور إزاء المستجدات على الساحة الإقليمية، حيث أكد السيد الرئيس في هذا الخصوص ارتباط أمن الخليج بالأمن القومي المصري، مشيداً سيادته بالدور الحيوي الذي تقوم به البحرين وقيادتها في مواجهة التحديات التي تمر بها الأمة العربية .

-في 10/2/2020 استقبل المستشار عمر مروان وزير العدل، السفير هشام محمد الجودر سفير مملكة البحرين في مصر، قدم سفير البحرين للمستشار عمر مروان التهنئة على توليه حقيبة وزارة العدل، وأعرب عن تمنياته له بالتوفيق والسداد . استعرض الجانبان سبل تعزيز التعاون القضائي والقانوني ببن البلدين، ودعم آليات تنفيذ الاتفاقيات القضائية الموقعة بينهما، والتي تتضمن عدة مجالات منها تسليم المجرمين ونقل المحكوم عليهم وتبادل تنفيذ الأحكام، والتي تعد من ثمار التعاون القضائي بين مصر ومملكة البحرين.

-في 7/11/2019 قام جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البحرين بزيارة لمصر، استقبله الرئيس عبد الفتاح السيسى. بحثا الجانبان آخر تطورات الأوضاع الإقليمية، كما تطرق اللقاء إلى عدد من الأزمات التي تمر بها بعض الدول العربية، بالإضافة إلى جهود مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف ومواجهة التدخلات الخارجية، حيث تم التوافق حول دعم جهود التوصل إلى حلول سياسية لمختلف الأزمات التي تعاني منها المنطقة .

-في 12/10/2019 قام الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة وزير خارجية البحرين بزيارة لمصر للمشاركة فى الاجتماع الطارئ لمجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري لمناقشة العدوان التركي على سوريا، استقبله خلالها سامح شكري وزير الخارجية. حرصا الجانبان على التشاور والتنسيق تجاه كافة القضايا محل الاهتمام المشترك، ومناقشة التطورات الخاصة بالعدوان التركي على سوريا، وتبعات ذلك على وحدة سوريا ومسار العملية السياسية وفقاً لقرار مجلس الأمن رقم ٢٢٥٤، كما تم التباحُث حول سُبل العمل على سيادة سوريا ووحدة شعبها وسلامة أراضيها.

- في 12/5/2019 قام الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البحرين بزيارة لمصر، استقبله الرئيس عبد الفتاح السيسى. بحثا الجانبان سبل تعزيز العمل العربي المشترك في ضوء التحديات التي تواجهها الأمة في الوقت الحالي، والتصدي لمحاولات التدخل في الشئون الداخلية للدول العربية، فضلاً عن استعراض آخر مستجدات عدد من الملفات الإقليمية التي تحظي باهتمام البلدين .

- في 12/11/2018 قام سامح شكري وزير الخارجية بزيارة للبحرين للمشاركة فى أعمال الدورة العاشرة للجنة المصرية البحرينية المشتركة برئاسة وزيريّ خارجية البلديّن، استقبله الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البحرين. تطرق اللقاء إلى مجمل وتطورات الأوضاع الإقليمية، حيث تم التأكيد على أهمية تعزيز آليات العمل المشترك بين البلديّن لتوحيد الصف العربي في مواجهة كافة التحديات، والتصدي لأية تدخلات خارجية وإقليمية تستهدف النيل من الأمن القومي العربي وما تبتغيه الشعوب العربية من العيش في سلام واستقرار ورخاء .

-في 30/8/2018 قام الرئيس عبد الفتاح السيسى بزيارة للبحرين، استقبله الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البحرين. بحثا الجابنان سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين على كافة الأصعدة ذات الاهتمام المشترك، حيث توافقت رؤى الجانبين بشأن ضرورة تعزيز الجهود المشتركة لمكافحة الإرهاب وأهمية تضافر جهود المجتمع الدولي من أجل التوصل إلى تسويات سياسية للأزمات التي تشهدها بعض دول المنطقة ، كما اتفق الجانبان على مواصلة العمل المشترك لتوحيد الصف العربي وتعزيز تضامنه لما فيه صالح الأمة العربية.

أجرى الرئيس زيارة إلى متحف البحرين الوطنى والذي يعد أقدم متحف في منطقة الخليج العربي ويضم مجموعة أثريّة نادرة اكتُشفت في العديد من المواقع الأثريّة في البحرين، تشهد على تاريخ الجزيرة، كما يعد المتحف تتويجاً للجهود التي تبذلها مملكة البحرين للحفاظ على تراث وتاريخ حضارة المملكة، كما  حضر السيد الرئيس عرضاً فنياً أقيم في مسرح البحرين الوطنى.

-في 7/3/2018 قام الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة وزير خارجية البحرين بزيارة لمصر للمشاركة فى أعمال الاجتماع الوزارى لمجلس جامعة الدول العربية، استقبله سامح شكري وزير الخارجية. بحثا الجانبان سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين فى شتي المجالات، ومتابعة تنفيذ نتائج اجتماعات اللجنة المصرية البحرينية المشتركة، بما يلبي تطلعات الشعبين الشقيقين. كما بحثا مستجدات الاوضاع السياسية في اليمن وسوريا وأزمة قطر، وجهود مكافحة الارهاب والتطرف باعتباره هدفاً مشتركاً .

-في 21/1/2018 قام د. على عبد العال رئيس مجلس النواب على رأس وفد برلمانى بزيارة لمملكة البحرين، استقبله أحمد بن إبراهيم راشد الملا رئيس مجلس النواب بالبحرين. التقي الوفد مع الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار.

-في 12/11/2017 قام وزير الخارجية سامح شكري بزيارة العاصمة البحرينية المنامة في ثاني محطة من جولة عربية شملت 6 دول نقل خلالها رسالة شفهية إلى عاهل البحرين الملك حمد بن عيسى بن سلمان آل خليفة تتناول تقييم مصر ورؤيتها للتطورات المتلاحقة في المنطقة وتأثيراتها على استقرار الدول العربية وشعوبها، كما تطرقت محادثات وزير الخارجية مع عاهل البحرين إلى تطورات الأوضاع في لبنان واليمن والعراق وسوريا، وكذا أزمة قطر، وأجرى سامح شكري جلسة محادثات موسعة مع نظيره البحريني الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة.

-في 29/7/2017 قام سامح شكرى وزير الخارجية بزيارة للبحرين للمشاركة فى الاجتماع الوزارى الرباعي للدول الداعمة لمكافحة الإرهاب (مصر والسعودية والإمارات والبحرين) .

-في 22/7/2017 قام الأمير سلمان بن حمد بن عيسى آل خليفة ولي العهد نائب عاهل البحرين بزيارة لمصر، للمشاركة فى افتتاح قاعدة "محمد نجيب العسكرية" بمدينة الحمام غرب الإسكندرية ، والتي تعد أكبر قاعدة عسكرية فى منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا .

-في 8/5/2017 قام الرئيس عبد الفتاح السيسى بزيارة للبحرين، استقبله الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البحرين، بحثَ الجانبان سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين على كافة الأصعدة، وعدداً من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك حيث توافقت رؤى الجانبين بشأن ضرورة تعزيز الجهود المشتركة لمكافحة الإرهاب، فضلاً عن أهمية تضافر جهود المجتمع الدولي من أجل التوصل إلى تسويات سياسية للأزمات التي تشهدها بعض دول المنطقة بما يحافظ على وحدة أراضى تلك الدول ويصون مقدرات شعوبها. وقام الملك حمد بن عيسى بمنح الرئيس السيسى وسام الشيخ عيسى آل خليفة، وهو أرفع وسام بحرينى امتناناً لمساندة مصر الدائمة للبحرين .

-في 27/3/2017 قام الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البحرين بزيارة لمصر، استقبله الرئيس عبد الفتاح السيسي، بحثَ الجانبان مختلف جوانب العلاقات المتميزة بين البلدين، كما بحثا عدداً من الموضوعات المطروحة على القمة العربية المقرر عقدها فى 29 مارس2017 بالأردن .

-في 9/2/2017 قام محمد بن إبراهيم المطوع وزير شئون مجلس الوزراء بالبحرين بزيارة لمصر، استقبله م. شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء. بحثَ الجانبان  العلاقات الثنائية بين البلدين على ضوء الخصوصية الشديدة التي تتسم بها العلاقات المصرية البحرينية على مختلف المستويات الرسمية والشعبية وسبل التنسيق بينهما تجاه مختلف القضايا الإقليمية في إطار حرص البلدين عليها وتعزيز الأمن القومي العربي .

-في 18/1/2017 قام سامح شكرى وزير الخارجية بزيارة للبحرين، استقبله حمد بن سلمان آل خليفه عاهل البحرين، نقل إليه رسالة شفهية من الرئيس السيسي تؤكد تطلع مصر إلي تعزيز التعاون مع البحرين، وتعكس تضامن مصر مع المملكة خلال الفترة الحالية والرغبة فى التشاور والتنسيق في الموضوعات الإقليمية ذات الاهتمام المشترك. بحث الجانبان الأوضاع في المنطقة، لاسيما ما آلت إليه الأوضاع في سوريا والعراق وليبيا واليمن، حيث اتفقَ الجانبان علي أهمية أن تشهد المرحلة القادمة المزيد من الانخراط العربي في شئون دول المنطقة والعمل علي إيجاد حلول وتسويات سياسية لأزمات المنطقة من خلال جهد عربي مشترك .

-في 10/12/2016 قام سامح شكرى وزير الخارجية بزيارة للبحرين لحضور الدورة الـ12 لمنتدى "حوار المنامة" الذي ينظمه المعهد الدولي للدراسات الاستراتيجية، حيث ألقى كلمة مصر بالمنتدى .

-في 26/4/2016 قام الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البحرين بزيارة لمصر، استقبله الرئيس عبد الفتاح السيسى. بحثَ الجانبان سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين ومتابعة تنفيذ نتائج اجتماعات اللجنة المشتركة بين البلدين. كما بحث الجانبان أيضاً عدداً من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وتوافقت رؤى الجانبين بشأن ضرورة تعزيز الجهود المشتركة لمكافحة الإرهاب، فضلاً عن أهمية تضافر جهود المجتمع الدولي من أجل التوصل إلى حلول سياسية للأزمات التي تشهدها بعض دول المنطقة، بما يحافظ على كيانات ومؤسسات تلك الدول ويحمي وحدتها الإقليمية ويصون مقدرات شعوبها. قام الرئيس السيسى بمنح جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة "قلادة النيل" التي تعد أرفع وسام مصري، وذلك تقديراً للعلاقات التاريخية والوطيدة التي تجمع بين البلدين، بالإضافة إلى المواقف النبيلة التي اتخذها جلالة الملك إزاء مصر .

-في 28/3/2016 قام سامح شكرى وزير الخارجية بزيارة إلى البحرين، استقبله  خالد بن أحمد آل خليفة  وزير خارجية البحرين، تأتى الزيارة فى إطار تعميق العلاقات التاريخية بين البلدين والتشاور حول عدد من التطورات الإقليمية وفي مقدمتها الأوضاع في سوريا واليمن وليبيا والقضية الفلسطينية. تناولَ الجانبان الإعداد للدورة التاسعة للجنة المشتركة المصرية البحرينية والمقرر عقدها بالقاهرة يومى 16 و17 مايو 2016 .

-في 24/12/2015 قام الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة وزير خارجية البحرين بزيارة لمصر، لحضور الاجتماع غير العادي لوزراء الخارجية العرب المنعقد بمقر الجامعة العربية بالقاهرة، حيث التقى به سامح شكرى وزير الخارجية، تناول اللقاء مجمل الأوضاع على الساحتين العربية والإقليمية والقضايا الآنية وعلى رأسها الوضع في سوريا والعراق وليبيا .

-في 30/10/2015 قام الرئيس عبد الفتاح السيسي بزيارة للبحرين للمشاركة فى الدورة الحادية عشرة لـ "منتدى حوار المنامة"، استقبله العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة. استعرض الجانبان العلاقات الأخوية التاريخية الوطيدة القائمة بين مصرومملكة البحرين وسبل دعمها وتعزيزها فى جميع المجالات والتأكيد على أهمية استمرار التشاور والتنسيق المستمر بين البلدين بما يخدم مصالحهما ويلبي تطلعات شعبيهما الشقيقين .

-في 8/9/2014 قام وزير الخارجية البحرينى الشيخ خالد بن حمد آل خليفة بزيارة لمصر، حيث استقبله وزير الخارجية سامح شكرى، وتناول اللقاء تطورات العلاقات الثنائية المتميزة التي تربط بين البلدين في مختلف مجالات التعاون. استعرض الوزيران خلال اللقاء الخطر الداهم الذي تمثله ظاهرة الإرهاب على الأمن والاستقرار في المنطقة في ظل تنامي التنظيمات الإرهابية وأهمية تكثيف التعاون والجهود على المستوى الثنائي والإقليمي والدولي لمواجهة خطر هذه التنظيمات وتجفيف منابع تمويلها. كما تناول الوزيران عددا من الملفات الإقليمية التي تهم البلدين وبصفة خاصة الأوضاع في العراق وتطورات الأزمة السورية والأوضاع في ليبيا، وتم الاتفاق على استمرار التشاور القائم بين الوزيرين حول هذه القضايا .

-في 14/8/2014 قام غانم فضل البوعينين وزير الدولة البحريني للشؤون الخارجية بزيارة لمصر، استقبله سامح شكري وزير الخارجية،  تم بحث تعزيز العلاقات الثنائية وسبل تطويرها في مختلف المجالات بما يليق بالروابط التي تجمع بين البلدين الشقيقين. تم خلال اللقاء التشاور حول عدد من القضايا الإقليمية التي تهم البلدين وفي مقدمتها القضية الفلسطينية والجهود المصرية المبذولة لتثبيت التهدئة حقناً لدماء المدنيين الأبرياء من الفلسطينيين حيث ثمن وزير الدولة البحريني الدور المصري البناء في دعم حقوق الشعب الفلسطيني ووقف نزيف الدم الفلسطيني فضلاً عن التشاور حول الوضع في ليبيا وكذا التطورات في منطقة الخليج وفي العالم العربي .

-في 7/12/2013 التقى وزير الخارجية الأسبق نبيل فهمي ، بالملك "حمد بن عيسي آل خليفة" عاهل البحرين والأمير "سلمان بن حمد آل خليفة" ولي عهد البحرين في إطار مشاركته في منتدى "حوار المنامة". تناول اللقاءان العلاقات الثنائية بين مصر والبحرين وسبل المزيد من دعمها في مختلف المجالات بما يعود بالنفع على البلدين والشعبين الشقيقين .

-في 2/9/2013 استقبل الرئيس المؤقت عدلي منصور بمقر رئاسة الجمهورية بمصر الجديدة‏ الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة‏ وزير خارجية مملكة البحرين‏ الذي حمل رسالة من الملك الشيخ حمد بن عيسي آل خليفة عاهل المملكة حيث أكدت المملكة وقوفها إلي جانب مصر دولة وشعبا في تلك المرحلة الدقيقة من تاريخها المعاصر تقديراً للمواقف التاريخية لمصر الداعمة للبحرين .

فى عهد الرئيس الراحل محمد حسني مبارك

أخذت العلاقات البحرينية المصرية شكلا أكثر رسوخاً وعمقاً خلال حكم الملك حمد بن عيسى آل خليفة نظراً للعلاقات الأخوية العميقة بينه وبين أخيه الرئيس محمد حسني مبارك .

أقرت مصر رسمياً عام 2002 التعديلات الدستورية التي تحولت في أعقابها البحرين إلى النظام الملكي. اضطلع الرئيس مبارك بدور بارز في تعزيز العلاقات الأخوية الوطيدة التي تربط البلدين، كان لمبارك إسهاماته الذي أكد في العديد من التصريحات والمواقف بأن أمن المملكة والخليج ككل جزء لا يتجزأ من أمن بلاده، وأن القاهرة وبحكم مسئولياتها وأدوارها كانت وستظل ناصرة للقضايا الخليجية والعربية، وفي القلب منها أمن البحرين واستقرارها، وذلك التزاماً منها بضرورة التعاون والتنسيق الدائم مع الأشقاء، وبما يصون أمن المنطقة ككل، ويحد من مصادر التهديد الإقليمية .

كما أرسى مبارك دعائم قوية للعلاقات التي تربط بلاده بدول العالم العربي عامة ودول مجلس التعاون الخليجي بشكل خاص، وعلى رأسها مملكة البحرين، وبمواقف عروبية نبيلة تحسب له أبان الأزمات التي مرت بدول المنطقة ناهيك عن دوره الرائد في دعم آليات التشاور والتنسيق الدائم مع مملكة البحرين .

اعتاد الرئيس مبارك على زيارة البحرين، فقام بزيارتها فى ديسمبر 2004م، و16 فبراير 2009 م، و25 نوفمبر 2010م، وهذا يدل على مدى الدفء الذي تنعم به العلاقات الثنائية بين مملكة البحرين وبين مصر الشقيقة في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية حيث مثلت هذه الزيارات صورة من صور التلاحم القوي ودلالة بالغة على عمق العلاقات الأخوية والتاريخية بين البلدين الشقيقين.

كما زار عاهل البحرين ، الرئيس مبارك ، فى جناحه بالمركز الطبى العالمى بعد تنحيه عن الحكم ، فى زيارة هى الأولى من نوعها لحاكم عربى أو أجنبى، واستغرقت الزيارة المنفردة والأولى من نوعها نصف ساعة .

فى عهد الرئيس الراحل محمد أنور السادات

استمر التضامن المصري البحريني في عهد السادات وعقب إعلان استقلال البحرين في الأمم المتحدة من قبل الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة حاكم البحرين، كانت مصر من أوائل الدول التي سارعت بالاعتراف باستقلالها في عام 1971 لمواجهة المزاعم الإيرانية، سارعت مصر بتهنئة حاكم البحرين، صرح السادات بهذه المناسبة: "تلقيت ببالغ السرورإعلان استقلال البحرين وإنه أمل عزيز علي ّ وعلى كل مصرى، قد تحقق أن نشهد هذا اليوم المجيد في تاريخ أمتنا العربية"، إن اعتراف جمهورية مصر العربية بدولة البحرين المستقلة لم يكن نابع من الإرادة الدولية وحدها بل من المشروع القومي العربي.

فى 24 يناير 1973 إستقبل الرئيس أنور السادات في مكتبه ولي عهد البحرين ووزير الدفاع والقائد العام لقوة دفاع البحرين وقتها حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البحرين حاليا وأهداه قلادة الجمهورية وهي قلادة تهدى لرؤساء الدول وأولياء العهود والمواطنين وغير المواطنين الذين يقومون بأعمال جليلة للجمهورية أوللإنسانية .

خلال حرب أكتوبر 1973 مارست البحرين دورها القومي كما ينبغي أن يكون ووقفت إلى جوار مصر بكل ما تملك. ولم يقتصر الأمر على الموقف الرسمي الداعم للأشقاء في مصر، ولكن الموقف الشعبي كعادته دوماً كان يفيض بالوطنية والعطاء، فانطلقت سيارات الإسعاف في شوارع البحرين وتزاحم أبناء البحرين للتبرع بالدم لمساعدة الجيش المصري البطل .

فى عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر

شهدت حقبة الرئيس الراحل جمال عبد الناصر تضامناً بين شعبى البلدين وحكومتهما وأعلن شعب البحرين عن تجنيد نفسه في الدفاع عن مصر وأبدى تأييده المطلق لمصر في موقفها من تأميم قناة السويس واعتبر كل اعتداء على مصر اعتداء على شعب البحرين ، وهدد الحراك الشعبي آنذاك بتدمير معامل البترول تدميراً كاملاً في ظرف 48 ساعه إذا تعرضت مصر للعدوان. قاسم شعب البحرين مصر أفراحها بعيد الجلاء وعيد انتخاب جمال عبد الناصر رئيساً للجمهورية ، وشهدت البحرين احتفالات شعبية ورفعت أعلام التحرير فوق كل منزل ونادي، ورددت شعارات مؤيدة للرئيس جمال عبد الناصر وتبرع الشعب بربع مليون دولار كمساعدة من الشعب العربي بالبحرين لمصر للتخلص من آثار العدوان.

زار الرئيس جمال عبدالناصر البحرين في 2 مايو 1955 عندما توقفت الطائرة التي تقله للتزود بالوقود في مطار البحرين عائداً من مؤتمر باندونغ. اُسُتُقبل عبد الناصر استقبالاً عظيماً من الشعب البحرينى .

ثانياً : العلاقات الاقتصادية

شهد العلاقات الاقتصادي بين مصر والبحرين أشكالا متعددة ومتنوعة في جميع أوجه النشاطات التجارية والاستثمارية والتنموية والسياحية، كما تشهد حركة التبادل التجاري بين البلدين نمواً متزايداً.

تحتل البحرين المرتبة الـ 16 فى قائمة الدول المستثمرة بالسوق المصرى وفقاً للبيانات الرسمية عام 2019، بإجمالى استثمارات يبلغ 3.2 مليار دولار من خلال ما يقرب من 216 مشروعاً .

وتتركز هذه الاستثمارات فى مجالات التمويل والإنشاءات والتصنيع والزراعة والسياحة والخدمات والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات .

التبادل التجارى: بلغ حجم التبادل التجارى بين مصر والبحرين نحو 392.5 مليون دولار خلال الـ9 أشهر الأولى من 2019 .

أهم الصادرات المصرية للبحرين: الأثاث والحديد والآلات والمعدات والخضروات والبقول والمواد الغذائية ومستحضرات التجميل والقطن والسيراميك، ومن المتوقع أن تقوم مصر بفتح أسواق جديده للمنتجات المصرية في السوق البحريني من خلال تصدير السجاد والمنسوجات والأقطان وأيضاً الرخام والجرانيت والأسمنت .

أهم الواردات المصرية من البحرين: المشتقات النفطيه والزيوت ومنتجات بلاستيكية والألومنيوم ومصنوعاته ومستحضرات التنظيف والحديد والصلب .

وفيما يلي أبرز محطات العلاقات الاقتصادية

-في 9/11/2020 استقبل م. محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربى السفير هشام بن محمد الجودر سفير مملكة البحرين لدى مصر والمندوب الدائم لدى جامعة الدول العربية. بحثا الجانبان سبل التعاون في مجالات التصنيع المشترك بين البلدين.

-في 12/10/2020 استقبل المستشار محمد عبد الوهاب الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، هشام بن محمد الجودر سفير مملكة البحرين بمصر ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية، بحثا الجانبان أوجه التعاون لزيادة الاستثمارات البحرينية في مصر.

-في 24/1/2020 قامت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة بزيارة للبحرين للمشاركة في فعاليات افتتاح معرض الخريف الدولي، استقبلها الامير سلمان بن حمد آل خليفة نائب عاهل البحرين.

-في 23/1/2020 افتتحت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة المصرية، نيابة عن الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، الجناح المصري المشارك بمعرض الخريف الدولي في نسخته الحادية والثلاثين والذي أقيم بالعاصمة البحرينية المنامة خلال الفترة من 23-31 يناير2020 تحت رعاية وزارة الصناعة والتجارة والسياحة البحرينية، ويضم أكثر من 650 عارضاً يمثلون 16 دولة ويقام على مساحة 15.400 متر مربع.

قامت الوزيرة، ويرافقها زايد بن راشد الزياني وزير الصناعة والتجارة والسياحة بمملكة البحرين، وياسر شعبان سفير مصر لدى البحرين، بتفقد الجناح والمقام على مساحة 1000 متر مربع ويشارك به أكثر من 65 شركة وجهة مصرية .

قالت جامع إن المشاركة المصرية المتميزة بالمعرض تعكس عمق العلاقات الثنائية المصرية البحرينية في كافة المجالات وعلى كافة الأصعدة، حيث يسهم المعرض في تعزيز تواجد المنتجات المصرية بالسوق البحريني بصفة خاصة وبأسواق دول الخليج العربي بصفة عامة، مشيرةً إلى أن مشاركة جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر تمثل إضافة هامة للترويج لمنتجات المشروعات الصغيرة والمتوسطة وفتح أسواق جديدة امام أصحاب هذه المشروعات الأمر الذي ينعكس ايجاباً علي زيادة معدلات التصدير. أضافت أن معرض الخريف الدولي يعد أحد أهم المعارض الأكبر والأكثر شعبية بمملكة البحرين للمنتجات والسلع الاستهلاكية .

عقدت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، جلسة مباحثات مع زايد بن راشد الزياني وزير الصناعة والتجارة والسياحة بمملكة البحرين، استعرضا خلالها سبل دفع العلاقات الاقتصادية بين البلدين لمستويات متميزة خاصة في قطاعي التجارة الخارجية والتصنيع، كما تناول اللقاء إمكانيات تعزيز التعاون المشترك بين البلدين في مجالات تبادل الخبرات الصناعية والاستفادة من السوق البحريني كمحور لنفاذ المنتجات المصرية لمنطقة الخليج وعدد من الأسواق المجاورة بقارة آسيا .

قالت الوزيرة، إن العلاقات التجارية بين مصر والبحرين شهدت العام الماضي تطوراً ملموساً حيث بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين خلال الـ 9 أشهر الأولى 392.5 مليون دولار، مشيرةً إلى أهمية زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين ليرقى لمستوى العلاقات الاقتصادية والسياسية المتميزة بين مصر ومملكة البحرين الشقيقة،مؤكدةً حرص الوزارة على حل آى مشكلات قد تواجه الاستثمارات البحرينية في السوق المصري .

-في 2/3/2020 صادق عاهل البحرين، حمد بن عيسى ال خليفة، على مرسوم ملكي بالموافقة على اتفاقية بشأن التعاون في المسائل الجمركية بين المملكة ومصر .

-فى 2/7/2019 قامت د. ياسمين فؤاد وزيرة البيئة بزيارة للبحرين للمشاركة في الجلسة رفيعة المستوى للمنتدى الإقليمي للاقتصاد الأخضر بالبحرين. ألقت الوزيرة كلمة مصر وخطتها لدعم التوجه للاقتصاد الأخضر الذي يعتبر أحد أهم آليات التنمية المستدامة .

-فى 13/2/2019 قام الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة وزير البترول البحرينى بزيارة لمصر، استقبله م. طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية. بحثا الجانبان أوجه التعاون المشترك وسبل زيادته والموقف التنفيذى لنشاط الشركة المصرية البحرينية لمشتقات الغاز بمنطقة خليج السويس بالٍاضافة إلى استعراض أسواق البترول ومستويات الأسعار ومجهودات دول أوبك وخارجها لتحقيق الاستقرار .

-فى11/10/2018 قام م. باسم بن يعقوب الحمر وزير الإسكان بالبحرين بزيارة لمصر، استقبــله د. مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، بحثا الجانبان سبل دعم العلاقات الثنائية بين البلدين .

-فى10/4/2018 قام جميل بن محمد علي حميدان وزير العمل والتنمية الاجتماعية البحريني بزيارة لمصر، للمشاركة فى مؤتمر العمل العربي الدورة (45)، التقى به محمد سعفان وزير القوى العاملة على هامش المؤتمر. بحثا الجانبان عدداً من القضايا المشتركة منها إمكانية مد دولة البحرين بالعمالة المصرية المدربة في كافة المجالات، فضلاً عن  الربط الإلكتروني بين الوزارتين من خلال لجنة فنية من البلدين .

-في 26/4/2017 شهد الرئيس عبد الفتاح السيسي وعاهل البحرين التوقيع على عدد من اتفاقيات التعاون المشترك وهى :

مذكرة تفاهم للتعاون في مجال الشباب والطلائع .

مذكرة تفاهم للتعاون في مجال الرياضة .

مذكرة تفاهم بين وزارة الدفاع المصرية والقيادة العامة لقوة دفاع مملكة البحرين في مجال الدفاع .

مذكرة تفاهم للتشاور السياسي، ومذكرة تفاهم بين المعهدين الدبلوماسيين التابعين لوزارتي خارجيتي البلدين، إضافة إلى التوقيع على البرنامج التنفيذي الثاني في مجال البيئة إضافة إلى محضر اللجنة المشتركة بين مصر والبحرين .

اتفاقية بشأن تجنب الازدواج الضريبي بين حكومتي البلدين .

اتفاقية الملاحة البحرية التجارية .

مذكرة تفاهم بشأن الاعتراف المتبادل بشهادات الأهلية للملاحين البحريين .

مذكرة تفاهم للتعاون بين ديوان الخدمة المدنية بمملكة البحرين ووزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري .

مذكرة تفاهم حول التعاون المشترك في مجال الشئون الاجتماعية .

البرنامج التنفيذي لتبادل الخبرات في مجال الزراعة .

البرنامج التنفيذي للتعاون الثقافي .

البرنامج التنفيذي في مجال الصحة .

البرنامج التنفيذي للتعاون في مجال البيئة .

البرنامج التنفيذى للتعاون فى مجال الشئون الإسلامية .

البرنامج التنفيذى للتعاون فى مجال السياحة .

بروتوكول للتعاون فى المجال الإعلامى .

-فى 18/12/2015 قام د. عبد الحسين ميرزا وزير الطاقة بالبحرين بزيارة لمصر، للمشاركة في المؤتمر الوزارى الخامس والتسعين لمجلس وزراء الدول العربية المصدرة للبترول (أوابك) الذى تستضيفه القاهرة، استقبله طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية .

-فى 9/10/2016 أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي القرار رقم ٤٣٢ لسنة ٢٠١٦ بالموافقة علي معاملة الملك حمد بن عيسي آل خليفة عاهل مملكة البحرين المعاملة المقررة للمصريين طبقاً لأحكام القانون رقم ١٤ لسنة ٢٠١٢ بشأن التنمية المتكاملة في شبه جزيرة سيناء، والمعدل بالقانون رقم ٩٥ لسنة ٢٠١٥ ولائحته التنفيذية. ويتعلق القرار بتملك أراض ومباني فيلات بخليج نعمة بمدينة شرم الشيخ في محافظة جنوب سيناء بغرض الإقامة .

- يوجد بين مصر والبحرين العديد من الاتفاقيات والمعاهدات والبروتوكولات ومذكرات التفاهم والبرامج التنفيذية:

  - الاتفاقيات والمعاهدات

- اتفاقية التعاون القانوني والقضائي في 1989 .

- اتفاقية التعاون في مجال النقل الجوي 1993

- اتفاقية إنشاء المركز التجاري المصري الدائم بمملكة البحرين فى 1997 .

- اتفاقية تجنب الازدواج الضريبي ومنع التهرب من الضرائب فى 1997.

- اتفاقية تشجيع وحماية الاستثمارفى 1997 .

- اتفاقية التعاون القانوني والقضائي ونقل المحكوم عليهم بعقوبات سالبة للحرية فى 1997

- اتفاقية التعاون العلمي والتكنولوجي واتفاقية التعاون الثقافي والعلمي والفني فى 1999 .

- اتفاقية التعاون الفني بين وزارة العمل البحرينية ووزارة القوى العاملة والهجرة فى 2004 .

- اتفاقيتا تعاون في المجالين الإعلامي والثقافي في عام 2009 .

- اتفاقية بشأن تجنب الازدواج الضريبي، و اتفاقية الملاحة البحرية التجارية فى 2016 .

البروتوكولات

بروتوكول التعاون التقني في مجال الطرق والجسورفى 2005 .

بروتوكول تعديل بعض أحكام اتفاق فى النقل الجوي فى 2007 .

بروتوكول إعلامي بين البلدين فى 2009 .

بروتوكول للتعاون في المجال الإعلامي فى 2016 .

مذكرات التفاهم

مذكرة تفاهم في مجال السياحة عام 1999 .

مذكرة تفاهم في مجال الزراعة عام 1999.

مذكرة تفاهم بين سوق البحرين للأوراق المالية وبورصة القاهرة والإسكندريةعام 1999.

مذكرة التفاهم في المجال القانوني والقضائي عام 2004.

مذكرة تفاهم في مجالي التخطيط العمراني والتنمية العمرانية ومجالات الإسكان والمرافق عام 2004 .

مذكرة تفاهم للتعاون في المجال الصحي عام 2004.

مذكرتا تفاهم بين سلطات الطيران المدني بالدولتين في عامي 2005 و2006 .

مذكرة تفاهم بشأن التعاون والتنسيق الأمني في 2006 .

مذكرة التفاهم في المجال الرياضي بين المؤسسة العامة للشباب والرياضة بمملكة البحرين والمجلس القومي للرياضة بجمهورية مصر العربية عام 2007.

مذكرة التفاهم بين البنك المركزي المصري ومصرف البحرين المركزي عام 2007.

مذكرة تفاهم حول التعاون في مجال حماية البيئة والحياة الفطرية عام 2007.

مذكرة التفاهم بين وزارة البترول المصرية وهيئة النفط والغازالبحرينية عام 2007.

مذكرة تفاهم بين المجلس الأعلى للمرأة بمملكة البحرين والمجلس القومي للمرأة بمصر في 2008 .

مذكرة تفاهم للتعاون والتنسيق بين وزارتي خارجية البلدين عام 2009.

مذكرة تفاهم في مجال إنشاء وإدارة المناطق الصناعية عام 2009.

مذكرة تفاهم للتعاون في مجال المراكز التكنولوجية عام 2009.

 مذكرة تفاهم في مجال الدفاع عام 2016.

مذكرة تفاهم للتشاور السياسي عام 2016.

مذكرة تفاهم بين المعهدين الدبلوماسيين التابعين لوزارتي خارجية البلدين عام 2016.

مذكرة تفاهم للتعاون بين وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري وديوان الخدمة المدنية بمملكة البحرين عام 2016.

مذكرة تفاهم بشأن الاعتراف المتبادل بشهادات الأهلية للملاحين البحريين عام 2016.

مذكرة تفاهم للتعاون في مجال الشباب والطلائع عام 2016.

مذكرة تفاهم للتعاون في مجال الرياضة عام 2016.

مذكرة تفاهم حول التعاون في مجال الشئون الاجتماعية عام 2016.

 البرامج التنفيذية

البرنامج التنفيذي للتعاون الفني بين وزارة العمل والشئون الاجتماعية بمملكة البحرين في 2004 .

البرنامج التنفيذي للتعاون العلمي والفني في المجال الزراعي في 2005 .

البرنامج التنفيذي في مجال التعاون الصحي والدوائي للأعوام 2005 – 2007 .

البرنامج التنفيذي للتعاون العلمي والثقافي والفني للأعوام 2005-2008 .

البرنامج التنفيذي للتعاون في مجال الرياضة للأعوام 2007 – 2010 .

البرنامج التنفيذي للتعاون في مجال السياحة للأعوام 2008-2010 .

البرنامج التنفيذى فى مجالى التربية والتعليم والتعليم العالى2009 .

 برنامج تنفيذي لتبادل الخبرات في مجال الزراعة عام 2016 .

برنامج تنفيذي في مجال البيئةعام 2016 .

برنامج تنفيذي للتعاون في مجال السياحة عام 2016 .

برنامج تنفيذي في مجال التربية والتعليم العالي عام 2016 .

برنامج تنفيذي للتعاون الثقافي عام 2016 .

برنامج تنفيذي في مجال الشئون الإسلامية عام 2016 .

ثالثاً : العلاقات العسكرية

تشهد العلاقات البحرينية المصرية تنسيق أمني سياسي شامل شكل في مجمله تضامن عربي موسع لحماية المنطقة من الأخطار المحدقة بها وتقوية جبهاتها الداخلية العسكرية والمجتمعية من جهة، وتقوية أدوارها السياسية الموجهة للخارج من جهة أخرى وكذلك على الجانب الآخر تشهد العلاقات تماسكًا عسكرياً رفيعاً تمثل في التدريبات العسكرية المشتركة في عدد من مواقع القيادة العسكرية والأمنية بين البلدين. هناك علاقات عميقة تجمع بين البلدين، التعاون العسكري بين البلدين مستمر منذ عقود، وكل عام هناك نوع من التمرينات العسكرية وهناك تعاون عسكري في كافة المجالات.

ساندت البحرين مصر خلال حرب أكتوبر 1973، حينها كان الملك حمد بن عيسى آل خليفة ولياً للعهد ووزيراً للدفاع، حيث قام بإعداد مجموعة قتالية لاِشتراك في حرب أكتوبر .

التدريبات والمناورات العسكرية المشتركة

-فى 22/11/2020 انطلقت فعاليات التدريب المشترك (سيف العرب) بجمهورية مصر العربية بمشاركة كلاً من المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة الأردنية الهاشمية ومملكة البحرين وجمهورية السودان الديمقراطية، استمرت فعالياته حتى 26 نوفمبر 2020 بميادين التدريب القتالى بقاعدة محمد نجيب العسكرية ومناطق التدريبات الجوية والبحرية بنطاق المنطقة الشمالية العسكرية .

تضمنت المراحل الأولى من التدريب إجراءات التلقين وأسلوب تنظيم التعاون لتوحيد المفاهيم وصقل المهارات لإدارة المهام المشتركة بالدقة المطلوبة وفى التوقيتات المحددة ، وذلك أثناء تنفيذ كافة المهام التدريبية لتحقيق أقصى استفادة ممكنة من التدريب وللوصول بالقوات المشتركة فى التدريب لمستوى راقى وإحترافى فى إدارة أعمال قتال القوات بالتنسيق بين مختلف الأسلحة البحرية والجوية والبرية .

يأتى تدريب (سيف العرب) إستمراراً لتنمية وتعزيز العلاقات العسكرية بين مصر والدول العربية الشقيقة نظراً لإعتباره واحداً من أرقى التدريبات التى تنفذ على مستوى الوطن العربى بهدف تنمية وترسيخ أسس التعاون العسكرى وتطوير العمل المشترك بين القوات المسلحة المصرية والقوات المسلحة للدول العربية الشقيقة وذلك بإستخدام كافة الأسلحة والمعدات ذات التكنولوجيا المتطورة .

-فى 27 /11/ 2019 اختُتمت فى البحرين أعمال الاجتماع السابع عشر للجنة التعاون العسكري البحرينية المصرية المشتركة العليا، برئاسة اللواء الركن غانم إبراهيم الفضالة مساعد رئيس هيئة الأركان للعمليات، واللواء أركان حرب ناصر محمد إبراهيم عاصي مساعد وزير الدفاع بالقوات المسلحة بمصر وأعضاء اللجنة من الجانبين. وتناول الجانبان عددًا من الموضوعات المدرجة على جدول أعمال اللجنة، التي يأتي في مقدمتها أسس تدعيم التعاون العسكري القائم بين قوة دفاع البحرين )  الجيش البحرينى) والقوات المسلحة بمصر والسبل الكفيلة بتعزيز وتطوير هذا التعاون وزيادة التنسيق وتبادل الزيارات الذي يخدم البلدين الشقيقين .

فى 18 / 7/ 2019 تم توقيع مذكرة تفاهم مشتركة في مجال تقنية المعلومات بين القوات المسلحة المصرية وقوة دفاع البحرين تأتي المذكرة في "إطار علاقات التعاون العسكري المشترك وتبادل الخبرات بين قوة دفاع البحرين والقوات المسلحة بجمهورية مصر العربية وسبل تعزيزها .

-في 20/1/2019 وصلت إلى البحرين مجموعة من السفن الحربية وعدد من الطائرات المقاتلة التابعة للقوات المسلحة المصرية للمشاركة في التمرين المشترك (حمد-3)، وانطلقت في مياه وأجواء مملكة البحرين فعاليات التمرين المشترك “حمد – 3″، والذي تنفذه قوة دفاع البحرين ، بالمشاركة مع القوات المسلحة بجمهورية مصر العربية، ضمن سلسلة التمرين العسكري المشترك .

-فى 26/4/2018 أختتمت فعاليات التدريب المصرى البحرينى المشترك (خالد بن الوليد 2018) الذى نفذته عناصر من وحدات الصاعقة المصرية والقوات الخاصة الملكية البحرينية بحضور عدد من قادة القوات المسلحة البحرينية والمصرية والذى إستمر لعدة أيام بالبحرين. بدأ البيان النهائى للتدريب بتنفيذ أعمال الرماية النمطية والغير نمطية من الأوضاع المختلفة فى الميادين المفتوحة بإستخدام أحدث الأسلحة والمعدات والتدريب على رماية القناصة من مسافات مختلفة. تضمنت الأنشطة التدريبية تنفيذ عملية مشتركة للقضاء على العناصر الإرهابية المسلحة والخارجين عن القانون وأعمال مقاومة الإرهاب وتحرير الرهائن وإقتحام المنشآت المختلفة بإستخدام العربات الحديثة والمجهزة بأطقم الإقتحام من الجانبين كذلك التدريب على أفضل الطرق لإقتحام وتحرير رهائن داخل طائرة مختطفة وإنقاذ المصابين مما يؤكد الجاهزية واليقظة العالية التى تتسم بها القوات المشاركة. كانت المراحل الأولى قد تضمنت التدريب على المهارات التكتيكية وإستخدام طبيعة الأرض وتحركات الفرد فى الميدان وكذا تنفيذ الرمايات الفردية والتكتيكية بالأسلحة الصغيرة نهاراً وليلاً للحفاظ على معدلات الكفاءة القتالية للعناصر المشاركة كما نفذت عناصر المهندسين العسكريين التدريب على أعمال نسف وتدمير الموانع المختلفة، وتنفيذ طوابير تدريب تكتيكى للتدريب على عمليات قتال وإقتحام وسائل المواصلات الجماعية والفردية وتحرير الرهائن المحتجزين بداخلها، كذلك تطهير المناطق المبنية التى سيطرت عليها جماعات إرهابية. كما شاركت عناصر من سلاح الجو الملكى البحرينى فى التدريب (خالد بن الوليد 2018) حيث تم تنفيذ أعمال الإبرار الجوى والإقتحام العمودى والإنزال المشترك للقوات الخاصة من الجانبين لتنفيذ المهام على بمسارح العمليات وداخل المناطق المبنية بإستخدام مروحيات الهليكوبتر. يساهم التدريب فى تعزيز أواصر التعاون العسكرى ونقل وتبادل الخبرات والتعرف على العقائد القتالية المختلفة والقدرة على التعاون والتنسيق المشترك ، وتحقيق الأمن والاستقرار لكلا البلدين الشقيقين .

-في 16 /3/ 2018 اختتمت قوات مسلحة من البلدين ، فعاليات التمرين المشترك "حمد2". وهدف التمرين المشترك إلى رفع مستوى الكفاءة القتالية والقدرات العملياتية والتكتيكية، عن طريق تبادل الخبرات والمهارات الميدانية بين القوات المشاركة فيه .

-في 19/12/2016  تنفيذ فعاليات التدريب المشترك "خالد بن الوليد 2016" من خلال عناصر من القوات الخاصة المصرية والبحرينية ، والذي استمرت فعالياته حتى 30 ديسمبر 2016 وذلك فى إطار خطة التدريبات المشتركة للقوات المسلحة لكلا البلدين. تضمن التدريب تنفيذ العديد من الأنشطة والبيانات العملية لنقل وتبادل الخبرات والتدريب على مهام عمل الوحدات الخاصة والمهارات القتالية الخاصة بمقاومة الإرهاب وتحرير الرهائن والمحتجزين وتنفيذ الرمايات النمطية وغير النمطية واقتحام المنشآت والمباني وتطهيرها من العناصر الإجرامية المسلحة .

-فى 15/4/2015 قيام القوات المصرية والبحرينية لأول مرة بتنفيذ مناورة «بحرية - جوية» مشتركة «حمد-1» والتي شارك فيها  4 قطع بحرية مصرية وعدد من المقاتلات «أف-16».. وأكد الخبراء العسكريون أن إقامة مناورة «مصرية- خليجية» كبري رسالةٌ إنذار لكل من يحاول انتهاك الأمن العربي.. وقال اللواء محمد مختار قنديل الخبير العسكري إن الهدف الرئيسي من المناورة التدريب علي مهام العمليات المستقبلية.. كما أنها تمهيد لتكوين قوة عربية مشتركة. وأضاف اللواء حسين عبد الرازق قائد إحدى وحدات الصاعقة في حرب أكتوبر أن تلك المناورة هي الأولي من نوعها والأضخم. وستعقد بصفة دورية حتي يتم التواصل الدائم بين القيادات العسكرية العربية الصغري

-فى 8/5/2014 فعاليات التدريب الجوي المشترك "الربط الأساسي 2014" الذي اختتم والذي نفذته عناصر من القوات الجوية المصرية وسلاح الجو الملكي البحريني بالتعاون مع 9 دول عربية وأجنبية والذي يأتي في إطار التنسيق والتعاون المشترك مع الدول الشقيقة والصديقة لتوحيد الرؤى والعمل المشترك في العديد من المجالات للحفاظ على الأمن والاستقرار بالمنطقة .

شملت فعاليات التدريب قيام المقاتلات والطائرات متعددة المهام بتنفيذ العديد من الطلعات الجوية نهاراً وليلاً تحت مختلف الظروف والأجواء وذلك للتدريب على تخطيط وإدارة أعمال القتال الجوي الهجومية والدفاعية وتقديم الدعم والمعاونة الجوية للقوات الأرضية ضد الأهداف المعادية. كما تم تنفيذ العديد من الطلعات المشتركة لتأمين الأهداف الحيوية البرية والبحرية في نطاق المسئولية ،وأظهرت المستوى المتميز لجميع القوات المشاركة في تنفيذ المهام والواجبات المكلفين بها بدقة ومهارة عالية .

-فى 27 /8/ 2009  قام وفداً من وزارة الدفاع المصرية  بزيارة للبحرين للمشاركة فى اجتماعى آلية التنسيق العسكرى لمكافحة ظاهرة القرصنة .

تهدف المناورات العسكرية إلى تعزيز وترسيخ العلاقات الأخوية التاريخية الوطيدة التي تربط بين مصر والبحرين. كما تأتي تلك التمارين العسكرية في إطار دعم التعاون العسكري الثنائي بين البلدين الهادف إلى تعزيز الروابط التاريخية الأخوية المتميزة التي تجمع بين الدول العربية الشقيقة، والتي من شأنها دعم العمل العربي المشترك.

رابعاً: العلاقات الثقافية والاجتماعية

يسجل التاريخ العديد من مواقف الدعم المصري للبحرين، والدعم البحريني لمصر، كما يسجل مواقف رمزية للتعبير عن مدى عمق أواصر العلاقات الثنائية المشتركة بين البلدين الشقيقين، ويذكر الشعب البحريني ومسئولوه بالود والعرفان إسهام الخبرات المصرية البارز في مختلف المجالات الإنمائية منذ ما يقرب من قرن من الزمان، وأبرزه مشاركة المعلمين المصريين في إنشاء أول مدرسة نظامية بالبحرين في عام 1919، ولا يزال التواجد المصري بارزاً بمملكة البحرين، متمثلاً في عمل مختلف الخبراء والاستشاريين المصريين بالعديد من الوزارات والهيئات الحكومية والمؤسسات الخاصة بالمملكة .

كما احتضنت الجامعات المصرية، الطلبة البحرينيين قبل إنشاء جامعة البحرين ولايزال كثير من الطلبة يواصلون دراساتهم العليا في الجامعات المصرية ومعظم من تبوأ مراكز في الوزارات هم من خريجي الجامعات المصرية .

فقد شهدت هذه العلاقات محطات مهمة وكثيرة منذ العام 1919 عندما أنشأ المصريون أول مدرسة خاصة في البحرين ثم مدرسة أخرى حكومية في العام 1920 ثم بدأت العلاقات في التطور في كافة المجالات حتى وصلت إلى ما هي عليه الآن .

في إطار سعي مصر لمد جسور التعاون الثقافي والتواصل الفكرى مع أشقائها العرب لم تدخر وسعاً بأن تنقل خبرتها في توثيق التراث الحضاري والثقافي من خلال بروتوكول تعاون وقع بين البلدين للعناية بالتراث الحضاري العربي والإسلامي والثقافي بين مركز توثيق التراث الحضاري والطبيعي التابع لمكتبة الأسكندرية ومركز عيسى الثقافي بالبحرين. كما ترحب مصر دائماً بإرسال عدد من الخبراء المصريين للمساهمة في مجالات التنمية التي تشهدها البحرين فى كافة المجالات .

محطات العلاقات الثقافية والاجتماعية 

تُشكِل العوامل الثقافية المُتمثِلة في اللغة والدين والتاريخ المشترك الدعائم الرئيسية لتلك العلاقات الوطيدة، وكما يسجل التاريخ العديد من المواقف السياسية الداعمة من الطرفين للآخر، يسجل أيضاً مواقف رمزية للتعبير عن أواصر العلاقات الثقافية بين البلدين الشقيقين، نذكر منها هدية البحرين المُتمثلة في نخلتها الذهبية المُرصَعة برُطبِها من اللآلئ، كأحد رموزها، التي أهدتها لمبايعة أمير الشُعراء "أحمد شوقي" في مطلع القرن الماضي، وسيفها الذهبي الذي أهدته لأديب نوبل "نجيب محفوظ" قبل نهاية القرن ذاته، وما تحمله كلاهما من رمزية للعلاقات التاريخية الودية والوطيدة بين الجانبين .

- فى 27/10/2019 شهدت العاصمة البحرينية المنامة تدشين كتاب "البحرين في زمن جمال عبد الناصر" للكاتب البحريني إبراهيم راشد الدوسري الذي يسلط الضوء على دور الزعيم الراحل جمال عبد الناصر في دعم ومساندة الحراك الشعبي والسياسي في البحرين لمقاومة الاحتلال الإنجليزي، وتأثير الثقافة والفنون في زمن عبد الناصر على الوعي الثقافي والفني والنهضة التعليمية في البحرين .

شارك 55 مثقفاً وفناناً وأديباً ومفكراً وسياسياً من البحرين بطرح آرائهم وذكرياتهم حول تلك المرحلة الخصبة التي عاصروها وعزز من وعيهم السياسي والثقافي.

- فى 3/12/2018 صدر للباحث البحرينى د. نوح خليفة، كتاب جديد بعنوان "مصر والبحرين: مسار العلاقات بين 1952-2016- دراسة وصفية" وهو أول إنتاج علمى يوثق ويحلل مسار العلاقات المصرية البحرينية فى عهود رؤساء مصر منذ حقبة جمال عبد الناصر مرورا بعهد محمد أنور السادات ومحمد حسنى مبارك وصولاً إلى عهد الرئيس عبد الفتاح السيسى .

خلصت الدراسة التى أعدها نوح خليفة إلى أن المواقف البحرينية الشعبية والرسمية إبان العدوان الثلاثى على مصر لم تكن عرضة للنسيان والاندثار بل ظلت مقوماً أساسياً للعلاقات والمواقف السياسية والعسكرية والأمنية والاقتصادية المتبادلة بين مصر والبحرين على مر التاريخ وبتعاقب عدد من الرؤساء على حكم مصر إحتفظت البحرين ومصر بعلاقات تتسم بالقوة والتضامن وتنسيق المواقف .

اتسم عهد الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى بالتوازن بين القومية العربية وتعزيز جهود السلام الإقليمى والعالمى وتحقيق تقدم فى تضامن مصر مع منطقة الخليج والوطن العربى وانسجامها مع العالم فى مختلف جهوده التنموية فقد تبنى الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى رؤى وسياسات جديدة نالت اعجاب البحرين ومنطقة الخليج العربى وتميز عهده بأبرز صفات زعماء مصر المؤثرين فى العالم علاوة على جهوده التنموية الرائدة.

-فى 15/1/2018 اقيمت احتفالية كبيرة بمناسبة مئوية الزعيم جمال عبدالناصر بمناسبة مرور 100 عام على ميلاده، على مستوى الوطن العربي .

تم تسليط الضوء على ازدهار العلاقات البحرينية المصرية في عهد الزعيم جمال عبدالناصر، وما اتسمت به من إيجابيات لا يمكن أن تحصى، والفرص التي اتيحت للبحرينيين لنيل التعليم الجامعي في مصر، فالعديد من الكفاءات البحرينية الحالية في مجالات عدة درسوا في مصر في العلوم والهندسة والطب، كما اتيحت هذه الفرص التعليمية لآلاف من العرب والأفارقة أيضاً للدراسة في الأزهر الشريف وباقي الجامعات الأخرى، مصر في عهد عبد الناصر فتحت أبوابها لكل الدول العربية والإفريقية للاستفادة من امكانياتها العلمية والأكاديمية والثقافية.قال المتحدث: «تمسكنا بفكر ونهج الزعيم الراحل لأنه خدم الأمة وقدم لها الكثير في سبيل تطورها وتقدمها، وبالنسبة إلى البحرين فإن عبدالناصر قد وقف مع الحراك الشعبي«

-فى 2/10/2017 أحيا مجلس الدوي الذكرى السنوية للزعيم الراحل جمال عبدالناصر، حيث أقام ندوة تحدث فيها كل من عضو مجلس الشورى درويش المناعي، وم. عبد الله الحويحي، وحمد العثمان، وإبراهيم جمعان، كما استعرض الموثق صالح الحسن بعض المقتنيات من متحفه التراثي التي تتعلق بالزعيم الراحل، من صور فوتوغرافية نادرة وقصاصات صحفية ومجلات مصرية عاصرت لأحداث لحظة بلحظة. استعرض المتحدثون ذكرى عبدالناصر من النواحي السياسية والاقتصادية والثقافية والفكرية والمعرفية بشكل عام .

- تم التوقيع على البرنامج التنفيذي للتعاون بين وزارة الإعلام المصرية ووزارة الثقافة والإعلام بمملكة البحرين للفترة من 2009 - 2011، بهدف تعزيز التعاون بين البلدين في مجالات الإعلام الخارجي، الإذاعة والتليفزيون، التدريب والتأهيل الإعلامي وتبادل الخبرات والمعلومات، إلى جانب تشكيل لجنة إعلامية مشتركة .

- شارك د. شاكر عبدالفتاح وزير الثقافة في افتتاح فعاليات اختيار المنامة عاصمةً للثقافة العربية، كما شهد د. صابر عرب وزير الثقافة المصري افتتاح المسرح الوطني بالمنامة، وذلك على هامش أعمال الدورة الثامنة عشر لوزراء الثقافة العرب التي عُقدت بالبحرين فى نوفمبر 2012 برئاسة وزيرة الثقافة البحرينية الشيخة مي بنت محمد آل خليفة .

خامساً : التبادل الإعلامي

- فى 29/8/2019 ثمن وزير الإعلام البحريني علي بن محمد الرميحي المواقف الثابتة والمشرفة لمصر العروبة والحصن المنيع للأمة العربية والإسلامية في الوقوف إلى جانب مملكة البحرين والخليج العربي، ودعمها الدائم لحقوقنا وقضايانا المشروعة في مختلف المحافل الدولية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، وتضحياتها المشهودة في الذود عن الأمن القومي العربي ومحاربة الإرهاب ورفض التدخلات الخارجية في الشؤون الداخلية العربية، من منطلق دورها المحوري كركيزة أمان وسلام واستقرار في منطقة الشرق الأوسط .

وأكد الرميحي وقوف مملكة البحرين إلى جانب مصر وتضامنها معها في مواجهة كل أشكال العنف والإرهاب وتأييدها لما تتخذه من إجراءات لحماية أمنها واستقرارها، وتلبية تطلعات شعبها الشقيق نحو استدامة التقدم الاقتصادي والاجتماعي .

كما أعرب عن اعتزازه بحرص البلدين الشقيقين على تعزيز العمل العربي المشترك، وتوحيد الجهود الدولية المشتركة في مكافحة التطرف والإرهاب، منوهًا إلى وقوفهما وتضامنهما مع الدول الداعية لمكافحة الإرهاب لكل ما يمثل تهديدًا خطيرًا لأمن وسلامة البلدان العربية وسيادتها الإقليمية، ومساسًا بمصالح الشعوب الشقيقة .

أكد وزير الإعلام البحريني حرص بلاده على تعزيز التعاون الإعلامي مع مصر عبر تبادل الأخبار والمعلومات ونقل الخبرات الفنية والتقنية، والتنسيق المشترك في نشر قيم التسامح والوسطية والاعتدال، والتصدي لخطابات التطرف والكراهية والتحريض على الإرهاب في وسائل الإعلام المختلفة .

- زيارة الشيخة مى آل خليفة وزيرة الثقافة والإعلام البحرينية لمصر خلال الفترة من 16 إلى 18 يونيو 2009، التقت الشيخة مى خلال الزيارة بوزيرى الاعلام والثقافة المصريين، بحثا الجانبان سبل التعاون فى مجال الاعلام والثقافة بين البلدين .

-فى 22/1/2017 قام علي بن محمد الرميحى وزير الإعلام البحرينى بزيارة لمصر، التقى بن محمد بالمسئولين المصريين، بحثا الجانبان سبل دعم العلاقات الثنائية بين الطرفين .

-في 25/4/2016 التقى وفد من وزارة الثقافة المصرية برئاسة د. كاميليا صبحى، رئيس قطاع العلاقات الثقافية الخارجية بالسيد هانى على جمال من هيئة البحرين للثقافة والآثار وتباحثا حول تعزيز سبل التعاون فى المجال الثقافى بين البلدين. واتفقَ الطرفان على الاستمرار فى تبادل الوفود الثقافية والخبرات فى مختلف المجالات مثل الترميم والمكتبات والصناعات الحرفية والتنسيق الحضارى، هذا بالإضافة إلى أنهم أكدوا أهمية التنسيق لدى المنظمات الثقافية الدولية .

 

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى