28 نوفمبر 2021 07:12 م

العلاقات الثقافية

الثلاثاء، 25 نوفمبر 2014 12:00 ص

كان للعوامل التاريخية والقرب الجغرافى وتواجد البلدين على ضفتى متقابلتين من البحر المتوسط أثر كبير فى تدعيم الروابط الثقافية بينهما حيث أرسل “محمد على” بعثات تعليمية إلى إيطاليا لتعلم فن الطباعة (على وجه التحديد)، كما تم الاستعانة فى عهده بالخبراء الإيطاليين للمعاونة فى بناء دولة حديثة فى مصر، وذلك فى مجالات البحث عن الآثار، والمعادن، بل وفى الدخول إلى السودان، وتصميم مدينة الخرطوم، ورسم خريطة مسح Survery Map لدلتا النيل، كما صمم الإيطاليون مبنى الأوبرا الملكية، بناء على طلب “الخديوى إسماعيل” (للاحتفال بافتتاح قناة السويس). 
 
قام أحد المصممين الإيطاليين “بييترو آفوسكانى” عام 1891 ببناء “كورنيش الإسكندرية”. أيضاً قامت شركة بناء إيطالية “جاروزو زافارانى” فى أرسل “محمد على” بعثات تعليمية إلى إيطاليا لتعلم فن الطباعة (على وجه التحديد)، كما تم الاستعانة فى عهده بالخبراء الإيطاليين للمعاونة فى بناء دولة حديثة فى مصر، وذلك فى مجالات البحث عن الآثار، والمعادن، بل وفى الدخول إلى السودان، وتصميم مدينة الخرطوم، ورسم خريطة مسح Survery Map لدلتا النيل، كما صمم الإيطاليون مبنى الأوبرا الملكية، بناء على طلب “الخديوى إسماعيل” (للاحتفال بافتتاح قناة السويس). 
 
قامت شركة بناء إيطالية “جاروزو زافارانى” فى عام 1901 ببناء المتحف المصرى بالقاهرة.
تُسهم الأكاديمية المصرية للفنون فى روما في تقوية الروابط الثقافية بين البلدين من خلال التعريف بالفنون والثقافة المصرية في إيطاليا، ومزج الإبداع المصري بالفنــون الإيطالية بشكل متواصل، وذلك من خـلال نشـاط الثقـافي والفـني مُخطار كل عام.
 
يرعي المركز الثقافي المبعوثين المصريين الدارسين في إيطاليا، ويشرف على امتحانات أبناؤنا في الخارج ويقدم لهم الخدمات التعليمية الواجبة، كما يُساهم في نشر الثقافة واللغة العربية في المجتمع الإيطالي.
 
يتعاون البلدان في مجال التعليم العالي، حيث وفرت الحكومة الايطالية لمصر عام (2013) 28 منحة دراسية، تتراوح فتراتها ما بين ثلاثة وتسعة أشهر، في مجالات تعلم اللغة الايطالية والآثار والزراعة، بينما قدمت وزارة التعليم العالي المصرية منحاً دراسية لتعلم اللغة العربية والدراسات الإسلامية والقبطية والآثار لـ 38 دارس إيطالي. 
 
تشمل العلاقات الثقافية بين البلدين أيضاً التعاون في مجال التعليم الفنى، حيثُ يعد معهد Don Bosco للتعليم الفني في كل من القاهرة والإسكندرية أحد انجح الأمثلة على التعاون المصري الايطالي في هذا المجال الهام نظرا لما يوفره من فرص تدريب وتعليم فني للطلبة المصريين الذين يتم تأهيلهم للعمل في المجالات الفنية من خلال الدراسة في المعهد، كما يُجيزُ للطلبة الخريجين من المعهد الالتحاق بالجامعات المصرية أو الايطالية طبقا لنص اتفاقية دعم التعاون العلمي والثقافي والفني بين البلدين. وفي نفس الوقت يوجد تعاون مهم في مجالات الموسيقى والفنون والآداب.


- خلال الثلاث سنوات السابقة لثورة 25 يناير عُقدت مجموعة من الاتفاقيات الثقافية والتعليمية:
 
القمة الإستراتيجية الأولى (4 يونيو عام 2008)
 
1. مذكرة تفاهم حول تطوير المتحف المصري.
2. اتفاق بشأن حماية واستعادة الممتلكات الثقافية.
3. إعلان مُشترك حول إنشاء جامعة مصرية/ إيطالية.
4. إعلان مُشترك بأن يكون عام 2009 "عاماً للتعاون العلمي والتكنولوجي بين مصر وإيطاليا".
 
القمة الإستراتيجية الثانية (12 مايو 2009)
 
1. اتفاقية إنشاء الجامعة المصرية/ الإيطالية.
2. إعلان مشترك بشأن توسيع المدى الجغرافي لمدارس التدريب الفني التابعة لمعهد DON BOSCO في مصر.
3. إعلان مشترك بشأن تعزيز التعاون الثنائي في مجال التعليم والاعتراف بالشهادات الصادرة عن المدرسة "ليوناردو دافنشي" الإيطالية وسريانها.
 
 
القمة الإستراتيجية الثالثة (19 مايو 2010) 
 
1. بروتوكول تنفيذي لإنشاء الجامعات المصرية/ الإيطالية.
2. إعلان مشترك بشأن إقامة برنامج للتعاون المصري/ الإيطالي لتطوير التعليم والبحث العلمي، امتدادا لأنشطة العام المصري/ الإيطالي للعلوم والتكنولوجيا.
3. إعلان مشترك لتعزيز تدريس اللغة والثقافة الإيطالية في مصر.
4. مذكرة تفاهم بشأن إنشاء قسم لتعليم اللغة الإيطالية بجامعة عين شمس. 

 
- فى 26/5/2018 افتتح إيهاب أبو سريع القنصل العام في ميلانو ود. جيهان زكى رئيس الأكاديمية المصرية للفنون بروما الجناح المصري في الدورة السادسة عشر من بينالي فينسيا والتى تعقد في مدينة فينسيا خلال الفترة من ٢٦ مايو وحتى ٢٥ نوفمبر ٢٠١٨، بالإضافة إلى مشاركة واسعة من الفنانين والخبراء والمتخصصين الإيطاليين والدوليين في مجال النقد الفني. صرح ابو سريع بأن مصر تعد من أوائل الدول المشاركة في بينالي فينسيا، حيث فازت بالجائزة الكبرى لأحسن جناح عام ١٩٩٥، موضحا أن بينالي فينسيا يعد أحد أشهر وأعرق المؤسسات الثقافية في العالم، التي تروج للفن المعاصر من خلال تنظيم معارض وأبحاث في مختلف مجالات الفن. ويخصص لكل دولة جناح تعرض فيه أعمال فنانيها المشاركين، حيث يشارك بالدورة الحالية لبينالي فينيسيا ٦٣ دولة من ضمنهم مصر. 
 
 
- فى 7/7/2018 شارك البابا تواضروس الثاني بابا الاسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية في يوم الصلاة من أجل الشرق الأوسط الذي دعا إليه البابا فرانسيس بابا الفاتيكان بمدينة باري بايطاليا، لكل بطاركة الشرق الأوسط. 
 
 
- فى 5/8/2018 أكد د. عمرو الطيبي المدير التنفيذي لوحدة النماذج الأثرية بوزارة الآثار نجاح معرض النماذج والمستنسخات الأثرية (كنوز مصرية) المقام حاليا بمدينة فيتربو الإيطالية، شهد المعرض إقبالا كثيفا من الزائرين الذين بلغ عددهم أكثر من 5 آلاف زائر خلال شهر أبدوا جميعهم انبهارهم وإعجابهم بمقتنيات المعرض. يضم المعرض حوالي 250 نموذجا أثريا يعبر عن عظمة ورقي الحضارة المصرية القديمة عبر العصور المختلفة، يتم تنظيم المعرض من قبل وزارة الآثار بالتعاون مع المؤسسة الإيطالية للأعمال الخيرية في قصر الباباوات الصقلي الذي يتمتع بأهمية كبيرة كونه أحد الأماكن المقدسة في إيطاليا. تم تخصيص قاعة عرض كاملة لمجموعة مستنسخات الأيقونات القبطية النادرة التي تصور رحلة العائلة المقدسة إلى مصر، بالإضافة إلى عرض مجموعة المستنسخات للآثار المصرية، والتي تضم قطعة لـ(بتاح) رمز الحرف والفنون بمصر القديمة، وهو مصنوع من البوليستر المذهب ويبلغ ارتفاعه 4 أمتار، إلى جانب مستنسخ للقناع الذهبي للملك توت عنخ آمون، ومستنسخات لتمثال الملك إخناتون، ورأس الملكة نفرتيتي. 
 
 
- فى 18/8/2018 قام وفدا سياحيا لجمعية يونيتالسي "Unitalsi" الخيرية الإيطالية المختصة بتنظيم رحلات سياحة دينية بزيارة لمصر، تضمن الوفد رئيسة الجمعية، ورئيس إقليم لاتسيو، والمونسينيور فوما جاللي أسقف كنيسة مدينة ڤيتربو الإيطالية، والأنبا برنابا السرياني أسقف الكنيسة القبطية بروما وتورينو، كما يرافقهم وفد إعلامي من الصحافة والتليفزيون التابع لدولة الفاتيكان، استقبله م. أحمد يوسف رئيس الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحى. 
 
 
- فى 18/12/2019 قالت د. ايناس عبد الدايم وزير الثقافة ان الجمعية العامة للأمم المتحدة اعتمدت الثامن عشر من ديسمبر يوماً عالميا للغة العربية لتصبح احدي اللغات الرسمية للمنظمة ومنذ اصدار القرار عام ١٩٧٣ يحتفل العالم سنويا بهذه المناسبة تقديراً للغة التي ساهمت بشكل مؤثر فى رسم ملامح تاريخ الإنسانية، واضافت ان احتفالات الثقافة بهذه المناسبة امتدت الى ايطاليا حيث اقامت الاكاديمية المصرية للفنون بروما ضمن فعاليات موسمها الحالى امسية متنوعة عكست ثراء الحضارة العربية وعبرت عن طابعها المميز وروافدها المتعددة وتضمنت معرضاً لفنون الخط العربي وفيلماً وثائقياً استعرض الوان من تجميل المبانى الاسلامية على مر العصور بالخطوط والزخارف العربية الى جانب فقرات غنائية من روائع الطرب. 
 
 
- فى 14/2/2020 قال د. عمرو الطيبى المدير التنفيذى لوحدة إنتاج النماذج الأثرية بوزارة الآثار، إنه تم افتتاح معرض للمستنسخات الأثرية فى إيطاليا، رسميًا فى 14 فبراير 2020، في مدينة فينيسيا الإيطالية، يضم 70 قطعة من إنتاج وحدة، و يستمر حتى يوم 2 يونيو 2020. وأوضح المدير التنفيذى لوحدة إنتاج النماذج الأثرية بوزارة الآثار، أن المعرض يضم مجموعة متميزة من المستنسخات الأثرية، أبرزها "كرسى العرش والعجلة الحربية والمقاصير الذهبية للملك توت عنخ آمون، إلى جانب مجموعة من مقتنيات أخناتون، والتمثال النصفى للملكة نفرتيتى، وقناع يويا وتويا، لافتًا إلى أنه تم الاتفاق على شراء جميع مقتنيات المعرض. اكد الطيبى، أن معارض النماذج الأثرية لها دور مهم في الترويج للسياحة وللتاريخ المصرى القديم، وتجذب عدد كبير من السائحين لزيارة لمصر، كما يعود العائد المادى على وزارة السياحة والآثار مقابل عرض تلك المستنسخة لرفع الموارد، حيث أن القطع المعروضة في إيطاليا جميعها مباعة، ويبلغ قيمة العائد منها 870 ألف جنيه.
أشار الطيبى، أنه تم على هامش المعرض إقامة مجموعة كبيرة من الأنشطة الثقافية للأطفال، وذلك بنشر الثقافة المصرية القديمة، مما يتيح لهم فرصة التعرف على التاريخ المصرى القديم، ومعالم مصر السياحية. هذا المعرض ليس الأول من نوعه، حيث أقيم في مايو 2018، معرضا استمر 6 أشهر في مدينة فيتربو الإيطالية، والذى نجح في استقبال 100 ألف زائر.
 
 
- فى 18/2/2020 أكد جامباولو كانتيتى سفير إيطاليا بالقاهرة أن مصر تعد مثالا للتعايش السلمى بين الأديان والتعددية والتنوع الثقافى وأنها مهد الأديان الثلاثة.. منوها بإعلان مصر مؤخرا ترميم المعابد اليهودية، وقال كانتيتي - في كلمته التى ألقاها في المؤتمر الدولي تحت عنوان (من حرية العبادة إلى حرية الدين والمعتقد) الذي تنظمه سفارة إيطاليا بالقاهرة: "إن الأقباط في مصر يعدون أقدم مجتمع قبطي في الشرق الأوسط وهناك الأزهر أكبر وأقدم مؤسسة دينية للإسلام في العالم". أشار إلى أن الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف والبابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية زارا إيطاليا كثيرا في السنوات الماضية، ما يعكس التعاون المثمر لتعزيز التفاهم والحوار بين الأديان في مواجهة التحديات في العالم .. مؤكدا أن هذا المؤتمر يعد خطوة نحو تعزيز الشراكة بين كافة الأطراف والقيم دوليا. اضاف: إن إيطاليا لعبت دورا نشطا في دعم وتعزيز التواصل والشراكة بين المؤسسات المدنية والدينية، بهدف دعم حرية الدين والمعتقد والدفاع عن الحرية الدينية والحوار بين الأديان على المستوى الثنائي ومتعدد الأطراف. أفاد كانتيتي بأن انخراط إيطاليا ليس فقط نابعا من خليفتها الثقافية والتاريخية وإنما بسبب تزايد الوعي بين الزعماء السياسيين والدينيين وبتقاسم المسئولية نحو منع الاضطهاد والتمييز والتهميش وعدم التسامح على أساس ديني. قال إن هذا المؤتمر يأتي من رحم الوعي بأهمية الدين من أجل البشر والمجتمع وبالرغم من هذا الافتراض إلا أن الحكومات في الغرب لم تر أن هناك حاجة إلى الدين وتبنت نهجا مشتركا للأسباب التاريخية التي أدت إلى الفصل بين الدين والدولة.
 
 
- فى 19/3/2020 استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بالمقر البابوي بالقاهرة، جامباولو كانتينى السفير الإيطالي بمصر. رافق السفير الإيطالي خلال اللقاء المتحدثون الرئيسيون في ورشة العمل التي تقيمها السفارة الإيطالية تحت عنوان “من حرية العبادة إلى حرية الدين والمعتقد، تعزيز الشراكة بين الدول والمجتمع الدولي والمؤسسات الدينية” والتي تقام في مصر.
 
 
- فى 2/4/2020
وجه د. خالد العناني وزير السياحة والآثار رسالة إلى الشعب والحكومة الإيطالية عبر احد القنوات التليفزيونية الإيطالية، اعرب فيها عن تضامن الشعب والحكومة المصرية مع الشعب والحكومة الإيطالية لاجتياز هذه المحنة والقضاء على فيروس كورونا المستجد، متمنيًا للشعب الإيطالي الشفاء العاجل وعودة إيطاليا في أقوى صورها في القريب العاجل بعد انتهاء الازمة من العالم.
وعليها تلقى وزير السياحة والآثار، اتصالا هاتفيًا من سفير دولة إيطاليا بالقاهرة وجه له فيها التحية والشكرعلى هذه الرسالة الرقيقة لما لها من أثرا طيباً في نفوس الشعب الإيطالي، والتي تعبر ايضا عن مدى عمق وقوة الروابط والعلاقات بين البلدين في مختلف المجالات خاصة السياحة والآثار. كما نقل له شكر الحكومة والشعب الايطالي للحكومة والشعب المصري .
 

- فى 6/11/2020 تَسَلَم السفير هشام بدر سفير مصر لدى إيطاليا، بمقر وحدة مكافحة جرائم الممتلكات الثقافية التابعة لقوات الدرك الإيطالية "الكاربيناري" بروما، قطعة أثرية تنتمي للحضارة المصرية القديمة تعود إلى عصور الدولة الوسطى، وهي عبارة عن الجزء الأوسط من تابوت خشبي، وتحمل نقوش هيروغليفية مكتوبة بالمداد الأسود، وقد تم ضبطها في منطقة "كالياري" بإيطاليا من خلال الجهات الأمنية المعنية.
تم عقد مراسم التسليم والتسلم بين الجانبين المصري والإيطالي برئاسة كل من السفير بدر وقائد وحدة مكافحة جرائم الممتلكات الثقافية في الكاربيناري، حيث أوضح بدر خلالها أن تَسَلُم مصر للقطعة الأثرية يأتي في إطار التعاون البناء بين الطرفين للحفاظ على التراث الثقافي للحضارتين المصرية والرومانية، وكذا مكافحة الجرائم التي قد تٌرتكب في حقهما.
أعرب بدر عن تقديره للتعاون المثمر والمستمر مع الجهات الإيطالية المعنية، والذي يتماشى مع خطة الدولة المصرية الرامية لاستعادة الآثار المصرية التي خرجت بطرق غير مشروعة، وبما يتواءم مع خضوع تلك القطعة لقانون حماية الآثار المصري رقم 117 لسنة 1983 وتعديلاته، وكذا الاتفاقيات الدولية الخاصة بوسائل حظر ومنع استيراد وتصدير ونقل ملكية الممتلكات الثقافية بطرق غير مشروعة. 
 
- فى 26/4/2021 تسلم السفير هشام بدر سفير مصر لدى إيطاليا، بمقر وحدة مكافحة جرائم الممتلكات الثقافية التابعة لقوات الدرك الإيطالية (الكاربيناري) بروما، قطعتين أثريتين من العصور اليونانية والرومانية، الأولى عبارة عن جزء علوي من تمثال لسيدة من الفخار، والثانية إناء صغير من الفخار له فوهة واسعة ومقبض يربط الفوهة بالبدن، ويعودان للعصر اليوناني الروماني، وقد تم ضبطهما في منطقة جنوة بإيطاليا من خلال الجهات الأمنية المعنية. 
 
- فى 16/7/2021 قام وفد فنى لدار الاوبرا المصرية برئاسة د. مجدى صابر الى ايطاليا لاقامة حفل ختام فعاليات موسم اكاديمية الفنون المصرية بروما برئاسة د. هبه يوسف حيث تقدم فرقة اوبرا القاهرة العرض العالمى اوبرا عايدة للموسيقار الايطالى العالمي فيردى بمناسبة مرور 150 عام على ظهورها للنور لاول مرة وذلك بمشاركة فرقة بالية أوبرا القاهرة. 
 
- فى 26/9/2021 قام نيافة الأنبا برنابا، أسقف روما وترينو، بإقامة حفل تكريم للسفير هشام بدر، سفير مصر في روما بمناسبة قرب انتهاء فترة خدمته في البلاد، وذلك بمقر الكنيسة القبطية بحضور لفيف من القساوسة ورؤساء المكاتب الفنية بالسفارة وعدد كبير من أبناء الجالية القبطية في روما وضواحيها.
 وأعرب نيافة الأنبا برنابا، خلال الحدث، عن خالص تقدير الكنيسة وأبنائها في روما وضواحيها للجهود الحثيثة والمخلصة التي بذلها السفير هشام بدر على مدار أربع سنوات، مشيراً إلى أن السفير المصري كان على تواصل دائم مع نيافته لتذليل كافة العقبات والاطمئنان على الجالية المصرية في إيطاليا، خاصة إبان الفترة الصعبة التي تزامنت مع جائحة "كورونا"، مؤكداً على أن جهود السفير هشام بدر محل تقدير من جانب الجميع.
من جانبه، أعرب السفير هشام بدر عن خالص تقديره للتعاون الدائم مع نيافة الأنبا برنابا، والذي كان له دوراً هاماً في دعم عمل السفارة المصرية في روما، مشيداً بالدور الوطني الذي تقوم به الكنيسة القبطية في روما وحرصها على نقل الصورة الصحيحة لمسيرة التطور والتنمية التي انطلقت في مصر.


 

الأكثر مشاهدة

التحويل من التحويل إلى