04 ديسمبر 2020 07:40 م

العلاقات الثنائية مع الدول الإفريقية

مصر و سيراليون

الثلاثاء، 04 ديسمبر 2012 12:00 ص

مقدمة:


العلاقات بين مصر وسيراليون تمتد إلى الخمسينيات، حيث تم فتح أول سفارة لمصر في سيراليون عام 1965 وكانت تشمل مركزا ثقافيا ويعد من أهم المراكز الثقافية لتعليم اللغة العربية في ذلك الوقت بسيراليون، حيث إن أغلبية الشعب مسلمون فهم يهتمون باللغة العربية، وكان في مصر سفارة لسيراليون حتى عام 1986 ونظرا للحرب الأهلية فى البلاد تم إغلاق السفارة بالقاهرة، وأعيد فتحها فى نوفمبر عام 2017.




العلاقات السياسية:


إفتتحت سيراليون سفارتها بالقاهرة عام 1968، غير أنها أغلقت عام 1983 بسبب تدهور الأوضاع الاقتصادية لسيراليون، وتم تعيين قنصل فخرى لسيراليون فى القاهرة منذ يناير 2004، كما أن سفير سيراليون الحالى فى الرياض معتمداً بصفة غير مقيم لدى مصر.


- فى 23/9/2019
التقي الرئيس عبد الفتاح السيسي  مع الرئيس جوليوس مادا بيو، رئيس جمهورية سيراليون، على هامش انعقاد الدورة الرابعة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك.
اشاد الرئيس السيسى بالعلاقات الوطيدة بين مصر وسيراليون، لا سيما في ظل الأهمية التي تحتلها سيراليون في منطقة غرب أفريقيا ذات التأثير المباشر على الأمن القومي المصري، مؤكداً استعداد مصر لتعزيز التعاون الثنائي مع الجانب السيراليوني على جميع الأصعدة لدعم جهود التنمية بها، بالإضافة إلى استقبال المزيد من الكوادر السيراليونية للمشاركة فى برامج بناء القدرات التي تشرف على تنفيذها الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية فى المجالات المختلفة، وذلك وفقاً لاحتياجات الجانب السيراليوني.
عبر رئيس سيراليون عن تطلع بلاده المتبادل لتطوير العلاقات الثنائية مع مصر على مختلف الأصعدة، لا سيما في مجالات التبادل التجاري وجذب الاستثمارات المصرية المباشرة والدعم الفني والتنسيق الأمني والعسكري المشترك، مشيداً في هذا الصدد بدور مصر في المساهمة في تحقيق التنمية الاجتماعية والنمو الاقتصادي للدول الأفريقية من خلال المشاركة بخبراتها المتنوعة وتسخير إمكاناتها المتميزة.
كما تباحث الرئيسان حول أخر تطورات عملية إصلاح وتوسيع مجلس الأمن بالأمم المتحدة، وذلك في ظل دور الرئيس السيراليوني كمنسق للجنة العشرة الأفريقية المعنية بإصلاح وتوسيع مجلس الأمن، حيث تم إعادة تأكيد الموقف الأفريقي الموحد باعتباره الحل الوحيد لمعالجة الظلم التاريخي الواقع على القارة الإفريقية في هذا الصدد وتحقيق إصلاح حقيقي وعادل لمجلس الأمن ومعالجة الخلل الهيكلي في نظام عمله.
تطرق اللقاء أيضاً إلى مناقشة المستجدات الخاصة بعدد من الملفات القارية، لا سيما في ضوء الرئاسة المصرية الحالية للاتحاد الأفريقي، حيث تم التوافق حول مواصلة التشاور والتنسيق المشترك بشأن تطورات تلك الملفات، بما فيها ما يتعلق بالأوضاع في منطقة غرب أفريقيا.


- فى 28/4/2020 بعث الرئيس عبد الفتاح السيسي برقية تهنئة إلى رئيس جمهورية سيراليون الرئيس جوليوس مادا بيو للتهنئة بيوم الاستقلال.  


زيارات الرؤساء


- فى 12/4/2000
زيارة رئيس جمهورية سيراليون لمصر للمشاركة فى قمة أفريقيا- أوروبا.

- فى 18/4/2005 زيارة رئيس جمهورية سيراليون لمصر للمشاركه فى قمة النيباد التى عقدت فى شرم الشيخ.


- فى 27/6/2016
قام ارنست باي كوروما رئيس سيراليون بزيارة لمصر، استقبله الرئيس عبد الفتاح السيسى. بحثا الجانبان سُبل تعزيز العلاقات الثنائية على الأصعدة المختلفة، حيث اتفق الجانبان على أهمية الإعداد الجيد للدورة القادمة للجنة المشتركة بين البلدين بحيث تساهم في تطوير التعاون في القطاعات الاقتصادية والصحية، فضلاً عن بحث سبل التعاون في مجالات التعدين والثروات البحرية. تناولت المباحثات أيضاً القضايا الإقليمية على الساحة الافريقية، حيث تم تبادل وجهات النظر بشأن الأوضاع في منطقتي الساحل والصحراء وغرب أفريقيا، والجهود المبذولة لمكافحة الإرهاب باِعتباره خطراً مشتركاً يهدد دول القارة الأفريقية. كما تطرقت المباحثات إلى عدد من القضايا الدولية، ومن بينها ملف إصلاح وتوسيع مجلس الأمن في ضوء تولى الرئيس السيراليوني رئاسة لجنة العشرة الافريقية المعنية بهذا الموضوع.


زيارات الوفود المتبادلة


- فى 22/3/2002 زيارة نائب رئيس سيراليون لمصر.

- فى 19/4/2009
زيارة وزيرة الخارجية السيراليونية السيدة زينب حوا بانجورا للقاهرة.

- فى 5/3/2010 زيارة رئيس هيئة مكافحة الفساد السيراليونية للقاهرة بدعوة من رئيس هيئة الرقابة الإدارية.

- فى 1/11/2016 قام السفير محمد إدريس مساعد وزير الخارجية للشئون الأفريقية بزيارة لسيراليون، عقد ادريس العديد من اللقاءات مع كبار المسئولين على رأسهم رئيس الجمهورية ووزير الخارجية، بحثا الجانبان سبل تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين خاصة في ضوء الدور الذي تلعبه الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية في دعم قدرات الأشقاء الأفارقة لتحقيق أهداف التنمية بدول القارة، فضلا عن بحث تشجيع القطاع الخاص المصري للعمل والإستثمار في سيراليون في ظل إمتلاك القارة لإمكانات وفرص كبيرة تسعى أطراف عديدة للاستفادة منها.

- فى 8/4/2019 قام سيدي محمد تونس رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الشعب السيراليوني الحاكم SLPP بزيارة لمصر، استقبله طارق رضوان رئيس لجنة الشؤون الأفريقية في مجلس النواب.
أكد رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الشعب السيراليوني الحاكم SLPP، سعادته بزيارة البرلمان المصري، وأهمية تقوية العلاقات الاقتصادية والثقافية بين شعوب الدول الأفريقية، لافتا إلى أنّ الرئيس عبدالفتاح السيسي يمتلك رؤية واضحة لتحقيق الوحدة الأفريقية.
قال سيدي محمد تونس، أنّ العلاقات البرلمانية بداية إرساء وتقوية العلاقات بين الدول الأفريقية، مؤكدا تطلعه للتعاون مع مصر وليست الدول الأخرى كالصين، والتخلص من عبء الديون التي ترهق ميزانية الدول الأفريقية. وتابع أنّ أفريقيا غنية بمواردها، ويجب إنشاء علاقات تعاونية تجمع شعوب القارة، لتحقيق نهضة شعوبها.


العلاقات الاقتصادية:


- فى 27/11/2015 وقعت مصر وسيراليون اتفاقية تتعلق بمجال النقل البحري والنهري وإدارة الخدمات داخل الموانئ.


ارتفعت الصادرات المصرية إلى سيراليون بنحو 36.3% لتسجل 3.98 مليون دولار خلال 2018، مقابل 2.92 خلال 2017، وفق تقرير صادر عن إدارة الدول والمنظمات الأفريقية ووحدة الكوميسا بجهاز التمثيل التجاري.


الاطار التعاقدى:

مذكرة تفاهم بين هيئة مكافحة الفساد السيراليونية، وهيئة الرقابة الإدارية فى مارس 2010.
مذكرة تفاهم فى مجال الصحة فبراير 2003.
تم تحديث إتفاق التعاون بين الصندوق المصرى للتعاون الفنى مع أفريقيا وسيراليون والموقع فى 8/2/1981 باتفاق جديد وقع فى 17/6/2003.
تم توقيع مذكرتى تفاهم فى سبتمبر 2002 فى مجالى الزراعة والثرة السمكية.
 إتفاق التعاون الثقافى بين مصر وجمهورية سيراليون فى 8 يوليو 1965.
إتفاق تجارة فى 20 مايو 1966.
بروتوكول إنشاء مستوصف طبى مصرى فى فريتاون.


العلاقات الثقافية



- فى 29/1/2019
قال موري فوفانا سفير سيراليون لدى مصر، إن الدول الأفريقية تعتبر الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية قائدا للقارة السمراء، منوها لسياسات الرئيس السيسي المنفتحة على القارة منذ توليه مقاليد السلطة فى البلاد.

أكد السفير فوفانا، في حوار خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط في ختام ندوة "التنوع الثقافي الأفريقي.. ثقافة سيراليون" التي عقدت على هامش اليوبيل الذهبي لمعرض القاهرة الدولي للكتاب، أن الدول الأفريقية تعول كثيرا على مصر خلال رئاستها للاتحاد الأفريقي في مطلع فبراير المقبل، والتي ستتيح للرئيس السيسي الفرصة لزيارة العديد من الدول الأفريقية، معربا عن أمله فى أن تكون سيراليون واحدة منها.

أوضح فوفانا، أنه التقى بعدد من الشركات الخاصة المصرية المهتمة بالاستثمار فى سيراليون، حيث من المقرر أن يتوجه وفد مصرى يضم عددا من رجال الأعمال خلال شهر إلى سيراليون برفقته، وذلك من أجل الوقوف عن قرب على فرص الاستثمار الممكنة فى بلاده. وقال إن رئيس سيراليون جوليوس مادا بيو قام بزيارة مصر في ديسمبر الماضي، والتقى مع الرئيس عبد الفتاح السيسي، معربا عن أمله فى أن يقوم الرئيس السيسى بزيارة لفريتاون قريبا.

أضاف أن العلاقات بين مصر وسيراليون تمتد إلى الخمسينيات، لافتا إلى أنه تم فتح أول سفارة لمصر في سيراليون عام 1965 وكانت تشمل مركزا ثقافيا ويعد من أهم المراكز الثقافية لتعليم اللغة العربية في ذلك الوقت بسيراليون، حيث إن أغلبية الشعب مسلمون فهم يهتمون باللغة العربية، وكان في مصر سفارة لسيراليون حتى عام 1986 ونظرا للحرب الأهلية فى البلاد تم إغلاق السفارة بالقاهرة، وأعيد فتحها فى نوفمبر عام 2017.

أوضح أن بلاده تأمل في مساعدة مصر لها لتتخطى كافة التحديات التى تواجهها لتصبح بحلول عام 2030 واحدة من الدول المتقدمة، مشيرا إلى أنه يأمل في إعادة فتح مركز ثقافي مصرى فى سيراليون، وذلك بعد لقاء مع سفير مصر لدى سيراليون ماهر المهدى، متمنيا أن يقدم المركز خدماته لمنطقة غرب أفريقيا بأكملها.

دعا السفير السيراليونى الشعب المصرى إلى زيارة بلاده، مؤكدا أن انطباعه عن مصر إيجابى للغاية على الرغم من تواجده بها لتولى مهام منصبه منذ ثلاثة أشهر فقط.

لفت إلى أنه يتمتع بصدقات عديدة وقام بزيارة الإسكندرية وشرم الشيخ ومنطقة الأهرامات ويتابع عن كثب حركة المشاريع في البلاد، كما حث العديد من رجال الأعمال في سيراليون لزيارة مصر والاستثمار بها.

قال سفير سيراليون إن مصر دولة رائعة وشعبها مضياف للغاية وودود جدا، مؤكدا أنه يشعر بالأمن بها، فهى بلد السلام.

أعرب عن أمله في مشاركة بلاده بجناح في معرض الكتاب في دوراته المقبلة، وفي مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية وفعاليات أخرى.



الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى