04 ديسمبر 2020 07:57 م

العلاقات الثنائية مع الدول الإفريقية

مصر والنيجر

الإثنين، 03 ديسمبر 2018 12:00 ص

مقدمة:

ترتبط مصر بعلاقات دبلوماسية متبادلة مع جمهورية النيجر منذ استقلالها عن فرنسا عام 1960 ، وترتب على هذه العلاقات سلسلة من الاتفاقات والبروتوكولات.


العلاقات السياسية


- فى 30/3/2016 زيارة وزير خارجية النيجر إلى مصر، قام خلالها بتسليم الرئيس السيسي رسالة من رئيس النيجر عبر فيها عن عميق تقديره واحترامه للقيادة للسياسة المصرية وما حققته من إنجازات سياسية واقتصادية خلال فترة وجيزة .

- فى إطار المنحة السابق تقديمها من مصر لعدد 250 دارس من الكوادر الإفريقية العاملة في مجال مكافحة الفساد والوقاية منه، اختتمت فعاليات الدورة التدريبية رقم (٧) التى عقدت خلال الفترة من ١ الي ٥ مارس ٢٠٢٠ بمقر الأكاديمية الوطنية لمكافحة الفساد التابعة لهيئة الرقابة الإدارية لعدد (33) دارس إفريقي من عشرة دول إفريقية وهم (تنزانيا، الكونجو برازافيل، النيجر، جنوب السودان، أوغندا، بوروندي، كينيا، إثيوبيا، موريشيوس، وزامبيا) ليصبح بذلك إجمالي ما تم تدريبه في اطار المنحة عدد (216) دارس، وجارى استكمال ما تبقى من المنحة خلال شهر ابريل 2020.


زيارات الرؤساء

- فى 9/12/2018 قام مامادو إيسوفو رئيس النيجر بزيارة لمصر للمشاركة فى أعمال منتدى افريقيا 2018 بشرم الشيخ. القى إيسوفو كلمة فى افتتاح المنتدى.

- فى 7/7/2019 قام الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الدورة الحالية للاتحاد الأفريقي بزيارة للنيجر لترأس أعمال القمة الأفريقية الاستثنائية. يشارك في الدورة الـ 12 للقمة الأفريقية الاستثنائية، قادة ورؤساء حكومات 55 من دول الاتحاد الأفريقي.

- فى 11/12/2019 قام محمد إيسوفو رئيس النيجر بزيارة لمصر للمشاركة فى منتدى أسوان للسلام والتنمية المستدامة، استقبله الرئيس عبد الفتاح السيسى.

أشاد الرئيس النيجري بالعلاقات الوثيقة التي تربط بين البلدين الشقيقين، مشيراً إلى حرص بلاده على تفعيل وتطوير التعاون الثنائي مع مصر، ومعرباً عن تقديره لما تقدم مصر لتشاد من مساندة ودعم في العديد من المجالات، خاصةً في مجال دعم القدرات.

كما أشاد رئيس النيجر بدور مصر الفاعل على الساحة الأفريقية، في ضوء رئاستها الحالية للاتحاد الأفريقي، مثنياً سيادته على مختلف الجهود المصرية المبذولة في هذا الصدد، والتي من شأنها أن تحقق تطلعات شعوب القارة نحو الاستقرار والتنمية.

شهد اللقاء تباحثاً حول سبل الدفع قدماً بالتعاون الثنائي بين البلدين، حيث أكد السيد الرئيس اهتمام مصر بمواصلة التعاون مع الأشقاء في النيجر في مجال بناء القدرات، وذلك من خلال الدورات التدريبية التي تقدمها الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية للكوادر النيجرية في مختلف التخصصات، بالإضافة إلى الموضوعات ذات الصلة بالاستثمار وتعزيز التجارة البينية في أفريقيا، وذلك في ضوء تولي الرئيس "إيسوفو" ملف الترويج للاتفاقية القارية للتجارة الحرة في أفريقيا.

كما تم تبادل الرؤى خلال المقابلة حول الأوضاع في منطقة الساحل، حيث تقدم السيد الرئيس بتعازيه لرئيس النيجر لضحايا الحادث الإرهابي الذي استهدف أحد معسكرات جيش بالبلاد، وفي هذا السياق شرح الرئيس "إيسوفو" التحديات الأمنية المتزايدة التي يفرضها الوضع في إقليم الساحل بسبب انتشار الجماعات الإرهابية وزيادة أعداد أفرادها، بالإضافة إلى الدعم الخارجي الذي يتلقونه، وهو الأمر الذي يستوجب تكاتف المجتمع الدولي لمجابهة هذا الخطر المتنامي بدعم قدرات دول الساحل ولتكوين جبهة دولية للتعامل مع الوضع الآخذ في التفاقم. وقد اتفق الرئيسان في هذا الصدد على مواصلة التشاور والتنسيق المشترك على المستوي الأفريقي وفي إطار المحافل والمنظمات الدولية، فضلاً عن تعظيم التعاون الأمني لمكافحة تحدي الإرهاب والفكر المتطرف، حيث أشاد الرئيس السيسى في هذا الإطار بجهود النيجر في إطار منطقة الساحل.


زيارات الوفود المتبادلة

- فى 20/3/2020 قام سامح شكري وزير الخارجية بزيارة للنيجر، استقبله محمد إيسوفو رئيس جمهورية النيجر. نقل الوزير شكري إلى الرئيس إيسوفو تحيات الرئيس عبد الفتاح السيسي، وسلّمه رسالته بشأن التطورات الأخيرة في ملف سد النهضة. استعرض وزير الخارجية بشكل مُفصّل موقف مصر في هذا الإطار، والجهود التي بذلتها خلال الأعوام الطويلة الماضية من أجل التوصُل لاتفاق عادل ومتوازن يراعي مصالح الأطراف الثلاثة، وهو ما تبلور مؤخراً بالفعل في مسار اجتماعات واشنطن، برعاية الولايات المتحدة والبنك الدولي. أكد الرئيس إيسوفو أهمية احترام قواعد القانون الدولي، مشيراً إلى ما يمثله نهر النيجر من نموذج في هذا الصدد من حيث ضرورة اتفاق الأطراف المعنية بشأن أي مشروعات تُقام عليه.
اكدا الجانبان خلال اللقاء تطلعهما مواصلة الزخم الجاري الذي تشهده العلاقات الثنائية والبناء على الروابط التاريخية التي تجمع الدولتين.


العلاقات الاقتصادية 


بلغ حجم أعمال شركة النصر للاستيراد والتصدير فى الأعوام الخمسة المنصرمة (تصديراً من مصر للنيجر ):
بلغ حجم الأعمال عام 2005= 847.536 دولار أمريكى.
بلغ حجم الأعمال عام 2006= مليون و 17 ألف دولار أمريكى.
بلغ حجم الأعمال عام 2007= مليون و 321 ألف دولار أمريكى.
بلغ حجم الأعمال عام 2008= 846.716 ألف دولار أمريكى.
بلغ حجم الأعمال عام 2009= 758.400 ألف دولار أمريكى.
يوجد فى قلب العاصمة نيامى بناية تعد من أكبر البنايات بالعاصمة وهى بناية النصر وهى ملك الحكومة المصرية.
توجد مزرعة مصرية نيجيرية مشتركة مساحتها حوالى 200 فدان وصلت مساحتها المنزرعة حالياً إلى نسبة 80% من مجمل المساحة بالرغم من بعض المصاعب على الجانبين.


الإطار التعاقدى:


اتفاق تعاون ثقافى وعلمى وُقّع فى 15/3/1962 وأصبح نافذاً اعتباراً من 24/7/1963.

اتفاق تجارة وقع فى 22/6/1966.

بروتوكول تجارى وقع فى 22/5/1969.

مذكرة تفاهم للتعاون فى مجال نقل المواد النووية وُقّعت بالقاهرة فى 6/12/1983 وسارت نافذة اعتباراً من 9/6/1984.

اتفاق إقامة لجنة موسعة مشتركة للتعاون وُقّع بالقاهرة فى 6/12/1983 بدأ سريانه اعتباراً من 9/6/1984.

اتفاق إقامة مزرعة مشتركة وقع فى 25/2/1997.

اتفاق تشجيع وحماية الاستثمار وقع فى نيامى فى 4/3/1998.

اتفاق وقع بين الصندوق المصرى للتعاون الفنى مع أفريقيا وحكومة النيجر بـ "نيامى " فى 3/9/1993.

اتفاق تعاون بين الأزهر الشريف وحكومة النيجر وقع فى 16/12/1998.

بروتوكول تعاون فى مجال التعليم العالى يغطى الفترة من 2000 – 2005 وقع بالقاهرة فى 27/10/2002 بدأ سريانه منذ تاريخ توقيعه.

مذكرتى تفاهم بشأن التعاون بين وزراتى الخارجية وأخرى فى مجال السياحة وقعتا أثناء انعقاد اللجنة المشتركة فى دورتها الرابعة بالقاهرة فى الفترة من 24 إلى 26 أبريل 2005.

بروتوكول للتعاون بين جامعتى القاهرة وعبده مأمونى بنيامى للمساعدة فى إنشاء قسم للغة العربية بجامعة "عبده مأمونى" بنيامى وكذا إنشاء قسم متخصص فى مجال المصريات بمعهد أبحاث العلوم الإنسانية بجامعة "عبده مأمونى" بنيامى وقع فى 8/12/2005 بنيامى.


 العلاقات الثقافية


توجد بالنيجر بعثة أزهرية قوامها 44 شيخ يرأسهم رئيس البعثة ويعملون فى محافظات النيجر الثمانية.
تعمل مصر مع امعة عبده مأمونى على إقامة "كلية للغة العربية والإسلامية والتربية" بهدف توطين اللغة العربية بالنيجر، وسوف يقوم البنك الإسلامى للتنمية بتمويل إقامتها بمبلغ 6 مليون دولار، والسفارة تسعى لإقامة مركز للمصريات كان قد توقف منذ نحو ثلاثة أعوام.

تسعى مصر منذ وقت قريب كطلب فضيلة الإمام الأكبر شيخ الازهر لإقامة معهد أزهرى على غرار المعهد الأزهرى فى "شيوتا" المركز الروحى للطريقة التيجانية بالنيجر.

تقوم مصر بالتواصل مع كافة المسئولين عن العمل الدعوى والتعليمى دعماً للأخوة الإسلامية وتوطيناً للغة العربية من خلال تمتين العلاقات مع نقابة مدرسى اللغة العربية وحاملى الثقافة العربية ورجال التعليم العربى بوزارتى التعليم الأساسى والعالى إضافة للخليفة التيجانى.

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى