05 ديسمبر 2021 10:16 ص

العلاقات العسكرية

الأحد، 22 فبراير 2015 12:00 ص

يعود تاريخ المساعدات الأمريكية لمصر إلى اتفاقية السلام الموقعة بين مصر وإسرائيل عام 1979 ، وتعد واشنطن أكبر الدول المانحة لمصر، وتقدر المعونات العسكرية التي تحصل عليها مصر من واشنطن بنحو مليار و300 مليون دولار سنويًا، باستثناء عامي 1981 و1982 اللذين حصلت فيهما مصر على نحو 550 و900 مليون دولار على التوالى.

- فى 30/9/2016
احتفلت القوات المسلحة بتسلم مجموعة من ناقلات الجند المدرعة المتطورة من طراز MRAP الأمريكية والتى تسهم فى دعم القدرات القتالية لعناصر القوات المسلحة فى تنفيذ مختلف المهام وذلك تأكيدا لعلاقات الشراكة الإستراتيجية والتعاون العسكرى بين مصر وامريكا.

- فى 22/3/2016 إنطلقت فعاليات التدريب البحرى المشترك "تحية النسر2016" الذى تنفذه عناصر من القوات البحرية المصرية والأمريكية والإماراتية، لعدة أيام بنطاق المياه الإقليمية بالبحر الأحمر. فى إطار الخطط السنوية للتدريبات المشتركة بين القوات المسلحة المصرية ونظائرها من الدول الشقيقة والصديقة. تضمن التدريب تنفيذ العديد من الأنشطة والفعاليات منها إدارة أعمال قتال بحرية مشتركة تشمل أعمال الإستطلاع البحرى وتنفيذ عدة تشكيلات إبحار لإتخاذ الأوضاع الهجومية والدفاعية والتعامل مع الأهداف المعادية بكفاءة عالية بمشاركة العديد من الوحدات والقطع البحرية. نفذت الوحدات البحرية المشاركة عدد من الرمايات بالذخيرة الحية لصد وتدمير الأهداف السطحية والجوية المعادية لقياس قدرة وكفاءة العناصر المشاركة على التعامل مع التهديدات المختلفة ومدى الدقة فى إصابة الأهداف والتعامل معها وتنفيذ المهام القتالية والنيرانية فى الزمان والمكان المحددين.
تعد مصر أكبر دول المنطقة التي تتلقى دعمًا من واشنطن بعد إسرائيل. وتسلمت مصر من واشنطن، منذ 1980 حتى الآن، أكثر من 220 طائرة إف-16، ما يجعلها أكبر مستخدم لهذه الطائرات عقب واشنطن وتل أبيب وإسطنبول. وفي المقابل، تستفيد واشنطن من المساعدات التي تمنحها لمصر، من خلال الحفاظ على معاهدة السلام بين مصر وتل أبيب ومن ثم حماية الأمن الإسرائيلي.
شهدت العلاقات الأمريكية المصرية توترًا عقب ثورة 30 يونيو ، وتطورت الاوضاع نحو التحسن فيما بعد حيث صرح جون كيري ، خلال زيارته الأخيرة لمصر دعم بلادة للتحول الديمقراطى في مصر، مؤكدًا أن العلاقات بين البلدين، لا يمكن اختصارها في المساعدات، وقامت واشنطن مؤخرًا بتسليم مصر 10 مروحيات «أباتشي».

النجم الساطع:

تعكس تدريبات النجم الساطع عمق علاقات التعاون الاستراتيجي بين القوات المسلحة المصرية والأمريكية، حيث تم تنفيذ التدريب على مدار 12 دورة سابقة بدءا من عام 1981 حتى عام 2009، وشارك به العديد من الدول الشقيقة والصديقة سواء بقوات أو بصفة مراقبين، ويأتى استمراراً لسلسلة
من التدريبات المشتركة التي تنفذها القوات المسلحة المصرية بمختلف أفرعها وتخصصاتها.

- فى 10/9/2017 انطلقت فعاليات التدريب المصرى الأمريكى المشترك "النجم الساطع 2017" بمجمع ميادين التدريب القتالي بقاعدة محمد نجيب العسكرية بنطاق المنطقة الشمالية العسكرى تضمنت فعاليات المناورة "النجم الساطع 2017" هذا العام تنفيذ مشروع تكتيكي بالذخيرة الحية لعناصر مشتركة من المشاه الميكانيكي والمدرعات المصرية والأمريكية، مصحوبة بأنشطة جوية وبحرية تجريها عناصر من القوات الجوية والبحرية المصرية، كما عقد على هامش التدريب تنظيم ندوة بحثية تم خلالها تبادل الرؤي فيما يتعلق بالموضوعات الاستراتيجية المطروحة على الساحة الدولية والجهود المبذولة في ضوء الاستراتيجية المصرية الشاملة لمكافحة الإرهاب. شمل التدريب على العديد من الأنشطة والفعاليات من بينها تنفيذ مشروع مراكز قيادة مشترك لعناصر هيئات القيادة من الجانبين باستخدام الحاسب الآلي للتدريب على مكافحة التهديدات المختلفة وفقا لأحدث منظومات القيادة والسيطرة الآلية، ركز التدريب العملي المشترك على أعمال القوات الخاصة ومكافحة الإرهاب في المناطق المأهولة والتي يتم تنفيذها داخل ميدان التدريب على القتال في المدن.

- فى 25/7/2018 إنطلقت فعاليات التدريب البحرى المشترك "إستجابة النسر 2018" الذى تجريه وحدات من القوات الخاصة البحرية لكلا من مصر وامريكا والسعودية والإمارات ويستمر لعدة أيام بنطاق المياة الإقليمية بالبحر الأحمر وتشارك به كل من المملكة الأردنية الهاشمية وباكستان وكوريا الجنوبية بصفة مراقب. بدأت فاعليات التدريب البحرى بعدد من المحاضرات النظرية الخاصة بالأنشطة التدريبة فى كيفية التعامل مع الألغام وطرق الأمان والتعرف على أجهزة ومعدات البحث والكشف عن الألغام وتنفيذ أعمال البحث بمركبات التحكم عن بعد بالإضافة إلى تنفيذ تدريبات مشتركة والتدريب على أعمال حق الزيارة والتفتيش للسفن المشتبه بها كما تم إجراء العديد من الأنشطة المشتركة بين عناصر القوات الخاصة من الدول المشاركة للإستفادة من الخبرات لجميع العناصر المشاركة. 

- فى 8/9/2018 أنطلقت فعاليات التدريب المشترك "النجم الساطع 2018"، شملت تدريبات مشتركة بين الجانبين لتبادل الخبرات في مجال مكافحة الإرهاب.  

- فى 9/9/2018 قامت ليزا فرانكيتى القائد العام للأسطول السادس الأمريكي بزيارة لمصر، استقبلها الفريق أحمد خالد قائد القوات البحرية المصرية.  

- فى 27/1/2020 قام الفريق أول كينيث ماكينزى قائد القيادة المركزية الأمريكية والوفد المرافق له بزيارة لمصر، استقبله الفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى.
تناول اللقاء الجهود الإقليمية والدولية وجهود القوات المسلحة المصرية الرامية للقضاء على الإرهاب وتحقيق الأمن والإستقرار بمصر ومنطقة الشرق الأوسط ، وناقش الجانبان العديد من الملفات ذات الإهتمام المشترك فى ضوء علاقات الشراكة والتعاون ، كذلك تبادل الرؤى تجاه تطورات الأوضاع التى تشهدها المنطقة بما يحقق المصالح المشتركة لكلا البلدين.
أكد قائد القيادة المركزية الأمريكية حرص بلاده على دعم علاقات الشراكة والتنسيق بين القوات المسلحة المصرية والأمريكية ، معرباً عن تطلعه لمزيد من التعاون على نحو يلبى المصالح المشتركة للجانبين فى ضوء عمق العلاقات والتعاون الممتد بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية.
إلتقى الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة الفريق أول كينيث ماكينزى وتناول اللقاء عدداً من الملفات والموضوعات ذات الإهتمام المشترك فى ضوءعلاقات التعاون العسكرى والتدريبات المشتركة بين القوات المسلحة للبلدين ، وعلى رأسها تدريب النجم الساطع 2020.

- فى 17/8/2020 استقبل م. محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربى، الجنرال  رالف جروفر ملحق الدفاع العسكري في سفارة امريكا بالقاهرة بمقر ديوان عام وزارة الإنتاج الحربى ، وذلك  لبحث سبل تعزيز موضوعات التعاون المشترك بين الجانبين وإمكانية تبادل الخبرات وتكنولوجيا التصنيع في مجالات التصنيع المختلفة.
أكد الجنرال رالف جروفر ملحق الدفاع العسكري في سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالقاهرة أن العلاقات الثنائية بين الجانبين في مجال الدفاع تتميز بتاريخ كبير واصفا العلاقات بأنها "قوية مثلما كانت دائما"، وأعرب عن تطلعه للعمل معا لمواجهة التحديات التي تواجه ليس البلدين فقط لكن أيضا دول المنطقة. 

- فى 22/2/2021 قام الفريق أول كينيث ماكينزى قائد القيادة المركزية الأمريكية والوفد المرافق له بزيارة لمصر، استقبله الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة.
بحثا الجانبان عدد من الموضوعات ذات الإهتمام المشترك بمجالات التعاون العسكرى وتبادل الخبرات بين القوات المسلحة لكلا البلدين .
كما تناول اللقاء تبادل الرؤى تجاه عدد من القضايا الإقليمية والدولية وتطورات الأوضاع التى تشهدها المنطقة بما يحقق المصالح المشتركة فى إرساء دعائم الأمن والإستقرار،  فضلاً عن مناقشة ملف التدريبات المشتركة بين كلاً من مصر والولايات المتحدة الأمريكية . 


- فى 13/4/2021 قام الفريق بحرى صامويل بابارو قائد القوات البحرية التابعة للقيادة المركزية الأمريكية وقائد الأسطول الخامس وقائد القوة البحرية المشتركة "CMF" والوفد المرافق له بزيارة لمصر، استقبله الفريق أحمد خالد قائد القوات البحرية.
بحثا الجانبان سبل دعم علاقات التعاون العسكرى والشراكة الإستراتيجية  بين البلدين وتنسيق الجهود بشأن سبل مواجهة التهديدات والتحديات المشتركة فيما يتعلق بأمن وإستقرار المنطقة ، وتعظيم مشاركة مصر فى القوة البحرية المشتركة "CMF" بما يتناسب مع دور مصر المحورى كقوة مؤثرة بالمنطقة . 

- فى 4/5/2021 شارك السفير معتز زهران، سفير مصر في واشنطن، في ندوة بكلية الحرب الوطنية الأمريكية، بحضور عدد من طلبة وقيادات وأركان الكلية، حيث تناول الأهمية الاستراتيجية الخاصة للعلاقات المصرية الأمريكية، ودور مصر في إرساء الاستقرار والأمن في الشرق الأوسط وأفريقيا، مبرزاً مختلف التحديات الإقليمية التي تواجهها المنطقة، والتي تستدعي التنسيق بين مختلف أطراف المجتمع الدولي لضمان التعامل الناجح مع تلك التحديات. 

- فى 13/5/2021 نفذت القوات البحرية المصرية والأمريكية تدريبًا بحريًا عابرًا بإشتراك الفرقاطة المصرية (طابا) ولنش الصواريخ (18 يونيو) ، مع المدمرة الأمريكية (USS MAHAN ) من طراز أرليك بيرج وسفينتى المرور الأمريكيتين : (USCGC CHARLES MOULTHROPE)، و(USCGC ROBERT GOLDMAN)، وذلك بنطاق مسرح العمليات للأسطول الجنوبى بالبحر الأحمر.
تضمنت التدريبات تنفيذ مجموعة من الأنشطة القتالية البحرية المختلفة ، منها التدريب على تنفيذ سيناريوهات لإجراءات الأمن البحرى بمسرح العمليات، وتمرين حماية سفينة تحمل شحنات هامة، وكذا تنفيذ تشكيلات إبحار مختلفة ، حيث أظهرت مدى قدرة الوحدات البحرية المشتركة من الجانبين على إدارة العمليات القتالية المشتركة. 

- فى 12/9/2021 قام الفريق أول  كينيث ماكينزى قائد القيادة المركزية الأمريكية والوفد المرافق له بزيارة لمصر، على هامش متابعة فعاليات التدريب المشترك "النجم الساطع 2021" بقاعدة محمد نجيب العسكرية، استقبله الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة.
بحثا الجانبان عدد من الموضوعات الخاصة بالتدريب والأهمية التى يحققها بإعتباره أرض خصبة لتبادل الخبرات بين كافة العناصر المشاركة، وما يمثله التدريب من بيئة عسكرية ثرية للتعرف على كل جديد فى كافة التخصصات العسكرية لمختلف الأسلحة ، 
أشاد قائد القيادة المركزية الأمريكية بالصدى الذى يحققه التدريب بكافة الأوساط العسكرية الدولية ، معرباً عن إعجابه بقدرة القوات المسلحة المصرية على تنظيم فعاليات هذا الحدث الذى يعد واحداً من أهم وأكبر التدريبات التى تنفذ بمنطقة الشرق الأوسط .
قام رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقائد القيادة المركزية الأمريكية بجولة تفقدية تضمنت المرور على مراكز القيادة والسيطرة لمتابعة آليات العمل التى تعتمد على التخطيط المشترك لإدارة مهام التدريب. 
كما قام قائد القيادة المركزية بالمرورعلى مناطق وميادين التدريب وأشاد خلال الجولة بالكفاءة القتالية العالية لكافة العناصر المشاركة بالتدريب ، وكذا بالإمكانيات التدريبية والإدارية بالقاعدة وميادين التدريب المجهزة لتدريب مختلف العناصر القتالية والتخصصية.
 

زيارات الوفود المتبادلة

- فى 15/6/2021  قام الفريق أول كينيث ماكينزى قائد القيادة المركزية الأمريكية والوفد المرافق بزيارة لمصر، استقبله الفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى.
تناول اللقاء عدداً من الموضوعات ذات الإهتمام المشترك وسبل دعم علاقات التعاون العسكرى والتدريبات المشتركة بين القوات المسلحة لكلا البلدين .
كما إلتقى الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة الفريق أول  كينيث ماكينزى، تناول اللقاء عدداً من الموضوعات ذات الإهتمام المشترك فى ضوء علاقات التعاون العسكرى وتبادل الخبرات بين القوات المسلحة للبلدين .
حضر اللقاء عدد من كبار قادة القوات المسلحة وسفير امريكا بالقاهرة . 

- فى 14/6/2021 قام الفريق أول دانيال هوكانسون قائد الحرس الوطنى الأمريكى والوفد المرافق له بزيارة لمصر، استقبله الفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى.
بحثا الجانبان عددا من الموضوعات ذات الإهتمام المشترك فى ضوء التطورات الإقليمية والدولية الراهنة وإنعكاسها على الأمن والإستقرار بالشرق الأوسط وسبل تعزيز التعاون والعلاقات العسكرية بين القوات المسلحة للبلدين .
شهد الفريق أول محمد زكى مراسم التوقيع على إتفاق الشراكة بين القوات المسلحة والحرس الوطنى لولاية تكساس لتعزيز أوجة التعاون العسكرى بين القوات المسلحة لكلا البلدين. حضر اللقاء ومراسم التوقيع الفريق  محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة وعدداً من قادة القوات المسلحة وسفير امريكا بالقاهرة وملحق الدفاع الأمريكى بالقاهرة. 

- فى 23/6/2021 شهد م. محمد أحمد مرسي وزير الدولة للإنتاج الحربي وجوناثان كوهين السفير الأمريكي بمصر مراسم توقيع مذكرة تفاهــم بيـــن مصنــع إنتــاج وإصــلاح المدرعــات (مصنع 200 الحربــي) وشركـــة "AM GENERAL" الأمريكية. 


- فى 16/8/2021 نفذت القوات البحرية المصرية والقوات البحرية الأمريكية تدريباً بحرياً عابراً ‏مشتركاً بنطاق الأسطول الجنوبى بالبحر الأحمر وذلك بإشتراك الفرقاطة المصرية (سجم طابا) والطراد ‏الأمريكى (‏USS Monterey‏) وذلك بعد إنتهاء زيارته الناجحة لقاعدة برنيس البحرية.‏
شملت فعاليات التدريب عقد مؤتمر ما قبل الإبحار بقاعدة برنيس البحرية وذلك بحضور المختصين من ‏كلا الجانبين ، أعقبه تنفيذ مجموعة من الأنشطة القتالية ذات الطابع الإحترافى خاصة فى مجال تعزيز ‏إجراءات الأمن البحرى وبما يهدف إلى تأمين خطوط المواصلات البحرية والتجارة العالمية ومجابهة ‏التهديدات غير النمطية.‏ 
 
- فى 1/11/2021 نفذت القوات البحرية ‏المصرية والقوات البحرية الأمريكية تدريباً بحرياً عابراً بنطاق الأسطول الجنوبى ‏بالبحر الأحمر وذلك بإشتراك الفرقاطة المصرية " إسكندرية " والسفينة البرمائية ‏الأمريكية  "‏USS Portland‏" .‏
‏إشتمل التدريب على مجموعة من الأنشطة القتالية البحرية المختلفة، والتى ‏ركزت على تعزيز إجراءات الأمن البحرى بالبحر الأحمر والذي يشمل تبادل ‏الموقف العملياتى بمسرح العمليات البحرى المشترك ، والذى إستهدف تقييم ‏التهديدات السطحية والجوية فى مواجهة التهديدات التى تؤثر على حرية الملاحة ‏الدولية وتدفق التجارة العالمية بالمناطق ذات الإهتمام المشترك .‏
إلى جانب التدريب على مجابهة التهديدات غير النمطية ، وكذا تنفيذ تشكيلات ‏الإبحار التكتيكية وتدريبات المواصلات الإشارية. أظهر التدريب مدى الإحترافية لأطقم السفن فى تنفيذ المهام القتالية بدقة وكفاءة ‏عالية مع التركيز على نقاط التنسيق المشتركة بين جميع العناصر المشتركة ، ويأتى ‏هذا التدريب فى ضوء ما تشهده العلاقات المصرية الأمريكية من توافق على أهمية ‏تأمين تدفق حركة الملاحة البحرية الدولية وانتظامها وبما يعزز الاقتصاد العالمى. 

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى