08 أغسطس 2022 10:25 ص

زيارة الرئيس السيسى للجزائر

الأربعاء، 28 يناير 2015 12:00 ص

قام الرئيس عبد الفتاح السيسي في يوم 25 يونيو 2014 بزيارة سريعة لدولة الجزائر  عقب فوزه برئاسة الجمهورية والتى تعد أول زيارة خارجية للرئيس  ، وتأتى تلك الزيارة تلبية لدعوة من نظيره الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، وكان الهدف من زيارة الرئيس السيسي للجزائر هو "إطلاق تفاهم حقيقي ورؤية موحدة للمصالح المشتركة بين مصر والجزائر في المنطقة .

وقد استقبل الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة الرئيس  عبد الفتاح السيسي وأجرىا الرئيسان محادثات في حضور رئيس مجلس الأمة الجزائري عبد القادر بن صالح ورئيس الوزراء عبد المالك سلال، وكذا وزير الطاقة الجزائري يوسف يوسفي.

وتناولت المباحثات بين الرئيسين مختلف جوانب العلاقات الثنائية، حيث تضمنت بحث عدد من الملفات الاستراتيجية، فضلا عن استعراض العلاقات السياسية والاقتصادية بهدف تعزيزها وتنميتها، وذلك في ضوء العلاقات التاريخية المتميزة التي تجمع بين البلدين والشعبين المصري والجزائري.

و عبر الرئيس السيسي خلال اللقاء عن تطلع مصر للإسهام من خلال شركاتها المختلفة والقطاع الخاص المصري في الخطة التنموية الخمسية الطموحة للجزائر، ووجود رغبة مصرية حقيقية في أن تعود الاستثمارات المصرية في الجزائر لسابق عهدها كأكبر استثمار خارجي لمصر على مستوى العالم.

كما تطرق إلى عدد من القضايا الإقليمية، حيث تم استعراض تطورات القضية الفلسطينية، فضلا عن الأوضاع في ليبيا وسوريا والعراق.

كما تم أيضا استعراض عدد من القضايا الأفريقية ذات الاهتمام المشترك، حيث اتفق الجانبان على تعزيز التنسيق والتشاور ارتباطا بالشأن الأفريقي، وبما يحقق المصالح المشتركة للبلدين.

ووجه السيسي "التحية والتقدير" للجزائر شعباً ودولة وقيادة، وقديم التهنئة شخصيا للرئيس بوتفليقة والشعب الجزائري على الاستحقاق الرئاسي في يوم 17 أبريل 2014 ، كما أثنى على الدور والمسيرة الوطنية التي قدمها بوتفليقة للجزائر وشعبها، معربا عن تقديره للجهود والمساندة الجزائرية لعودة مصر للمشاركة في أنشطة الاتحاد الأفريقي.
 


الأكثر مشاهدة

ذوو الهمم فى القانون والدستور
الأربعاء، 03 أغسطس 2022 12:00 ص
العدد الاسبوعي 669
السبت، 30 يوليو 2022 11:25 م
التحويل من التحويل إلى