أخر الأخبار

×

أخر الأخبار

04 ديسمبر 2020 06:29 م

العلاقات الثنائية مع الدول الإفريقية

مصر وموزمبيق

الثلاثاء، 04 ديسمبر 2012 12:00 ص

مقدمة:


تعود العلاقات المصرية الموزمبيقية إلي فترة ما قبل التحرير في أواخر الخمسينات والستينات حيث استضافت مصر عدداً من حركات التحرير الموزمبيقية التي اتحدت فيما بعد في تنزانيا لتكون حركة تحرير موزمبيق المعروفة باسم الفرليمو في منتصف الستينات، كما استضافت كوادر جبهة التحرير الموزمبيقية الفرليمو بعد تكوينها وقدمت لهم العون السياسي والفني اللازم لإعدادهم لمرحلة النضال من أجل التحرير، واستمرت العلاقات المصرية – الموزمبيقية خلال فترة حرب التحرير من خلال إمداد حركة تحرير موزمبيق بالسلاح والتدريب.


العلاقات السياسية

كانت مصر من أولي الدول التي اعترفت بجمهورية موزمبيق المستقلة في عام 1975 وافتتحت سفارتها في مابوتو في سبتمبر من نفس العام كسادس سفارة تفتح في العاصمة الجديدة وأول سفارة عربية.


زيارات الرؤساء

- فى 22/6/2019 قام فيليب نيوسي رئيس موزمبيق بزيارة لمصر، استقبله الرئيس عبد الفتاح السيسى. بحثا الجانبان سبل تعزيز العلاقات الثنائية على مختلف الأصعدة، حيث تم الاتفاق على تفعيل الآليات القائمة للتعاون بين الجانبين وعلى رأسها اللجنة المشتركة، بالإضافة إلى العمل على تطوير العلاقات الاقتصادية والتبادل التجاري بين البلدين، ودعم جهود التنمية الاقتصادية في موزمبيق، لاسيما في مجالات تطوير البنية التحتية من خلال الخبرات المتوفرة للشركات المصرية في هذا المجال، فضلاً عن تطوير التعاون في قطاعات الزراعة والاستزراع السمكي والصحة والاتصالات والنقل والمواصلات. كما تناولت المباحثات آخر المستجدات والتطورات الإقليمية وعلى المستوى القاري وذلك في ضوء الرئاسة المصرية للاتحاد الأفريقي، حيث اتفق الجانبان على أهمية مواصلة العمل لتنفيذ الأهداف التنموية في مختلف المجالات المنصوص عليها في أجندة 2063، وكذلك التركيز على تنفيذ المشروعات القارية التي تمثل أولوية للدول الأفريقية، فضلاً عن تعزيز الآليات الأفريقية لإعادة الإعمار والتنمية بعد النزاعات، وتكثيف الجهود في مجال مكافحة الإرهاب والتطرف، ودعم الأمن والاستقرار في القارة الأفريقية.


زيارات الوفود المتبادلة


- فى 12/12/2019 قام جايمو باسيليو مونتيرو وزير داخليـة موزمبيق بزيارة لمصر للمشاركة فى فعاليات منتدى أسوان للسلام والتنمية المستدامة، استقبله اللواء محمود توفيق وزير الداخلية. تم خلال اللقاء إستعراض أوجه التعاون المشتركة فى مجالات الأمن المختلفة وأساليب تدعيمها، حيث أشاد الوزير الموزمبيقى بالجهود الدؤوبة التى تبذلها وزارة الداخلية المصرية لترسيخ مناخ الأمن والإستقرار بالبلاد وتميز أجهزتها فى مجالات مكافحة الإرهاب والجرائم الجنائية وأعرب عن تقديره لما وصلت إليه من تطور وكفاءة، كما أكد على تطلعه لتوسيع قاعدة إستفادة أجهزة الأمن ببلاده من الخبرات الأمنية والتدريبية المصرية فى عدد من المجالات الشرطية محل الإهتمام خاصةً فى ضوء الرئاسة المصرية للإتحاد الأفريقى. أكد الجانبان خلال اللقاء على تطابق الرؤى فيما يتصل بالتعامل مع التحديات الأمنية مع ضرورة مواصلة التنسيق والتشاور وتبادل المعلومات الأمنية محل الإهتمام المشترك من خلال قنوات الإتصال المعنية.  

العلاقات الاقتصادية



- بدأ بعض المستثمرين المصريين فى توجيه بعض استثماراتهم الى موزمبيق ومن بين تلك الاستثمارات:

- شركة Gulf Badr Group للنقل والشحن البحرى
- محال تجارية باسم Carpet City لبيع سجاد النساجون الشرقيون
- عقد خلال الفترة من 20/6 – 1/7/2012 الدورة الثالثة من معرض المنتجات المصرية بموزمبيق فى حفل افتتاح كبير بحضور نائب وزير التجارة والصناعة الموزمبيقى واعضاء السلك الدبلوماسى الاجنبى، وبمشاركة حوالى 30 شركة مصرية لمختلف المنتجات (اثاث – اجهزة كهربائية – نجف – منتجات خان الخليلى – ادوات تجميل – سجاد)، وقد شهد المعرض المصرى اقبالاً جيداً من المستهلك الموزمبيقى وافراد الجاليات الاجنبية المقيمة بمابوتو، حيث تميزت المنتجات المصرية بتنوعها وانخفاض اسعارها نسبياً عن بديلتها فى السوق الموزمبيقية.


- فى 22/6/2019
قال اغوستينيو فاما، رئيس الوفد الموزمبيقي الذي يزور مصر حاليا، إنه بالرغم من عمق العلاقات بين مصر وموزمبيق إلا أن العلاقات التجارية لا ترقى لمستوى العلاقات السياسية بين البلدين. وأكد خلال منتدى الأعمال المصري الموزمبيقي الذي ينظمه الاتحاد العام للغرف التجارية، أن ضعف التجارة البينية بين الدول الافريقية والتي لا تتجاوز 16% من حجم التجارة في القارة ترجع إلى نقص المعلومات والإمكانيات.
وأشار فاما  إلى أن الوفد الذي يزور مصر حالياً من بلاده يضم نحو 13 شركة تبحث عن خلق فرص التعاون المشترك مع الشركات المصرية في مجال المعدات وإعادة تدوير البلاستيك وكذلك pvc و الصحة والبنية التحتية والتكنولوجيا والصناعات البترولية والمواد الغذائية.
 وذكر، أن منتدى الأعمال يعد فرصة لزيادة التبادل التجاري بين البلدين وبحث الفرص الاستثمارية، لافتا إلى أن مصر لديها خبرة كبيرة في مجال الاستكشافات البترولية والغاز يمكن الاستفادة منها في ظل اهتمام بلاده  بهذا المجال خلال الفترة الحالية.


- كشف جهاز التمثيل التجاري، التابع لوزارة التجارة والصناعة، إن حجم التبادل التجاري بين مصر وموزمبيق بلغ 9.57 مليون دولار، منها 9.567 مليون صادرات مصرية و10 آلاف دولار واردات مصرية عام 2018. 

وبين الجهاز، أن هناك ارتفاعا في الصادرات المصرية ثلاثة أضعاف خلال عام 2016 مقارنة بعام 2015، وذلك نتيجة لزيادة الصادرات المصرية من الأسمدة (بند جمركي 3102 الخاص بأسمدة نيتروجينية معدنية أو كيميائية)، بقيمة تقدر بـ6 ملايين ونصف مليون دولار، وكذا محضرات أساسها الحبوب (بند جمركي 1902 الخاص بالعجائن الغذائية، مثل المكرونة) بقيمة تقدر بمليون دولار.

ارتفعت الصادرات المصرية بنسبة 10% في عام 2017 مقارنة بعام 2016 بزيادة قدرها مليون دولار، وذلك نتيجة لزيادة الصادرات المصرية من المنتجات الكيميائية (بنود جمركية: 2833، 2836، 2826 الخاصة بكبريتات والكربونات والفلوريدات) بقيمة تقدر بمليون دولار.
كما تم انخفاض الصادرات المصرية بنسبة 20% في عام 2018 مقارنة بعام 2017 بقيمة 2 مليون و253 ألف دولار، حيث انخفضت قيمة الصادرات المصرية من الأسمدة (بند جمركي رقم 3102 الخاص بأسمدة نيتروجينية معدنية أو كيميائية) بقيمة تقدر ب 5 ملايين ونصف المليون دولار، وارتفاع الصادرات المصرية من السكر ومصنوعاته (بند جمركي رقم 1701 الخاص بسكر قصب أو سكر بنجر) بقيمة تقدر بحوالي 3 ملايين دولار.

ويلاحظ ضعف حجم الواردات المصرية من دولة موزمبيق في جميع سنوات، باستثناء الطفرة التي حدثت عام 2017، حيث زادت الواردات المصرية بقيمة تقدر بـ 6 ملايين و200 ألف دولار نتيجة لزيادة الواردات المصرية من الوقود المعدني (بند جمركي رقم 2704 الخاص بالفحم المجمر).

وشهدت حركة التبادل التجاري بين البلدين انخفاضا كبيرًا خلال عام 2018، مقارنة بعام 2017 وذلك نتيجة لانخفاض الصادرات المصرية من الأسمدة بقيمة حوالي 5 ملايين ونصف مليون دولار، وكذا انخفاض الواردات المصرية من الوقود المعدني بقيمة تقدر بـ6 ملايين و200 ألف دولار.

من أهم بنود الصادرات المصرية إلى موزمبيق سكر ومصنوعات سكرية أسمدة محضرات أساسها الحبوب أو الدقيق أو النشاء أو الحليب وأصناف متنوعة من معادن عادية وقود معدني، زيوت معدنية ومنتجات تقطيرها، مواد قارية، وشموع معدنية ومنتجات كيميائية غير عضوية، مركبات عضوية أو غير عضوية من معادن ثمينة أو من معادن أتربة نادرة ومحضرات غذائية متنوعة ولدائن ومصنوعاتها.


الاطار التعاقدى

اتفاقات التعاون الموقعة بين مصر وموزمبيق:

عملت مصر على تدعيم أواصر العلاقات بينها وبين البلد الأفريقى الناشئ ، وأثمر التعاون المصري الموزمبيقي عن توقيع عدد من الاتفاقات وهي كالتالي:

1- اتفاق التعاون بين الصندوق المصرى للتعاون الفنى مع أفريقيا وموزمبيق حيث وقع فى اغسطس من عام 1985 عن الجانب المصرى وزير الدولة للشئون الخارجية وعن الجانب الموزمبيقي السيد/ جواكيم شيسانو وزير الخارجية فى ذلك الوقت والذي أصبح رئيساً للدولة بعد ذلك.

2- اتفاق انشاء اللجنة المشتركة في القاهرة عام 1995 وحيث عقد أول اجتماع لها آنذاك، وتعمل السفارة حالياً على عقد الاجتماع الثاني للجنة المشتركة في عام ‏2010‏‏ .

3- اتفاق التعاون في المجال الاقتصادي والفني عام 1998 .

4- اتفاقية حماية الاستثمار بين البلدين في عام 1998 .

5- توقيع مذكرة تفاهم في مجال العلوم والتكنولوجيا عام 1998، ومذكرة تعاون عام 2006 تم بمقتضاها ارسال وفد مصري لدراسة انشاء مشروع القرية الألفية في موزمبيق على غرار مشروع القرية الألفية في مصر .

6- توقيع مذكرة تفاهم في مجال الزراعة عام 2005 .

7- توقيع مذكرة تفاهم في مجال الداخلية والبوليس عام 2006 .

8- -توقيع مذكرة تفاهم في مجال العمل عام 2006 .

9- -مذكرة تفاهم في مجال السياحة عام 2008.

• عقدت الجولة الثانية من اللجنة المشتركة المصرية الموزمبيقية قى ديسمبر 2010 بمايوتو حيث تم توقيع 5 مذكرات تفاهم فى عدة مجالات هى :
أ‌- مذكرة تفاهم للتعاون فى مجال الشبابب‌- مذكرة تفاهم للتعاون فى مجال الرياضةج‌- مذكرة تفاهم للتعاون الثقافىد‌- مذكرة تفاهم للتعاون بين معهد الدراسات الدبلوماسية المصرى والمعهد العالى للعلاقات الدولية الموزمبيقىهـ - مذكرة تفاهم للتعاون فى مجال التعليم 


التعاون الفنى

يقوم الصندوق بتقديم المنح والمساعدات في أوقات الأزمات حيث قام الصندوق بتقديم شحنة من المواد الغذائية والأدوية لضحايا الفيضان عام 2007.قدم الصندوق منحة من أجهزة الكومبيوتر لوزارة العلوم والتكنولوجيا ومنحة من الأسمدة الزراعية خلال عام 2008.يرسل الصندوق المصري لموزمبيق خبراء في مختلف المجالات ويبلغ عدد خبراء الصندوق حالياً (خبيران) لتدريس اللغة العربية بجامعة ادواردو موندلاني الموزمببيقية.

وتوالي السفارة التعرف على احتياجات الوزارات والمعاهد البحثية المختلفة في موزمبيق من الخبراء المصريين وتقوم باجراء الاتصالات اللازمة مع أمانة الصندوق المصري للتعرف على امكانية تلبية هذه الاحتياجات، وخاصة في مجال تحسين سلالات القطن.يوجد في موزمبيق عدد 6 مبعوثين من موفدي الأزهر الشريف، وعدد 3 مبعوثين من موفدي وزارة الأوقاف.المؤسسات والمجالس الاسلامية التي تعمل بها بعثة الأزهر والأوقاف:

- تقدم مصر سنوياً مجموعة من الدورات التدريبية والمنح الدراسية والفنية لموزمبيق فى مختلف المجالات الفنية والمدنية والعسكرية، اضافة الى دعوة الهيئات والمؤسسات الموزمبيقية للمشاركة فى المعارض والمؤتمرات الدولية التى تعقد بمصر.


مساعدات



- فى 3/5/2019
في إطار تضامُن مصر حكومةً وشعباً مع الأشقاء الأفارقة في كل من موزمبيق ومالاوي وزيمبابوي في أعقاب وقوع إعصار "إيداي"، قامت مصر بإرسال مساعدات إنسانية للأشقاء في الدول الثلاث لمواجهة الآثار السلبية التي ترتبت على الإعصار. تتمثل المساعدات الإنسانية المقدمة في خيام الإيواء ومساعدات غذائية ومساعدات دوائية لدعم الدول الثلاث الشقيقة. 

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى